القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية اوقعتني في جنانها الفصل السادس 6 بقلم هاجر العفيفي

رواية اوقعتني في جنانها الحلقة السادسة 6 بقلم هاجر العفيفي
رواية اوقعتني في جنانها الجزء السادس 6 بقلم هاجر العفيفي
رواية اوقعتني في جنانها البارت السادس 6 بقلم هاجر العفيفي
رواية اوقعتني في جنانها الفصل السادس 6 بقلم هاجر العفيفي

رواية اوقعتني في جنانها الفصل السادس 6 بقلم هاجر العفيفي

مايا بخضه : مالك ياكارما
كارما بدموع وانهيار : عمر عمر يامايا فى المستشفى 
مايا بصدمه : مستشفى ليه 
كارما دخلت بسرعه الأوضه غيرت هدومها وقالت : مش وقته ياكارما انا لازم اروحله
مايا كانت جاهزه وقالت : انا جايه معاكي
كارما خلصت لبس ونزلت بسرعه هي ومايا وركبت تاكسى وطبعا كانت طول الطريق منهاره ومايا بتحاول تهديها 
بعد وقت وصلوا المستشفى ودخلوا سألوا على أوضة عمر وعرفوا أن هو فى العمليات وقفوا عند الأوضه يستنوا الدكتور
كارما اترمت فى حضن مايا وقالت بدموع : لو جراله حاجه أنا همو"ت وراه يامايا انا مش هستحمل فراقه عمر عوضنى عن كل حاجه فى الدنيا
مايا طبطبت عليها وقالت بحزن : إن شاء الله هيكون بخير ياحبيبتى والله إهدى
كارما بدموع ورجاء : يارب يارب قومه ليا بالسلامه يارب أنا ماليش غيره
الدكتور خرج وهما جريوا عليه
كارما بخوف وقلق : طمني يادكتور عمر كويس صح 
الدكتور : الحمد لله الاصابه كانت بعيد عن القلب وهو دلوقتي هيتنقل اوضه عاديه وهيفوق
كارما ابتسمت بفرحه وقالت من وسط دموعها : الحمد لله يارب الحمد لله شكرا ليك يادكتور
الدكتور : الشكر لله عن اذنكم
الدكتور مشى وكارما حضنت مايا وقالت بفرحه : عمر كويس يامايا الحمد لله
مايا بابتسامه : الحمد لله ياحبيبتى
🌹🌹🌹🌹🌹🌹🌹🌹🌹🌹🌹🌹🌹🌹🌹🌹🌹🌹🌹🌹استغفرووا
وليد بصدمه : تم اغتيال عمر ومحاولة قت"له
الشخص : ايوه ياباشا ده ال وصلنا بس هو دلوقتي كويس 
وليد : ماشى سلام
قفل معاه وقال بغضب : سعاااااد
سعاد خرجت من الاوضه وقالت ببرود : يانعم
وليد مسكها من أيدها وقال بغضب : انتى ورا ال حصل لعمر صح
سعاد بتوتر : وانا مالي
وليد بعصبيه اكتر : يبقا انتي ال عملتي كده انتي عارفه عمر ممكن يعمل فيكي ايه بعد لما يفوق
سعاد بصدمه : يفوق هو لسه عايش !!!
وليد ضر"بها بالقلم على وشها بغضب وقال : بقيتي قتا"لة قت"له خلاص أستحملى بقا ال هيحصلك من الحكومه
سعاد مسكت ايده وقالت بصدمه : وليد انت هتسلمني
وليد بسخريه : لاء طبعا بس كده كده عمر هيبلغ عنك لأن الواد ال بعتيه يقت"له اتقبض عليه اعترف وانا بقا مش هقدر اخبيكي
قال كلامه وزقها على الأرض وخرج من البيت بأكمله
