القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية حب خارج ارادتي الفصل الخامس والعشرون 25 بقلم ماهي أحمد

 رواية حب خارج ارادتي الفصل الخامس والعشرون 25 بقلم ماهي أحمد

رواية حب خارج ارادتي الجزء الخامس والعشرون 25 بقلم ماهي أحمد

رواية حب خارج ارادتي الحلقة الخامسة والعشرون 25 بقلم ماهي أحمد

رواية حب خارج ارادتي الفصل الخامس والعشرون 25 بقلم ماهي أحمد

رواية حب خارج ارادتي الجزء الخامس والعشرون 25 بقلم ماهي أحمد


غرام : انت ليه مش قادر تفهم انا ولا حامل ولا زفت ارحمني بقي
مره واحده غرام لاقيت اللي فتح الباب عليها
بزعيق : غراااااام
غرام : 😳😳
ايمان : اي يابنتي سيبانا ودخلتي علي اوضتك ليه وبتعملي اي هنا لوحدك
غرام من كتر ما كانت خايفه الفون وقع من ايدها وبقت مش عارفه تعمل ايه
ايمان : غرام مالك فيكي ايه متنحه كده ليه ؟
غرام: لا لا ابدا مافيش يا ايمان
ايمان : تليفون مين ده ياغرام
غرام : ده .. ده تليفوني
ايمان : ماشوفتهوش معاكي قبل كده يعني
غرام راحت بسرعه وقفلت الباب
غرام : اصل .. اصل عز مش بيرضى يخليني اكلم اهلي خالص وواخد مني الموبايل بتاعي روحت انا جيبت تليفون وخبيته منه عشان كل وقت والتاني اكلم اهلي بس من غير ما عز يعرف
ايمان : وليه حرام عليه ايه اللي يخليه يحرمك من اهلك كده
غرام : معلش هو اكيد لي اسبابه يا ايمان
ايمان : انتي طيبه اوي ياغرام ومش فاهمه انتي ازاي تتحملي كل ده
غرام خبت الفون بسرعه وقفلته وحطيته ما بين هدومها
ايمان : لو تحبي اكلمهولك عشان يخليكي تكلمي اهلك انا ممكن
غرام قطعت ايمان في الكلام علي طول
غرام : لا لا طبعا بلاش انتي عارفه عز صعب شويه خليني انا اجيبهاله كده بيني وبينه بلاش يقولي اي اللي يخليكي تدخلي حد ما بينا انتي عارفه بقي عز وتحكماته
ايمان : خلاص ياغرام انتي حره تعالي بقي اقعدي معانا بره شويه
غرام : لا لا بلاش انا يا ايمان بالله عليكي انا اصلي تعبانه اوي وهموت وانام
ايمان : طيب ياقلبي براحتك انا هطلع اقعد انا ومراد شويه واول ما اخلص معاه هدخل انام علي طول
غرام : تمام ياايمان
ايمان مشيت من هنا وغرام بسرعه قفلت الباب وراها بالمفتاح من هنا
وبقت تحط ايدها علي قلبها .. قلبها كان هيطلع من مكانه من كتر الخوف وبعدها قعدت علي السرير ودموعها بقت تنزل منها وبقت تحط ايدها علي بوقها عشان محدش يسمع صوت عياطها
( Flash back )
غرام بعد ما صحيت ولاقيت نفسها نايمه علي السرير وشريف جنبها قامت وبقت تصوت وتعيط شريف صحي والشباب اللي كانوا معاه كانوا بالهدوم الداخليه وبس واول ما سمعوا صويت غرام قاموا بسرعه وشريف قام اخد هدومه وكله طلع يجرى وسابوها لوحدها في الفيلا
غرام كانت لفه نفسها بالملايه بتبص لاقيت بقعه دم علي السرير ودم علي رجلها بقت تلطم علي وشها وتضرب نفسها وفضلت تعيط لحد ما دموعها ما نشفت
بقلمي مآآهي آآحمد
وفي الاخر بعد ما حست بنفسها اخيرا قامت ولبست هدومها وطلعت وقفت تاكسي وهي متبهدله والكحل سايح منها وشعرها منكوش
غرام روحت بيتها
مرات ابو غرام : لسه فاكره تيجي معادك سته الصبح تكوني خلصتي نبطشيتك الساعه دلوقتي ١٢ الضهر كنتي فين كل ده يامقصوفه الرقبه
