القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية عشق الأسد الفصل الثاني 2 بقلم أمل نبيل

 رواية عشق الأسد الجزء الثاني 2 بقلم أمل نبيل

رواية عشق الأسد الحلقة الثانية 2 بقلم أمل نبيل

رواية عشق الأسد البارت الثاني 2 بقلم أمل نبيل

رواية عشق الأسد الفصل الثاني 2 بقلم أمل نبيل

رواية عشق الأسد الفصل الثاني 2 بقلم أمل نبيل


كان يجلس في مكتبه إلى أن دلف عليه صديقه يقول:الشيطان ظهر يا عمر 
عمر:عرفت يا محمد 
محمد:وهتعمل معاه إيه 
عمر:ولا أى حاجة 
محمد:إزاى يعنى 
عمر:هكلم أسد الأول وهشوف هنعمل ايه 
محمد:ماشى يا عمر 
______فى منزل عشق_______
_______فى المطبخ________
ماريا:تعالى يا ست ملاك علشان تتفرجى علينا وتتعلمى 
ملاك بضحك:والله يا لطفى لو فضلت تعلم فيا سنه مش هتعلم 
ماريا:هههههههههههههههه طيب يلا ياختى خلينا نشوف هنعمل إيه علشان تتعلمى 
عشق :إيه رأيكم نعمل إندومى 
ماريا بسخرية:هنعلمها إزاى تعمل إندومى يا عشق 
ملاك:ايوة بليز أنا عايزة إندومى نفسى أدوق طعمه عامل إزاى
عشق:ليه إنتى مكالتيهوش قبل كده 
ملاك:لاء مكالتوش بس نفسى أجربه أوى
ماريا:ولما إنتى نفسك فيه مش بتاكليه ليه 
ملاك :ماما مش بتخلينى أكل الحاجات دى بتقول إنها وحشة وبتجيب أمراض 
(نفس كلام أمى والله يا ملاك، بس عادى بجيب الإندومى سرقة من غير ما تعرف 😂😂😂😂😂)
ماريا:خلاص إشطا هنعمل إندومى 
عشق:ومعاكم الشيف عشق إللى هيعلم ملاك إزاى تعمل إندومى 
ضحك الجميع عليها 
بدأت الفتيات بصنع الإندومى وبعد أن إنتهو وضعوه على الطاولة وبدأو فى أكله 
ملاك:الله ده طعمه حلو اوى 
ماريا:بالهنا والشفا يا حبيبتى 
عشق:طعمه حلو علشان أنا اللى عملاه 
ماريا:تبا لتواضعكى يا فتاة 
عشق:سحقا لكى أيتها المرأة
ملاك بضحك:مالكم قلبتوا على أيام الجاهلية كده ليه 
ضحكت الفتيات وأكملوا تناول الإندومى 
(طيب إعملوا حسابى معاكم ياجذم فى الإندومى😡 )
كان يجلس في مكتبه يقرأ الأوراق التى امامه بتركيز دقيق 
:هوا فى حاجة يا باشا ،أردف مدير الحسابات بهذه الجمله 
أسد:أظن إنت عارف عقوبة إللى يفكر يلعب مع أسد المنشاوى يا ماجد
ماجد بتوتر:أيوة عارف يا باشا 
أسد:ولما إنت عارف يا ماجد إيه إللى خلاك تلعب فى الحسابات 
ماجد وهو يبتلع ريقه:أنا ماليش دعوة بأى حاجة يا باشا
أسد:نعم يا روح امك أومال مين إللى ليه دعوة 
ماجد برعب:معرفش يا باشا معرفش
أسد:إنطق يلا وقول مين إللى وراك 
ماجد بتوتر:أنا مش فاهم إنت بتتكلم على إيه يا أسد بيه 
أسد:لاء إنت فاهم كويس أنا بتكلم على إيه فلخص وقول مين وراك 
ماجد:معرفش
أسد ببرود:تمام الظاهر إنك حابب إن رجالتى تعمل معاك الواجب ،يا سامح 
دلف المدعو سامح إلى الداخل :اوامرك يا باشا 
أسد:عايزك تاخد الكلب ده تظبطوه على الأخر لحد ما يقول مين إللى وراه 
سامح:اوامرك يا باشا ثم إقترب من ماجد وسحبه خلفه 
ماجد:ابوس ايدك بلاش يا باشا والله أخر مره مهتتكرر 