سعاد بجنون : لاء لاء مش هتحبس
🌹🌹🌹🌹🌹🌹🌹🌹🌹🌹🌹🌹🌹🌹🌹🌹🌹صلوا على شفيعكم
كارما اترمت فى حضنه بدموع وقالت : انت كويس ياعمر طمني عليك عشان خاطرى
عمر ابتسم بتعب وقال : متخافيش ياحبيبى انا كويس والله  
كارما بعدت عنه وكانت بتتشحتف بطفوله وقالت : ب بجد ولا بتضحك عليا
عمر بغمزه : بجد ياباشا قلبى 
كارما اتكسفت وبعدت عنه
عمر برفعة حاجب : ماكنتي كويسه يابنتي
مايا دخلت وقالت وهي عيونها فى الأرض : حمد الله على سلامتك
عمر : الله يسلمك يامايا
الباب خبط ودخل مروان صديقه ال قال : احم سلام عليكم
الجميع : عليكم السلام ورحمة الله وبركاته
عمر : ها يامروان عرفت مين ال عمل كده
مروان : الواد اعترف وقال إن ال قالتله يعمل كده سعاد عبدالله
مايا بصدمه ودموع : ماما !!!!
كارما قربت عليها وحضنتها بحزن
عمر قال : تمام 
مروان : ها هتعمل ايه
عمر : متخليش اجراءت قانونيه تتم
مراون بصدمه : انت بتهزر
عمر بهدوء : لاء مبهزرش متاخدش اي إجراء خالص أنا عارف هاخد حقي ازاى
مروان : تمام ال انت شايفه هروح كده لحد القسم وارجعلك تاني حمد الله على سلامتك يابطل
عمر بابتسامه : الله يسلمك
مروان خرج ومايا كانت بتعيط بشده
عمر بهدوء : انا مش هعملها حاجه يامايا متخافيش
مايا بقهر ودموع : انا مصدومه من ال هي وصلت ليه
كارما بحزن : خلاص يامايا اهدي بقا
عمر غمض عيونه وهو بيفكر هيعمل ايه
🌹🌹🌹🌹🌹🌹🌹🌹🌹🌹🌹🌹🌹🌹🌹🌹🌹🌹🌹🌹أذكروا الله
وليد بقر"ف : عمر اتنازل عن المحضر وكمان عرفت أن مايا معاه فى امان مش خاطفها ولا حاجه
سعاد بلهفه : بجد يعني مش هتحبس
وليد بغضب : كان نفسى يحصلك اكتر من كده ولو بايدي مش هتأخر
سعاد بصدمه : وليد !!!
وليد بعصبيه : بلا وليد بلا زفت بقا انا خلاص زهقت طول عمرك قلبك اسود وبتاعت فلوس انا خلاص مش عايز حاجه أنا اتنازلت عن كل حاجه تخص كارما ورجعتلها حقها وكتبت الباقي باسم بنتي عشان مستقبلها وهسافر وهسيب البلد 
سعاد بدموع : طب وانا
وليد : الشر آخرته شر ياسعاد انتي طالق بالتلاته انا كلمت أهلك فى الصعيد عشان يجوا ياخدوكي تعيشى هناك وعرفتهم بعمايلك السوده هما بقا يتصرفوا معاكي وهاخد بنتي وهسافر وهاروح اعتذر لعمر وكارما كفايه بقا ال حصل لحد كده
قال كلامه وخرج من البيت بأكمله وسعاد وقعت على الأرض بانهيار وهى متأكده أنها خسرت كل حاجه 
🌹🌹🌹🌹🌹🌹🌹🌹🌹🌹🌹🌹🌹🌹🌹🌹🌹🌹🌹استغفرووا
بعد أسبوعين
كارما بحزن : صعبان عليا مايا اووى ياعمر بعد ال حصلها وكمان مش عايزاها تسافر
عمر بهدوء : ياحبيبتى مايا دلوقتي فى بيت ابوها وهو عرف غلطه وهيحميها وكمان امها بعدت عنها وخدت الشر معاها وبعدين مايا مش هتسافر
كارما بعدم فهم : قصدك ايه ؟؟
