القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية تزوجني صعيدي الفصل الثاني عشر 12 بقلم منة محمد

رواية تزوجني صعيدي الحلقة الثانية عشر 12 بقلم منة محمد
رواية تزوجني صعيدي الجزء الثاني عشر 12 بقلم منة محمد
رواية تزوجني صعيدي البارت الثاني عشر 12 بقلم منة محمد
رواية تزوجني صعيدي الفصل الثاني عشر 12 بقلم منة محمد

رواية تزوجني صعيدي الفصل الثاني عشر 12 بقلم منة محمد


وليد بحزن وكسرة: لأ ولسه استنوا بقه الصدمه الأكبر
الجد بحزن: هو في صدمة اكبر من كدَ يا ولدي
وليد وهو ينظر لتلك المنكمشه في نفسها..
سلييم ما كنش لووحده يا جددييي
الجميع بإستغراب: يعني اي..
وليد بحزن : اللِ معتبرها اختي ومربيها بإديا..اللِ عمري ما فرقت بينها وبين سليم لإن هما الاثنين اخواتي عملت اي؟ راحت واتفقت معاه وعملوا معايا كدَ،انا اطعنت من اقرب الناس ليا...
الجميع بصدمه:مين وليد 
وليد أشار عليها: بنت عمي واختييي اللِ مربيها..فاطمه.....
الجميع بصدمه: اييييييييييي 
وليد بصوت عالي: بنت العيلة المحترمه راحت واتفقت مع اخووياا ضدي عشان يدمروا حياتي ويخلوني اشك في مراتي ...
نظر الجميع لها 
فكانت تبكِ بغزارة فهي الان مخطئة وتعلم ذلك وليس لها عين للتحدث..
كامل بصدمه: انت بتقول اي يا وليد 
وليد : للأسف يا عمي بنتك هي اللِ عملت كدَ مع اخويا..
كاملة بعدم استيعاب: انتَ اكيد بتهزر يا وليد انا بتي ما تعملش كدَ
وليد :اسألها يا عمي اسألها وشوف بتك هتجولك اي
ذهب وليد ليقف امامها مطأطأة رأسها للأسف وتبكِ
كامل: انتِ عملتي كدَ 
فاطمه. ....لا رد
كامل بعصبيه: ردددييييي عللييااااا انتِ عملتتيييي كدَ 
فزعت فاطمه من صوت ابيها لترجع للخلف ولا تتحدث 
ذهب المحمدي "الجد" وقف امامها : عمري ما اتخيلت انه يطلع منك كدَ،وانا اللِ كنت بجول لولدي وليد جد اي فاطمه بت عمك بتحبك واتاريكِ ****
فاطمه برجاء وبكاء: سامحني يا جدي، مش عارفه عملت كدَ ازاي سامحني ..
ابتعد عنها وجلس على الكرسي 
ذهبت سوسن أمام ابنتها لتضربها كفاً علها تعود لوعيها. ..
سوسن ببكاء وعصبيه: عر*ضتي نفسك على ولد عمك يا بنت بطني..كل دَ عشان تصوري صورتين 
فاطمه ببكاء:انا اسفه يا ماما اسفه
سوسن: بسسسس انتِ مش بتي مش انتِ فاطمه اللِ انا ربيتها لع مش انتِ 
سليم بصدمه وهو ينظر لوليد: بس انت ازاي عرفت كل دَ
جلس وليد بكل هدوء وبرود: استنى اسمع الأول اي الِ حصل طيب
Flash Back 
سليم : هدمرها يا مروة وانتِ هتساعديني
مروة: مستحييل اعمل حاجه تأذي منة انتَ فاهم 
سليم بخبث: بس الموضوع هيعجبك يعني
مروة بهدوء لتحاول فهم ماذا يريد أن يفعل: عايز تعمل اي طيب
سليم: هنزل مصر يومين كدَ ونتقابل ونعمل..ونصور صورتين تلاته كدَ ونركب وش منة عليها وبس ونبعتها لوليد وطبعاً وليد اخويا غبي ف هيصدق 
مروة بعصبيه: انتَ مريييض،انتَ مش طبيعيييي 
