القائمة الرئيسية

الصفحات

تحميل رواية كسور قابلة للجبر pdf - الحلقة الخامسة 5 - رانيا محمد السيد

تحميل رواية كسور قابلة للجبر pdf - الحلقة الخامسة 5 - رانيا محمد السيد
لقراءة المزيد من الروايات المصرية : اضغط هنا 
لقراءة المزيد من روايات رانيا محمد السيد : اضغط هنا 

فصول رواية كسور قابلة للجبر بقلم رنوش 

  • لقراءة رواية كسور قابلة للجبر الفصل الأول بقلم محمد السيد رنوش : اضغط هنا
  • لقراءة رواية كسور قابلة للجبر الفصل الثاني بقلم محمد السيد رنوش : اضغط هنا
  • لقراءة رواية كسور قابلة للجبر الفصل الثالث بقلم محمد السيد رنوش : اضغط هنا
  • لقراءة رواية كسور قابلة للجبر الفصل الرابع بقلم محمد السيد رنوش : اضغط هنا
  • لقراءة رواية كسور قابلة للجبر الفصل الخامس بقلم محمد السيد رنوش : اضغط هنا
  • لقراءة رواية كسور قابلة للجبر الفصل السادس بقلم محمد السيد رنوش : اضغط هنا
  • لقراءة رواية كسور قابلة للجبر الفصل السابع بقلم محمد السيد رنوش : اضغط هنا
  • لقراءة رواية كسور قابلة للجبر الفصل الثامن بقلم محمد السيد رنوش : اضغط هنا
  • لقراءة رواية كسور قابلة للجبر الفصل التاسع بقلم محمد السيد رنوش : اضغط هنا
  • لقراءة رواية كسور قابلة للجبر الفصل العاشر بقلم محمد السيد رنوش : اضغط هنا
  • لقراءة رواية كسور قابلة للجبر الفصل الحادي عشر بقلم محمد السيد رنوش : اضغط هنا
  • لقراءة رواية كسور قابلة للجبر الفصل الثاني عشر بقلم محمد السيد رنوش : اضغط هنا
  • رواية كسور قابلة للجبر 5 - رواية كسور قابلة للجبر الحلقة الخامسة - رواية كسور قابلة للجبر البارت الخامس - رواية كسور قابلة للجبر الجزء الخامس - رواية كسور قابلة للجبر pdf - تحميل رواية كسور قابلة للجبر pdf - رواية كسور قابلة للجبر للكاتبة رانيا محمد السيد - رواية كسور قابلة للجبر رواية عصيان زوج الجزء الثاني
    تحميل رواية كسور قابلة للجبر pdf - الحلقة الخامسة 5 - رانيا محمد السيد


    رواية كسور قابلة للجبر الحلقة الخامسة 5 كاملة للقراءة و التحميل pdf الجزء الثاني من عصيان زوج بقلم رانيا محمد السيد







    لتحميل رواية كسور للجبر كاملة pdf (حتى آخر حلقة نشرتها الكاتبة) : اضغط هنا

    -
    البارت الخامس
    (قوه)
    قوه هائله تجسدت فيها من حيث لا تعلم لا أحد يجروء أن يقترب منها وحشا كاسر انطلق منها سوف تفتك بها لأبعد حد تجاوزت كل الحدود تجاوزت حدود الرحمه انعدم الرحمه منها ومن قلبها كيف تجرؤء على اختطاف حفيدتها كيف سمحت لنفسها أن تحرق قلب أم على ابنتها ياالله كن رحيما بذالك الأم لقد جن جنونها ولا أحد مستعد أن ينقذها من تحت يدها الجميع واقف مزهول من قوتها وشراستها الغير متوقعه انها الأم ام سوف تقتل كلا من ياذي ابنتها سوف تتمرد على الجميع تزداد الاختناق على رقبتها وهتفت بقوه صارمه
    -قسما بالله لاقتلك لو منطقتي وقلتي بنتي فين انتي ام انتي حرام عليكي بتهدديني بايه يامفتريه دي بنت ابنك

    سميره وقد اعماها الكره زقتها بكل عنف وأكملت بغضب
    -ايوا انا الي خطفتها ومش هسبها غير لما تخفي من هنا يالمار انتي السبب في كرهي ليها عشان منك