غرام:_______________
مرات الو غرام : انتي كمان مابترديش عليا كمان عامله نفسك مش شيفاني والله ما انا سيباكي
مرات ابو غرام جابتها من شعرها ولسه هتضربها ولاء اختها جت بسرعه وبعدتها عنها
غرام كانت مستسلمه جدا لضرب مرات ابوها هي اصلا مكانتش حاسه هي بتعمل اي من كتر ما كان قلبها مكسور من اللي حصل
ولاء : سبيها بقي ابعدي عنها عايزه منها ايه
مرات ابو غرام : اهو ده اللي بناخده منكم سرمحه طول النهار وسهر طول الليل مع بعض في البلكونه غير كده مافيش
ولاء اخدت غرام وقعدوا مع بعض في الاوضه
ولاء : مالك ياغرام فيكي ايه .. وايه اللي مبهدلك كده ود"م مين ده اللي علي رجليكي انتي اتعورتي ياغرام
غرام :_______________
ولاء : يابنتي ردي عليا حرام عليكي مش كده قلبي واجعني عليكي ياغرام
مره واحده الباب رن جامد اوي وابو غرام بيرزع الباب مش بيخبط
مرات ابو غرام فتحت
ابو غرام : هي فين .. هي فين الفاج"ره راحت فين
مرات ابو غرام : في اي ياراجل مالك بسم الله الرحمن الرحيم جاي بزعابيبك كده ليه
ابو غرام : هي راحت فين الفاج"ره دي
ابو غرام فتح الباب ومسك غرام اداها حته علقه وبقي ماسك التليفون وبيوريها نفسها وشريف نايم فوقيها وبيغ"تصبها
والملايه كانت عليهم هما الاتنين
ابو غرام : كنتي مع مين هنا يافا"جره قوليلي كنتي نايمه مع مين هنا
غرام : والله مظلومه محصلش انا مظلومه يابابا 😭
ابو غرام : مظلومه يافاج"ره انا معرفتش اربي .. هاروح فين هعمل فيكي ايه
غرام ابتدت تحكي لباباها كل اللي حصل
مرات ابو غرام : وبعدين هنعمل ايه في المصييه دي بناتي سمعه بناتي لو اتفضحنا بناتي هيتفضحوا معاها
انت جيبت الفيديو ده منين ياراجل انت
ابو غرام : معرفش حد بعتلي الفيديو ده وانا بوصل المنفلوطي بيه علي الشركه زي كل يوم الصبح انا شوفت الفيديو من هنا واعصابي سابت من هنا مابقيتش عارف اعمل ايه سألني مالك واخد مني التليفون وشاف الفيديو وعشان انا شغال معاه بقالي ٢٥ سنه قالي انه هيتصرف في الموضوع ده
والله يستره طلع عارف الواد اللي متصور معاها اسمه شريف
غرام : انا معرفهووش طالما هو يعرفه نروح نبلغ عنه لازم حقي ييجي يابابا
مرات ابو غرام : اخرسي انتي عايزه تفضحينا ولا ايه انتي عارفه لو فضحتينا يابت انتي مش هيكفيني موتك انتي فاهمه 😡
ابو غرام طلع هو ومراته وبقت ولاء ماسكه غرام في حضنها
ولاء : انا مصدقاكي ياغرام انا عارفه اخلاقك كويس انتي عمرك ما تعملي حاجه وحشه زي دي ابدا
غرام : هموت ياولاء همووت
غرام لا كانت بتشرب ولا بتاكل ولا حتي بتتكلم كانت قافله علي نفسها الاوضه لمده اسبوع
ابو غرام فتح عليها الباب
ابو غرام : اعملي حسابك جوازك من شريف الخميس اللي جاي انتي فاهمه واحمدي ربنا ان ربنا بعتلنا واحد زي جابر المنفلوطي عشان ينقذنا من المصيبه اللي حصلت دي
غرام : حرام عليك يابابا تجوزني من اللي اغتصبني ده اكيد ما يعرفش ربنا
ابو غرام بص لغرام كده وسابها ومشي ويوم الفرح في شقه ابو غرام
بابا غرام : اتفضل .. اتفضل ياجابر بيه اتفضل
جابر المنفلوطي: اطلع بره انت يا ابو غرام عايز ابقي مع غرام شويه
ايو غرام طلع وقفل الباب
