القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية خادمة الوحوش الجزء الثاني الفصل الحادي عشر 11 بقلم سارة محمد

رواية خادمة الوحوش الجزء الثاني الحلقة الحادية عشر 11 بقلم سارة محمد
رواية خادمة الوحوش الجزء الثاني الجزء الحادي عشر 11 بقلم سارة محمد
رواية خادمة الوحوش الجزء الثاني البارت الحادي عشر 11 بقلم سارة محمد
رواية خادمة الوحوش الجزء الثاني الفصل الحادي عشر 11 بقلم سارة محمد

رواية خادمة الوحوش الجزء الثاني الفصل الحادي عشر 11 بقلم سارة محمد

فارس بغضب انت مين 
عدي بابتسامه اهدي كده بس واقعد يا باشا 
جلس عدي وكذلك فارس 
عدي بابتسامه الاول اعرفك بنفسي انا الرائد عدي الاسيوطي انا هنا في مهمه بطلب من والدك 
نظر له فارس بصدمه انت بتقول ايه 
عدي اسمعني للآخر انا هنا في مهمه اني القبض علي اكبر زعماء المافيا  اردوار والجزار والملك وطبعا بلاك و كان شرطي عشان اقبل المهمه دى ان ميحصلش حاجه لبلاك  ويخرج سليم بلاك صاحب عمري ساعدني جدا وانقذني من الموت بلاك قرر بعد موت والده أنه يدخل العالم دا عشان ينتقم لابوه  حاولت ارجعه عن الطريق دا كتير بس معرفتش انتقامه لابوه  كان عميه لما يأست بعدت عنه ورجعت مصر  
وبعد سنين مسكت مهمه أني اقبض علي زعماء المافيا اللي هنا وفعلا رجعت تاني ايطاليا ثم اكمل بسخريه اتفاجت اني جاي اقبض علي صاحبي اللي اول ما جيت هنا استقبلني في بيته تلات سنين قاعد هنا مستني اللحظه المناسبه عشان اوقعهم واقبض عليهم وخلاص كانت العمليه الجاي اخر عمليه ومهمتي هتخلص لكن والدك طلب مني مهمه تانيه أني ارجعله بنت اخوه زينه واللي اتفاجت بردو أن بلاك هو اللي خطفها ووعدته اني هرجعها في اقرب وقت ومش هخلي حاجه تحصلها رعد بيه هو اللي رباني وليه فضل كبير عليا ودا اول طلب يطلبه مني فارس بيه وجودك هنا غلط وهيخرب كل اللي بعمله متقلقش علي زينه هي في امان بلاك عمره ما هيأذيها صدقني وجودك هنا خطر عليك وعلي زينه بلاك لو عرف بوجودك هنا مش هتطلع عايش لانه مش سهل 
زينه اسمع كلامه يا فارس 
فارس وايه اللي يخليني اثق فيك 
عدي بابتسامه بسيطه ثم اخرج هاتفه واتصل برعد 
عدى اهلا رعد بيه فارس باشا واقف قدامي دلوقتي اتفضل 
رعد فارس ارجع يا فارس عدي وعدني هيرجع زينه اللي بتعمله دا غلط
فارس بتهيده مش هعرف ارجع من غير زينه يا بابا مستحيل ارجع من غيرها 
ثم اقفل الخط 
فارس موجه كلامه لعدي حتي لو اتفاق مع ابويا انا مش هرجع من غير زينه 
عدى تمام بس اخرج من هنا دلوقتي وانا هكلم احمد ونتقابل 
فارس باستغراب انت كمان تعرف احمد 
عدي طبعا اومال مين اللي قالي انك هنا اتفضل يا حضره الظابط
خرج عدي وخلفه فارس 
ساعد عدي فارس علي الخروج من القصر دون أن يراه احد 
في مصر 
دخل رامز وخلفه حنين تصرخ قائله طلقني يا رامز 
رامز بسخريه دا بعدك 
حنين بغضب هطلقني غصب عندك يا بتاع البنات يا خاااااين 
نزل الجميع الي الاسفل واولهم جاسر الذي قال بغضب في ايه ابن الكلب انت وهي هو كل يوم خناااق بشكل دا 
حنين وانا مالي يا عمي قول لابنك يطلقني 
فارس الله هو لعب عيال انتو مكملتوش شهر متجوزين 
هند اهدوا بس يا عياي وفهمونا حصي ايه 
حنين ببكاء ابنك يا طنط هند اروحله المكتب القيه حاضن البت الملزقه دي اللي اسمها جيجي 
نظر الجميع لرامز بصدمه 
رامز بخوف وربنا معملت حاجه هي اللي حضنتني وكنت هبعدها عندي لاقيت حنين دخلت المكتب عملت مشكله ولمت الشركه كلها علينا لا وكمان مسكت البنت وهات يا ضرب لحد ما البنت أغمي عليها 
اميره وهي تضرب يدها في يد ابنتها قائلا بابتسامه جدعه يا بت تسلم ايدك تربيتي 
حنين بابتسامه حبيبتي يا ميرو 
فارس تمام مبدئيا كده يا حنين يا بنتي متروحيش لرامز الشركه تاني 
حنين يا سلام يا سي بابا واسيب البنات اللي هناك يستفردوا بيه  مش هيحصل 
ادهم بابتسامه هه ما هو مش هينفع يا حبيبتي كل يوم تعملي مشكله في الشركه بالشكل دا 
جاسر وكمان رامز بيحبك ولا ايه يا رامز 
رامز بتاكيد طبعا وربنا بموت في امها 
فارس وهو يحاوط بذراعيه اميره ملكش دعوه بأمها لو سمحت 
رعد ههههههههههههه وربنا عيله مجنونه ثم امسك يد ليلي التي لم تتحدث مطلقا وصعد إلي غرفتهم 
عند رعد وليلي 
رعد بحنان مالك يا حبيبتي 
ليلي من وقت ما قولتلي أن فارس سافر ايطاليا وانا خايفه يا رعد 
رعد بتنهيده متقلقيش يا حبيبتي انا واثق في عدي دا تربيتي 
يتبع...
لقراءة الفصل الثاني عشر اضغط على : ( رواية خادمة الجزء الثاني الفصل الثاني عشر )
لقراءة باقي الفصول اضغط على : ( رواية خادمة الجزء الثاني )
reaction:

تعليقات

ستصدر قريبًا على مدونة يوتوبيا رواية المتداول التي تم طلبها مِنا كثيرًا وهي أول رواية مصرية تدور أحداثها حول تداول الـ فوركس والعملات ستتعلم من خلالها تداول العملات بأقل خسائر مُمكنه وكيف يُمكنك الربح من خلال شراء وبيع العقارات رواية بإمكانها تعليمك كيفية الربح من تداول الذهب والعملات والفوركس كيف يُمكن لشخصًا في بداية حياته مثل (عيسى) في الرواية أن يُحقق ثروة مالية كبيرة فى مدة قصيرة.