القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية اغتصاب زوجة الفصل العشرون 20 بقلم رشا محمد

رواية اغتصاب زوجة الحلقة العشرون 20 بقلم رشا محمد 

رواية اغتصاب زوجة الجزء العشرون 20 بقلم رشا محمد

رواية اغتصاب زوجة البارت العشرون 20 بقلم رشا محمد

رواية اغتصاب زوجة الفصل العشرون 20 بقلم رشا محمد


رواية اغتصاب زوجة الفصل العشرون 20 بقلم رشا محمد

كادت ميرال أن تتكلم حمزة قَبَلَها قُبلة طوييييلة 
اسكتتها ثم ظل يُقَبل كل جزء من جسدها و.....
(نسيبهم دلوقت ف حالهم ونرجعلهم تاني من غير دوشة😉🤣🤣)
عاشا حمزة وميرال أجمل ساعات عمرهما مع بعضهما 
بدون تدخل الحاجة نعيمة لتحطيم سعادتهم 
وقضوا اليوم بجناحهما ولم يخرجا منه 
وفي الصباح استيقظ حمزة علي طرق الباب 
قام وارتدي روبه وذهب وفتح الباب أخذ الفطار 
من النادل وأخذ الشئ الذي أوصي بأن يحضروه 
له ثم أغلق الباب وذهب ليوقظ ميرال 
حمزة : ميرال يالا اصحي عشان نبدأ فسحة من أول اليوم
عندما سمعته ميرال استيقظت سريعًا وقالت : 
بجد هنتفسح ؟!!
حمزة : أيوه بجد طبعًا 
قومي يالا عشان نفطر وتشوفي اللي جبتهولك دا
هيعجبك ولا لاء 
ميرال : ايه دا أنت جبتلي ايه ؟!!
وقامت وذهبت ناحية ما اشتراه لها حمزه وفتحته 
ونظرت له وقالت : الله بوركيني مايو دا حلو أوي 
وألوانه جميييلة وكمان معاه البونيه بتاعه عامل حسابك 
علي كل حاجة ثم ضحكت وقالت : ميرسي يابيبي 
حمزة : طيب يالا نفطر بسرعه ونغير عشان أشوفه 
عليكي وننزل
ميرال : حاضر يا بيبي 
جلست وبدأوا بتناول الفطار سويًا وأخذ حمزة يطعمها 
بيده وميرال أيضًا تطعمه بيدها حتي انتهوا 
من فطارهما ثم دخلا واخذا شاور مع بعضهما 
وظلا يداعبان بعضهما ويضحكان حتي انتهوا من الشاور 
ثم ارتدا ملابسهما 
حمزة : أيوه كدا هو دا المايو مش اللي كنتي لبساه 
ميرال : الحمد لله انه عجبك يالا بينا بقي ننزل 
حمزة : لاااا استني ثم اقترب منها ومسك خصلة من 
شعرها كانت تقع خارج الحجاب وقال : ودي خارجة 
برا بتعمل ايه ؟!! مش أنا قولت مفيش قصقوصة 
من شعرك تبان ؟!!
ميرال : وقعت غصب عني يابيبي والله 
حمزة : لا ما هو لو مش هتاخدي بالك ان في حاجات 
بتحصل ولازم تعدلي وتظبطي نفسك طول الوقت 
يبقي نخلينا هنا أحسن ومش مهم نخرج 
ميرال : لا خلاص والله هاخد بالي من كل حاجة 
دا أنا م صدقت ويالا بقي قبل م تغير رأيك 
حمزة أخذ ميرال ونزلوا قعدوا ع الشاطئ شوية 
وبعدين نزلوا البحر واستمتعوا بوقتهم ومداعبتهما 
لبعض من وقت لآخر 
ثم خرجوا قعدوا ع الشاطئ شوية وبعدين 
حمزة قال لميرال : تعالي ناخد لانش ونتفسح 
ف البحر شوية 
ميرال فرحة جداااا وقالت : الله يالا بينا بسرعة 
حمزة راح اتفق مع صاحب اللانش ورجع أخد ميرال 