جابر المنفلوطي: انا عارف انك اتظلمتي في الجوازه دي ياغرام بس انا عملت اللي اقدر عليه عشان اقدر الم الموضوع
غرام بصيتله كده وكانت حاسه ان وراه حاجه
اسمعيني شريف اغتصبك خلاص نسكت ولا نجيب حقنا
غرام : يعني اي
جابر المنفلوطي: يعني انتي وقعتيلي من السما انا شريف واخوه دوول تعبني شويه في الشغل وزي ما ساعدتك انتي كمان لازم تساعديني
غرام : اساعدك ازاي
جابر المنفلوطي: عايزك تعرفي عن عز اخو شريف الكبير كل حاجه انتي دلوقتي هتدخلي بيتهم وهتبقي واحده منهم مهما يحصل اوعي تحاولي تهربي انتي فاهمه
غرام : ولو هربت
جابر المنفلوطي: اللي حصلك هيحصل لولاء اختك
غرام قامت وقفت : انت بتقول اي
جابر المنفلوطي: اللي سمعتيه طول ما انتي بتسمعي الكلام اختك ولاء هتبقي في امان لكن يوم ما تلعبي بديلك كده ولا كده اختك هتحصلك انتي فاهمه 😡
غرام : ولاء صغيره مش حمل بهدله حرام عليك
جابر المنفلوطي: يبقي خلاص تسمعي الكلام وكمان عشان تنتقمي من اللي حصلك ياغرام انا هبعت اخباريه لرائد اسمها الرائد مروه ان شريف هيتجوز وهي ماسكه قضيه عز نفسها تمسك عليه اي حاجه ولما تعرف باللي حصلك اكيد هتتواصل معاكي وانا متاكد انها هتحاول تكلمك ياغرام عشان توقع عز وانا عايزك تساعديها فهماني ياغرام
ودايما حطي اختك قدامك
----------------------
(Flash back )
( في المستشفي )
الدكتور بيتكلم عربي بالعافيه
الدكتور وهو في الاوضه بيكشف علي غرام
الدكتور: انتي_ اسمك_ غرام
غرام : ايوه انا
الدكتور : جابر- اللوطي- يقولك -عملتي ايه
غرام اتعدلت في قعدتها
غرام : مش فاهمه
الدكتور : لا يوجد وقت انت - تعرف - انا - اتكلم - عن - ايه
غرام : مش عارفه اعمل حاجه
الدكتور طلع الفون بتاعه وشغل فيديو لغرام وغرام شافته
لاقت فيه ولاء اختها متربطه علي نفس السرير اللي كانت غرام عليه وقت اغت"صابها وواحد بيقلعها هدومها وولاء بتعيط وبتقول
ولاء : ابعدوا عني محدش يقرب لي
جابر المنفلوطي: ( في الفيديو ) لو ماتحركتيش بسرعه اختك هتحصلك ده اخر انذار ليكي الرائد مروه تعرف كل حاجه عن عز وحتي صفقه السلاح لازم ماتخليش عز ياخدها اتصرفي .. اختك هتفضل معايا لحد ما توقعي ما بين عز وشريف وقتها بس عز مش هياخد باله من شغله ولا اي حاجه في الدنيا وقتها هيتكسر لو اخوه بعد عنه حتي صفقه السلاح اللي مسافر عشانها مش هيبقي مهتم بيها
غرام شافت كده كانت هتموت علي ولاء حرفيا وبعدها فكرت بسرعه ان ممكن لو قالت للدكتور انه يقولهم انها حامل وقتها تعرف توقع ما بينهم وعز ما يروحش يتفق علي الصفقه
الدكتور طلع وقالهم علي اللي غرام قالتهوله
-----------------------بقلمي مآآهي آآحمد---------------------------
( في الوقت الحالي )
عز دخل من بره
مراد : عز اعمل حسابك ان احنا بكره هنروح نتفق علي الصفقه
عز :عارف انا مش ناسي
مراد : تمام هنصحي بكره بدرى عشان نقدر نوصل علي المعاد مظبوط
عز : معاك سلاح
مراد : مش عارف اذا كان اللي معايا هينفعنا ولا لاء من اخر مره والسلاح اللي اشتريناه كله ضاع
عز : خلاص هنجيب جديد
مراد : انا مطمن من ناحيه الناس دي ياعز احنا اللي محتاجينهم مش هما
