القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية صقور الداخلية الجزء الثاني الفصل العاشر 10 بقلم ياسمين رمضان

رواية صقور الداخلية الجزء الثاني الحلقة العاشرة 10 بقلم ياسمين رمضان
رواية صقور الداخلية الجزء الثاني الجزء العاشر 10 بقلم ياسمين رمضان
رواية صقور الداخلية الجزء الثاني البارت العاشر 10 بقلم ياسمين رمضان
رواية صقور الداخلية الجزء الثاني الفصل العاشر 10 بقلم ياسمين رمضان

رواية صقور الداخلية الجزء الثاني الفصل العاشر 10 بقلم ياسمين رمضان

ف بيت معاذ .
معاذ بهيمان: مبقاش ليكي حد غيري يا ورد خلاص هنتجوز.من غير يبقا في عائق ما مبينا والعائق دا خلاص انتهي ومبقاش في حاجه اسمها مراد . معاذ و ورد بس . وقبلها قبله رقيقه علي خدها و قام جهز نفسو ليذهب عند الشخص المجهول .
قبل ما يروح .
معاذ بتحذير: خلي بالكو منها كويس مفهوم اي حركه غلط منكو مش هيحصلكو كويس مفهوم.
الحراس: امرك يا بيه .
وركب العربيه واتجه الي بيت الشخص المجهول .
في( بيت المجهول) .
كان يقف شخص بشموخ وهيبه في الجنينه طول بعرض وشعر كيرلي لامع وابيضاني البشره وكان يقف مع حصانو الابيض الجميل .وكان يلاعبو بمرح .
ويدخل معاذ الي البيت .وبيشوفو واقف ف الجنينه مع حصانو .
معاذ بترحيب: اهلا اهلا ب الملك الي مكسر القوانين .
وهنا بدأ يتكلم المجهول واسمو مالك.
مالك بشموخ: اهلا بيك يا معاذ نورت ثم أكمل بخبث المزه اخبارها اي .
معاذ بغيره: ومسكو من لياقه قميصه احترم نفسك احسنلك .
مالك بضحك: متبقاش حمش كده يعم روق بهزر معاك.







معاذ بهدوء : تمام اسمو اي الحصان دا .
مالك : اسمو ماكس .بس لي سوال .
معاذ شكلو يدل علي انو قوي واسمو قوي كمان .
مالك بقهقهه: لاقيتو ف الماكسيك وعجبني لانو محدش بيقدر عليه و صاحبو لما عرف اني هشتري اتنصح عليا واشتتريتو غالي جدا بتاع حاولي ٢ مليون دولار .
معاذ بصدمه : معقول انت مجنون تشتري حصان المبلغ الضخم دا .
مالك بسخرية: الحصان ال انت مستقل فلوسو دا اقوي مني ومنك يعني ممكن يخلص علي بني ادم بقوتو وكمان ذكي جدا بيعرف الطريق من مرا وحده بس وسريع زي سرعه البرق يعني في مواصفات مش ف اي حصان عادي.
معاذ بانبهار: لا بجد أنا انبهرت . يستاهل المبلغ صراحه . بس غالي اوي . بس مش خساره .
مالك : علشان كده اشتريتو من غير ما افكر .
وفجاه ماكس قطع الحبل بقوتو وبيهرب بسرعه رهيبه من الفيلا .
مالك بصدمه: مااااكس استني .و أمر الحراس يجرو وراء ب العربيات .
الحراس فضلو يلحقو معرفوش لانو كان بيجري بسرعه رهيبه جدا وفلت منهم .
الحراس رجعو تاني الي الفيلا ونزلو من العربيات .
مالك بغضب: فين ماكس انطقووووو.
الحراس بخوف: ماكس ضاع مننا يا بيه.ولسه بيتكلمو .
مالك :بدون رحمه خلص عليهم كلهم ب المسد*س .
مالك ببرود :شويه اغبيه .ونده علي بقيت الحراس باقين . واتكلم ببرود تام شيلوهم من هنا احدفهوم ف البحر يلا وخلي حد ينضف الد*م دا بسرعه.
مالك ببرود : معاذ تعالي ندخل جوا مكتبي يلا .
معاذ بخوف : حاضر وقال ف سرو مجنون دا ولا اي .
ودخلو المكتب الكبير ل مالك .
مالك قعد علي مكتبو بشموخ وحط رجل علي رجل .
معاذ قعد علي كرسي وبص علي المكتب بانبهار وعجبو .
مالك : عجبك مكتبي ولا اي .
معاذ بغرور: مش بطال مكتبي افضل لانو افخم .
مالك بضحك: ماشي يا سيدي تحب تشرب اي .
معاذ : قهوه ساده .
مالك : تمام ورن علي جرس الي علي مكتبو .