،سليم الحسينى هوا اللى طلب منى أعمل كده يا باشا 
،والنبى خليه يسيبنى يا باشا 
لم يبالى أسد بصراخه بل ارتسمت إبتسامه خبيثة على وجهه وهو يقول:أهلا برجوعك يا شيطان 
ثم حمل متعلقاته وخرج من شركته بخطوات هادئة تحت نظرات الموظفات الهائمة والشهوانية ونظرات الرجال الحاسدة والحاقدة 
ركب أسد سيارته ونظر إلى العنوان الذى قامت أخته بإرساله إليه وصل أسد إلى العنوان ليجده عماره متهالكة بعض الشئ فى حارة شعبية صعد أسد إلى منزل عشق وحين وصل سمع أصوات عالية و صراخ الفتيات  بكلمات غير مفهومة 
_______عند عشق _______
بعد أن إنتهوا من تناول الإندومى قاموا بغسل الأطباق وقالت عشق:إيه رأيكم نشغل أغانى نرقص عليها 
ملاك:بس انا مش بعرف أرقص 
ماريا:ولا يهمك يا حبيبتشى، عندك أنا وعشق مثلا لما بنرقص بتقوم الحرب العالمية الثالثه 
ضحكت ملاك وقالت:تمام بتحبوا الأغانى التركى ولا الإنجليزى 
عشق:إحنا بنحب الشعبى يا حجة 
ثوانى وقامت بتشغيل المهرجان الشعبي
( سور الجدعان)
ظلوا يرقصون ويقفزون في كل مكان وبعد دقائق سمعوا صوت دقات متتالية على الباب ،ذهبت عشق لفتح الباب لتجد امامها شاب بعيون فيروزية وبشرة برونزية وجسد رياضى
ظلت عشق تنظر إليه منبهرة بكتلة الوسامة التى أمامها 
نظر أسد لها وقال:ملاك موجودة 
عشق: إيه..لا..قصدى اه 
أسد:ممكن تناديها 
عشق:حاضر هناديها بس أقولها المز إسمه إيه 
أسد:مز 😳😳ثم أردف بجدية:قوليلها أسد مستنيها تحت ثم ذهب 
بينما عشق أخبرت ملاك بأن أسد ينتظرها تحت ،ودعت ملاك الفتاتان على وعد اللقاء غدا في الجامعة 
نزلت ملاك لتجد أسد ينتظرها داخل السيارة 
أسد:ما لسه بدرى 
ملاك:مالك بس يابرنس فى اى 
أسد بصدمة:برنس 😳انتى مين
ملاك بضحك:أنا إللى ضاع من عمره سنين 😂😂😂
أسد:يا نهار اسود إنتى مالك يا بت 
ملاك:مالى على الله يسطا 
أسد:يسطا كمان إخرسى يا بت إخرسى مش عايز أسمع صوتك لحد ما نوصل 
ملاك بضحك:حاضر 
إنطلق أسد بالسيارة متجها إلى قصره
بينما عند عشق 
ماريا:مالك يا عشق 
عشق:يالهوى يا ماريا لو شفتيه ده من أوى 
ماريا بضحك:يخربيتك يا عشق 
عشق :ما إنتى ما شفتهوش ده لوز اللوز 
ماريا بضحك:خلاص يا بنتى هموت، تعالى نشوف هنعمل ايه او نذاكر شوية 
(شايفة يا أخت عشق العيال المجتهدة اللى بتذاكر مش إنتى اللى بتعاكسى في الواد😂😂😂😂😂😂😂)
وصل أسد وملاك إلى المنزل ودلفت ملاك إلى غرفتها لتبدل ثيابها وأيضا دلف أسد إلى غرفته 
فى المساء 
كانو يجلسون على السفرة يتناولون الطعام فقال عزت والد أسد :إحكيلى يا ملاكى عملتى ايه فى الجامعة النهاردة
ملاك :كان يوم جميل جدا يا بابا قابلت جاسر إبن خالتى النهاردة وإتعرفت على ماريا وعشق 
سمر والدة أسد:مين ماريا وعشق دول
ملاك:دول صحابى إتعرفت عليهم النهاردة بس إيه حلوين اوى يا بابا 
أسد:واللى فتحتلى الباب إسمها إى
ملاك:إسمها عشق
عزت:باب إيه 
ملاك:الباب بتاع الشقة 
سمر وعزت:شقة إيه 
ملاك:شقة باب عشق
عزت برفع حاجب : وانتم إيه اللى وداكم شقتها 