عز قرب من مراد ومسكه من التي شيرت بتاعه
عز : دوول تجار سلاح مش بيبعوا سبح عشان تثق فيهم انت فاهم 😡
مراد : طيب ما احنا كمان تجار سلاح وبنثق في بعض
عز : احنا نثق في بعض لكن غيرنا مايثقش فينا افهم بقي
مراد : خلاص ياعز فهمتك .. اهدى كده وروء مالك فيك ايه
بقلمي مآآهي آآحمد
عز : مافيش يامراد .. مافيش
مراد : انا عارف مالك ياعز
عز : هيكون مالي
مراد : قلقان من اللي هيحصل مع غرام بعد كده عشان حامل وشريف بيقولك انه عايز يتجوزها كل دي حاجات انا فاهمها كويس
عز : انا مش عارف اي اللي جرالي بس انا .. انا خايف انا بقيت بخاف يامراد او ..
مراد : او ايه ياعز قول
عز : او خايف الشك يدخل في قلبي ناحيه شريف وقتها ضهرى هيتكسر ومش هيبقالي ضهر شريف ده ضهرى يامراد من وقت ما قالي انه عاوز يتجوزها وانا بحاول اقنع نفسي انه قال كده بس عشان يحل المشكله بس انا مش عبيط انا شوفت حب شريف لغرام بحاول اكدب نفسي بس مش عارف يامراد مش قادر
مراد : اي ياعم الكلام اللي انت بتقوله ده اتعذ بالله من الشيطان ده شيطان بيوسوس في دماغك مش اكتر بس شريف مايعملش حاجه تأذيك ياعز
عز : انا متأكد من كده يامراد
مراد : طيب انت قولت لغرام انك بتحبها
عز : مش قادر .. مش قادر اقولها الا لما تنزل اللي في بطنها وكمان لما اتاكد انها مش في بال شريف
بقلمي مآآهي آآحمد
مراد : اول مره في حياتي اشوفك ضعيف ياعز ومش عارف تتصرف في مشكله
عز : انا اول مره في حياتي اضعف يامراد وممكن دي الحاجه اللي مخلياني ابقي جاف مع غرام كنت خايف .. خايف اضعف قدامها بس غرام غيرهم كلهم غير اي ست عرفتها وشوفتها قبل كده هي عملت اللي مافيش ست في الدنيا قدرت تعمله
مراد : عملت اي ياعز
عز : خلتني احبها يامراد ودي حاجه عمرى ما كنت في يوم اتخيل انها تحصل
مراد : لاااا ده انت بقيت بتقول شعر دلوقتي
عز ضحك اللي هو ههه
مراد : ربنا يسعدك ياصحبي
--------------------بقلمي مآآهي آآحمد---------------------------------
( تاني يوم )
غرام كانت نايمه وسمعت الباب بيتفتح خافت لا مراد وعز يكونوا خارجين عشان الصفقه قامت بسرعه ونادت علي عز
غرام : عز .. عز .. انت رايح فين
عز : اول مره تسأليني السؤال ده يعني ياغرام بس ليه
غرام : ( بتوتر ) ابدا .. ما .. مافيش بسأل
عز : في حاجه ياغرام
غرام : ممم اه .. اه فيه .. هو .. احنا مش هانروح عشان ننزل البيبي
عز : دلوقتي ياغرام
غرام : اي المشكله
عز : غرام مش وقته انا مستعجل
غرام : طيب خودني معاك ياعز
عز : اخدك معايا فين
غرام : المكان اللي انت رايحه
عز : انا رايح اتفق علي صفقه بخصوص الشغل هخدك معايا ازاي
مراد : اي اللي بتقوليه ده ياغرام 🙂
غرام : طيب .. طيب خلاص انا هدخل وخللي بالك علي نفسك ياعز
عز : حاضر هخلي بالي من نفسي مش عايزه حاجه اجيبهالك معايا
شريف فتح باب اوضته وهو بيعدل الياقه بتاعته
شريف: خودني معاك ياعز
مراد : هو في اي ياجماعه النهارده
شريف: معلش لازم اروح معاكم عايز انزل وسط البلد محتاج اشم شويه هوا
عز فهم ان شريف مش عايز يقعد في البيت وهو مش موجود
مراد : طيب يلا تعالي معانا