دخل ال المساعد . امرك يا مالك بيه .
مالك : اتنين قهوه ساده يا مارك .
المساعد : امرك يا بيه .
معاذ : احكيلي بقا اي حكايتهم بظبط .
مالك : شكلك متحمس اوي .
معاذ : اوي مش قادر انسي كلام ورد من دماغي لحد دلوقتي .
مالك : قالت اي .
معاذ : قلتلي أن هي واختها لما بيتجمعو عارف بيحصل اي وقولت ليها اي قامت اااا وسكت .
مالك بضحك عالي: ضر*بتك يا اهبل .
معاذ بديق: اخدتني علي خوانه بس انا مسبتهاش برضو . بعدين اخلص احكيلي عنهم بقا .
مالك هحكيلك .
الحكايه ..... .
(ف مكان ما عند البحر ).
ماكس كان بيجري وفجاه وقف عند الشط وشاف تلاته فاقدين الوعي هناك .
بيروح ليهم بسرعه .
كانو تلاته فاقدين الوعي علي الارض وكل منهما . كان فيهم خدوش كبيره .
ماكس راح لعند حور وحس أنها بتفوق .
ماكس فضل يزقها براسو عشان يساعدها أنها تفوق .
وفضل يساعدها لحد ما فاقت وكانت متعو*ره ف دراعها و خدش كبير ف رأسها و جسمها كلو موجوع .
حور بالم : ااااه يا راسي وبتبص جنبيها بتلاقي حصان ابيض واقف بيبصلها .
مش بتديلو اهتمام وبتبص علي ناحيه تانيه
ماكس زعل و وقف علي جنب .
حور شافت ادم ومراد راحت ليهم بتعب .
ادم كان متعو*ر جامد ف رجلو و بطنو خدوش كبيره بس مش عميقه يعني من الخارج و وشو في خدوش بسيطه .
وفضلت تصحي فيه مافيش فايده.
وراحت لعند مراد لقيتو متعو*ر ف دراعو و وشو زيها برضو . وفضلت تفوقو مفيش فايده.
وراحت بتعب تجيب مياه وتدلقها عليهم عشان يفوقو ومفاقوش خالص . حور قعدت بتعب وقالت .
حور بغضب: اكيد انت سبب ف حادثه ال احنا فيها يا معاذ الكلب وربنا ما هسيبك . وفضلت تدور علي جيبها يمكن يكون تليفونها موجود ملقيتهوش .







