القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية اعادة تأهيل مؤقتة الفصل الحادي عشر 11 بقلم زهرة عصام

رواية اعادة تأهيل مؤقتة الحلقة الحادية عشر 11 بقلم زهرة عصام
رواية اعادة تأهيل مؤقتة الجزء الحادي عشر 11 بقلم زهرة عصام
رواية اعادة تأهيل مؤقتة البارت الحادي عشر 11 بقلم زهرة عصام
رواية اعادة تأهيل مؤقتة الفصل الحادي عشر 11 بقلم زهرة عصام

رواية اعادة تأهيل مؤقتة الفصل الحادي عشر 11 بقلم زهرة عصام

تاني يوم الصبح فتحية جهزت و أخدت السي في بتاعها و خرجت لولادها اللي اتصدموا منها و قالوا :-

ينهار أبيض اية الحلاوة دي يا توحة

فتحية بخجل :- بس يا بنات بقي كسفتوني و بعدين دي أقل حاجة عندي أنا كنت دافنة نفسي في العباية و المطبخ لجل واحد ميستهلش

تمارة:- بس أي يا توحة الجمدان دا دا انتي كدا هترجعلنا مش بوظيفة بعرسان

فتحية ضحكت بشدة و قالت:-

جتك اية يا تمارة يا بنت بطني ضحكتيني و أنا مليش نفس و بعدين عرسان اية بس دا أنا خطوة و القبر يا بنتي

لينا :- بس يا ماما انتي مش عارفة حاجة أنا أخاف عليكي تخرجي بالجيبة و البلوزة دول لـ تتعاكسي عشان كدا هاجي معاكي

جوري :- اه و أنا كمان هاجي معاكي يلا بينا

تمارة لسه هتتكلم فتحية قاطعتها و قالت:-

كل واحدة على مدرستها يلا مش عاوزين دلع من أولها و بعدين دا لسه تقديم على الوظيفة يعني مش مضمونة أنا هجرب حظي بس

جوري :- و هو حد يقدر يرفضك يا ابيض يا جميل انت دول يبقوا انتصوا في نظرهم بقي

فتحية بضحك :- بس يا بكاشة انتي

لينا :- بكش اية بس يا توحة جوري بتتكلم صح جدا و كمان مش مبالغ فيه

فتحية بصت في الساعة و قالت:- أنا لازم امشي حالا يا بنوتاتي يا قمامير

وصلت لحد الباب و بصت عليهم و قالت و هي بتلوح ليهم بإديها:-

هتوحشوني أوي يا بنات

و رجعت حضنتهم و مشيت على القسم دخلت و قالت:-

لو سمحت يا حضرت الشاويش عاوزة تقابل حضرت الظابط ضياء

رياض دخلها و ضياء استقبلها في مكتبة

فتحية قعدت و قالت:-

لو سمحت يا حضرت الظابط أنا عاوزة اتنازل عن المحضر

ضياء:- بالسرعة دي ؟

فتحية اتنهدت و قالت:- مش عارفه بس حاسة إن دا انسب وقت

ضياء بضيق:- انتي حرة القرار يرجعلك انتي في الأول و الآخر

فتحية اتنازلت عن المحضر و خرجت في طريقها لـ شركة نوح و هي مش عارفة إن قدرها مستنيها هنالك

❈-❈-❈

تمارة و أخواتها كل واحدة راحوا على مدرستهم و مش عارفين إن كل واحدة فيهم هتواجه مصيرها في حاجة مكتوبالها

أيمن نايم في المستشفى و فتح عينه بضعف و قال:-

عاوز ماية

الحارس سمع همسه و جري عليه و قال :- انت فوقت هنادي للدكتور حالا

و جري بسرعة يزف خبر صحيان أيمن بسعادة للدكتور

الحارس:- يا دكتور يا دكتور الراجل صحي يعني مش هنروح في الحديد يا دكتور

الدكتور :- في أي صوتك مسمع للشارع اللي ورانا لية ؟

الحارس:- الراجل فاق من رقضته يا دكتور يعني مش هيبقي في سين و جيم ولا هنروح في الحديد

الدكتور:- و حد كان قالك أنه ما.ت يا متخلف يلا نروح ابص عليه أخلص

الحرس أخد جمب و قال:-

اتفضل يا دكتور و كمل في سره بعد ما الدكتور مشي

امشي مشيت عليك عقربة قارف أمي من امبارح انت و النطع اللي راقض ولا على باله حاجة كان مال أمي بالشغلانة اللي مش جاي لينا من وراها غير الكافية دي ؟ و مشي ورا الدكتور

الدكتور فحص أيمن و قال:-

لا عال أوي يا أستاذ إحنا كنا فين و بقينا فين أكلة حلوة بقي ترم بيها عظمك و كل حاجة هتبقي تمام باذن الله

أيمن:- أنا اية اللي جرا ليا يا دكتور ؟!

