القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية زوج للايجار الفصل الثاني 2 بقلم أميرة محمد

رواية زوج للايجار الحلقة الثانية 2 بقلم أميرة محمد
رواية زوج للايجار الجزء الثاني 2 بقلم أميرة محمد
رواية زوج للايجار البارت الثاني 2 بقلم أميرة محمد
رواية زوج للايجار الفصل الثاني 2 بقلم أميرة محمد

رواية زوج للايجار الفصل الثاني 2 بقلم أميرة محمد

:الياس الياس استني رايح فين لينظر الاخر لها ليضم حاجبيه بضيق وهو ينظر حوله : في اي يا روجينا مش قلنا مليون مره متعليش صوتك في الشارع بعدين منا كنت مرزوع في البيت 
روجينا بضيق : الله منت اللي خرجت بسرعه قبل ما ألبس انت رايح فين كده  لينظر الياس لشروق التي تنظر له بخجل 
ليوجه نظره لاخته سريعا وهو يقول بهدوء : عندي مشوار هخلصه وارجع بسرعه 
روجينا وهي تضيق عينيها : مشوار اي اللي رايحه بدري كده وبعدين انت مش رايح الشغل 
الياس بضيق : يوه يا روجينا عايزه اي علي الصبح لتقول سمر سريعا وهي تسحب روجينا : يبنتي سيبيه فحاله ده بدل متقوليله ربنا يوفقك 
الياس بضيق: قوليلها يختي نازله اسأله وبس ليقول وهو يبتسم : ازيك يا شروق مشوفتكيش امبارح لما كنت عند شادي 
شروق بخجل : اصلي كنت في الدرس وقتها انت عارف اننا تالته ثانوي السنادي وكده 
الياس بأبتسامه : ربنا يوفقكوا عن اذنكوا عشان اتاخرت لتنظر له شروق بأبتسامه حالمه لتقول روجينا بضيق : اقفلي بوقك يختي ليقع علي الارض هو خلاص مشي 
شروق وهي تزفر بضيق : بحبه يا روجينا امتي يحس بأهلي من وقت ما وعيت علي الدنيا ومشوفتش غيره ونفسي يحس بيا بقي 
روجينا بسخريه وهي تسحبها : انتي عارفه الياس بيشوفك اخت صاحبه وبس وبمقام اخته يلا عشان منتاخرش اكتر 
تالي وهي تلحق بنونيا : نونيا يا حيوانه استني نفسي اتقطع من الجري وراكي اخلصيييي استنيني 
نونيا ببرود : تالي مش فاضيالك علي الصبح انتي عارفه اني بدور علي محامي كويس عشان القضيه المرفوعه علي المكتب 
تالي بضحك شديد : قعدتي تقولي انا قدها وهقوم بيها وهنيل الصفقه وفي الاخر لبستي زي كل مره وبدوري  علي محامي انا بقول نعمل صفقه دائمه مع محامي كويس كل متوقعي عقد ييجي ينقذك من اللي بتهببيه 
لتنظر لها الاخري بضيق وهي تقول : مش هسمحلك تكسري معنوياتي ابسليوتلي هغيظك واصلا لقيت محامي وخدت منه معاد كمان نص ساعه وهتيجي معايا عشان تشوفي بعينك اني هحل المشكله 
تالي ببرود وهي تحرك يديها بلا مبالاه : ايا يكن بعدين هو انتي تبوظي وترجعي تسحبيني وراكي فكل مكان انا تعبت بقي 
لتنظر لها نونيا بشرار لتقول تالي بأبتسامه خائفه : بقول يلا عشان منتاخرش وبعدين عيني ليكي ان مكنتش اجري وراكي اجري ورا مين  
لتنظر لها نونيا بسخريه لتذهب وتلحق بها تالي سريعا وهي تتمتم بغيظ منها 
الياس بغيظ : بقالك ساعه قاعده تاكلي وتشربي وتبصيلي مزهقتيش ولا اي 
نايا بخجل : اصلي لما بتوتر بجوع وباكل كتير متاخدش فبالك انا مكنتش متوقعه الصراحه انك توافق بعد اللي حصل امبارح 