حور بتافف: ييبقا وقع ف العربيه وقالت بسخريه واكيد العربيه بقت تحت خالص ولو حاولت اعوم هغرق .
وبصت وراه شافت ماكس واقف واول ما بصلتو لف وشو بعيد .
حور ضحكت بتعب: حتي انت بتتقمص زي غوريلا الغاضبه التاني .
وراحت عند مراد تشوف معاه تيلفون ف جيبو يمكن تلاقي برضو ملقيتش . وعرفه أن ادم تليفونو وقع ف العربيه زيها لان كانو حطو جنبو وهو سايق.
حور فكرت تروح للحصان وتدور علي ورد وهي راكبه الحصان دا لان مش هتقدر تمشي كل و اول ما تلاقيها هتنقذها وترجعلهم هي و ورد .
حور راحت عند الحصان .
ماكس شافها بتقرب ليه لف بجسمو ناحية تانيه .
حور بغيظ: منا تعبانه ومكنتش اقصد اطنشك .
ماكس برضو فضل مديلها ضهرو .
حور بمرح: تب الاقي ورد بس وأبقا اتقمص بعدين .
ماكس لف وشو ورفع حاجبه ليها .
حور مستغربه ازاي بيفهم كلام مصري وهو باين عليه مش مصري اصلا .
وشافت لابس سلسله دهب وفيها دائره كبيره ومكتوب عليها ماكس .
حور : اسمو ماكس زي ما قولت شكلو مش مصري .
بس طنشت دا واتفجائت انو فضل يضحك جامد .
حور بضحك: اي دا انت بتضحك ونا الي كنت فكراك غوريلا غاضبه زي الي نايم دا .
ماكس كان عمال يضحك علي كلامها .
حور بضحك : يلا بطل ضحك وخليني ارركب لاني عايزه الاقي اختي .
ماكس نزل جسمو .
حور بانبهار : انتي ذكي اوي ماشاءالله. وركبت ورفع نفسو تاني .
حور بتحدي : يلا امشي يا ماكس .مش اسمك ماكس برضو .
ماكس هز براسو يعني نعم .
حور : شكلنا هنبقا صحاب اوي يا ماكس .
ماكس هز جسمو جامد بمشاكسه بيفهمها انو موافق.
حور : يلا يا صديقي انطلق .وريني سرعتك بقا .







ماكس فضل يجري بسرعه فائقه .وفضل يجري بيها وهي كانت ماسكه كويس عشان متوقعش وكانت بتدور كويس علي اي بيوت بس لسه ملاقتش وكان عندها امل أنها هتلاقي ورد .
(ف بيت معاذ ).
ورد بتفوق وبتلاقي نفسها بنفس الوضع برضو ومعاذ ملابسها كلبشات.
ورد بحزن : فينك يا حور انتي ومراد معقول كل دا معرفتوش اني مخطوفه وفضلت تفكر ياترا هينقذوها ولا لا .وفضلت تفكر لحد ما نامت من الزهق.
(ف فيلا مالك).
مالك: حور و ورد كانو بيشتغلو ظباط ف الداخليه ف سر ومكانش حد يعرف الا لما جي خبر ان حور و ادم ما*تو وبعدين ناس كلها عرفت انهم هما صقور الداخليه . وكانو متنكرين أنهم ممرضات ف مستشفي العسكريه ف مدينه نصر.
و اتجوزو ادم و مراد اقوي اتنين ف الداخليه.زيهم .
بعد جوازهم بقو اقوي من الاول لأنهم اتجمعو سوي وكل مهمه ليهم بيبقو سوي .
معاذ : معقول البنتين الي كانو ف الملجا يطلعو اقويااء لدرجه دي وكمان يطلعو صقور الداخليه .
أنا قبل ما أفقد ذاكره عرفت أن في شخصين لقبهم صقور الداخليه ووكل عمليه ليهم بينجحو فيها ومكنتش اتوقع منك دلوقتي أنهم يطلعو هما صقور الداخليه. وكمان ظباط ف الداخليه . انا مصدوم بجد .
أنا أول ما استرجعت ذاكره الحارس بتاعي قالي أن ورد و حور سابو شقتهم ال في اكتوبر الي كانو عايشين فيها لان بعتو الاول الملجاه قبل الحادثه وملحقتش اعرف لاكن لما استرجعت ذاكرتي تاني سالتو علي ورد قالي سابت الملجا و راحت اكتوبر مع اختها بعدين قاللي أنها سابت اكتوبر برضو وبعدين محدش رضي يعرفو حاجه تاني بس حاول يدور عليهم وعرفت منو أنها اتجوزت مراد. ساعتها اتجننت ورحت مصر و اخدتها و جيت تاني علي امريكا . بس لاقيت ست كبيره شكلها امو ل مراد و ادم . كانت لسه هتصوت خليت الحارس يخلص عليها .
مالك : طلعت مش سهل يا معاذ زي ما كنت فاكر بس كويس خلصنا منهم . دلوقتي لازم نتحد سوي ودلوقتي اتخلصنا من ادم و حور و مراد و كمان ورد . لازم نتخلص. منها.
معاذ بغضب: ورد خط احمر سامع .