شريف ومراد وعز مشيوا وغرام قفلت الباب وبقت مش عارفه تعمل اي اختها في ايد المنفلوطي وعز لو اتفق علي الصفقه اختها ممكن تروح فيها وبقت ما بين نارين
--------------------بقلمي مآآهي آآحمد----------------------
شريف: بببببببس نزلني انا هنا
عز : هنخلص وهتصل بيك عشان نروح سوا
شريف: تمام يااخويا
مراد : شوفت شريف بقي اطمن ياعز من ناحيه شريف
عز : ابتسم تفتكر سمعنا امبارح واحنا بنتكلم
مراد : يا اخي اكيد لاء طبعا هو حافظك زي ما انت حافظه بالظبط
مراد وعز راحوا عشان يتفقوا علي الصفقه بتاعت السلاح
صاحب الصفقه : اهلا .. وسهلا
مراد : اي ده انت بتتكلم عربي
صاحب الصفقه: انا بتكلم ٢٤ لغه من كتر تعاملي مع ناس كتير مراااد : ٢٤ لغه مره واحده
عز : مراااااد مش هندخل في الموضوع ولا اي
مرااد : ماشي
صاحب الصفقه : تمام اللي تشوفوه
السلاح اللي معايا في اكتر من حد عايزه وهيدفع فيه التمن اللي انا عايزه بس انا مش عايز فلوس
عز : اومال انت عايز ايه
صاحب الصفقه: هبدلهم بقطع اثار من بلدك لو قدرت تجيبلي قطعه الاثار دي اعتبر ان الصفقه تمت
عز : انت بتقول اي
صاحب الصفقه: ده اللي اتفاق عشان نبدل الصفقه
عز : ( بنرفزه ) بس انت مفهمتناش كده قبل ما نيجي
صاحب الصفقه: مش مهم انا كل واحد طلب مني صفقه السلاح دي طلبت منه حاجه في مقابلها واللي هيعرف يجيبلي اللي انا عايزه الاول هو اللي هيفوز بالصفقه انت عارف كميه السلاح اللي في الصفقه دي هيخليك تدوس علي اللي قدامك وخصوصا اني جاتلي اخبار انك عايز تاكل السوق وخصوصا جابر المنفلوطي اللي حاطط صباعك تحت درسه وانا عارف ومتأكد. انك ذكي وهتبقي اعلي منه جابر المنفلوطي كبر وبقي يخرف وكمان خايف منك ففكر ورد عليا
عز : من غير تفكير انا مش موافق
مراد : عزز استني شويه
عز : استني انت انا ماشي ( عز مشي )
مراد : احنا متأسفين جدا بس ارجوك ماتزعلش من كلام عز واحنا اكيد هنرد عليك
صاحب الصفقه: وانا منتظر منكم الرد
-------------------------بقلمي مآآهي آآحمد---------------------------
مراد بيمد عشان يلحق عز
مراد : عز .. ياعز استني بس
عز : عايز اي يامراد
مراد : انا مش فاهم في ايه انت كده ممكن تضيع مننا الصفقه
عز : انت عارف هو بيطلب مننا ايه
مراد : وايه المشكله انا مش شايف فيها مشكله انت محسسني ان احنا بنشتغل مصلح اجتماعي اي المشكله ان احنا نجيبلهم قطع الاثار اللي هما عايزينها
عز : انت بتقول اي لاء طبعا وبعدين انت عارف كويس ان احنا كنا هنبيع السلاح ده لمين لو كنا اخدناه
مراد : عز دي فرصتنا الوحيده
عز : برضوا لاء يامراد قولت لاء
-----------------------بقلمي مآآهي آآحمد-------------------------
غرام كانت قاعده ولا علي حامي ولا علي بارد خايفه جدا من ان عز يكون اتفق خلاص علي الصفقه وكل شويه تفتكر اختها وهي في الفيديو وخايفه يجرالها نفس اللي حصل ليها
ايمان : مالم يابنتي اقعدي بقي
غرام : ايه .. لا .. لا ابدا مافيش يا ولاء
ايمان : ولاء مين ولاء دي
غرام : اسفه دي اختي
ايمان : اللي كنتي بتكلميها في التليفون
غرام : اه .. اه بالظبط كده
ايمان بصت كده باستغراب لغرام وابتدت تشك فيها هي امبارح سمعتها بتكلم راجل في التليفون مكانتش بتكلم بنت .
