القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية سليم أمينة الفصل السادس 6 بقلم زهرة البستان

رواية سليم أمينة الحلقة السادسة 6 بقلم زهرة البستان
رواية سليم أمينة الجزء السادس 6 بقلم زهرة البستان
رواية سليم أمينة البارت السادس 6 بقلم زهرة البستان
رواية سليم أمينة الفصل السادس 6 بقلم زهرة البستان

رواية سليم أمينة الفصل السادس 6 بقلم زهرة البستان

سليم من الصدمه وقع واغمي عليه 
حمله حازم للغرفه لاعلي هو وامينه وظل الباقي تحت واستدعو دكتور 
اتي الدكتور وكان سليم لازال لم يستيقظ دخل الدكتور وكشف عليه وبعد نص ساعه 
الدكتور:سليم ربع ساعه ويفوق بس انا شاكك في حاجه ولازم ييجي المستفشي اعمله التحاليل اللازمه 
امينه:هو ماله يدكتور فيه حاجه خطيره ولا اي هو مغمي عليه من الصدمه بس 
الدكتور:للاسف يجماعه انا شاكك انه عنده سرطان الدم 
الكل بصدمه:اييه 
ظل الجميع حزينا عليه وعلي م*وت مريم وظل الحال ليومين هكذا واخبرو سليم بمرضه وذهبوا لعمل التحاليل اللازمه وكان شكهم في محله 
في مكان مجهول
مريم:انا عملت اللي قلتلي عليه ونفذت كلام بالحرف الواحد هما دلوقتي مفكرني متت بس لو عرفو اني عايشه هيدخلوني السجن اكيد 
الشخص بخبث:متخافيش انتي مع،،،،محدش يقدر يعمل فيكي حاجه 
مريم:انت هتفضل خافي نفسك لامتي 
الشخص:مريييم ملكيش دخل فاهمه ولا مش فاهمه ومتفكريش اني اتجوزتك عشان بحبك ولا الكلام الفارغ ده انا اتجوزتك لغرض وعارفه لو مشيتي من ورايا في حاجه اي اللي ممكن هيجرالك 
مريم بخوف:حااضر 
عند سليم 
امينه والجميع حواليه
امينه:سليم ممكن تسمع كلامنا وتبدأ علاج ولكن سليم لم يجيب عليها وظل صامت 
حازم بحزن:سليم رد علينا بقالك يومين ولا بتاكل ولا بتتكلم سليم ارجوك كفايه عشانا احنا 
سليم بصوت مكسور:لو سمحتو سبوني لوحدي 
نزل الجميع وكانو يفكرون في حل ليقنعو سليم بالعلاج 
الداده:ست امينه فيه اتنين علي الباب عايزينك
امينه:داده لو سمحتي ناديني بامينه بس انتي زي امي ثم قامت وذهبت وجدت شيماء وهند 
امنيه:وحشتوني يبنات تعالو هعرفكو بجدي 
دخلو للداخل وجدوا الجد وشخص اقتربو منهم 
هند:هو انت 
حازم رفع راسه:استغفر الله العظيم علي الصبح هو اليوم كدا اتقفل انا عارف 
هند:بتخرف تقول اي يعم انت 
شيماء بنغزه في ايديها:هند اسكتي تعالي نقعد 
امينه:انتو تعرفو بعض 
هند:معرفه الس*واد 
حازم:لا وانا اللي قلبي بيطلع قلوب اني شفتك
نزل سليم في هذا الوقت كان وجهه شاحب 
سليم:جماعه انا عايز اقلكوحاجه
امينه:قول يسليم 
سليم:انا قررت اتعالج
امينه بفرحه وايضا الجميع 
هند بصوت هادي لامينه 
هند:مين ده يا اميره اوعي تقوليلي دا جوزك اللهم صلي علي النبي روح الله يخيبك وانت اللب كنتي بصالي لزين دا ميجيش ربع حلاوته 
امينه بغيظ:هنند 
هند:خلاص انا ساكته اهو
عند محمد وسميه
سميه:محمد انا عايزه فلوس اجيب طلبات 
محمد:انا مش لسه مديكي من يومين نهضتي تصرفيهم 
سميه:مفكر اللي بتديه ده ليه حاجه انا عايزه ٥٠٠٠ الاف 
محمد بقله حيله:خدي من الدرج يسميه اللي عايزاه وحلي عن دماغي وأثناء ذهاب سميه طلع التليفون ورن علي رقم
محمد:الو يمريم متفكريش ان لعبتك دي هتتداري انا بس عايزه افهم حاجه مين اللي بيساعدك صدقيني يمريم لو عرفت انك ليكي علاقه بق*تل مرآتي ه*قتلك يمريم 
مريم:بطل عبط بقي روح شوف اللي حواليك هتفضل طول عمرك اهطل ومش فاهم حاجه 
في القصر كانت شيماء وهند ذاهبتان 
اتي اتصال الي شيماء البقاء لله والدك مات هو في المشرحه دلوقتي واحنا مستنين حد من عيلته يستلم الجثه معرفناش نوصل غير ليكي 
شيماء حست الدنيا بتلف حواليها ووقعت مغمي عليها
يتبع...
لقراءة الفصل السابع اضغط على : ( رواية سليم أمينة الفصل السابع )
لقراءة باقي الفصول اضغط على : ( رواية سليم أمينة )
reaction:

تعليقات

ستصدر قريبًا على مدونة يوتوبيا رواية المتداول التي تم طلبها مِنا كثيرًا وهي أول رواية مصرية تدور أحداثها حول تداول الـ فوركس والعملات ستتعلم من خلالها تداول العملات بأقل خسائر مُمكنه وكيف يُمكنك الربح من خلال شراء وبيع العقارات رواية بإمكانها تعليمك كيفية الربح من تداول الذهب والعملات والفوركس كيف يُمكن لشخصًا في بداية حياته مثل (عيسى) في الرواية أن يُحقق ثروة مالية كبيرة فى مدة قصيرة.