الياس ببرود : مكنتش موافق بس اطردت بسببك فدي غلطتك انتي تصلحيها لتنظر له نايا باستغراب وهي تشير لنفسها : غلطتي انا بعدين اي اصلحها دي هو انت حامل مني ولا جيت جمبك 
لينظر لها الياس بحاجب مرفوع لتبتسم الاخري بسماجه وهي تقول : معلش استحمل طالما وافقت المهم بعد بكره عندنا معاد مهم مع اهلي لازم تيجي تتعرف عليهم 
الياس بسخريه : كده علطول مش افهم حتي سبب الهبل اللي عملتيه امبارح يعني اي توقفي واحد في الشارع تقوليله اتجوزني اكيد في سبب وانا مش هدخل في الموضوع من غير مفهم 
نايا بشرود وهي تحرك العصير بهدوء: معاك حق بس اللي اقدر اقوله حاليا ان جوازنا مؤقت يعني العقد بينا هيكون لسنه او اكتر بشويه حسب 
لينظر لها الياس بأستغراب ليقول : سنه انا فكرت انك عايزه تتجوزي من غير وقت بعدين اشمعنا سنه 
لترفع نايا كتفيها بعدم معرفه لتقول : معرفش لسه الوقت المحدد بس احنا مش عايزين حد يعرف انه جواز علي ورق انت مش مطالب غير تكون زوجي قدامهم وبس وتمثل انك بتحبني اوي ومتقدرش تستغني عني لفتره 
ليتعدل الياس في جلسته وهو يقول بأهتمام : انا مش فاهم حاجه يعني كل اللي عايزه اتجوزك لسنه واعاملك بأهتمام وحب وتديني مقابل تمثيلي اتنين مليون 
لتومئ له نايا بهدوء وهي تقول : ايوه قدام بابا وأهلي انت الياس رجل أعمال وصاحب شركات ملياردير من الاخر بس اول ميتقفل علينا باب واحد هترجع وتعيش حياتك مش هيبقي بينا جواز 
ليضحك الاخر بشده وهو يقول بسخريه: ملياردير اي يختي وهما هيصدقوا ان واحد زيي شكل ملياردير 
لتنظر له نايا بأستغراب وهي تقول : وميصدقوش ليه انت مش شايف نفسك اظن مع شويه تظبيط ولبس هتكون فحته تانيه يعني عينك الخضرا وشعرك عسلي وعندك غمازه دقن خفيفه لتشعر بما تقوله وهي  توصفه بحالميه 
لتقول وهي تستوعب غبائها بتوتر : قصدي انا هساعدك هجهز كل حاجه الهدوم والعربيه وكمان اسمك هيتكرر قدامهم عشان يصدقوا 
الياس وهو ينظر لها بتركيز : طيب بس زي ما اهلك مش هيعرفوا حاجه كمان اهلي مش لازم يعرفوا هنبان قدامهم ان بنحب بعض ولازم تيجي تتعرفي عليهم 
لتفرك نايا يديها بتوتر وهي تقول : ماشي احكيلي عن نفسك وعنهم عشان اعرف هنقول اي وكمان هنقولهم اتعرفنا ازاي
الياس بتفكير : هنقولهم ان خطبنا فبعض بالصدفه وشفتك ومن يوميها بتكرر المقابلات لغايه لما حبينا بعض ونعرف بعض من شهرين مثلا بلاش يكون من زمان اوي 
لتحرك نايا راسها بأقتناع لتقول بهدوء: تمام عرفني بنفسك بقي 
الياس بهدوء: انا الياس محمد عمري ٢٥ كابتن في الجيم كنت بحب وظيفتي عموما لغايه لما اطردت وحلمي افتح جيم خاص بيا عندي اخت واحده فتالته ثانوي روجينا وماما بس اما بابا متوفي وعندي صحابي تلاته مؤمن وشادي وحسام ودول الوحيدين هيبقوا عارفين بكل حاجه 
نايا بهدوء: وانا نايا عبد الرحمن عندي ٢٢ سنه خريجه اداره اعمال فاتحين انا واصحابي تالي ونونيا مكتب صغير بنحاول نبدأ فيه بعيد عن شركات اهلنا بس الحمد لله المكتب فاشل ودول الوحيدين اللي هيعرفوا كل حاجه عننا وكمان تمارا هي صاحبتنا الرابعه ومرات اخويا يزن معنديش غيره وابنه عدي وعايشه مع عيلتي عموما 