افتكرته باباها بس دلوقتي بتقول انها بتكلم اختها
استغربت وسكتت
( علي بالليل )
شريف ومراد وعز رجعوا البيت
غرام شافت مراد وعز وكانت عايزه تعرف عملوا ايه بس مكانتش عارفه تجيبها ازاي
عز : اعملوا حسابكم هنرجع بكره القاهره
غرام : ( في نفسها ) بس يبقي اتفقوا علي الصفقه طالما هنرجع
شريف: بس غرام لسه مانزلتش البيبي
عز بص لشريف وهو اصلا كان مضايق من اللي حصل في الصفقه
عز : مش شغلك انا عارف انا بعمل اي
شريف اتحرج
شريف : طيب اذستأذنكم انا
مراد : مكانش في داعي انك تحرجه ياعز
بقلمي مآآهي آآحمد
عز : ( بص لمراد بزهق ) انا داخل اوضتي
غرام : هو في اي عز ماله يامراد
مراد : مافيش حاجه
غرام : ازاي بقي ده راجع مضايق جدا
مراد : مافيش صفقه الشغل ماتمتش اللي كنا هنتفق عليها
غرام : ( اتنهدت وغمضت عنيها وقالت في نفسها )
غرام : الحمدلله يارب
غرام دخلت اليوم ده في اوضتها وهي مبسوطه جدا وبعتت رساله لجابر المنفلوطي ان الصفقه ماتمتش وبعدها بشويه بعتلها مسيج انها لازم لما ترجع مصر تجيب المستندات اللي في خزنه عز وتتعاون مع الرائد مروه عشان تدخله السجن
غرام اول ما شافت المسيج دي قلبها وجعها ومابقيتش عارفه تشكي لمين ولا تقول لمين مالقيتش غير ربنا عشان تشتكيله ودخلت اتوضت وصلت وبقت تبكي مع كل سجده وتدعي ربنا انه يطلعها من الغم اللي هي فيه
وتاني يوم اخيرا نزلوا علي مصر
--------------------بقلمي مآآهي آآحمد--------------------------
عم حسين طلع بسرعه ياخد الشنط من عز وشريف هو ومحمود ابنه
عم حسين: البلد كانت وحشه من غيركم والله
غرام : تسلم ياراجل ياطيب
غرام اخدت شنطتها
محمود : سيبي شنطتك ياست غرام انا هطلعهالك
غرام : لاء انا مش هدخل معاهم
شريف بص كده لغرام وبعدها ودا وشه الناحيه التانيه
عز : يعني اي اللي بتقوليه ده ياغرام
غرام : انت مش طلقتني هدخل جوه بصفتي ايه ياعز
عز : ( بنرفزه ) ادخلي ياغرام بلاش كلام فارغ
غرام : ده مش كلام فارغ انت مطلقني ياعز
عز : هردك ياغرام عايزه حاجه تاني
غرام : لما تبقي تردني يبقي لينا كلام تاني مع بعض
عز اتغاظ جدا من غرام وضم ايده وداس علي سنانه
عز : مابحبش اكرر كلامي مرتين انتي فاهمه 😡
غرام : فاهمه .. فاهمه بس علي الاقل
عز : ( بزعيق) علي الاقل ايييييييه
غرام : ( بتوتر ) علي الاقل يعني اقعد في الاوضه اللي كنت قاعده فيها
عز : ( بنرفزه ) ادخلي واقعدي في المكان اللي يريحك
غرام اخدت شنطتها ورجعت تاني في الاوضه اللي تحت
ماطلعتش منها وعماله تفكر هتقول لعز ازاي ان البيبي نزل كانت خايفه جدا لا ياخدها في اي وقت والدكتور يقولوا انها مش حامل اصلا
جه الليل وغرام طلعت بره في الجنينه واخدت المج بتاع النسكافيه بتاعها وقعدت علي المرجيحه اللي في الجنينه شويه
بقلمي مآآهي آآحمد