    ترمقها بنظرات ناريه غاضبه وهتفت بعصبيه شديده
    -اكرهيني انا متكرهيش بنتي بنتي دي تبقي بنت ابنك مافكرتيش انك لما تاذيها هيعمل اي مافكرتيش في دا كرهك وحقدك عليا نسوكي انك بنادمه انتي متستاهليش تبقى انسانه
    سميره بكل غل رفعت ايدها تضربها لكن يد قويه منعتها بكل عنف لمار بقسوه وعنف
    -ايدك متترفعش عليا لولا انك ام جوزي كنت ضربتك ميه قلم على وشك بس انا مستحيل أمد ايدي عليكي وانا هعرف اجيب بنتي كويس
    زقتها بعنف كادت أن تقع بس يد امسكتها تنظر لها بغضب ناري غضب فاض بيه اردف بكل غضب وعصبيه
    محسن؛ انتي ايه معندكيش قلب انتي ام انتي صفعه قويه على وجهها أمام أولادها
    محسن والشر يتطاير من عينيه
    - انا حاولت معاكي كذا مره بس انتي مشيتي ورا اختك ونفذتو لعبتكم الوسخه صفعه انتي انسانه زباله صفعه انطقي البت فين بدل مانا إلى هقتلك صفعه البت فين ياسميره صفعه
    سميره بغضب ولكل قوه وجبروت زقته بعنف وأردفت بغضب
    -مس هقول على مكانها وهقتلها يامحسن هقتلها واحرق قلبها عليها هحرمها منها زي ماهيا خدت ابني وخدتك مني هحرق قلبك يالمار عليها
    أسر بغضب؛ كفايه بقى حرام عليكي انتي ايه جاحده دي حفيدتك
    -لا مش حفيدتي وهموتها عجبك إلى حصلي دا ياسر من ابوك بسبب السنيوره
    -وربنا تستاهلي اكتر من كدا سما فين ياماما
    سميره وقد انعدم من قلبها الرحمه كرها وغضبها من لمار اعمها لدرجه كبيره اردفت بحقد
    -محدش هيعرف مكانها لو عملتو ايه تطلق من فهد وانا ارجعلها البت سليمه غير كدا بقى انتو حرين مكالمه واحده والبت تموت
    جلست على الاريكه باريحيه شديده تمسح وجهها إثر الدماء ونظرت للمتر بتشفي
    -قولتي اي يالمار موافقه انك تطلقي ولا اموت سما القرار معاكي انتي

    صفعه قويه نزلت على وجهها تلقتها من زوجها
    -احكم قبضته عليها يخنقها انطقي البت فين بدل ماهقتلك والله اعملها إلى زيك مايستحقش انه يعيش
    سميره وهيا على وشك الاختناق هقول سبني
    -عند اختي سميحه في البيت الي قدام الزراعه
    أسر لمح سهى بتدوس عالموبايل ركض عندها وصفعها صفعه قويه اخد منها الفون وجذبها بعنف
    دانا هوديكم في داهيه لو سما حصلها حاجه هاتي حبل ياورد
    جلبت ورد الحبل وكتف سهى محسن جذب الحبل من أسر وكتف سميره
    فارس؛ يالا ياسر نمشي
    لمار؛ انا هاجي معاكم
    أسر؛ خليكي يالمار هنا
    لمار بحزم لا هاجي معاكم لازم اطمن على بنتي
    خرجو سويا غافلين عن من سمع كلامهم وانزل ورائهم
    اردف محسن نظر لها باشمئزاز
    -انتي طالق طالق بالتلاته ياسميره وقسما بالله لهدفعك التمن غالي على إلى انتي عملتيه في ابنك ومراته
    -بطلقني عشانها يامحسن رميت عشره السنين كلها عشان مرات ابنك
    محسن بأفعال؛ انتي الي رميتي عشره السنين مش انا انتي بأفعال إلى نهيتي كل حاجه دمرتي سعاده ابنك منك لله ربنا ياخدك دانتي شيطان في هيئه انسان
    ^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^

    وصلو إلى المنزل نزلو من السياره واتجهو إليه ولكن اتفجاؤ ظهر أمامهم عدد كبير من المجرمين المسلحين حاوطوهم وجذبوهم للداخل
    سميحه بضحكه شريره ؛ ياهلا وسهلا بالغالي نورتونا والله ياشباب
    لمار؛ بنتي فين ياسميحه
    سميحه بسماجه؛ توتو سميحه حاف كدا لا ميصحش دانا استنيت اليوم دا بفارغ الصبر وبذات انتي وفارس لأن انتو اكتر اتنين بوظتولي حياتي
    فارس بصوت قوي؛ هاتي البت وخلي رجالتك دي تبعد احسلك

    سميحه بضحكه شريره؛ ههههه هو دخول الحمام زي خروجه يافارس انتو هنا عشان انتقم منكم
    ياسر بغضب؛ انتقام اي إلى بتقولي عليه دا انتو اي إلى جرا لكم انتي وامي قلوبكم ماتت
    سميحه بغضب؛ ايوا ماتت بسبب عمايلهم وشاورت على لمار وفارس بسبب ابوك إلى مرضيش يتجوزني وفضل امك عليا رغم اني اترجيته كتير عشان يتجوزني حتى طلبت منه اني ابقى عشيقته بس رفض عشان بيحب امك وكل مره كنت بقرب منه كنت انت بتبعدني عنه ونفس الشي حصل مع بنتي بس المرادي انا الي كسبت وجوزتها لفهد غصب عن الكل وحتى لو مكنش عمل الحادثه كان هيتجوز ها بردو
    لمار؛ يتجوزها بالوهم إلى بنتك عملتهوله انه اغتصبها برافو عليكم بجد خطه ممتازه
    سميحه؛ شاطره مانتي فاهمه اهو
    -هاتي البت احسلك ياسميحه
    سميحه؛ مش قبل ماهقتلك واخلص منك الأول
    وجهت الأمر لواحد من رجالتها هات البت
    جلب الرجل البنت
    لمار؛ سما ماما ماتخافيش ياحبيبتي هاخدك معايا ياقلبي
    سميحه؛ لا لا مش هتاخدي ها لاني هموتها قدام عينك يالمار
    سحبت سكينه بجانبها حطتها على رقبه سما اتفزعت لمار برعب؛ سيبي البت هعملك إلى انتي عاوزاه سيب بنتي
    مع السلامه ياسما
    ركضت عندها وهيا بتصرخ باسمها سماااااا
    زقتها بكل عنف وجذبت سما لاحضانها واشتبك فارس وأسر مع الرجال اخدت بنتها وركضت بها
    سميحه بغضب لرجالتها وراها اقتلوهم مش عاوزاهم عايشين
    ركضو ورائها
    لمح فارس فهد مرمى عالارض صرخ باسمه فهد انت كويس وجده فاقد الوعي
    أسر خد بالك منه وانا هلحق لمار