عمر بابتسامه : مروان صاحبى طلب يتجوزها وانا هكلم ابوها وأقوله
كارما بصدمه : صحبك !! ده مشفهاش غير مره واحده 
عمر : الحلال أحلى بكتير من اللف والدوران ياحبيبتى وانا الصراحه شايف أن هي ومروان هيكمله بعض وبعدين هو وافق يخليها تكمل تعليم وهيساعدها كمان
كارما نامت على كتفه وقالت : انا بحبك اووى ياعمر
عمر بحب : وانا بحبك ياروح قلب عمر
🌹🌹🌹🌹🌹🌹🌹🌹🌹🌹🌹🌹🌹🌹🌹🌹🌹🌹🌹🌹أذكروا الله
بعد شهر كانت مايا أبتدت تكون كويسه ووافقت على مروان وامها رجعت الصعيد مع اهلها مسألة أخت عمر سافرت تاني عشان دراستها
بارك الله لكما وبارك عليكما وجمع بينكما في خير
كارما حضنت مايا بفرحه وقالت : مبارك ياروحي
مايا بابتسامه : الله يبارك فيكي ياكوكى واكملت بحزن كان نفسى ماما تكون معايا 
كارما بحنان : معلش ياحبيبتى كل شئ نصيب
وليد حضن كارما ومايا بحنان وقال : ربنا يسعدكم ياولاد عايزكم تسامحوني انا مسافر النهارده وهسأل عليكم دايما
مايا وكارما حضنوه بحب
عمر بمشاكسه : مبارك يابو الصحاب بقا مروان بومه يتجوز مكنتش متوقعهادي
مروان بغيظ : تصدق يلا انت غلس
عمر حضنه وقال بضحك : معلش بقا قدرك
مروان بحب : ربنا يسعدك ياصحبى
بعد عنه وراح عند مايا ومسك أيدها وباسها : يمكن جوازنا كان غريب شويه بس صدقيني هتقى ربنا فيكي وهعمل كل ال عليا عشان اسعدك
مايا ابتسمت بفرحه وقالت : وانا كمان ربنا يقدرنى واسعدك
مروان حضنها بحب ولف بيها
كارما ضربت عمر فى كتفه بغيظ وقالت : انت مشلتنيش يوم كتب الكتاب ليه
عمر بضحك : انتى فاكره اصلا كنتي عامله ازاى يوم كتب كتابنا ده انتي كان ناقص تقت"ليني انا والمأذون والشهود
كارما بضيق : ماهو كان الجواز غريب الصراحه
عمر بحب : طب ايه رأيك نعوض بقا ال ضاع 
كارما بابتسامه : ازاى !!
عمر همسلها وقال : هنسافر معاهم بقا ونعمل شهر العسل ال متعملش ماحنا عرسان برضوا
كارما سقفت بفرحه وقالت : بجد يامورى
عمر بحب : بجد ياقلب مورك عارفه ياكارما ايه ال وقعنى فيكي
كارما بدلع : ايه يامورى
عمر بضحك : جنانك ياروحي
تمت بحمد الله ♥️
لقراءة باقي الفصول اضغط على : ( رواية اوقعتني في جنانها )
reaction:

تعليقات

ستصدر قريبًا على مدونة يوتوبيا رواية المتداول التي تم طلبها مِنا كثيرًا وهي أول رواية مصرية تدور أحداثها حول تداول الـ فوركس والعملات ستتعلم من خلالها تداول العملات بأقل خسائر مُمكنه وكيف يُمكنك الربح من خلال شراء وبيع العقارات رواية بإمكانها تعليمك كيفية الربح من تداول الذهب والعملات والفوركس كيف يُمكن لشخصًا في بداية حياته مثل (عيسى) في الرواية أن يُحقق ثروة مالية كبيرة فى مدة قصيرة.