بتبص لاقيت عز قاعد في الجنينه برضوا وبيبص للنجوم وابتسم
غرام : اختارت انهه نجمه ياعز
عز بص لغرام واتوتر
عز : نجمه .. نجمه اي .. مافيش الكلام ده
غرام : طيب واي المشكله لما تختار نجمه ياعز
عز : شايف ان شغل مراهقين
غرام : ممكن شغل المراهقين ده هو اللي بيخلينا عايشين
غرام بتتكلم مع عز بتبص لاقيت في فرح في الفيلا اللي جنبهم
غرام : الله فرح ..ياعز
غرام كانت مبسوطه اوي بالفرح ومسكت عز من ايده وشدته بسرعه وراحوا عشان يتفرجوا علي الفرح كان في الفيلا اللي جنبهم بالظبط اللي يفصل ما بينهم يادوبك سور من الشجر الصغيىر وغرام بتبص لاقيت العريس شال عروسته ودخل بيها الفيلا ووقف علي الباب والعروسه حدفت بوكيه الورد لاصحابها وعريسها كان مبسوط بيها جدا وراح باسها من خدها واخدها في حضنه ودخلوا وقفل الباب وراهم والكل كان بيباركلهم ويهنيهم غرام كانت مبسوطه جدا باللي شيفاه واحسسك بالفرحه اللي عمرك ما حستيها
غرام : بصت كده لعز وافتكرت يوم فرحها واللي حصل فيه
بقلمي مآآهي آآحمد
وعز كان بيبصلها وهي متأثره جدا باللي بتشوفوه
ابتسم وقال في نفسه
عز : هعملك فرح احلي منه تحكي عليه طول عمرك ياغرام
غرام : ( في نفسها ) ياترى ياعز لو عرفت اني هنا بس معاك عشان خاطر اختي هتعمل معايا ايه ياترى هتقدر اني غصب عني ولا لاء هتعرف اني عملت كده خوف علي اختي ولا غضبك ساعتها هيعميك وهيخليك ماتوفش قدامك
عز : اي سرحتي في ايه
غرام : لا ابدا ولا حاجه ياعز
عز : طيب اعملي حسابك ان فرح امنيه صحبتك بكره ان شاء الله
غرام : امنيه ازاي انت عرفت منين اقصد ...
عز ابتسم
عز : فاهم ياغرام عايزه تقولي ايه
بس لما اخدت منك الفون بتاعك قبل ما نسافر امنيه صحبتك اتصلت بيكي وانا رديت وقالتلي اقولك علي فرحها انا ماكنتش ناوي اقولك ومكنتش هوديكي بس دلوقتي انا عايزك تروحي
غرام : بجد ياعز هتوديني
عز : اكيد طبعا
غرام فرحت اوي انها هتحضر فرح امنيه صحبتها الممرضه
(تاني يوم )
فون شريف رن
شريف: الوووووو
اللي بيكلمه : ____________
شريف: فعلا الفون كان مقفول بس حضرتك مين
اللي بيكلمه : ______________
شريف: مش فاكر والله الاسم اوي
اللي بيكلمه : _________________
شريف: ااااااه افتكرت انت عامل ايه وخطبتك كويسه
اللي بيكلمه: ________________
شريف: والله اي حد مكاني وشاق بنت حد عايز يخطفها هيعمل كده واكتر
اللي بيكلمه: __________________
شريف: الف مبروك ياعريس اه طبعا جاي خلاص هكون موجود النهارده في الفرح ربنا يتمملك علي خير يارب ❤️
غرام لبست
غرام : يلا بقي ياعز عشان مانتأخرش اكتر من كده
عز : انا هوصلك وهخلص شويه مشاوير كده وهبقي ارجع اخدك
غرام : ليه ياعز ما تيجي معايا
عز : خليكي علي راحتك مع صحابك احسن
غرام : علي راحتك
غرام راحت الفرح واول ما شافت امنيه واحمد عريسها بقت فرحانه بيهم جدا .
