القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية عشق الفارس الفصل الحادي عشر 11 بقلم أحلام تامر

 رواية عشق الفارس الفصل الحادي عشر 11 بقلم أحلام تامر

رواية عشق الفارس الفصل الحادي عشر 11 بقلم أحلام تامر

رواية عشق الفارس الفصل الحادي عشر 11 بقلم أحلام تامر

قاطع كلام ريماس واياد جرس الباب وسمعو صوت ام إياد بتقول فارس.. اتفضل يبني
ريماس واياد اترعبو جدا
اياد:اجري بسرعه اجري
ريماس :اجري فين مفيش مكان اروح فيه
اياد:الله يخربيتك لو فارس شافك هنا هتنفخ.. بصي اجري اجري نطي من البلكونه 😂
ريماس :انت اتجننت
إياد :افضلي طولي ف الكلام علي ما فارس ييجي ويقفشنا.
ريماس جريت علي البلكونه
اياد بتوتر لنفسه:شكلي هجيب لنفسي مصيبه ربنا يستر.. دخل فارس وكان باين عليه التعب اوي
فارس:طنط بتول ان فيه بنت معاك جوزها بيضربها وعايزه تتطلق هيه فين دي
اياد بتوتر:لا دي مشيت بس شكل ماما ما اخدتش بالها
فارس :هو انت بقيت ماذون ولا اي بقي ليك ف شكل الطلاق برضو..
اياد:اه اصل دي بالذات جوزها لازم يتربي
فارس:تقصد اي
اياد:متاخدش ف بالك.. المهم شكل زوزه كلمتك كتير
فارس:اه والله فضلت واقف معاها بره فضلت تحكيلي علي البت دي انها صعبت عليها وكده
اياد:امال مالك مكتئب ليه كده
اتنهد فارس بحزن :خسرتها
ريماس كانت سامعه كلامهم واول ما سمعت الكلمه دي فضلت تعيط كان نفسها تروح ترمي نفسها ف حضنو اوي وتقوله انها ملكه لكنه الكبرياء ي ساده..
اياد وتصنع عدم الفهم:خسرت اي
فارس:ريماس.. وحكي له فارس ما حصل
اياد بحزن علي صديقه :مش ممكن تكون هيه مشيت تاخد وقت مع نفسها وترجع سيبها علي ما تهدي..
فارس :اسيبها براحتها بس تكون قدام عيني.. اكون عارف هيه فيه.. اكون مطمن انها ف مكان امان.. مش قاعد لا عارف هيه فين.. كلت.. شربت.. نايمه فين.. حاسس اني مخنوق من غيرها.
اياد بتسرع:يعم متخافش كبت وشربت وزمانها بتستمتع بالهواء الطليق😂
فارس:وانت تعرف منين
اياد بعد ما استوعب قال اي:اصل اصل.. اه البنات بتبقي سالكه بتعرف تتصرف ف المواقف اللي زي دي متخافش عليها سدقني هيه ف ايد امينه..
فارس:تقصد اي
اياد ببلاهه:مني لله هجرس نفسي بنفسي
فارس:انت يلا ي تقول كلام يتفهم ي بلاش
اياد :انت جاي لي يستاا
فارس:قوم البس يلا هننزل
اياد بص للساعه كانت 11 بليل:هنروح فين 
فارس:هنتدور ع ريماس ف الشوارع
اياد بصوت عالي:اييييي
فارس استغرب من رده فعله:اي مش عايز تيجي.
اياد:يبني والله سدقني متبقاش غبي شكلها راحت عند صحابها..
فارس:حتي لو.. نا قررت مش هنام الاما الاقيها وانت هتدور معايا.
اياد:اه يعني انا كمان مش هنام الا ما تلاقيها
فارس:الحمد لله انك فهمتها وهيه طايره
اياد لنفسه :مني لله لازم اعمل نفسي مصلح اجتماعي مكنت سبتهم يولو ف بعض وريحت نفسي
فارس :بتقول اي
اياد بمرح:بدعي.. اه والله بدعي اننا نلاقي ريماس.
فارس :طب يلا قوم نبدا ندور
اياد:طب وحياه ابوك خليها من بكره
فارس بقوه:اقوم ي حيوان خلص
اياد لنفسه :والله شكلي هقوله ان مراته ف البلكونه ويروح ياخدها ويريحني..
فارس:يلا
اياد لسه هيمشي معاه بس وقفه. رنه فون فارس برقم غريب وما كان غير والده خالد
فارس بص لاياد:هكلم بابا تكون خلصت وذهب متجها الي البلكونه
اياد بصوت عالي حعل والدته تاتي:فاااارس
فارس بصله بقلق :اياد تعالي اقولك ادخل اتكلم ف اوضتي هوريك حاجه ومستناش فارس يرد وشده من ايده ناحيه اوضته.. 
