القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية نيران أشعلت القلب الفصل العاشر 10 بقلم إسراء هاشم

 رواية نيران أشعلت القلب الحلقة العاشرة 10 بقلم إسراء هاشم

رواية نيران أشعلت القلب الجزء العاشر 10 بقلم إسراء هاشم

رواية نيران أشعلت القلب البارت العاشر 10 بقلم إسراء هاشم

رواية نيران أشعلت القلب الفصل العاشر 10 بقلم إسراء هاشم

رواية نيران أشعلت القلب الفصل العاشر 10 بقلم إسراء هاشم


نعمات وهي تقف مع شخص وبتقول نعمات بكر"ة لازم تمو"ت اتصرف وتخ"لص عليها لازم احر"ق قلب كريمة ودهشان وتخلص علي قمر وهلال

الشخص وبيكون فهد اشمعنا اخترتني انا مش خايفة اكشفك قدام اخوكي ويعرف ان اللي عايزة تخل"ص علي ولادو وبتكر"هو هي اختو

نعمات بخبث لا يا ولد الراوي متفكرش تلعب معايا انا وتشغل دماغك عليا وانا لو مش متاكده انك عاوز تتخ"لص من هلال وبتحاول تقت"لو مكنتش قولتلك ولا كلمتك وهدفنا واحد وهو انك تخلص علي هلال وانا عاوزك تخلص علي هلال وقمر واشوف دهشان وكريمة وهما قلبهم محر"وق زي ما حر"قو قلبي زمان

فهد مكنتش اعرف انك هتكر"هي اخوكي قوي كدا بس ليه

نعمات بكر"ة وغ"ل شديد انا مهكرهش في حياتي قد دهشان وحسن وكريمه ولازم ادمر"هم كلهم وانت هتساعدني يا فهد والا السر القديم هيتكشف للكل

فهد بقلق سر اي قصدك اي بظبط مش فاهم حاجه

نعمات قصدي السر اللي عدا عليه خمس سنين في بيت الجبل فاكر يا فهد ولا تحب افكرك بي شهد

فهد بخوف انتي عرفتي ازاي الكلام ده مش صح انتي فهما غلط

نعمات بابتسامه خبيثه متقلقش يا فهد طول ما انت معايا سرك في بيئر ومهيخرجش لحد واصل طول ما انت معايا وهتنفذ اللي هقولك عليه لكن لو فكرت تلعب معايا ساعتها هيبقا خر"اب علي الكل وكل واولهم عليك انت يا فهد وانت عارف قصدي اي وليث وهلال مش هير"حموك وقتها

فهد بكر"ة انتي شيط"ان اكيد

نعمات بجبر"وت لو انا شيطا"ن انت متفرقش عني كتير وهتعمل زي ما قولتلك يا فهد هستنا الخبر وبتمشي نعمات وهي تبتسم بخب"ث وانتصار لنجاح مخطاتها

فهد وهو يك"سر في كل شي حواله بغضب ويتوعد لها فهي تعرف عنه السر الذي لو انكشف فسوف ينق"ضي علي حياته

بيقرب العسكري من سيلا ولكن هنا هلال ولم يتحمل وبيكون صبرة نفذ وبيعطي هلال العسكري لك"مه فوجهه بغضب ليقع العسكري علي الارض وبيرفعو العساكر السلا"ح علي هلال وبيقول الظابط بحده اللي انت عملتو ده غلط وهتتحاكم عليه يا هلال بيه انت بتمد ايدك علي عسكري دي جر"يمه

هلال ببرود اعمل اللي عاوزو بس محدش هيقرب من سيلا وانا اللي هجبها بنفسي ولو عاوز تحبسني احبسني لكن سيلا محدش هيقرب منها مفهوم يا حضرة الظابط وبيقرب هلال علي سيلا اللي واقفه مكانها بصدمه ومبتتكلمش وبيمسكها هلال من ايدها وبيقولها هلال وهو ينظر لها متخافيش انا معاكي ومحدش يقدر يقرب من سيلا هلال الجبالي سلا بتنظر له ولم تنطق حرف وبياخدها هلال وهو يمشي بها وماسك ايدها والظابط بينظر لهم بضيق وبيمشو وراهم

عبلة تجلس هي وهاجر فالغرفة وبتقول هاجر فهميني ياما انتي علاقتك اي بح"بس سيلا انا مش فهما حاجه

