القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية مزاج الفصل الرابع عشر 14 بقلم منار همام

 رواية مزاج الحلقة الرابعة عشر 14 بقلم منار همام

رواية مزاج الجزء الرابع عشر 14 بقلم منار همام

رواية مزاج البارت الرابع عشر 14 بقلم منار همام

رواية مزاج الفصل الرابع عشر 14 بقلم منار همام

رواية مزاج الفصل الرابع عشر 14 بقلم منار همام



يوسف: لسه زعلانه

اسراء عدلت وشها ليه: لا

يوسف ابتسم: طاب يلا كدا سمعيني ضحكه تجيب بوليس الأداب

اسراء بيأس: انت كنت فين وهما بيوزعوا الاحترام

يوسف بيغمزلها: مع وحده

الباب خبط

يوسف: مين

جاسر بضيق: انزل يعم ولا انت هتنفذ كلام أبوك بجد

يوسف: غور ياد من هنا وأنا دقيقه وجاي

اسراء دفنت وشها في يوسف

: دي العليه كلها عايزه إعادة تربيه

***********

يوسف نزل لقي الكل قاعد في المطبخ الشباب قعدين علي تربيزه صغيره موجوده في المطبخ والبنات واقفه تعمل اكل.. ماعدا ميسره قاعده علي الرخامه بتاكل كيك و بتشرب عصير

يوسف: أي يا رجاله هو انتو اللي هتعملوا العشاء النهاره

آدم بص لجاسر: أخوك بقا خفيف اوي الفتره دي

يوسف قعد جنبهم علي التربيزه

: علشان نرضي ناس كدا.... بص علي إسراء....

نور وقفت جنب ادم

: آدم شمرلي الكم............ نور كانت هدومها مليانه عجين بسبب إنها بتساعد إسراء

آدم رفعلها الكم وباسها من خدها

: متوسخيش نفسك يا روحي علشان مفيش هدوم ليكي هنا

نور: حاضر

يوسف همس لجاسر

: شايف مش جعفر إللي إحنا متجوزينهم

ميسره بقرف: لما بشوفها بشوف كسوفها وأقول يا بت كفايه محن

ادم: جاسر لم مراتك انا مش عارف مستحملك ازاي

ميسره نزلت من علي الرخامه

: طاب بص بقا أنت وباربي بتاعتك دي

وكبت العصير علي هدوم نور

: شوف بقا هتجبلها لبس منين

ادم: جاااااسر وربي هزعلهالك

جاسر بحده: ميسره إتلمي..قومي واعمليلي شاي

ميسره: نعم ياخويا تكونش الخدامه الفلبينيه اللي جبهالك ابوك

جاسر: لا دا انتي عايزه تتربي بجد بقا

يوسف مسكه من ايده

: أهدي يا جاسر اه هي لسانها اطول منها وعايز قطعه وبترفع صوتها عليك من دلوقتي بس معلش

جاسر بصله: ايوه يعني بتهديني ولا بتعصبني

يوسف: بهدي النفوس

آدم: اقعد يعم خلينا نشوف هنعمل اي

جاسر قعد: هنعمل اي

آدم: اخر حاجه وصلنا ليها قدرنا نلاقي الشخص اللي بيصدر العربيات من فرنسا لهنا

وفي نفس الوقت اكتشفنا إنه بيشحن فيها هروين في العربيه اللي بيصدرها و دلوقتي هو مع البوليس

يوسف: أهم حاجه ميقتلش نفسه زي إللي قبله

جاسر: لا إحنا إتأكدنا إن ميكونش أي حاجه تساعده

آدم: طاب هنعمل اي دلوقتي

ميسره بتفكر و قاعده علي الرخامه متربعة وبتاكل مكرونه

: بص هو تقريباً كدا مركز مع جاسر ويوسف أوي وتحسه بيقول ان دا تمهيد لكل اللي بيحصل يعني لسا التقيل مجاش

والحاجات اللي زي دي تقريباً بتبقي ان في حد بيكرهكم بسبب حبيبته اللي اخدتوها منه

وبما إن كنتو بتقول إن الشخص دا فرنسي وجاسر ويوسف درسوا في فرنسا برضو.. راجعوا نفسكم يا شباب