    تركض بهلع هيا وابنتها وسط الأراضي الزراعيه المخيفه الظلام دامس تمام وقعت ابنتها وتاذت
    -سما حبيبتي انتي كويسه
    -سما بدموع ماما رجلي اتعورت هو احنا هنموت ياماما بابا فين ياخدنا من هنا
    حضنت ابنتها بقوه ونزلت دموعها بشده حبيبتي بابا تعبان لازم نقاوم عشان نرجعله منستسلمش ماشي هربط رجلك ياقلبي ونكمل جرى لغايه ماتطلع من هنا

    هزت الطفله رأسها وضمدت جرحها وحملتها على كتفها وأكملت بها ركض
    يركضو ورائها بشده وهيا تركض

    ابتدا يفوق من اغمائه اعتدل مره واحده وهتف بقلق
    شديد أسر؛ لمار لمار والبنت
    أسر؛ اهدا يافهد انت جيت هنا ازاي
    انا سمعت كلامكم ودماغي وجعتني ومحستش بنفسي مين الناس دول إلى عاوزين يقتلو لمار وبنتها ليه ماما ساعدت الناس دي
    أسربقلق ؛ انت مش عارف مين دول
    فهد؛ لا معرفش انت هتفضل ترغي لمار في خطر
    اتصل بفارس ركضو باتجاه الأراضي الزراعيه وعرفو مكان فارس
    فهد عصبيه؛ فارس فين لمار
    -مش عارف اختفت
    فهد بعصبيه كبيره؛ يعني اي اختفت دورو عليها بسرعه يالا لازم نلقيها قبلهم
    ركضو كل واحد باتجاه
    عند لمار تركض بابنتها بتعب شديد والمجرمين يلاحقوها جلست وراء شجره تلتقط أنفاسها المسلوبه ونطقت باسمه بتعب فهد
    وقف مكانه سمعها قلبه احس بندائها هيا قريبه منه لمار انتي فين
    اكمل ركض يبحث عنها وسط الظلام الذي يشقه نور القمر
    سميحه بغضب اخيرا لقيتك يازباله انهارده موتك على أيدي يالمار انتي وبنتك
    ارتجفت لمار برعب وخوف حاوطها ثلاث رجال
    مدت سميحه ايدها لتاخد سما ولكن صفعه قويه تلقتها نزفت على اثرها
    لمار بقوه رغم خوفها الداخلي؛ اوعي تلمسي بنتي فاهمه إلى هيقرب من بنتي هقتله
    هجم الثلاث رجال عليها امسكوها وسميحه اخدت سما
    لمار بصريخ؛ سيب بنتي يازباله ااه صفعه قويه من سميحه على وجهها صرخت بكل ماوتي من قوه
    فهد صرخت بأعلى صوتها على زوجها حبيب عمرها
    سمعو صراخها فارس وأسر وفهد فهد قريب من مصدر صوتها ركض باتجاه الصوت
    سميحه بغضب اضربوها عاوزاها تنزف دم من كل مكان سما بدموع وصريخ ماما

    رفع الرجل يده ليضرب لمار لكن يدا قويه امسكته نظر له نظره ارعبته كسر يده في ايده وضرب الرجال التانين هربت سميحه من مكانها ظل فهد يضرب في الرجال وانضم له فارس وأسر واسقطهم جميعا
    أسر اخد سما في حضنه بيهديها
    لمح فهد ترنح لمار ركض عندها لحقها قبل أن تسقط عالارض وقعت في احضانه همست له بتعب شديد
    ولادي يافهد وفقدت الوعي داخل احضانه
    فهد؛ لماااااار؛؛؛؛؛؛؛

    ^^^^^^^^^^^^^^^^^^^
    مهما يفرقنا الزمان هنتقابل
    مهمها يبعدونا ويفرقونا هنتقابل
    مهمها يحاولو احنا روحين مرتبطين ببعض

    أشعر بألم في قلبي
    يؤلمني بشده اي وجع هذا
    واي شعور أشعر به
    أشعر أن روحي تنسحب
    أشعر أني أغرق بدونك

    يتبع بارت عشان القمرات إلى عاوزه تطمن على سما

    reaction:

    تعليقات