مالك ببرود: اهدي متتحمقش اوي كده .مش هتعرف طول الوقت حابس ورد كده لان هي ذكيه زي حور يعني ممكن تخلص عليك وبكده هتكون خسرت حياتك عشان مجرد قصه حب فاشله زمان فكر بعقلك يا معاذ لازم نخلص منها عشان نقدر نتحكم ف الداخليه وميعترضوش طريقنا. لاكن لو سبناها عايشه كل ال حاجه اسسناها هتتهدم بسببها . خليك ف صفي واسمع كلامي هتكسب . وقام وقف وراح لعندو وكمل ب صوت فحيح الافعي ولو الي مديقك اوي انك مش عارف تاخد ال انت عايزو منها خدو غصب خدرها وخد ال انت عايزو وبعدين خلص عليها . وفي النهايه انت ال كسبان .
معاذ بتفكير وتوهان : سبني افكر يا مالك دلوقتي .
مالك بشر : فكر ونا مستنيك .
معاذ بتفكير : وانت ازاي عرفت عنهم كل حاجه يعني انتقلوا من مكان لمكان .وعارف كل تفصيله عنهم .
مالك بغرور : مفيش حاجه بتتخبي عليا يا معاذ بعرف كل قشايه .
معاذ : اممم تمام أنا همشي انا .
مالك بشر : فكر ف الي قولتو يا معاذ .
معاذ : هفكر يا مالك هفكر . ومشي .
مالك بسخرية : غبي هتضيع كل ال عملتو لازم ورد تمو*ت عشان اقدر اتحكم ف الداخليه وكل حاجه بتمشي علي صباعي .
وأكمل بشر وأخيره خلصت منكو مفضلش غيرك يا ورد وحلمي هيتحقق. وبص المرايا بيشوف اثر حروق بسيطه لسه علي جسمو وبيحاول كل شويه يعمل عمليات تجميل لحد ما تروح ومش قادر ينسي الماضي المؤلم الي عاشو .(هنعرف بعدين اي اثر حروق مالك مع الاحداث القادمه).
في الخارج معاذ ركب عربيتو ومتجه علي بيتو .وطول الطريق بيفكر ف كلام مالك . وكان تايه جدا .
عند حور .
ماكس كان بيجري بيها لحد ما اخيره لمحت بيت كبير ومفيش اي بيوت في المكان دا غيرو افتكرت ادم لما قال مكان مفيهوش حد اوي .
حور بتأمل: يارب ورد تكون هنا يارب.







حور : ماكس اقف هنا ممكن ورد تكون هنا .
وبالفعل ماكس وقف و حور نزلت .
حور : ماكس خليك هنا لحد ما اجي ماشي
ماكس بعند : وهز راسو .
حور : مش هينفع تيجي معايا لان ممكن يقتلو*ك وبعدين فكرت ففكره انو يروح لعند مراد و ادم ممكن يفوقو .
حور : ارجع تاني علي شط و لو لقيت شابين الي نايمين علي الارض فاقو هاتهم علي هنا ماشي .
ماكس هز براسو و وجري بسرعه علشان يجبهم.
حور : عنيد زي ادم بظبط . 
حور :راحت لعند البيت وشافت حراس كتير واقفه عند الباب.
حور بتفكير : اكيد معاذ خاطف ورد هنا لان مين الي هيوقف كل الحراسه دي هنا ف مكان بعيد زي كده .
حور قويني يارب عليهم .
حور : سلام عليكم .
الحراس انصدمو : ازااااي .
حور: بصو بدون ضر*ب ولا بهدله لو عايزين تحفظو علي نفسكو يعني هاخد ورد وامشي ولا هيحصل حاجه فيكو ثم اكلمت بصوت مخيف لاكن لو ماخدتهاش بذوق هتتعبو اوي ونا مش كلام وبس انا فعل .
الحراس مهتموش لكلامها وفجاه لفو حواليها ورفعوا ال اسل*حه عليها .
حور بنفاذ صبر: لي تتطلعو الوحش الي جوايا بس طيب انتو الي اختارتو . وبسرعه فائقه ضر*بت واحد منهم ف بطنو واخدت منو المسد*س وخلصت عليهم كلهم ب المسد*س الي معاها .
ودخلت جوا البيت وبتبص حاوليها بتلاقي عدد كبير واقفين قدامها . حور اخدت نفس عميق و .
حور بقوه : ااااااااععععع وهجمت عليهم وضر*بتهم كلهم بكل قوتها و وقعو علي الارض . وفجاه حست بدوخه بس مسكت نفسها .
وشافت اوضه قدامها وفضلت تفتح لاقيتها مقفوله فضلت تدور علي مفك لحد ما فتحت الباب وبتلاقي اختها نايمه زي الملاك  .
حور بتتنهد براحه : اخيره يا ورد لاقيتك .







