القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية شهد السلطان الجزء الثاني الفصل الرابع 4 بقلم نورة عبدالرحمن

رواية شهد السلطان الجزء الثاني الحلقة الرابعة 4 بقلم نورة عبدالرحمن
رواية شهد السلطان الجزء الثاني الجزء الرابع 4 بقلم نورة عبدالرحمن
رواية شهد السلطان الجزء الثاني البارت الرابع 4 بقلم نورة عبدالرحمن
رواية شهد السلطان الجزء الثاني الفصل الرابع 4 بقلم نورة عبدالرحمن

رواية شهد السلطان الجزء الثاني الفصل الرابع 4 بقلم نورة عبدالرحمن

بعد يومين..
استيقظ سلطان على رنين هاتفه و لم يجد سلوى بجانبه ..
أجاب على الهاتف..
سلطان : ايوا يابكري..
بكري :انت فين..
سلطان :بالبيت في حاجه
بكري :غالب اتصل بسلوى وبلغها انك مراقبه..
انتفض من مكانه :انت بتقول ايه..
بكري: ركز في اللي بقوله كويس..دلوقتي هيا هتطلع من البيت عشان تروح المكان اللي فيه سليم وتقابل غالب هناك .
سلطان بتسرع وقلق على سليم :فاهم انا همشي وراها بالعربيه..
بكري :لا ياسلطان لا..هملها تروح لوحدها ماشي واحنا هنعرف مكانها متقلقش..
سلطان :هنعرف مكانهم كيف.اني مش هخاطري بسليم..
بكري :اعمل كيف مابقولك واتعامل معاها طبيعي ماشي ياود عمي عشان هما مراقبينك  ..
سلطان بقلق :وشهد شهد وحديها هناك ان كنت متراقب اكيد عرفوا مكانها..
بكري :اني نسيتها خالص..
سلطان :اني هروح لها..
بكري :لا ياسلطان متروحش اني هروح مع رجالتي متتحركش من مكانك ..
*******
وصل بكري الشقة ووجد الباب مكسور  لم يجد شهد ضرب الباب  بقدمه بغضب ليصدم بسلطان امامه..
سلطان :هي فين يابكري..
بكري :انت جيت اهنيه كيف ..
سلطان :انطق بقولك شهد فين..
بكري : هنلاقيها متقلقش..
سلطان :هما خدوها ..ابن ****** خد شهد كمان والله لاقتله..
بكري :استنى هنيه انت مش متراقب مش قولتلك متتحركش من السرايا.
سلطان بغضب : اني هروح اجيب مراتي وابن اخوي من ابن ال** بكري مش هتلاقيه ببيته ياسلطان خلينا نروح وهعرف مكانه متقلقش..
سلطان : مش عايزني اقلق كيف وشهد بين ايدها مش مكفيهم سليم..
بكري :بقولك اهدى وقولي عملت ايه مع الرجاله اللي بيراقبوك..
سلطان :عوض والرجاله مسكوهم وغالب ال***كمان هيحصلهم ..
بكري: كويس قوي ..دلوقتي هنروح عند الراجال اللي بيرقب تلفون سلوى وهنعرف مكانهم..
سلطان :وانت لساك واقف اهنيه يلاا بسرعه .
____
اما عند شهد
فور رؤيتها لسليم اسرعت اليه واحتضنته بخوف : انت كويس ..
سليم بخوف :شهد اني خايف  خايف قوي..دول شكلهم يخوف..
شهد :انت راجل ياسليم  والراجل مايخفش ..
سليم :اني عايز سلطان ..
شهد ربت على راسه :سلطان هيجي ياخدنا من اهنيه ما تخافش ياسليم..
ليقاطعها صوت :لا مهولزمن يخاف والا ايه..ليخرج اليها رجل يبدو على ملامحه الشر..وتصدم شهد برؤيت سلوى معه..
سلوى: مش بس هو اللي لزمن يخاف لاهه انتي كمان ياضرتي..