ملاك:أصل أسد كان عنده شغل وقلى إنه هيبعت السواق ياخدنى فصحابى قالولى أروح معاهم فقلت لأسد وهو وافق ولما خلص شغل إيجا خادنى 
سمر:والبنات دول ليهم إخوات ولاد 
ملاك:لاء يا ماما الإتنين عايشين لوحدهم 
عزت:وأهلهم فين 
ملاك:عشق مامتها إتوفت وهيا بتولدها وأبوها إتوفى من سبع سنين ،وأهل ماريا إتوفوا من تلت سنين 
سمر بإشفاق عليهم فهى قد حرمت من أهلها وهى صغيرة: ومالهومش أقارب ولا اى حاجة 
ملاك:لاء مالهومش 
عزت :وهما ساكنين فين 
ملاك:ساكنين في بيت بالإيجار فى حارة شعبية 
سمر:وبيدفعوا الإيجار منين
ملاك:هما بيشتغلوا 
عزت :بيشتغلوا إيه
ملاك:مش عارفة والله 
أسد:إنتم مهتمين بيهم أوى كده ليه 
عزت:عادى 
سمر:إبقى إعزميهم بكره عالغدا يا ملاك 
ملاك:حاضر يا ماما 
عزت:رغدة وتسنيم جايين بكره 
سمر:ماشى يا عزت
فى صباح اليوم التالى 
وفى فيلا تدل على الفخامة تجلس إمرأة فى الخمسين من عمرها يظهر عليها الغناء والإستقراطية وهى ام تسنيم  وتكون رغد المنشاوى إنها فى الغرور وثقة النفس عنوان تجلس وفى يديها كوب من القهوة ترتشف منه فى إنتظار نزول إبنتها الوحيدة تسنيم وبعد قليل نزلت تسنيم لتقول صباح الخير يا ماما 
رغد:صباح النور 
تسنيم أنا هروح الجامعة ولما أخلص هجيلك عند خالو 
رغد:اوك 
ذهبت تسنيم وصعدت رغد للأعلى لتبدل ثيابها لتذهب إلى قصر أخيها 
كانتا يركضا بسرعة جنونية فهما  قد تأخرا على الجامعة وصلا إلى الجامعة ليجدوا ملاك بإنتظارهم 
ملاك:إتأخرتوا كده ليه 
ماريا وهى تلهث :مكانشى في مواصلات
ملاك:خلاص هبقا أخلى أسد يعدى عليكم وتيجوا معانا
عشق:لا ملوش لزوم إحنا هتيجى
ملاك:أنا قلت كلمتى وخلاص 
عشق بإستسلام:خلاص ماشى
ماريا:يلا علشان إحنا إتأخرنا على المحاضرة 
ملاك :المحاضرة إتلغت 
عشق:الحمد لله 
ملاك: ماما عزماكوا عالغدا النهاردة صح
ماريا:وهيا أمك تعرفنا منين
ملاك:ما أنا حكتلها عنكم
عشق:خلاص ماشى هنيجى
ملاك:إشطا وبالمره تتعرفوا على بنت عمتى 
وعلى فكرة هيا بتحب الضحك والفرفشة وانتم هتحبوها جدا 
عشق:إشطا 
وبعد أن إنتهوا من محاضراتهم ذهبوا معا إلى منزل عشق لتبدل كلا من عشق وماريا ملابسهم، كانو الإثنان يرتدون ملابس متشابه 
بعد أن إنتهوا من إرتداء الملابس ذهبت عشق وماريا وملاك برفقة السواق الذى أرسله أسد لهم 
وبعد نصف ساعة كانت تقف السيارة امام قصر عائلة المنشاوى ليدلفوا إليه و تبهر عشق وماريا من جمال هذا القصر دلفوا إلى غرفة الجلوس ليجدوا أمامهم عزت ورغد وسمر وأسد وتسنيم يجلسون معا 
قالت ملاك:اهم صحابى يا ماما 
نظر الجميع إليهم لتقول عشق وماريا معا:تسنيم 
يا ترى مين سليم الحسينى ده 
وأسد هيعمل ايه فى ماجد 
وعزت وسمر كانو مهتمين ليه بعشق وماريا 
عشق وماريا بيشتغلوا إيه 
وعشق وماريا يعرفوا تسنيم منين 
يتبع..
لقراءة الفصل الثالث اضغط على (رواية عشق الأسد الفصل الثالث)
لقراءة باقي الفصول اضغط على (رواية عشق الأسد)
reaction:

تعليقات