وركبوا اللانش ولسه حمزة هيسوق ميرال قالت :
ايه دا هو أنت اللي هتسوق؟!!
حمزة : أيوه طبعااا 
ميرال : أيوه ازاي بس هو أنت بتعرف تسوق ؟!!
خلي صاحبه يجي معانا وهو اللي يسوق 
حمزة : لاء طبعا مفيش حد هيجي معانا عشان نكون 
براحتنا مع بعض مش أجيب معايا واحد عزول بينا!!
ميرال : لا يا حمزة دا لانش سريع وممكن يعطل ف 
وسط الطريق بينا وبعدين كمان احنا منعرفش 
الطريق يعني ممكن منعرفش نرجع هنا تاني 
حمزة : يااااه كل دا هيحصل واحنا بنتفسح شوية 
صغننين؟!!
يالا يا ميرال وبلاش دماغ الأطفال دي وبعدين 
دا سواقته سهلة جدااا واحنا مش هنبعد عن هنا كتير 
ميرال والخوف يملئ قلبها : خلاص ياحبيبي اللي أنت شايفة
طلعا حمزة وميرال ع اللانش وساقه حمزة 
وعندما رآها خائفة قال لها : تعالي ياحبيبتي 
جنبي هنا 
ذهبت ميرال بجانب حمزة فاحتضنها وقال : 
خلاص ياحبيبتي شوفتي احنا مشينا بيه ازاي وكل 
حاجة زي الفل ازاي ؟!! 
دا سهل جدااا مش محتاج الخوف دا كله 
وبعد بعضٍ من الوقت اطمئنت ميرال والخوف تركها 
وبدأت تستمتع بوقتها مع حمزة 
وحمزة يأخذها بين أحضانه ويلعبان سويًا ويداعبان 
بعضهما مستمتعان بالجو الجميل والمنظر الخلاب 
وفجأة سرعة اللانش زادت عن العادي وحمزة لا 
يستطيع التحكم بها وظلت السرعة تزيد وتزيد 
وحمزة يحاول أن يتحكم بالسرعة ولا يستطيع 
حتي اصتدم اللانش بصخرة كبيييرة جدااااا 
وتحطم اللانش وسط صريخ ميرال ومحاولة 
حمزة بأن يأخذ ميرال بين أحضانه ليحميها ولكن 
حمزة اصتدم رأسه بالصخرة وسقطا ميرال 
وحمزة ف البحر 
عافرت ميرال كثيرااا حتي تطفوا فوق الماء حتي 
صعدت وتمسكت بشئ وجدته يطفوا فوق الماء 
من بواقي اللانش ثم ظلت تبحث عن أي أثر لحمزة 
ولم تجد له أي أثر ظلت تبحث وتبحث ف الماء 
حتي حضر فريق الانقاذ ووجدوها بمفردها
منهارة من الخوف علي حمزة 
اعطت لفريق الانقاذ مواصفات حمزة وهي في قمة
الانهيار حتي يبحثون عنه 
وجلست هي ع الشاطئ وسط مواساة الناس لها 
تنتظر رجوع حمزة لها وهي تتذكر كل 
الأوقات السعيدة بينهما وعندما تشعر بأنها لن تراه 
ثانيًا تنهار أكثر وأكثر 
ظلت تنتظر رجوع حمزة ع الشاطئ يوم كامل 
بليلة حتي أتي لها فرد من أفراد فريق الانقاذ
وقال لها : ..... 
يتبع ........
يا تري الفرد دا هيقولها ايه ؟
وياتري حمزة هيجراله ايه ؟
وياتري القدر كاتب لميرال ايه تاني هتشوفه ف حياتها؟
دا اللي هنعرفه البارت الجاي ان شاء الله 👌♥️
الحمد لله البارت دا عدي من غير الحاجة نعيمة 🤣
يتبع...
لقراءة الفصل الحادي والعشرون اضغط على : ( رواية اغتصاب زوجة الفصل الحادي والعشرون )
لقراءة الرواية كاملة اضغط على : ( رواية اغتصاب زوجة )
reaction:

تعليقات