القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية ايثار امرأة الفصل العاشر 10 بقلم دودا حودا

 رواية ايثار امرأة الفصل العاشر 10 بقلم دودا حودا

رواية ايثار امرأة البارت العاشر

رواية ايثار امرأة الفصل العاشر 10 بقلم دودا حودا


رواية ايثار امرأة الجزء العاشر

رحاب :فيكي اي مالك
هنا :انا اتجوزت واحد مجنون مش عايزه اقولك بيعمل فيا اي
رحاب : انتي فين طيب
هنا :في شقه القاهره بس ممكن يخدني في مكان تاني ارجوكي الحقني
رحاب : حاضر طيب عايزه العنوان
هنا :والله انا مش عايزه العنوان بس اكيد اخو يعرفه
رحاب :نعمان اكيد صح وقامت جري
سماح :رايحه فين
رحاب :نازله لجدي هنا ياماما بتتعذب
سماح:واحنا مالنا نسيتي عملت فيكي اي
رحاب :نجدتي يا ماما وخدت العذاب مكاني
سماح :انتي يابت هبله
رحاب :ماما بنت عمي واقعه في مشكله اوعي كده من وشي
سماح :تاخد نصبها بقي ملناش دعوه ادخلي جوا
رحاب :انتي من أمتي يا ماما وكنتي كده
سماح :احنا شوفنا منها ولا من امها اي خير كفايه اللي ابوكي فيه
رحاب : علشان خاطر ابويا بقي لازم الحق هنا بعد اذنك ونزلت لجدها
مجدي :مالك يا رحاب
رحاب :الحق هنا يا جدو جوزها بيعذبها
ناهد :وانتي عرفتي منين
رحاب :اتصلت بيا الحقها والنبي ياجدي
اشرف : انا هروح وهقتله
مجدي :اقعد مكانك رايح فين
اشرف :بنت اخويا
مجدي :انا رايح خليك انت جمب اخوك
اشرف :اللي تؤمر بيه يا حاج
مجدي : انا رايح لنعمان
رحاب:هاجي معاك يا جدي
ناهد :اي ياربي المصائب اللي احنا فيها دي
اشرف :انا رايح القسم اشوف اخر الاخبار