الدكتور:- كان عندك هبوط حاد و غير كدا نزفت كتير بسبب العنـ ـف اللي اتعرضت ليه

أيمن:- هخرج امتي من هنا و ارجع الزنزانة ؟

الدكتور:- كمان ساعتين كدا هعلق محلول مغزي تخلصه و ترجع و الحارس قاعد معاك اهو

أيمن هز رأسه و قال:-

تشكر يا دكتور و شرد بفكرة و قال:-

كله منك انتي و بناتك يا فتحية بس أقسم بالله ما هسيبكوا في حالكم و إن كنت مقدتش عليكي يبقي هكسرك في بناتك و خصوصاً الكبيرة اللي مش هاممها حد و شكلها هطلع جامدة زيك و أنا مش هسكت على الكلام دا و لا علي اللي حصلي من تحت راسكم دا

❈-❈-❈

رياض دخل الحجز و فتح الزنزانة فـ عطيات جريت علية و قالت:-

تؤمر بأي حاجة يا نبض قلبي

رياض بابتسامة:- تسلملي عيونك يا قلبي من جوة بقولك قومتي بالواجب مع البهمتين اللي جبتهملك

عطيات:- اخص عليك يا رياض بقي انت مش عارفني و عارف اخلاقي دا أنا مخلياهم مرمين جوه زي الفسيخة من كتر اللي عملته فيهم

رياض:- جدعة يا قلبي اومال أنا مش بحبك من فراغ والله ادخلي هاتيهم بقي عشان جيلهم إفراج

عطيات بحزن :- و أنا أمتي هيجيلي إفراج يا رياض أنا زهقت من الحبسة دي إيش حال محبوسة ظلم و أنت عارف

رياض:- قريب أوي يا نبض قلبي و هنتجوز و نجيب عيال تملي علينا الدنيا

عطيات:- بجد يا رياض أمنية حياتي إني اعيش معاك البقية من حياتي في الحلال

رياض و جتله فكرة فقال:-

إنتي تؤمري و أنا أنفذ يا عطيات و دخل قال لـ زيزي و دولت يقوموا

زيزي:- أبوس ايدك يا شويش وربنا جسمي ما عاد فيه حته سليمه انا قولتلها بنت الجذمة دي بلاش الراجل دا لكن هي رأسها و الف سيف مفيش غيره و أدي اللي جالنا من وراه

دولت :- الله و أنا كنت عملتلك اية بس يا أما المرة دي مش كله من ورا تخطيط

زيزي:- اسكتي انتي أنا مش قادرة ليكي

رياض بصلهم بقرف و قال:-

قوموا إفراج الست اللي ربنا يجزيها خير على اللي هي بتعمله اتنازلت عن المحضر يكش بس تكنوا نفسكم عنها بقي عشان انتوا لو اتعرضتوا ليها تاني أنا اللي هقف ليكم و ساعتها مش هتخرجوا أبدا

زيزي قامت جري هي و دولت زيزي قالت:-

صحيح و النبي يا حضرت الشاويش جالنا إفراج و راحت مزرعطة في وسط الحجز و هي بتزق دولت على برة و يتقول:-

يلا يا بت يلا بدل ما يرجع في كلامة

رياض:- استنوا

الاتنين وقفوا و بصوله بحذر و رياض قرب منهم و قال :-

الأول هتمضوا على عدم تعرض و كمان هتروحوا تاخدوا المحروس من مستشفى السجن اتنقل هناك امبارح

دولت ضر.بت على صدرها بحركة شعبية و قالت:-

يلهوي ايمون في المستشفى و محدش قالي يا ميلت بختك يا دولت يا اللي مش متهمية على حاجة يا دولت

زيزي:- بطلي ندب يختي خلينا نجيب المحروس بتاعك و نتكل على الله منها هنا الله لا يرجعها أيام

دولت بصت ليها بغيظ و قالت:-

اديني حطيت حذمة قديمة في بوقي و سكت اهو

❈-❈-❈

نوال و صلاح منوش طول الليل و مبطلوش ضر.ب في فدية اللي كانت تكة كمان و هتمو.ت منهم