وسلمت علي كل اصحابها اللي كانوا هناك وبقت مبسوطه اوي
معاهم
وهما بيرقصوا وهي واقفه بتسقف بتبص لاقيت شريف بيسلم علي العريس والعريس حضن شريف جدا يعني ومبقاش سايب شريف وخلي شريف يرقص معاه
غرام بقت مستغربه اهتمام احمد العريس بشريف وشريف واقف مع العريس بيبص لقي غرام واقفه ناحيه العروسه
وهو بقي مستغرب
شريف راح لغرام
شريف كان لابس البدله السودا علي قميص ابيض وكان زي القمر
شريف: انتي بتعملي اي هنا
غرام : انت اللي بتعمل اي هنا دي صحبتي في المستشفي اللي كنت بشتغل فيها وانت تعرف مين فيهم
شريف : انا .. مممم .. تقدرى تقولي االاتنين
غرام مش مصدقه شريف يعرفهم منين شريف حاجه ومستوي امنيه واحمد حاجه تانيه خالص
ولما جت فقره الجاتوه الكل قعد طبعا والعروسه والعريس راحوا يقعدوا لوحدهم غرام راحت لامنيه بسرعه وسألتها هي واحمد عن شريف ويعرفون منين
وابتدت امنيه تحكيلها ان شريف كان السبب في انه انقذها من الاغتصاب ولولا شريف كانت زمان فرحتهم ماكملتش
غرام اتنهدت وابتسمت وبقت مبسوطه اوي من اللي حصل
وراحت لشريف تاني
غرام : انا عرفت انت تعرف امنيه واحمد ازاي ياشريف
شريف: وياترى لما عرفتي ارتاحتي
غرام : كبرت في نظرى
شريف بقي يتمشي هو وغرام وسابوا الفرح
غرام : اخر حاجه كنت اتخيلها انك تعمل كده
شريف: وانا كمان ممكن زمان مكانش بيهمني غير نفسي وبس
غرام : واي اللي غيرك
شريف : ( بكل تلقائيه ) انتي ياغرام
غرام : انا ياشريف
شريف : اقصد .. انتي فاهمه اللي حصل كان لازم اتغير
غرام : فهمتك ياشريف
وهما علي الكورنيش واحد بتاع حاجه ساقعه عدا
شريف: تشربي حاجه
غرام : تعرف اني نفسي في حمص الشام
شريف: بجد انا بحبه جدا
غرام : طيب تعالي نجيب اتنين
شريف جاب اتنين وبقي يشرب هو وغرام وبقوا يتكلموا سوا ويضحكوا سوا
غرام شربت الحمص الشام ولسانها اتلسع من كتر ما كان سخن
غرام : اوبس اتحرقت مش قادره
شريف : افتحي بوقك بسرعه وطلعي لسانك
غرام : اي اللي انت بتقوله ده 😂
شريف : افتحي بس
غرام طلعت لسانها وشريف جاب منديل وبقي يهويلها علي لسانها وغرام تضحك هي وشريف سوا
وبعدها اخيرا خلصوا حمص الشام وهما ماشيين
شريف اسر صحبه اتصل بي
شريف ثواني ياغرام
شريف : الو ايوه يا اسر
اسر: _____________
شريف: انت بتتكلم جد يعني عرفت تلاقي واحد فيهم
اسر : _________________
شريف : عرفت منه كل حاجه
اسر : ________________
شريف : انت بتقول اي اكيد بيكدب
اسر : _________________
شريف بص لغرام وداس علي سنانه وهو متغاظ
غرام : ماتبصليش كده انا هقولك علي كل حاجه 🥺
يتبع..
لقراءة الفصل السادس والعشرون : اضغط هنا
لقراءة باقي حلقات الرواية اضغط على (رواية حب خارج ارادتي)
reaction:

تعليقات

4 تعليقات
إرسال تعليق

إرسال تعليق