الياس وهو يومئ لها : تمام كده اظن نقرأ الفاتحه ونتفق علي كل حاجه لتومئ له نايا وهي تقول بأبتسامه : نقرأ الفاتحه 
مؤمن بصراخ : شاااااادييي شووووشوووو انت فين يحبي ليخرج شادي سريعا وهو يكتم فم مؤمن ويسحبه للمكتب ليقول بعصبيه : اخرس يا غبي فضحتني منك لله يعني مكتب وبرستيج تيجي انت تخرب برستيج في الأرض 
مؤمن بغمزه وهو يقترب من شادي: واي يعني يا شوشو الله ما كلهم بقوا عارفين يروحي 
شادي وهو يبتعد عنه : عارف يا مؤمن الكلب لو مبطلتش حركاتك دي هعمل فيك اي تخيل حد يشوفنا يفهمنا غلط 
ليقترب مؤمن اكثر وهو يقول بمزاح : لا يا شوشو اطمن محدش بره انا وانت والشيطان تالتنا يا سارق قلبي وسارق قلوب العذااارا
 ليلقي بنفسه في احضان شادي بمزاح في نفس الوقت الذي يفتح به باب المكتب ليتجمد شادي ومؤمن سريعا
ليقول مؤمن وهو ينظر للذي فتح باب المكتب ليقول بهمس : احيييه طبعا لو حلفنالكوا ان كنا بنهزر محدش فيكوا هيصدقنا صح 
لتنظر الفتاتين لبعضهم بصدمه فهم أتوا للعمل ولكن لم يجدوا احد في الخارج ليقتربوا من الباب ويستمعوا لصوت ولكن عند فتحهم للباب رؤا اقتراب مؤمن وشادي بذلك الوضع 
تالي بريبه وهي تسحب يد نونيا للخارج : طب يجماعه شكلنا جينا فوقت مش مناسب خالص انا بقول نتكل احنا ونجيلكوا فوقت تاني لتنظر لنونيا سريعا وهي تسحبها لتقول : اجري يبت يا نونياااا متحر'شين يماااا 
ليلحق بها شادي وهو يصرخ بمؤمن بعصبيه : منك لله يا مؤمن الكلب وسخت سمعتي بين الناس اشوف فيك يوم ربنا ياخدك 
مؤمن وهو يضر'ب وجنتيه بنواح : يا مصيبتي يا مصيبتي يا شرفي اللي ضاع بين الناس يختاااي ليقف بتفكير ليقول : بس دي مش اول مره يعني حد يشوفنا كده مهو حظنا الهباب كل ماجي اهزر حاجه تحصل انا بقول شادي يصلح غلطته ونتلم الدور واللي اتكسر يتصلح 
شادي وهو يحاول اللحاق بهم علي السلم سريعا : يا انسه يا انسه استني والله فهمتوا غلط استنوا لحظه افهمكوا 
تالي بصراخ : بسرعه ينونياااا بيجري ورانا لتقول نونيا بعدم تصديق : احيه اللي شفناه ده بجد 
تالي وهي تسحبها سريعا: هو ده وقته امشي يختي لتشعر بنونيا وهي تسحب منها لتري شادي يمسك بيد نونيا يسحبها ليقول : يا انسه اصبري وحياه ابوكي ما تمشي سمعتي هتبقي في الأرض منك لله يا مؤمن 
لتسحب تالي نونيا وهي تقول له بعصبيه: سيب يا اخ ايد البت مش كفايه عليك اللي عملته فوق بعدين مينفعش كده 
ليسحب شادي يد نونيا وهو يقول بعصبيه : وحياه امي ميحصل انا مش هضيع تعب سنين عشان كلب زي ده بيهزر لا يمكن اسيبكوا تمشوا ابدا بعد اللي شفتوه 
لتسحب تالي نونيا منه وهي تقول : سيب وحياه خالتك ايد البت واحلفلك مش هنقول لحد خالص ان الله حليم ستار صدقني هنمسح اللي شوفناه بديتول عشان يطهر كمان 
ليقول شادي وهو يسحبها اكثر : لا برده لا يمكن اطلعوا
