القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية خادمة الصقر الجزء الثاني الفصل الثالث 3 بقلم يوستينا سامي

رواية خادمة الصقر الجزء الثاني الحلقة الثالثة 3 بقلم يوستينا سامي
رواية خادمة الصقر الجزء الثاني الجزء الثالث 3 بقلم يوستينا سامي
رواية خادمة الصقر الجزء الثاني البارت الثالث 3 بقلم يوستينا سامي
رواية خادمة الصقر الجزء الثاني الفصل الثالث 3 بقلم يوستينا سامي

رواية خادمة الصقر الجزء الثاني الفصل الثالث 3 بقلم يوستينا سامي


فجاه في الجنينة فهد و خالد شافوا قمر واقفة علي السلم بتاع الفيلا بتصرخ جامد .. جريوا عليها 
و صقر خرج من مكتبه خضوض و كذلك جميلة و كارمن 
فهد بتوتر / بتصرخي ليه .. في فار في الفيلا 
قمر بعياط / معاذ واقع علي الارض في اوضته و حواليه دم بحاول افوقه مش بيفوق 
خالد في اللحظة دي حس ان قلبه اتخطف و جري علي اوضة فهد منغير ولا كلمه و و الباقي برضو 
________________________________________________
في شقة كريم و ياسمين 🌺
ياسمين بتجهز العشاء و كريم قاعد قدام التليفزيون
ياسمين / طب ممكن افهم انت ايه مزعلك مني كدة 
طب انت متخانق مع يزن انا مالي 
كريم / مالك ازاي يعني .. هو يزن ده مش تربيتك برضو لا و واخد نفس عندك انتوا الاتنين دماغكم محتاجة تتكسر .
ياسمين قربت من كريم و قعدت جمبه و حطت راسها علي كتفه بحب / و اهون عليك يا كريم .. معقول عايز تعمل فيا انا كدة 
كريم حاول يهدي و بص لياسمين بزعل/ انا زعلان اوي يا ياسمين ، الواد بيعاملني كاني عدو . و اه لو تشوفي الطريقة اللي بيكلمني بيها كاني متهم عنده 
بدا كريم يكلم نفسه بغيظ / طب ما انا طول عمري بتتعامل مع عساف وهو ضابط واصحابي كلهم ضباط حتى يوسف الله يرحمه وعمرهم ما كانوا  بيكلموا باسلوب ده ..
ياسمين بدلع / خلاص بقي وحياتي عندك ، طب بص انا اوعدك اني هقعد اتكلم معاه هو بيسمع مني بس قوم خلينا نتعشي مع بعض انت عارف اني مش باكل من غيرك 
كريم ابتسم/ يلا يا ستي . ما انا عارف اني مش هاخد في ايدك غلوة بدلعك ده 
و قعدوا ياكلوا مع بعض لحد ما فاجاه لقوا الباب بيتفتح و بيدخل يزن اللي بيبصلهم منغير ما يسلم حتي و بيدخل اوضته و ده بيعصب كريم جدا 
_________________________________________________
في اوضة معاذ 😟
معاذ كان واقع في الارض فاقد الوعي و مناخيره و بقه منزلين دم .
خالد قرب منه و اخده في حضنه بلهفة و حاول يفوقه بخوف / معاذ رد عليا يا حبيبي .. انا خالد يا حبيبي رد عليا متقلقنيش عليك .. قوم بقي بطل مقالبك السخيفة دي 
.....في الوقت ده صقر كان قاعد جمب خالد بس مكنش قادر يتكلم بدا او مكنش قادر بتحرك من مكانه و بدا يحس ان ممكن ابنه بضيع منه في غمضة عين 
لكن صقر فاق من خوفه علي صوت خالد العالي 
خالد بصوت اب موجوع علي ابنه / صقر فوق و اتصدل بالدكتور بسرعة ابنك قاطع النفس .. بسرعة 
..و فعلا جري صقر و نزل مكتبه علشان يتصل بالدكتور و جميلة جريت علي صقر علشان ميبقاش لوحده .
في المكتب صقر ماسك التليفون و ايده بتترعش. / الو دكتور وليد .. انا صقر الحديدي الحقني ارجوك معاذ ابني قاطع النفس  متتاخرشي انا مش عارف اتصرف 
و قفل صقر التليفون و لقه جميلة بتقرب منه و بتحضنه  / متخفشي يا بابا هيقوم و يبقي كويس والله . 
صقر في الحظة دي انفجر في العياط و اخد جميله في حضنه و قال بصوت مبحوح / يارب قومهولي بالسلامة .. انا ماليش غيرهم هما الاتنين.. دول اللي طلعت بيهم من الدنيا مش هقدر اتحرم من واحد فيهم.
...و بعد وقت قصير جدا وصل وليد و كشف علي معاذ و طمنهم ان الدم ده من الضغط العصبي الشديد اللي كان عليه و انا محتاج يرتاح الفتره دي ..
الدكتور / ها يا معاذ قولي حاسي انك بقيت احسن 