غالب: تصدقي ليه حق يخفيكي دنتي طلعتي قمر..
ليقترب منها والاخرى تتراجع..
شهد.متقربش مني لحسن وديني لاصرخ والم عليك الخلق كلاتها 
غالب بضحك: اصرخي اصرخي براحتك هنيه محدش هيسمعك..
سلوى : هتعمل ايه يااخوي..
غالب :كنت ناوي احرق قلب سلطان عليها انما دلوقتي بعد ماشفتها لاا غيرتي رايي.
سلوى: قصدك ايه ياخوي…
غالب :قصدي اللي فهمتيه يابت ابوي..
ليصرخ غالب على احد الحرس :خدو العيل ارموه باي حته لحد ماخلاص شغلي مع القمر ده..
شهد نبضات قلبها تتزايد تنظر حاولها تحاول ايجاد اي طريقه لتخليص نفسها ..
اسرعت خلف الرجل الذي حمل سليم واخذه معه تحاول افلات سليم الذي يصرخ باسمها 
لكن غالب امسكها بخبث: على فين انتي ياحلوه..لا لا مايصحش تطلعي من هنيه خلينا ننبسط شويه..
شهد نفضت يده بغضب: يدك الوسهخه دي متلمسنيش بيها لحسن وربنا لاكسرهالك..
غالب بسخريه :يمه تصدقي خفت ليدفعها وتسقط ارضاً..
ونظر الى سلوى التي تراقب بصمت ايه يابت ابوي هتفضلي واقفه عذول اكده كتير .
سلوى ببرود: اعمل بيها مابدالك بس متجيبش سيرتي اني هروح..
غالب:روحي وسيبنا ناخد راحتننا ..
غادرت سلوى ترتسم على وجهها ابتسامه خبيثه وهي تسمع صرخات الاخرى
 شهد بشجاعه مصطنعه :اقسم بالله لوقربتلي..
غلطالب اقترب منها باستفزاز :هتعملي ايه يعني..
لياتيهم صوتا خشنا من خلفه: مش هي اللي هتعمل اني هعمل التفت ليفاجأه سلطان بلكمة قوية جعلت الدم يتناثر من فمه وانفه..
وانقض عليها بالضربات حتى لم يعد يستطيع الحراك..ليصرخ بعوض..خدوه مع رجالته لحد ماافضالهم.
شهد بقلق:  سليم ..سليم خدوه ..
سلطان:متخفيش..زمان بكري طلعه..اقترب منها انتي بخير اومات شهد  برأسها لتقول كنت خايفه قوي..
سلطان :متخفيش انا جنبك اهاه.ليحذبها اليه يطمئننها ويمشي بها الى السيارة..صعدت السياره ليتركها هادرا :هشوف سليم وارجع مش هتاخر..
اومأت براسها بخوف... لياتيهم بكري وهو يحمل سليم ..اسرع اليه سلطان واحتضنه وقبلة قبل متفرقه الحمد لله الحمد لله ياود الغالي الحمد لله لقيتك …
سليم :اني كنت خايف. قوي ياسلطان.
سلطان :متقولش خايف انت ابن الحلازمه..وابن الحلازمه ميخافش من حد يابطل..
اوما براسه ليقول : شهد فين..
سلطان :مستنياك بالعربيه..
اسرع سليم ليصعد السياره..
اما سلطان نظر لبكري بامتنان :معارفش اجازيك كيف ياود عمي..
بكري :احنا اخوات متقولش اكده ويالا خد مراتك وسليم وارتاحوا بقى باينهم متبهدلين قوي..
احتضنه سلطان بامتنان: لو كان عندي اخ مكنش هيعمل معايا اكده فعلا ربنا عوضني بيكي ياود عمي..
ربت بكري على كتفه وغادر وهو يشعر بالاختناق وهو يرى الجميع التم شملهم مع احبتهم باستثنائه .