وفي بيت نعمان
نعمان :حاج مجدي اتفضل
مجدي :تعالي وريني بيت اخوك
نعمان :خير يا حاج في حاجه
مجدي :مش هقول كلامي تاني
نعمان : حاضر يا حاج تحت امرك
مجدي :اتفضل قدامي وراح فضل يخبط عالباب وهنا في الاوضه مقفول عليها
نعمان :شكل مافيش حد هنا
رحاب :برن علي هنا مش بترد
مجدي.:فين بواب العماره دي
نعمان :انت عايز اي يا حاج
مجدي :هكسر الباب
نعمان :وده ينفع ياحاج
مجدي :بقولك اي لو بنت ابني حصل ليها حاجه موتك وموت اخوك علي يدي
محمود :وده اسمه اي انشالله
مجدي :فين بنت ابني
محمود :وانت مالك
مجدي :انت قد كلامك ده
محمود :اه مراتي ومش عايز حد يشوفها محدش له دعوه
مجدي :افتح الباب
محمود :قولت انا مش قابل اي ضيوف في بيتي
مجدي :اسمع يلا انا بتكلم معاك بأدب علشان خاطر ابوك الله يرحمه
نعمان :اهدي بس يا حاج افتح الباب يا محمود لازم يشوفوا بنتهم
محمود :هي مش عايزه تشوف حد من بيتها
رحاب :انت كداب
نعمان :افتح الباب يا محمود
مجدي :خلصت البوليس جه
محمود :ايوه في اي حضرتك
الظابط :جالنا بلاغ من الحاج مجدي أن بنت ابنه في خطر
محمود :مراتي كويسه جدا
مجدي :انا عايز اشوفها
نعمان :افتح الباب يا محمود
محمود :لا مش هيحصل
الظابط :مش مزاجك افتح الباب وفتح الباب وباب اوضه النوم وخرجت هنا وهي وشها مشوه وخدتها رحاب في حضنها
مجدي :انا هوديك في داهيه
نعمان :ينهار اسود انت عملت فيها اي
الظابط :لو سمحت كله يتفضل عالقسم
وراحوا واتعمل محضر في محمود بالتعذيب لهنا
وروحت هنا البيت وعرفت باللي حصل لأمها وراحت ليها
شروق :هنا ينهار اسود انتي حصل فيكي اي
هنا :بجمع اللي انتي زرعتي يا امي
شروق :قصدك اي مش فاهمه
هنا :انتي علمتينا الطمع والأنانية وكان لازم اخد جزائي
شروق :انا كنت عايزكم احسن ناس في الدنيا
هنا :يالغل بالحقد بالكره احنا كنا بنكره البيت كله بسببك واللي لحقتني رحاب مع انها عارفه اني سرقت الإنسان اللي جاي يخطبها منها
شروق :كنت عايزه ليكي حد كويس
هنا :واللي اتجوزتوا كان كويس شوفتي عمل فيا اي
شروق : انا خلاص ضعت انا قتلت وآخرين الاعدام خليكي في حضن جدك
هنا :كل واحد بياخد علي قد عمايله ليه يا امي كنتي كده
شروق :خلاص انا مش عايزه كلام تاني امشي ومحدش يجي هنا تاني يا حضرت الظابط ايوه انا اللي قتلت محروس ايوه انا اللي عملت كده كنت عايزه اللبس التهمه لمحمد
فعلا تم الحكم علي شروق بالاعدام وخرج محمد وبعد 6شهور جه عريس ل رحاب
سماح :رايحه فين
رحاب :رايحه لهنا علشان تزوقني
سماح: تاني
رحاب :دي اختي يا امي وانا عارفه انها اتغيرت
وبعد الفرح باسبوع اتصلت رحاب ب هنا
هنا :رحاب ازيك يا قلبي
رحاب :بقولك اي عندي عزومه كبيره ومش عارفه اعمل اي
هنا :عايزه اي اجيلك يعني
رحاب :ايوه والنبي تعالي اقفي معايا
هنا :حاضر وبعد العزومه
رحاب :اي رايك
هنا :الاكل كان يجنن
رحاب :,اكل اي يا طفسه انا اقصد في ربيع
هنا :مالو مش فاهمه
رحاب :مصطفي جوزي قالي انو بيدور علي عروسه
هنا :لااااااا دلوقتي لا
رحاب :ليه يا رخمه
هنا :مش وقته والنبي خالص انا لسه مطلقه ومش عايزه اي جواز أو التفكير حتي
رحاب :والله ده ابن حلال وكفايه انك هتبقي جارتي
هنا :هو ساكن معاكي في نفس العماره
رحاب :لا قدام مني
هنا :بجد انتي مش زعلانه مني
رحاب :ازعل اي يا عبيطه انتي اختي
هنا :والله وانتي حبيبتي وراح اتقدم ربيع لهنا واتجوزت

تمت

احمد :والله العظيم انا بحبك عارف اني كنت ظلمك معايا بس وحيات ربنا انا عرفت قيتمك
دعاء :ايوه المطلوب مني اي
احمد :ترجعي ليا يا دعاء
دعاء :انا عرفت الحياه من بعدك يا احمد انت كنت اول حب في حياتي واتجوزتك وانا صغيره ومش شوفت منك الا كل قسوه وحرمان وبقولك دلوقتي لا
احمد :طيب ايدني فرصه تانيه
دعاء :لا وأنا مش بفكر الا في شغلي وحياتي وبس
احمد :دعاء انا ممكن ارجعك بالغصب
دعاء :ايوه كده وش الحنان ده مش لائق عليك اعمل اللي انت عايزه وانا هكمل في قضيه الخلع
احمد :ابقي اعمليها يا دعاء وسابها ومشي
ورن فون دعاء
محمد :دعاء احمد كان عندك بيعمل اي
دعاء :عايز يرجعني ليه تاني
محمد:اااااه وانتي ناويه علي اي انا موت لو رجعتي ليه تاني

لقراءة الرواية من البداية اضغط على (رواية ايثار امرأة)
reaction:

تعليقات