عبلة افهمي يا ام مخ تخين انا بعمل كل ده عشانك وانا اتفقت مع الدكتور يخليها تدي المريض الدواء غلط ويموت عشان سيلا تتحبس ونخ*لص منيها للابد واتفقت انو يكلمها ويخليها تروح المستشفي علي اساس عندها عملية بس ده كانت خطتي وهي شالت الليلة والراجل مات بسبب الدواء اللي هي ادتهولو وبكدا تتح"بس وكدا ناقص نتخل*ص من زينه ونعمات وتتجوزي انتي هلال وتبقي انتي ست البيت ده واك"سر مناخير كريمه واجبها الارض وابقا انا اللي ست البيت ده بدل ما هي متفرعنه وشايفه حالها ساعتها هذ"لها واخوكي لاهبل ده اللي هيحب قمر ولو يسمع كلامي ينفذ اللي قولتلو عليه طالما دهشان والبت مش موافقين كان زمانو اتجوزها غصب عنهم وكانو هما اللي طلبو انهم يستر علي بنتهم بس انا وراة لحد ما اخلية ينفذ اللي قولتلو عليه وساعتها هيتذ"لو وهما اللي هيتحايلو انو يستر علي بنتهم

زينه فاوضتها وهاتفها يرن وهي لما ترد ولكن بتاتي لها رسالة بتخلي معالم وجهها كلها تقلب لخوف وبعدها بتلاقي الموبيل بيرن بترد زينه بخوف وبتقول ان عاوز اي مني قولتلك كل حاجه خلصت وانتهت ابعد عني وسيبني في حالي بقا

الشخص قدامك خمس دقائق وتكوني عندي انا واقف قدام داركم والا يا زينه هلال هيعرف كل حاجه عن مراته المصون

زينه بخوف لا لا خلاص هحاول انزل وبتقفل زينه المكالمه وبتنزل زينه وهي تتسحب وتتلفت حوالها لكي لا احد يراها وبتخرج زينه من البيت وهي تلتفت بخوف وبتمشي لقدام شوية وبتشوف زينه سيارة تنتظرها بتقرب زينه منها وبتفتح باب العربيته وبتجلس بجانب الشخص وهي بتقول اي اللي جابك هنا يا فهد وعاوز اي مني تاني كل اللي بينا انتهي سيبني في حالي بقا انا دلوقتي واحده متجوزه

فهد بخبث متجوزة ضحكتني والله ويا ترا هلال بقا عرف ان مراته مش بنت بنو"ت ولا لسه مكتشفش انو اضحك عليه

زينه بخوف فهد ملكش دخل بالموضوع ده وابعد عني احسلك لان هلال او اي حد من عيلة الجبالي شافك معايا مهتعديش علي خير فابعد عني احسلك يا فهد

فهد وهو يمسكها من دراعها بكل غضب ويضغط عليه وبيقول اسيبك اي يا بت نعمات اوعي تنسي نفسك انتي واحده رخي"صه سلمتلي حالك وكمان بعدها روحتي اتجوزتي ابن الجبالي وهتستغفلية ويترا هتقوليلو اي ولا يكونش عملتي العمل"ية زي ما قولتي وتضحكي عليه وتفهميه انك بنت

زينه بغضب وبت"بصق في وجهه فهد وبتقول بغضب انت واحد زبا"لة ووهمتني بالحب والعشق وضحكت عليا وعدتني بالجواز وخليت بيا ملكش صالح بيا وابعد عني اي اللي رجعك تاني امسح رقمي من عندك ومتفكرش تكلمني تاني والا هقول لهلال وساعتها هلال هيق"تلك

فهد ويضر"بها ك"ف علي وجهها بغضب وبيقول انا هوريكي يا زينه وهندمك وهعمل فيكي زي ما حصل في شهد زينه بتبصله بصدمه وبتقولو شهد فهد بخبث ايوة شهد فاكرها وبيسوق فهد عربيته بسرعه وبتقول زينه بصراخ سيبني يا فهد سيبني خليني ارجع واخدني فين ولكن فهد بيشد"ها من شعرها بغضب وبيخبط راسها في تابلوة العربيه بتفقد زينه وعيها وبيكمل فهد طريقة

داخل قسم الشرطه بتكون سيلا ومعاها هلال وبيكونو داخل مكتب وكيل النيابة ومعهم الظابط وبيقول هلال ممكن اعرف اي الدليل اللي مع حضرتكم اللي يثبت مراتي قت"لت المريض ده وازاي تتهموها بته"مه زي دي

