القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية عبدالرحمن وشمس الفصل الثاني والثلاثون 32 بقلم منار همام

رواية عبدالرحمن وشمس الحلقة الثانية والثلاثون 32 بقلم منار همام
رواية عبدالرحمن وشمس الجزء الثاني والثلاثون 32 بقلم منار همام
رواية عبدالرحمن وشمس البارت الثاني والثلاثون 32 بقلم منار همام
رواية عبدالرحمن وشمس الفصل الثاني والثلاثون 32 بقلم منار همام

رواية عبدالرحمن وشمس الفصل الثاني والثلاثون 32 بقلم منار همام

بليل كلهم رجعو بعد ما اطمنو علي ايهاب والدكتور قلهم ان ملهوش لازمه كلهم يقعدو مفضلش غير حور و نسمه و معاهم عبدالرحمن 
ادهم ركن العربيه قدام قصر الخولي 
ادهم: انزلو انتو انا هقعد هنا شويه 
آيه ونوسه نزلو ودخلو مع شمس ادهم اتنهد وطلع من العربيه وقفل الباب وراه سند علي العربيه و ولع سيجاره ونفث دخانه بهدوء 
آيه طلعت وهي بتفرك في اديها بتوتر 
ادهم: طلعتي ليه 
آيه بتوتر: اقعد معاك... ادهم مسك السيجاره بأيده التانيه وفرد دراعه التاني ليها بمعني تعالي... آيه جريت عليه وهو خدها في حضنه وباس راسها 
آيه رفعت و شها من حضنه: مش عايز تدخل ليه 
ادهم اتنهد: مش قادر دلوقتي... وبعدين نفضي  لست الكل وجوزها الجو شويه 
آيه ضربته علي صدره بخفه
: سافل.... طاب اي هنام فين... ليه محجزتش فندق
أدهم: ايهاب هيزعل مني 
آيه: طاب اي 
ادهم بص علي العربيه وراها
: شكلي هقضيها هنا
آيه: هنقضيها
ادهم باس راسها: لا انتي هتطلعي تنامي فوق 
آيه: لا هفضل معاك ونبي يا ادهم 
ادهم: يا حبيبتي ا... 
آيه: بالله
ادهم: ماشي ماشي 
..... 
عباس قاعد قدام ابوه بتوتر
: اتجوزتها امتا 
عباس: بعد جوازي من نسمه بكام سنه 
جمال اتنهد: و هو انت لو قلتلي بتحب واحده مكنتش هجوزهالك.... 
: بس يعنى بت عمي و.. 
جمال: تتجوز اتنين عادي هو انت اول ولا اخر حد يتجوز اتنين 
عباس ابتسمله 
جمال اتنهد: هو فين دلوقتي 
: برا تقريباً مش عايز يدخل 
جمال: هو مش هيرجع القاهره تاني ... انا فاضل في عمري القليل عايز كل احفادي جنبي
: ربنا يخليك لينا يا ابوي 
جمال اتنهد: روح شوف مراتك 
..... 
نوسه كانت واقفه قدام المرايا لابسه جلبيه بنص و واقفه تستعد لنوم حضنها عباس من ضهرها 
: طول عمري وانا بحلم باللحظه الي تبقي فيها جوا بيتي قدام البيت كله 
نوسه ابتسمت: هما يومين و مشين 
عباس: لا طبعاً هتفضلو 
نوسه بدلع: والله الكلمه كلمت ادهم 
عباس رفع حاجبه: نعم اي الكلمه كلمت ادهم دي
نوسه: زي ما سمعت 
.... 
تاني يوم
ايهاب نايم علي السرير في المستشفى و ادهم قاعد علي كرسي قصاده و آيه في حضنه 
ايهاب: و جدي عمل اي
ادهم اتنهد: ولا حاجه بص لابوك وخلاص... امك الي شكلها مش مرحبا بوجودنا خالص 
ايهاب: لا بالعكس امي دي ست طيبه والله بس هي بتحب ابويا اوي تلاقيها اتصدمت بس
ادهم: ربنا يقدم الي فيه الخير 
ايهاب: مراتك نامت 
ادهم بص علي آيه الي في حضنه لقيها نامت باس راسها 
: منمتش كويس امبارح 
ايهاب بخبث: مش عاتق يخر*بيت امك
ادهم ضحك: مش الي في دماغك الشمال امبارح تعبت علشان كدا مقدرتش تنام  بس اصرت تيجي معايا النهارده 
ايهاب ضحك: ماشي يا عم 
ادهم قام وشال آيه
: طاب هروحها انا وجيب حور وعبدالرحمن 
ايهاب:ماشي
.....
في العربيه بتاعت ادهم تليفون رن وكانت نسرين رد بضيق
ادهم: خير
نسرين و الحزن باين علي صوتها 
: اخبارك ايه 
ادهم هدي شويه 
: الحمدالله 
نسرين: يارب دايما.. هترجع امتا من الصعيد علشان نخلص الصفقه 
ادهم: نسرين انتي كويسه 
نسرين عيونها دمعت