معاذ كان في حضن نغم و بيتكلم بتعب / اه يا دكتور انا تمام ، انا بس تقريبا ضغطي كان عالي بس دلوقتي انا كويس 
صقر كان بيحاول بيتكلم بهدوء و قال للدكتور / معلش يا دكتور تعالي نتكلم تحت و نسيبه يرتاح 
...و اخد صقر و خالد الدكتور و نزلوا يتكلموا معاه علشان يطمنوا اكتر 
 نغم كانت وخداه في حضنها و بتكلمه. / كدة برضو يا معاذ توجع قلبي عليك .. انت مش عارف انت لو حصلك حاجة انا ممكن اموت بعدك 
فهد بغيره/ يسلام يا اختي  ده انتي عمرك ما قولتيلي انا الكلام ده ..لا وخداه في حضنك يعني جو العشق الممنوع اوي 
نغم بتاخد المخده من ورا معاذ و بتقوله / معلش يا حبيبي هضربه بيها و ارجعهالك تاني 
و حدفت المخدة علي فهد و قالتله / معاذ ده اول ما شافت عيني وبسببه انا دخلت البيت ده و اتجوزت ابوك ..و بسببه انا شوفت الفرحة في حياتي 
معاذ حضن نغم اكتر و قالها/ ربنا يخليكي ليا يا نغم
قمر كانت قاعدة جمبهم / قولي يا معاذ ايه اللي كان ضاغطك كدة الفتره اللي فاتت يا حبيبي .. ما انت كنت كويس  و بتهزر و تضحك من شوية 
نغم قاطعتها في الكلام / هيكون مين يعني غير الشبح اللي عايش معانا .. هو صقر علطول ضاغط علي الواد و قارفه ، انتي عارفة يا قمر لو صقر ضايقه تاني او داسله علي طرف كدة تاني  انا هقطعه بسناني كله الا ولادي 
...في اللحظة دي دخل صقر الاوضة هو و خالد الاوضة
صقر بحده / شايف مراتك بتقول ايه يا خالد . ابن فاكره نفسها هتخاف علي ابني اكتر مني مثلا 
نغم قامت من علي السرير ووقفت في وش صقر و يمكن دي اول مره تعملها و خصوصا في وجود العيلة كلها/ اه هخاف عليه اكتر منك ، معاذ ده ابني و اللي قولته في غيابك يا صقر بقوله تاني .. انت لو ضايقت حد من عيالي التلاتة انا مش هسكتلك و هاخدهم و همشي من البيت 
خالد بصوت عالي فزع كل الموجودين / نغغم مش عايز اسمع صوتك تاني و اطلعي علي اوضتك حالا 
نغم بصلته بعتاب و راحت اوضتها و كارمن راحت وراها 
فهد قرب من معاذ و قاله بصوت واطي / كل ده بسببك .. مش بقولك بومه ، يلا تصبح علي خير يا زوز 
و خرج كمان فهد من الاوضة و وقف صقر قدام خالد و قاله بحده / اديك سمعت بودانك اسلوب مراتك معايا ، تفتكر دي لما تبقي امك عيالك هيطلعوا ازاي 
شوفت اخره اختياراتك يا خالد بيه
خالد بحده / دي تاني مره تتكلم عن عيلتي يا صقر 
بس المره دي انا مش هسكتلك ،  وانت عارف كويس ان لولا نغم مكنتش انا و انت اتصالحنا و كان زمنا دلوقتي بينا عدوات الدنيا و الاخره و عيالنا ميعرفوش بعض 
و لازم تعرف ان نغم حتة مني و اهانتك ليها تعتبر اهانة ليا و ده انا عمري ما هسمح بيه علشان كدة انا قررت اني هاخد عيالي و هامشي من الفيلا دي 
و مشي خالد من الاوضة و صقر خرج هو كمان و هو متعصب و لحقته قمر و اتبقت جميلة و معاذ 
معاذ و هو نايم علي السرير حزين ان كلهم سابوه بص لقه جميلة واقفة جمبه تجاهلها و حاول يجيب كوباية الماية بس مكنش طايلها 
جميلة جريت تجبهاله / حاسب احسن تقع .. خد اهي 
معاذ زق ايديها بكره/ و مين قالك اني عايز منك حاجة .. انا مش عاجز واعرف اساعد نفسي كويس اوي 
جميلة دمعت / انا عارفة انك مش عاجز بس انا حابة اساعدك علشان انت اخويا 
معاذ قام من السرير بتعب و قالها / انا مش اخوه حد 
ياريت تبعدي عني ، اقولك اعتبريني ميت 
و سابها معاذ و دخلت الحمام و خرجت جميلة برا الاوضة و سابته 
_______________________________________________
في شقة كريم 
و خصوصا في أوضة يزن 
كريم دخل و هو متعصب و فتح باب اوضته و يزن كان بيقلع قميصه 
كريم بحده / في حاجة اسمها انك لما تدخل من باب الشقة تقول السلام عليكم .. مساء الخير انت مش عايش في زريبة يا بني ادم انت 
يزن ببرود / ماشي .. مساء الخير و السلام عليكم  هااا في حاجة تاني يا بابا علشان عايز اخد شاور و انام ساعتين قبل ما اروح الشغل علشان عندي مامورية 