آدم بسخريه: بقولك اي انتي مش قاعده تطبخي مع باقي البنات ليه... كمل بصوت عالي... ارحميني من الروايات إللي طول النهار تقرأيها

وبعدين استني يا بت انتي مش كنتي بتاكلي كيك اي اللي في ايدك دا

ميسره: بقولك اي ياد انت قرفتني والله اقوم اجبلك الباربي دي مش شعرها الحلو اييييح يخربيتها دي عليها شوية شعر إنما أي

كملت وهي بتاكل المكرونه اللي في الطبق بسرعه

وادي الطبق أهو علطول سادين نفسي

حطت الطبق في الحوض وفتحت التلاجه بقرف

: إنتي يا بت يا سوسو فين الشوكولاته اللي كانت هنا

اسراء:من فوق يا ميسره

جاسر بهدوء: فعلا ميسره عندها حق ولو كان كلامها صح يبقا مفيش غير واحد بس.

يوسف: اوع تقولي هو

ادم: مين

********

ماك: قبل أن اعرف أنهم اخوتي كنا اعز اصدقاء تعرفت علي جاسر اولا في الكليه وكان دائما ما ياتي يوسف ايضا ليطمئن علي اخيه

كنت تقريباً في عمر يوسف لأني تاخرت عن الكليه بضع سنوات وهذا ما سهل علينا ان نكون أقرب لي بعض

اسر: وماذا حدث حتي تفرقتم

ماك: كنت احب فتاه حقآ لقد كنت اعشقها ولكن تلك الغبيه وقعت في عشق جاسر الذي استغل ذلك وقضي معاها بضعت ايام وتركها حامل منه حقآ كنت اريد قتله ولكن هي من منعتني

اسر:هل كان يعرف انك تحبها

جاسر: نعم الجامعه كلها كانت تعرف

اسر: وما دخل يوسف في ذلك

ماك: بعد حملها من جاسر اتت لي و طلبت مني ان اتزوجها ووافقت ولكن بعدها بفتره عرف يوسف بحملها من اخيه ولذلك طلب منها الزواج كي لا يترك ابن اخيه لاحد ولكن يوسف لم يكن يعرف اني احبها كنت ساذهب ليوسف واخبره اني احبها وعندما تنجب ابن اخيه ساعطيه له ولكنها منعتني واخبرتني إن فعلت ذلك سوف تقتل نفسها

اسر: اكمل

ماك: بعد زواجه بفتره عرفت انها قتلت نفسها اكيد ذلك اللعين من عذبها
لم اصمت بعدها حاولت قتل يوسف وجاسر مرارا ولكن. ولاكن حولو سجني و
عرفوا اني تاجر ممنوعات واخبروا الشرطه

لم تكن الشرطه لديها دليل عني ولكن هما استطاعوا ودخلت السجن 5سنوات
كان كرهي لهم يزيد اكثر واكثر وبعد خروجي فورا دبرت ليوسف حادثه كادَ يموت به ولكنه نجا بفقد الذاكره فقط

اسر: ولكن لم افهم بعد كيف انت اخي وتقول انك ابن شاهين

ماك: اووو نعم لم اخبرك فاكيد الأب يشبه ابنه إنهم عائلة كلها عاهره انا اكرههم فقد فعلا الأب ما فعله ابنه

اسر: كيف انا لا افهم

ماك: كان اباك (علي) لديه عمل في فرنسا واصطحب زوجته مع امي كانت علاقتهم متوتره في تلك الفتره وبها بعض المشاكل

كانت امك تذهب الي البار يومين لتنسي مشاكل ابيك وتعرفت علي شاهين العزيز ولا داعي اخبارك الباقي

ولكن اباك علي لم يصمت وعند عوته الي مصر قتل زوجه شاهين الأولي وهذا ما سأفعله أنا

بعد معرفه اباك علي خيانه أمي ليه انتظر في فرنسا حتى انجبتني وتركني عند صديق له.