نتفاهم بس وهقولكوا والله علي كل حاجه لتسحب نونيا يدها بعصبيه وهي تصرخ بالاثنين : بسسس اسكتوا خالص انتوا هتتخانقوا وتحطوني في النص 
شادي بأحراج: انا اسف اني مسكت ايدك بس لو سمحتي اديني دقيقتين افهمكوا اللي حصل هو مؤمن كان بيهزر وانتو دخلتوا فجاه صدقيني كان هزار 
لتنظر نونيا لتالي بريبه منه لتقول بهدوء: احنا كنا جايين لأستاذ شادي المحامي حد قالنا يقدر يساعدنا في الموضوع ده وانه شاطر فكده 
ليومئ شادي سريعا لنونيا وهو يقول : ايوه فعلا انا اقدر  اساعدكوا ياريت تتفضلوا نتفاهم فوق عشان الناس بتبص علينا 
لتنظر تالي لنونيا وهي تهمس لها : انتي بجد هتطلعي ليهم فوق افرضي قتلو'نا ولا باعوا اعضائي عشان محدش يعرف بعملتهم السوده
نوينا بعصبيه هامسه : اقفلي تخيلات عقلك اللي فضحانا فكل مكان ميت مره اقولك متتنيليش تشوفي افلام هندي كتير وبعدين أعضاء اي يما متشوفي نفسك 
لتنظر تالي لنفسها سريعا لتقول نوينا لشادي : تمام يا استاذ شادي بس اتمني تكون قد كلامك وتقدر تساعدنا ليومئ لها الاخر وهم يصعدون سويا 
الياس بأستغراب وهو ينظر حوله : احنا جينا هنا ليه دلوقتي لتقول نايا وهي تبحث حولها : مش عايزين نتأخر هجيبلك شويه هدوم وكام بدله عشان تغير فيهم لما تقابل بابا 
الياس بأستغراب : مش قلنا هتأجلها لبكره لتنظر نايا له وهي تضيق عينيها بتفكير لتقول فجاه وهي تسحبه : لا كده احسن عشان نلحق ويلا عشان ورانا شغل كتير
لتختار له العديد من الملابس لتقول سريعا: يلا خش بسرعه غير هدومك عشان نشوف اللي عاجبك وناخده 
لينظر الياس بصدمه لكميه الملابس ليقول : اي كل ده دي تلبس الحاره كلها عندنا بعدين هعمل بيهم اي هو انا هعيش عندكوا بالهدوم دي انتي اشتريتي المحل كله 
ليقترب منها بهمس ليقول بشك: بت انتي لتكوني حر'اميه وهتدبسيني فيهم بعدين اوعي لنتقفش ونترمي رميه الكلاب 
لترفع نايا احدي حاجبيها بسخريه لتقول : اخلص يعم لسه ورانا شغل حراميه اي دي منظر حرا'ميه ده انا لو حاولت اجري هتجاب من قفايا فأول حركه 
لينظر الياس لها بشك وهو يدخل سريعا ليجرب تلك الملابس ليخرج بعد فتره لتفتح الاخري فمها بصدمه لتقول : يخربيت جمال امك اهو كده بقي يبدا الشغل 
لينظر الياس سريعا لها : يخربيت امي والله شكلك هتطلعي من حدايا القبه ومتربيه معانا في الحاره وبتعملي عليا فيلم 
ليخرجوا بعد فتره وهم يحملون العديد من الأكياس لتقول نايا بتعب : ادي اول حاجه خلصنا منها لسه تاني حاجه لينظر الياس لها بأستفسار لتنظر سريعا وهي تشير علي سيارته 
ليبتعد الياس بخوف وهو يركض لسيارته يحتضنها ليقول بصراخ : لااااا الا سماح مسمحلكيش تمدي ايدك عليها ولا تقولي كلمه عنها 
نايا بضيق : مهو مش معقول بدله وشياكه وبتاع واخرتها سماح مستحيل تنفع ليقول الياس بعناد : قلت لا يعني لا لا يمكن ابدل سماح بكنوز العالم كلها 
يقف الاخر بصدمه منذ ربع ساعه وهو يحدق بالمكان بعدم استيعاب وهو يتحرك بخفه بين السيارات ليقول بهمس : يالاهوي اي القمر والجمال ده يخربيتك يا سماح 