كريم بيبص لياسمين و هو مستفز جدا / شايفة الواد بيكلمني ازاي .. شايف ابنك ..واد يا يزن تعالي خدني قلمين علشان انا حاسك مضايق مني او اني تقيل علي قلبك مثلا 
يزن ضحك بتعب / قطع ايدي يا حاج قبل ما اعمل كدة بس انا مودي وحش و حقيقي موضوع ادهم قارفني
 بس علشان كدة تلاقيني غشيم شوية 
ياسمين بحده/ لا انت غشيم علطول اتفضل اعتذر لابوك حالا و تعالي علشان تتعشي معانا و بعدها ابقي نام .. يلا يا يزن احسن والله ازعل منك و اخاصمك 
كريم بصدمة / هو انتي كمان بتتحايلي عليه علشان يعتذرلي 
طب اي رايك بقي ياض انت لو قربت مني لاديك بالبوكس 
ولا انت فاكر علشان بقيت ظابط هخاف منك 
يزن ابتسم و قرب من كريم باس راس و قاله /  ايه الكلام الغلس ده يا بابا عموما حقك عليا يا حبيبي و علشان متزعلش مساء الجمال يا سيدي ..يلا بقي نتعشي مع بعض
كريم بصله بشمئزاز / تصدق و تامن بايه انت عيل غلس و تحرق الدم 
يزن ضحك و قاله / لا بس متربي تقدر تنكر يا كيمو 
كريم ابتسم و حط ايده علي كتف يزن و قاله / لا يا اخويا مقدرش انكر .. تعالي اطفح معايا ده انت واحشني اوي 
________________________________________________
في اوضة فهد كان بيحاول ينام بعد كل البهدلة اللي شافها و سمع صوت كارمن و هي في اوضتها بتذاكر بس بصوت عالي
فهد بغيظ بيشيل المخده من علي راسه. / و بعدين في التورة اللي فاكره نفسها في ميدان العتبة دي 
طب والله ما هسيبك يا كارمن المره دي 
...و قام فهد و خرج من اوضته و بدا يخبط علي اوضة كارمن جامد و ردت كارمن ورا الباب منغير ما تفتح 
كارمن / مين اللي علي الباب 
فهد / وحياه امك فاكره نفسك في موقف اتوبيس هو مين هيخبط عليكي في ساعة زي دي غيري علشان يقولك اتنيلي اتخرسي و خشي اتخمدي انا عايز انام 
كارمن/ بس يا فاشل يا سقوطة  انا ورايا مذاكره كتير اوي و مطبقة للصبح .. يعمي كدة كدة مش هتعرف تنام يا فهد 
فهد بغيظ/  بقي كدة ..هو انتي بتكلميني من ورا الباب ليه يا بت  ايه خايفة مني مثلا .. و بعدين مين ده اللي فاشل يا اللي جايبة ملحقين و مخبية علي صقر علشان خايفة منه 
كارمن في اللحظة دي فتحت الباب بسرعة. / احنا فينا من فتش اسرار يا سي فهد .. بقولك ايه انت لو ممشتش من هنا حالا والله لاكون مدخله القلم ده في عينيك اعورك
فهد رفع حاجبه بدهشة/  انتي عايزة تعوريني انا يا ام اربعة و اربعين .. ماشي  يا خنفسة  طب لو انتي راجل اعمليها 
كارمن ضحكت بتريقة / ما علشان كدة مش هعملها 
و ضربته علي قفاه و جريت قفل الباب بتاع اوضته بسرعة
فهد بغيظ/ بنت .. والله لاضربك افتحي يا كارمن  انا مش هسيبك النهاردة و هقعدلك علي باب اوضتك  ما انتي مسيرك هتخرجي .. مش هتموتي جوا يعني 
...و بعد ما استناها كتير و هي مخرجتشي قرر انه يدخل ينام و خلاص ..
________________________________________________
في اوضة معاذ .
كان قاعد زعلان و مش جايله نوم و قعد يفتكر حب صقر ليه و اهتمامه قبل ما جميلة تتولد و بدا يعيط بضعف . 
لكن فاجاه لقه الباب بيتفتح و دخل .. 
يتبع...
لقراءة الفصل الرابع اضغط على : ( رواية خادمة الصقر الجزء الثاني الفصل الرابع )
لقراءة باقي الفصول اضغط على : ( رواية خادمة الصقر الجزء الثاني )
reaction:

تعليقات

ستصدر قريبًا على مدونة يوتوبيا رواية المتداول التي تم طلبها مِنا كثيرًا وهي أول رواية مصرية تدور أحداثها حول تداول الـ فوركس والعملات ستتعلم من خلالها تداول العملات بأقل خسائر مُمكنه وكيف يُمكنك الربح من خلال شراء وبيع العقارات رواية بإمكانها تعليمك كيفية الربح من تداول الذهب والعملات والفوركس كيف يُمكن لشخصًا في بداية حياته مثل (عيسى) في الرواية أن يُحقق ثروة مالية كبيرة فى مدة قصيرة.