اسر: اتعني انه يوجد عاداوه قديمه بين ابي وشاهين العزايزي

ماك: نعم واز ارت ان تبعد نور عن ادم اخبره انه ابنت اخ الرجل الذي قتل زوجته

اسر: وكيف عرفت انهم اخوتك

ماك: صديق أبي اخبرني كل شئ قبل وفاته

*************

اسراء كانت وقفه في نص لاوضه وصلتله رساله

: بكره اول جلسه هستناكي.....

اسراء ردت: اكيد هاجي ابعتلي العنوان

اسلام:... بعت العنوان

اسراء: انا كنت كلمت زهراء امبارح وكانت تعبانه لسه قعدا تعبانه

اسلام: لا بقيت كويسه هي خدت العلاج ونامت وشكرا ليكي علي قربك منها

اسراء: عادى ولا يهمك وانا هحول اتصل بيه بعد شوية تكون صحيت

اسلام: تمام

يوسف طلاع من الحمام بينشف شعره

اسراء قربت منه بدلع ولفه ايديها حوالين رقبته

يوسف رما الفوطه على السرير واحط يدي على وسطها

يوسف: امممم لا اكيد في حاجه

اسراء: اخص عليك يا يوسف تعرف عني كدا

يوسف قرب منها وحط راسه علي رقبتها وباسه

: مش مهم بس انا هاستغل اللحظه

اسراء: مش مشكله استغله براحتك بس عندي طلب

يوسف اباسم وهو لسه وشه في رقبتها

: الصراحه طول ما في م مقابل اطلب براحتك

اسراء بتزمر: طول عمرك استغلال بس مش مهم في واحده صاحبتي تعبانه و هاروح بكره معها عند الدكتور

يوسف بعد عنها وبصلها باستغراب:

من امتى وانت عندك صحاب

اسراء: لسه متعرفه عليه من يومين كدا بس معلش البنت مسكينه

يوسف: حاضر هخدك بكره واجيبك

**************

نور قاعده قدام ادم وهي لابسه بجامه اسراء و كبير عليها جدا وادم قاعد وراء بيسرحلها شعرها

ادم: عايزه ضفيره ولا مربوط ولا اسبهولك

نور: زي ما انتا بتحبه

ادم ابتسم وسبله شعرها مفرود.

ادم: يلا ننام بقا

نور جريت علي السرير ونامت وغتط نفسها

ادم ابتسم عليه وعلي طوفليته. وراح نام جنبها

شويع ولقي نور بتتحرك علي السرير بضيق
ورفعت الغطاء من علي وشها وشعرها متنعكش وخدوده حمره هي بتتخنق من الغطاء بسرعه

نور بترجع شعرها لوره: ادم انت هتنام

ادم شدها ليه: لا يا روحي عايزه تقولي حاجه

نور: عايزه ازور ماما

ادم: حاضر يا روحي بكره اخدك عندها

نور: وعايزه تلفون علشان اكلم اسراء لما نروح الشقه

آدم: حاضر يا برنسيسه نور حاجه تاني

نور فردت دراعاتها: وعايزه حضنك انام فيه

ادم بضحك ودخله في حضنه: بس كدا

**********
عماد: اي يا اختي قعدتك طولت عندنا

ساميه: مش عايزه زن يا عماد انت عارف اني ليه في البيت دا

عماد: ولله حد علمي انك اختي ورثك

ساميه: فكك من الحك دا كله و هاديك القرشين اللي انت عايزهم بس قللي عملت ايه في موضوعنا

عماد: متخفيش كل حاجه ماشيه تمام

ساميه: يوهاااا يا عماد بقالك اسبوع تقول كدا ومفيش حاجه بص انا جبت اخري هخلي الزفت هو واخوه يمضو ان كل حاجه بسم عيالي من غير ميادو بالهم

عماد: ما عيالك هيرجعو كل حاجه ليهم تاني

ساميه: امال اعمل اي

عماد: خلي القعد بسمك..
يتبع..
لقراءة الفصل الخامس عشر اضغط علي : (رواية مزاج الفصل الخامس عشر)
لقراءة باقي الفصول اضغط علي : (رواية مزاج)
reaction:

تعليقات