نايا بهمس وهي تقترب منه : اختار بسرعه اللي تعجبك خلينا نمشي بقالك ربع ساعه واقف مصدوم بتبصلهم وبس 
لينظر لها الياس بعدم استيعاب ليحرك فمه بأستهزاء ليقول : معلش بقي يا سماح اجبروني اسيبك يا حبيبتي بس لنا لقاء عن قريب مغصوب يحياتي مغصوب 
الياس بصراخ: عااااااا يمااااا اي الجمال ده ايوه كده هي دي سواقه العربيات ولا بلاش ليتحرك وهو لا يصدق لينظر لنايا سريعا وهو يقول : هو انتي هتاخديها مني بعد المهمه دي 
لترفع نايا احدي حاجبيها لتقول بخبث : لا بس اظن انت بقي اللي هترجعهالي اصلك يعني بتحب سماح اوي اوي فأكيد عشان انت مغصوب دلوقتي مهتصدق يخلص المهمه فترجع لسماح حبيبتك 
الياس سريعا : سماح مين وبتاع مين انا اصلا كذاب وبتاع حوارات قال مغصوب قال يلا يما من هنا لتنظر له نايا وهي تضحك بشده لتقول وهي تنظر له : ودلوقتي اخر حاجه بقي وكده تبقي جاهز 
يجلس الاربعه ينظرون لبعضهم بأستغراب ليعم الصمت في ارجاء المكان ليقول شادي وهو يتحمحم بأحراج: طبعا اللي حصل كان سوء تفاهم مش كده ولا اي يا مؤمن 
لينظر شادي لمؤمن بعصبيه ليقول الاخر سريعا وهو يبتسم بغباء: خلاص متبصليش بعصبيه كده هقولهم انه معاك حق اهه صح هو معاه حق اصلي بحب اهزر كتير فكده 
تالي بريبه وهي تهمس لنونيا : البلد مخلصتش فيها المحاميين ابوس ايد امك خرجينا من هنا بسرعه 
لتنظر لها نونيا بضيق وهي تقول : ياريت نتكلم شويه جد وننسي اللي حصل دي حياتكوا الشخصيه وملناش دعوه بيها ممكن ليزفر شادي بغيظ وهو ينظر لهم ليومئ وهو يستحلف لمؤمن بداخله 
يقف الاخر بصراخ وهو يغني بصوت يكاد يصم من يسمعه : ايهاااا الراااكضون تحت الترااااااابببب ايهااااا الرااااكضووون تحت التراب ايها ال.. ااااه 
ليشعر بعدها بخف يسقط فوق رأسه ليقول بعصبيه : في اي يا ست الحجه بتضربيني بالشبشب ليه عملتلك اي 
تمارا بعصبيه : يلا يا ابن التيت من وشي اي اللي يا ايها الراكضون يا ايها الركضون تعبت اهلي من كتر الركض بعدين اسمها ايها الراكضون تحت الثري شوهت اهم الاغنيه انقل للي بعدها 
عدي بضيق: منا لو اعرف اللي بعدها هقول هو انا هخبي عليكي ليه ده انتي حتي فمقام الست الوالده 
تمارا بعصبيه : غور يا غبي من وشي اه لو اعرف كنت بتوحم فيك علي اي مكنش ده يبقي حالي ليحرك عدي يده بغيظ وهو يتحرك للخارج ليقول : يختي انتي هتلبسيها فيا انتو اللي خلفتكوا خلفه سوده وخلفه معاقين بكره نشوف انتاجك الأسود اللي هتجبيه ده كمان 
لتنظر تمارا لاثره بصدمه لتقول : الولا هزقني ولا انا اللي بتخيل لا والله شكلي اتهزقت ماشي يبن يزن وحياه امي لعرفك 
الياس بضيق : مستحيل لا يمكن احلق دقني اتجننتي دقني دي عفتي شرفي لتنظر له نايا بضيق لتقول : يعم قلتلك مش هيحلق امها هو هيظبطها بس 
ليحرك الياس راسه برفض ليقول: لا انتي عملتي فشعري التسريحه دي وقلت معلش لكن دقني نو مش هينفع أخلاقي تربيتي يناس 