: اختي ماتت يا ادهم.... حاسه اني مليش حد في الدنيا... كانت بتكلمني ازي نخطف مراتك و.. وماتت انا خايفه من ربنا اوي يا ادهم 
ادهم: اهدي متخافيش اهم حاجه انك عرفتي غلطك وانا معاكي يا نسرين والله اعتبريني اخوكي 
نسرين: شكرا يا ادهم... مسحت دموع... تيجي بسلامه 
ادهم: سلام 
.....
ادهم نزل آيه علي السرير بهدوء وباس راسها 
آيه صحيت بنوم:رايح فين 
ادهم بيزيح شعرها: نامي انتي وانا هوصل مرات ايهاب عنده واجي بسرعه
آيه باست ايده الي علي خدها 
: مطولش... ونامت ادهم قام وغطاها كويس ونزل علي المطبخ لما عرف من الخدامه ان حور هناك 
ادهم: الله الله اي الريحه دي 
حور بخجل: شويه اكل لايهاب 
ادهم: كل دا لايهاب هو قاعد بجوع ولا اي 
حور: انت بتسمي الشوربة بتاعت المستشفيات دي اكل 
ادهم: طاب اي فين عبدالرحمن ولا مش رايح 
حور: لا هو قلي انه هيجي ورانا.. تمام يلا
بعد شويه في المستشفى حور بتاكل ايهاب و هو بيبصله بحب.. ادهم فتح الباب ودخل 
: يا سيدي علي الحب 
حور بخجل: هلم الاكل انا 
ايهاب: امال فين عبدالرحمن 
الباب اتفتح ودخل منه عبدالرحمن 
: انا جيت يا بشر 
ايهاب: تعاله تعاله... ادهم قعد من نحيه و عبدالرحمن من نحيه ودي كانت اول مره ادهم و عبدالرحمن يقعدو سواء
ايهاب بضحك: كليات القمه متجمعة سو اتنين هندسه واحد طب 
ادهم: اتنين طب يا باشا 
ايهاب: ليه مين طب في العيله تاني 
ادهم بفخر: المدام 
عبدالرحمن حرك ايده علي راسه بحرج بيحاول يفتح معاه حوار
: هو انت هندسه
ادهم: احم ايوه هندسه مدني 
عبدالرحمن: وانا 
ادهم: بس علي فكره هندسه كهربا وبرمجا احسن وليهم فرص شغل اكتر 
عبدالرحمن: فعلاً... بس انا اصلا كنت بدور علي حجه علشان اسيب البلد... ادهم و عبدالرحمن اندمجو في الكلام وايهاب بصلهم بحب 
ادهم: لا لا علي فكرة الميكانيكا اصعب من لاستاتيكا 
عبدالرحمن: لا لاستاتيكا اصعب  
ادهم:انت اي رايك يا ايهاب
اييهاب: انا كنت علمي علوم ياجماعه.. كلهم ضحكو في صوت واحد وكان شكلهم يفرح القلب 
عبدالرحمن كح جامد... ادهم قام بخضه وعطاه ميه وحرك ايده علي ضهره هنة حس يعنى اي اخوة اخوه االصغير يتعب 
ادهم: انت كويس اندهلك دكتور 
ايهاب: متخفش هو بس عنده حساسيه علي الصدر 
ادهم: طاب كاشفلها
عبدالرحمن: ايوه وبخدلها علاج
..... 
تاني يوم ادهم سند ايهاب ونيمه علي السرير
عبدالرحمن: كفاره يا ريس 
ايهاب ضربه بأيده السليمة
: غور من هنا ياض
ادهم ضحك عليهم: الف سلامه يا باشا.. حور بتزبط لايهاب المخدات وره
يهاب وهو بينام: اااااه اخيرا الواحد رجع لسريره و حضن مراته 
حور اتوترت بخجل 
ادهم قعد جنبه علي السرير 
: احم.... انا كدا اطمنت عليك.. ولي عمل كدا انا قدرت اجيبه و تحت ايد واحد صحبي هقطعهولك بسناني بس اول موصل 
ايهاب بسغراب: توصل فين
ادهم: القاهره انا هرجع النهارده...
يتبع....
لقراءة الفصل الثالث والثلاثون اضغط على : ( رواية عبدالرحمن وشمس الفصل الثالث والثلاثون )
لقراءة باقي الفصول اضغط على : ( رواية عبدالرحمن وشمس )
reaction:

تعليقات

ستصدر قريبًا على مدونة يوتوبيا رواية المتداول التي تم طلبها مِنا كثيرًا وهي أول رواية مصرية تدور أحداثها حول تداول الـ فوركس والعملات ستتعلم من خلالها تداول العملات بأقل خسائر مُمكنه وكيف يُمكنك الربح من خلال شراء وبيع العقارات رواية بإمكانها تعليمك كيفية الربح من تداول الذهب والعملات والفوركس كيف يُمكن لشخصًا في بداية حياته مثل (عيسى) في الرواية أن يُحقق ثروة مالية كبيرة فى مدة قصيرة.