سليم بعصبيه: ما تعليش صوتك عليا
مروة: اقسم بالله لو اتصلت بيا تاني مش هيحصل خير يا مريض
وبعد أن اغلقت معه الهاتف رماه ارضاً لتكن فاطمه تسمع المكالمه فذهبت للداخل
فاطمه: سليم انا هساعدك
سليم بإستغراب: تساعديني في اي مش فاهم 
فاطمه بخبث: اللِ انتَ طلبته من البت اللِ كنت بتكلمها انا هنفذه...
سليم بصدمه: انتِ؟
فاطمه: اه مالك مستغرب ليه..زي م انتَ بتحب منه انا كمان بحب وليد ،بس الفرق انك عايز تدمرها..انما انا عايزه وليد يا سليم...
سليم بخبث: وماله اشطا...بالليل هستناكِ
Back 
منة ببكاء: ليه يا فاطمه اعتبرتك اختي يا فاطمه حبيتك من وقت م شوفتك ،ما كنتش اعرف انك حاقده عليا اوي كدَ 
حسين بتساؤل: بس يا وليد انتَ عرفت منين كل دَ؟ 
وليد نظر إلى فريدة: اختي الصغيرة سمعت كل حاجه ورنت عليا حكتلي..عشان كدَ نزلت من فرنسا ونبهت عليها ما تقولش حاجه
الجد بعدم استيعاب: مش جادر اصدج ليييه تعملوا كدّ لييييه
كانت منة واقفه منهارة سندتها والدتها واحتضنتها لتحتويها 
كان الجميع مشفق على منة فقد توقع الجميع ما فعله معها وليد فهو عندما يغضب لا يرى امامه 
خبط الجد العصاه ارضاً بكل جهده ليفزع الجميع من الخبطه فيعلمون انه الآن غاضب وبشدة وباتأكيد لا يمرر ذلك..
..........
خبط الجد العصاه ارضاً بكل جهده ليفزع الجميع من الخبطه فيعلمون انه الآن غاضب وبشدة وباتأكيد لا يمرر ذلك..
الجد بغضب: بجه ولاد عيلة المحمدي يطلع منهم الجرف دَ ..اسمعوني كويس جوي الواد ابن ال* دَ لو ما اترباش ما بجاش انا، وبنت ال* دِ هربيها ..جهز نفسك يااا سلييمم بكره كتب كتابك على شريكتك في المصايب فاطمه انتَ سااامع..
سليم : مستحيييل انا ما بحبهااااش 
الجد: تحبها بجه ما تحبهااااش هتتجوزها غصب عنك
سليم بغضب: مش هتجوووزهاا يا جدي مش هتجوزهااا
الجد : يبقى لا انتَ حفيدي ولا اعرفك اطلع برررره بيييتيييي وما لكش اي حاجه عندي انتَ فاااهم والورث هيتقسم على وليد وفريده و بنت ال*** دِ 
الجد يعلم أن سليم يحب الأموال كثيراً لذلك فهو ذكر الورث كي يمسكه من ايده اللِ بتوجعهه
سليم بصدمه: لااا انا حفيدك برده
الجد: حفيييددديي؟؟انتَ حفيد المحمدي ،،ثم وضع يده على كتف وليد ..حفيد المحمدي هو دَ،هو دَ الراجل 
فاطمه ببكاء: بالله عليك يا جدي مش هقدر اتجوززه 
الجد : ما كنتيش عر*ضتي نفسسك عليييه ياااا***
نظرت ارضاً فهي الآن لا تستطيع التحدث فقد أخطأت وخطئها كبير
الجد:فكر يا سلييمم والا انتَ عارف هيحصل اي..
ذهب سليم إلى غرفته وظل يكسر كل ما بها 
ذهب وليد ليقف امام منة
وليد بأسف ورجاء: بعد م ظهرت الحقيقه وظهر الصح من الغلط هتقدري تسامحيني؟
منة بضحك: اسامحك ..ثم أضافت ببكاء: اسامحك على أي والا اي؟ قولي اسامحك على انك ذليتني؟ والا اسامحك على انك ضربتني؟ والا اسامحك على ايييييييييييييييي
وليد برجاء: ارجوكِ حاولي تديني فرصة تانيه ونرجع نعيش مع بعض ونبدأ حياتنا من جديد