وكيل النيابة بهدؤء هلال مدام سيلا متهمه انها اديت مر"يض دواء غلط وده اده لمو"ته واهل المريض رفعو قضيه علي دكتورة سيلا بذات لان المريض كان اتحسن والكاميرات جايبه مدام سيلا انها اخر واحده دخلت للمريض ده ومحدش دخل بعدها غير اهل المريض ولقوة مي"ت وكمان الحالة دي انتي طلبتي انك تاخديها من دكتور وليد وانتي اللي طلبتي انك تهتمي بالمريض ده ودكتور وليد شهد بكدا انك انتي المسؤلية عن المريض ده وكمان الممرضه اعترفت انك انتي اللي اديتي الدواء للمريض كل الادلة ضددك

سيلا وهي تجمع الاحداث وبتعرف ان نصبولها فخ لكي تقع فيه وبتقول سيلا بحده انا مقت"لتش حد انا جالي اتصال من المستشفي ان في مريض حالته خط"يرة جدا والدكاترة خايفين يدخلو العملية بتاعتو لان مفيش امل يعيش وطلبو مني احضر انا واعملو العملية وفعلا نزلت بسرعه ورحت المستشفي بس لما روحت لقيت الممرضه بتقولي مفيش مريض ولا فيه عملية استغربت الموضوع ازاي مفيش مريض وجالي الاتصال من المستشفي وكنت ماشيه بس لقيت دكتور وليد وقفني وادني دواء اديه للمريض ده وقالو انو عندو عملية ومش فاضي وسبني ومشي بسرعه وملحقتش حتي ارفض او اوافق ومكنش ادامي حل غير اني ادي انا الدواء للمريض وبعدها مشيت وانا بقالي فترة مش بنزل غير لما يكون فيه عمليات وبس ومطلبتش ان انا امسك الحالة ولا اعرف اي حاجه عن اللي سيادتك بتقولها وانا مستحيل اعمل كده

وكيل النيابة معاكي دليل يثبت كلامك اللي بتقولية ده

سيلا بغضب اجيب دليل لي اي وانا معملتش اي حاجه ومعرفش حاجه عن اللي بتقولها ده وممكن تجيب دكتور وليد هو يقول لحضرتك علي اللي حصل

وكيل النيابة بحده صوتك ميعلاش انتي متهمه في قضيه قت"ل ولحد ما التحقيقات تخلص انتي هيفضل مق"بوض عليكي

هلال بغضب وهو يقف مكانه ويخبط بايديه علي المكتب وبيقول بغضب وانا مس هسمح لي ده يحصل ومش مرات هلال الجبالي اللي تتعامل كيف المجر"مين وانا عارف ان سيلا براءة وده ملعوب معمول عشان تقع فيه بس انا مش هسكت علي اللي بيحصل ده

وكيل النيابة بغضب الزم حدودك يا هلال شوف انت واقف قصاد مين والا هعمل تصرف مش هيعجبك انا محترم انك ابن العمده لحد دلوقتي والا كان زماني عملت تصرف تاني

هلال بغضب وانا مبخافش من حاجه و هثبت ان ده ملعوب وعاوزين تلبسوة لي مراتي

وكيل النيابة بغضب احترم نفسك يا هلال انت بتغلط وبتتعدي حدودك معايا هتضطرني انزلك الح"جز

هلال وهو يخرج هاتفه ويتصل علي شخص وو و

فهد بيوقف العربيه وهو ينظر لي التي تجلس بجانيه وابتدت تفوق بنزل فهد من العربيه وبيفتح الباب وبيقول بحده انزلي

زينه بترفع راسها بوجع وبتبص للمكان حوالها بخوف وبتقولو انت جبتني هنا ليه خليني امشي ونبي يا فهد ودموعها بتنزل بخوف منه فهد بينظر لها بغضب وبيمسكها فهد من شعر"ها وهو يسحبها وبينزلها من العربية بالقوة والغصب وزينه تحاول ان تفلت منه ودموعها تنزل بانهيار وهي تترجاه وتصرخ ان يتركها ولكن فهد يجرها خلفه وووو
يتبع..
لقراءة الفصل الحادي عشر اضغط على : (رواية نيران أشعلت القلب الفصل الحادي عشر)
لقراءة باقي الفصول اضغط على : (رواية نيران أشعلت القلب)
reaction:

تعليقات