*********
حنان بقلق :طمنيني يادكتوره اني  معارفاش جرالها ايه دي كانت زي الفل..بثانيه اكده غميت يا حبة عيني ومقدرتش افوقها..
الطبيبه بابتسامه :متخفيش هي كويسه بس الحمل تعابها..
حنان بفرحه :حمل هي حامل ياكتوره ..
الطبيبه:ايوا حامل بالشهر التاني..
حنان :ربنا يفرحك يادكتوره ده خبر بمليون جنيه..
ابتسمت الطبيبه: الف مبروك بس لازم تاخدي بالك منها وتهتموا بالغذا بتاعها..وياريت بلاش حركه كتيره وانفعال عشان جسمها ضعيف ومش حمل حركه..وانا هكتبلها على شوية ادويه تاخدوهم على طول..ماشي 
حنان :حاضر هاحطها بنني عني واشيلها فوق نفوخي...دي بت عزام الغالي ..ودعت حنان الطبيبه وعادت  لتجدها تبكي..
حنان جلست بجانبها :بتعيطي ليه يابتي..
هدىببكاء : فرحتي مش هتكمل ياعمتي ..بكره هخسره كمان..
حنان :لا متقوليش اكده ربنا كريم وان شاء الله هتقومي بالسلامه وتخلفي ابنك كمان..
هدى وضعت يدها على بطنها تتحسس جنينها :يارب ياعمتي يارب..
حنان :مش ناويه تقولي لجوزك بقى..وتفرحيه..
هدى برجاء :لا عشان خاطري مش دلوقتي ..مش عايزاه يتامل عالفاضي..
حنان :وليه يتأمل على الفاضي يابتي منتي حامل اهاه وانشاء الله تقومي بالسلامه..مايمكن انتي زي الفل واللي قالك انك مبتخلفيش عايز يطفشك..انتي ليه تصدقي كل حاجه تتقالك..
هدى :ياعمتي ام بكري  مش عفشه وهي بتحبني لما قالتلي اني مبخلفش خدتني عند الدكتوره وقالتلي الكلام ده سمعتها بودني لما قالت مفيش امل..
انتي مشفتيهاش لما قعدت تترجاني عشان اجوزه وتفرح بعياله ياعمتي الناس دي طيبه قوي عاملوني كني بنتهم مقدرتش اشوف دمعتها وهي تترجاني اني اجوزه..وكمان مقدرتش اشوفه مع وحده تانيه ياعمتي مقدرتش لتجهش بالبكاء وتحتضنها حنان تحاول تهدئتها..
**********
فايق : ايه رايك نفضل هنيه كم يوم كمان..
عيشه  :لا يابكري احنا بقالنا كتير واني اهلي وحشوني قوي ..
فايق: طب خليني نفضل يومين بس والله البلد هنيه جميله قوي واني لسه مشبعتش منك وهناك مش هنفضل وحدينيا اكده…
عيشه :.عشان خاطري يافايق خلينا نرجع وكمان عشان تكمل علاج هناك..
فايق بتذمر : ماشي شكلك زهقتي مني..
عيشه :اخص عليك اني ازهق منك يافايق...اني زعلانه على كل يوم عدا وانت مش جنبي فيه…
فايق بحب :بجد ياعيشه..
عيشه نظرت الى الارض بحرج: ايواا بجد لتنهض محاولة تغيير الحديث قوم خلينا نحضر حجتنا ونلحق نحجز..
فايق جذبها اليه :مستعجله على ايه مش هتخرب الدنيا لو اتاخرنا شويه كمان..
عيشه :بس يافايق.
فايق بتوهان ياعيون فايق وقلب فايق ليقبلها وووو
*********
سلطان بحنان :مالك ياشهد مكشره اكده ليه..
شهد….
سلطان : ليه لسه ما استحميتي.وغيرتي هدومك..عشان ترتاحي..