منة : ولا تانيه ولا تالته ... وبعدين أنا مستحيييل اعيش مع انسان ما فيش في قلبه واحد في المية ثقه ..ما فيش عنده ذرة ثقه اتجاهي..ياما اترجيتك وقولتلك دِ مش انا..اتأكد يا وليد...بلاش يا وليد..انتَ بتغلط يا ولييييد..قولت كتييير وبرده مصمم على رأيك اني خا*ينه
نظر وليد لها بكل حزن وأسف: انا آسف آسف ،بس حطي نفسك مكاني ..واحد لقى مراته في حضن راجل تاني كان هيعمل اي،
منة:في حاجه اسمها عققل وفي حاجه اسمها منطق وانتَ عارف أخلاقي كويس عشت معاك اكتر من شهر ما شوفتش مني حاجه خارجه تقدر تقولي لييه تحكم عليا وتغلط الغلط دَ...وبتقول متعلم ومثقف..ما عرفتش تستخدم عقلك لييه في الوقت دَ؟؟
وليد: ما كنش في حاجه في بالي غير ...قاطعه منة..غير اني خا*ينه صح؟
على العموم يا وليد توفيق يا ابن عمي يا محترم كل اللِ بينا انتهى..فاهم كل اللِ بينا انتهى انا مستحيل اعيش مع واحد ما بيثقش فيا ولا بيحبني
وليد بلا وعي:ميين قاال اننيي مشش بحببككك ..أنا بحببكك من قلبي يا منة بحبكك وكل اللِ عملته كان بسبب اني غيرااااان حبيتك من اول يوم شوفتك فيه سامعاني بحببككك وعمري ما حبيت ولا هحب غييررك 
صُدمت منة مما سمعت الآن فكانت تظن انه لا يحبها ولكن هو الآن يعترف بحبه لها..
نظر كل منهم للأخر وكأن العالم قد توقف ولا يوجد سواهم ..هم ونسمات الهواء ظلوا هكذا لفتره قصيرة 
منة ببكاء: حب؟ انتَ بتسمي دَ حب وغيره؟ ثم أضافت بإصرار: بس انا مش بحبك وعايزه اطلق...
كان الجميع يستمع لهم ويبكون على ما وصلوا اليه 
ذهبت منة وارتمت في حضن والدها 
حسين ببكاء: انا اسف يا حبيبة بابا آسف..أنا كنت مفكر ان ما حدش هيسعدك قد وليد 
منة : لا يا حبيبي ما تأسفش دَ نصيب...يلا خلونا نمشي 
في ذلك الوقت نزل سليم 
سليم : انا هتجوز فاطمه
الجد في نفسه: كنت عارف ان طمعك بالفلوس هيخلوك توافق...
الجد: يا رب تعقل يا سليم 
........
في غرفة فاطمه كانت جالسه على سريرها تبكِ 
سوسن: لييييه لييييه تعملي كدَ ليييه انتِ اتجننت في عقلك؟
فاطمه: حبي لوليد عماااني يا اما حبي ليه عماااني عن اي حاجه 
سوسن: بكره كتب كتابك على سليم ولو فكرتي تعملي حاجه تاني هيكون فيها مووتك
يتبع...
لقراءة الفصل الثالث عشر اضغط على : ( رواية تزوجني صعيدي الفصل الثالث عشر )
لقراءة باقي الفصول اضغط على : ( رواية تزوجني صعيدي )
reaction:

تعليقات

ستصدر قريبًا على مدونة يوتوبيا رواية المتداول التي تم طلبها مِنا كثيرًا وهي أول رواية مصرية تدور أحداثها حول تداول الـ فوركس والعملات ستتعلم من خلالها تداول العملات بأقل خسائر مُمكنه وكيف يُمكنك الربح من خلال شراء وبيع العقارات رواية بإمكانها تعليمك كيفية الربح من تداول الذهب والعملات والفوركس كيف يُمكن لشخصًا في بداية حياته مثل (عيسى) في الرواية أن يُحقق ثروة مالية كبيرة فى مدة قصيرة.