نايا ببرود: مش كفايه دراما كده ولا اي شوف شغلك يا استاذ وظبط اللي تظبطه لينظر لها الياس بغيظ وهو يكاد يعترض لتشير نايا علي رقبتها بعلامه ذ'بح ليتوقف سريعا وهو يزفر بضيق 
ليخرجوا بعد فتره ليقول بعصبيه : عجبك كده يعني عملتي اللي يريحك لتنظر له نايا كن اسفل لاعلي ولهيئته الجديده لتبتسم برضا لتقول : فعلا عاجبني اوي عاجبني جدا 
ليرفع الياس احدي حاجبيه ليستمعوا لصوت خلفها يقول : اي ده نايا هنا ده يا محاسن الصدف بجد
 لتتجمد نايا في محلها لينظر لها الياس بأستغراب والي ذلك الشاب والفتاه التي تلتصق به وترتدي ثياب كأنها للأطفال 
نايا وهي تهمس لنفسها بضيق : محاسن دي تبقي امك استغفر الله لتقول بصوت مرتفع وهي تقترب من الياس : اهلا يا عاصم ازيك وازيك يا نرمين عاملين اي 
نرمين بدلع وهي تتمسك بعاصم بشده : اسمي نيرو يا نايا ولا نسيتي يا حبيبتي شكلك بقيتي تنسي كتير 
نايا بسخريه : لا مش بنسي بس حبيت اعرفك علي اصلك اصل اسمك نرمين تقولي نيرو ليه مش لايق للاسف عليكي 
لتنظر لها نرمين بعصبيه وهي تكاد تحترق ليقول عاصم بسخريه : ويتري بتعملي اي هنا يا نايا جايه تاكلي ولا اي شكل الاكل اللي في البيت خلص فجيتي هنا ليضحك بعدها بشده هو ونرمين 
لتدمع عين نايا من الاحراج ليمسك الياس يديها لتنظر له بصدمه ليقول بأبتسامه وهو ينظر لها بحب مصطنع : اي ده يا نايا يروحي انتي مقولتليش انك تعرفي الأشكال دي 
لينظر عاصم له بعصبيه وهو يقول : أشكال اي يجدع انت متحترم نفسك بعدين هو اي يا نايا الحرمان يحبيبتي وانك مش لاقيه حد يعبرك خلاكي تمشي مع رجاله من ورا اهلك 
ليضغط الياس بعصبيه علي يد نايا من حديثه المستفز لتشعر الاخري بالقوه لتقول بضحكه مستفزه : في اي يا عاصم شكلك بقيت تتلخبط كتير مين اللي بتمشي قدام الناس رافعه راسها ومين اللي بتلف وتصيع من ورا أهلها 
لتنظر لنرمين بسخريه لتقول : ولا شكل صحوبيه الاو'ساخ واللي بيصيعوا مع كل واحد شويه نستك الناس النضيفه لينظر عاصم ونرمين لها بشده فمنذ متي أصبحت بتلك القوه 
لتقول نايا بأستفزاز وهي تنظر لالياس: اعرفك يروحي عاصم ابن عمي ودي نرمين تقدر تقول خطيبته وهيتجوزا قريبا لايقين علي بعض موت كل واحد بيروح للي شبهه في النهايه 
عاصم بسخريه وهو يشير لالياس : ويتري مين حضرته بقي بتقول نايا وهي تنظر لالياس بثقه وتمسك بيده: اعرفكوا الياس خطيبي 
عاصم ونرمين بصدمه : اي 
يتبع....
لقراءة الفصل الثالث اضغط على : ( رواية زوج للايجار الفصل الثالث )
لقراءة باقي الفصول اضغط على : ( رواية زوج للايجار )
reaction:

تعليقات

ستصدر قريبًا على مدونة يوتوبيا رواية المتداول التي تم طلبها مِنا كثيرًا وهي أول رواية مصرية تدور أحداثها حول تداول الـ فوركس والعملات ستتعلم من خلالها تداول العملات بأقل خسائر مُمكنه وكيف يُمكنك الربح من خلال شراء وبيع العقارات رواية بإمكانها تعليمك كيفية الربح من تداول الذهب والعملات والفوركس كيف يُمكن لشخصًا في بداية حياته مثل (عيسى) في الرواية أن يُحقق ثروة مالية كبيرة فى مدة قصيرة.