وباستها من راسها وخدها و حضنتها جامد .
ورد بتصحي: وبتلاقي حد حضنها لسه هتصرخ لاقيتها حور .
ورد بفرحه : حور اخيره جيتي كنت فاكره انكو نستوني بجد .
حور هزار: يعني دي كلمه شكرا ماشي ياستي وزعلت بهزار .
ورد بضحك : تب يلا فكيني بقا ولسه هتكلم تاني .
ورد بصريخ : حور خدي بالككك.
حور بتبص وراها ولسه هتضر*ب معاذ .
معاذ بيحط ال حقنه ف رقبه حور بسرعه .
حور بتبقا مش عارفه تسند.نفسها وفضلت تمشي لحد عندو عشان تضر*بو بس الحقنه كانت قويه ومقدرتش تسند نفسها وبتقع علي الارض فاقده الوعي .
ورد بدموع : حووووور لااااااا فوقي.
معاذ بجنون : ونا الي كنت خايف عليكي اني المسك وماسك نفسي عليكي ب العافيه وكنتي عايزه تهربي مع اختك انا هوريكي دلوقتي هعمل فيكي وفيها اي.
ورد بدموع: فوقي يا حور ارجوكي .
حور كانت فاقده الوعي ولا حاسه ب اي حاجه خالص .
معاذ بيشيل حور من علي الارض وبيحطها جنب ورد علي سرير .







ورد بغضب: سبها يا حيو*ان والله ما هرحمك يا معاذ.
معاذ بجنون وشر: الي مقدرتش اعملو معاكي هيحصل ف اختك دلوقتي وهخليكي تشوفيها ونا بستمتع بيها وانتي صاحيه هخليكي تشوفي اختك وهي بتدمر قدام عينك .
ورد بصوت مخيف : اياك تقرب منها والا انهارده هيكون آخر يوم في عمرك يا معاذ.
معاذ اتجنن اكتر من جرأتها وكلامها وبدأ يق*طع ملابس حور و قام قفل الباب ب المفتاح وقرب عند حور وفجاه بيحصل شي غير متوقع .
(عند الشط . )
ادم : بدأ يحرك ايدو و بصوت واطي نطق اسم
(حو..ر).
يتبع...
لقراءة الفصل الحادي عشر اضغط على : ( رواية صقور الداخلية الجزء الثاني الفصل الحادي عشر )
لقراءة باقي الفصول اضغط على  : ( رواية صقور الداخلية الجزء الثاني )
reaction:

تعليقات

ستصدر قريبًا على مدونة يوتوبيا رواية المتداول التي تم طلبها مِنا كثيرًا وهي أول رواية مصرية تدور أحداثها حول تداول الـ فوركس والعملات ستتعلم من خلالها تداول العملات بأقل خسائر مُمكنه وكيف يُمكنك الربح من خلال شراء وبيع العقارات رواية بإمكانها تعليمك كيفية الربح من تداول الذهب والعملات والفوركس كيف يُمكن لشخصًا في بداية حياته مثل (عيسى) في الرواية أن يُحقق ثروة مالية كبيرة فى مدة قصيرة.