***×**************×**********
عند خالد كان جالس مع ناصر والقلق يعم المكان فقرر خالد الاتصال على فارس وقد جلب رقم هاتفه من انتصار
خالد:ايوا ي فارس يبني.. لقتها
فارس:بحزن للاسف ملهاش اي اثر
خالد بحزن:طيب انت فين دلوقتي
فارس:هفضل الف ف الشوراع لازم الاقيها مش هنام الا ما ترجع واطمن انها بخير..
ناصر اخد الفون من خالد:فارس والبني يبني حاول ترجعهالي دي اللي ليا ف الدنيا..
فارس :اوعدك ي عمي هرجعهالك.. وقفل معاهم وراح لاياد واخده وخرجو
*************************
اما انتصار فكانت قاعده بتعيط هيه امتا بقت بالجبروت ده.. امتي بقت وحشه كده..انا مرضاش ان ده يحصل لبنتي ازاي عملت ف بنت غلبانه ملهاش اي ذنب ف حاجه
ي رب ترجعها ي رب ونا والله هعاملها حلو وهعوضها عن تلذل اللي وريتو لها.. وفضلت تعيط وتدعي ان ريماس ترجع....
احيانا نكتشف اخطائنا لكن بعد فوات الأوان..
***********************
اما فارس واياد فضلو يدورو كتير لحد الساعه 3 الفجر كان اياد شكلو باين عليه التعب فعلا وكذالك فارس
اياد:كفايه كده انهارده ي فارس نكمل بكره
فارس برفض:لا نا هوسلك واةمل ونرجع ندور بكره سوا لما تستريح
اياد:ي فارس انت مش مستفيد حاجه يدوب بتحرق بنزين وخلاص.. صدقني هيه كويسه
فارس مردش عليه وكمل سواقه لحد بيت اياد
انزل استريح شويه عشان هنكمل بكره
اوما اياد بنعم وترك فارس وصعد الي شقته
تنهد فارس بالم ثم اردف:ي رب ساعدني ي رب.. يا رب احميهالي ورجعهالي بالسلامه يارب
وانطلق بسيارته مره اخري.. وفجأه تذكر فاوس كاميرات المراقبة الموجودة بالفيلا وانها ربما تساعده.. واسرع متجها الي الفيلا.
*************************
اما اياد اول ما طلع فتحت له ريماس اللي شافته وهو نازل من عربيه فارس
ريماس بلهفه:ها اي اللي حصل
اياد:بصي والله ما وقته المفتري ده لففني مصر كلهاونا هموت ونام
ريماس :طب عمل اي طب قولي والنبي
اياد:اطمني ي ستي الراجل هيموت عليكي
ريماس بفرحه بجد وفشلت تسقف وبدون وعي:ونا والله هموت عليه برضو
اياد:احم اين الحياء يا أختاه
ريماس اتحرجت جدا ثم قالت نا هدخل انام وذهبت الي تلك الغرفه التي خصصتها لها ام اياد.. وقعدت علي السرير ترسم احلامها الورديه مع َعشوقها فارس حتي غفت ونامت
اما اياد فذهب ف سبات عميق
********************
في فيلا الشرقاوي فارس كان بيتفرج علي كاميرات المراقبة ثم قال لنفسه:اه يبن ال**واخذ مفاتيحه واتجه للخارج
اما خالد وناصر فكل منهما ذهب لبيته بناء علي طلب فارس ووعده انه سوف يجد ريماس..
الساعه ال5ونص صباحا صحي اياد علي صوت جرس الباب اللي مش مبطل وفتح الباب:اي الجرس هيبوظ... فارس؟!
كان رد فارس عليه:👊👊اداله بالبوكس ف وشه
اياد:يابن المفتريه في اي... ولا ده صباح الخير عندكو
فارس بغضب:هيه فين
اياد بغباء:هيه مين
فارس:👊.. عرفت مين..
فاااارس... كان هذا صوت ريماس الغاضب
فارس راح ناحيتها ومسكها من دراعها جامد:اهلا بالهانم المحترمه.. نايمه عند واحد غريب متعرفيهوش ليه
اياد بحزن:عيب كده لما تبقي صاحبي وعارفني وتفكر تشك فيا
فارس بغضب:انت تخرس خالص حسابي معاك لسه مجاش
اياد:نعااااام امال وشي اللي اتشلفط ده اي
فارس تجاهله وبص لريماس وفضل يهزها بغضب والغيره اعمته.. نعم اياد صديقه ومن المستحيل انه يفكر زوجته ولكنه رجل شرقي والغيره تسير في عروقه:انطقي جيتي عندو ليه
ريماس بالم والدموع تملأ عينيها:طلقني
يتبع...
لقراءة الفصل الثاني عشر : اضغط هنا
لقراءة جميع فصول الرواية : اضغط هنا
reaction:

تعليقات