شهد…
سلطان جلس بجانبها وامسك يدها انتي لسه واخده على خاطرك مني…
شهد نفضت يدها منه: اني عايزه ارجع بيتنا..
سلطان :ما ده بيتك ياشهد..
شهد :لا مش بيتي اني هروح بيت ابوي ..
سلطان :قولتلك مية مره ابوكي عارف انك هنيه…
شهد :واني قولتلك ماليش قعاد معاك في بيت واحد.
سلطان  :انتي مرتي ياشهد انتي بتخرفي بتقولي ايه. 
شهد : ده اللي عندي يابن الحلازمه..اني وانت خلاص مالناش نصيب مع بعض..
سلطان ضحك ساخرا :انتي بتخرفي بتقولي ايه انتي مراتي هو انا جاي اخطبك ..
شهد نهضت بحده :كنت مراتك ياسلطان انما دلوقتي لااا بعد اذنك..
سلطان صاح بها بغضب : استني هنيه اجننتي اياك..اني بكلمك..
تجاهلته واكملت طريقها ليمسك ذارعه بغضب: على فين.
شهد :هملني هروح بيت ابوي. 
سلطان :اعقلي ياشهد اعقلي ومتطلعيش جنناني عليكي..
شهد :اني عاقله  وخلاص اللي بينا انتهى..
سلطان :  مش بمزاجك يابت منصور..
شهد :لا بمزاجي واوعى اكده هملني هروح بيت ابوي..
سلطان بغضب :لا انتي اجننتي عالاخر ليجذبها ويرميها على السرير هادرا: طلعه من البيت ده مفيش لحد متعقلي ..جتلك بالذوق منفعش ..شكلك انتي عايزه اكده..
نهضت بغضب ولم تستطيع منع دموعها :مش هتقدر تمنعني ياسلطان واني مش طايقاك يااخي خلاص هو بالعافيه..
سلطان صفعها بقوة لتسقط ارضا والغضب يملأه هادرا : شكلي دلعتك بزياده ياشهد لحد مانسيتي مين سلطان الحلازمه بس ملحوقه هفكرك..
شهد بصراخ :اني بكرهك ياسلطان عايز مني ايه..
سلطان :اما ارجع هقولك ليمشي خطوتين ويعود اليها.ويقول بغمزه ضبطي روحك اكده عشان هنسهر النهارده .
شهد بصراخ :على جثتي ياسلطان..
مشي بخطواته الثابته محاولا كتم غيظه ليقول ببرود واستفزاز عكس النار بداخله :هنشوف ...
احتضنت وسادتها وبكت بقهر وهي تسمعه يغلق باب الغرفة بالمفتاح عليها وينادي لام مسعود..
سلطان محدش يطلعلها ولا تفتحولها الباب.
ام مسعود بخوف منه حاضر يابيه
الحجه نعمه :انت بتعمل اكده ليه ياسلطان..
سلطان ببرود :هي عايزه اكده واقسم بالله لوحد فتحلها الباب مش هيحصل كويس ليغادر ..
الحجه نعمه بضيق ربنا يهديكم يابني ربنا يهديكم...
يتبع...
لقراءة الفصل الخامس اضغط على : ( رواية شهد السلطان الجزء الثاني الفصل الخامس )
لقراءة باقي الفصول اضغط على : ( رواية شهد السلطان الجزء الثاني )
reaction:

تعليقات

ستصدر قريبًا على مدونة يوتوبيا رواية المتداول التي تم طلبها مِنا كثيرًا وهي أول رواية مصرية تدور أحداثها حول تداول الـ فوركس والعملات ستتعلم من خلالها تداول العملات بأقل خسائر مُمكنه وكيف يُمكنك الربح من خلال شراء وبيع العقارات رواية بإمكانها تعليمك كيفية الربح من تداول الذهب والعملات والفوركس كيف يُمكن لشخصًا في بداية حياته مثل (عيسى) في الرواية أن يُحقق ثروة مالية كبيرة فى مدة قصيرة.