نوال بصت لـ صلاح و قالت:-

إحنا لازم نضمن سكوت البت اللي إسمها تمارة دي يا صلاح دي بت سموية و أنا عارفاها أقل حاجة هتحصل هتنشر الفيديو اللي معاها و فضحيتنا هتبقي على الملأ يا إبني

صلاح:- عوزاني أعمل اية بس يا أما مهو الغلط على بنتك اللي حطت رأسنا في الوحل

نوال :- تتجوزها

صلاح بصدمة:- اتجوز مين يا أما تمارة و دي هترضي بواحد زي و بعدين انتي ايش ضمتك إني لو اتجوزتها مش هتنشر الفيديو

نوال:- عشان رقبتها هتبقي تحد درسنا أما بقي هتتجوزها ازي فـ اتصرف يا صلاح و اعمل أي حاجة هددها بـ أخواتها ا.فضحها و قول ماشي معاها اعمل أي حاجة

صلاح بقي يفكر في كلام أمه و أقتنع بيه و قال في نفسه:-

لازم أخد خطوة في الموضوع دي و دلوقتي مش هأجلها لازم لأن لو تمارة قررت تنشر الفيديو سمعتي و سمعت أمي هتكون في الطين مع بنت الصر'مة اللي جوه ولا على بالها حاجة دي عشان كدا أنا لازم اتجوز تمارة حتي لو بالإكراه

نوال:- وصلت لحد فين يا صلاح هتعمل اللي قولتلك عليه ؟

صلاح بتصميم:- هعمله يا أما هعمله عشان أضمن سكوت تمارة أما بنتك دي فـ لما اخلص من لم الفضيحة دي أنا اللي هخليها عبرة لمن يعتبر بالاذن بقي

نوال:- رايح فين ؟

صلاح:- رايح أشوف ابن الكـ ـلب اللي بنتك غلطت معاه عشان أ.سيح دمه بالمرة

مستنهاش ترد عليه و خرج و لما هي استوعبت كلامه لطمت على وشها و قالت:-

يلهوي إبني هيضيع نفسه عشان خاطر بنت الصر'مة دي ربنا يخدك يا شيخة

صلاح مشي على الخرابة و قابل واحد هناك وقفه و قاله :-

بعد اذنك يا ريس عاوز سيد كارتة القيه فين ؟!

- رد عليه بسخرية و قال:-

و هو حد ميعرفلوش طريق امشي شوية هتلاقيه قاعد على أول الناصية في الحته المقطوعة بيشد كولة سلام لحسن جتتي بتلبش من إسمها و من الكلام على اللي بيشربها و سابه و مشي جري

صلاح مشي على الطريق اللي الراجل وصفه ليه لحد ما وصل عنده لقاه في الضياع خالص

صلاح مسكة و ضر.به بوكس في وشة و قال:-

و درني لـقتلك يا كلب

سيد بدوخة :- انت مين يا عم انت تعرفني ؟

صلاح :- أعرفك إلا أعرفك دا انا هعمل منك بطاطس مهروسة

سيد بضحك :- أعمل مقلية مبحبش المهروسة

صلاح اتعصب منه و راح رازعة روسية وقعته على الأرض

سيد :- اااه في اي يا عم الله هو حد كان داس ليك على طرف ؟

صلاح:- انطق يلا مين اللي وزك على اختي ؟

سيد:- أنت اخو مين فيهم سلوي نادية عزة

صلاح:- لا هما كام واحدة ؟

سيد :- كتيير متعدش

صلاح ضر.بة بوكس تاني و قال:-

لا يا روح امك صحصح و ركز كدا معايا فدية عرفتها منين ؟!

سيد ضحك جامد و قال :-

فدية دي بت هبلة و مغرورة مش شايفة حد قدها و أنها أعلي من الكل شفتها قدام المدرسة و هي أول ما لمحتني جت لحد عندي لقمة طرية و جيالي بسهولة اسبها طب بزمتك انت يا ريس كنت هتسيبها ؟

صلاح ضربة جا.مد و خده معاه و حبسة في الورشة بتاعتة و قال:-

فوق أنت بقي براحتك و أنا هشوف شغلي مع بنت الصر'مة الرخيصة دي بس الدور دلوقتي على تمارة .

سيد بقي يضحك و يقول بدوخة:-

نسيت اقولك يا ريس إن فدية دي عليها حتت جسـ ـم اية كرباج لو حابب تجربة اجبهالك لحد عندك مفيش أسهل منها دي

صلاح بصله و عطاه شلوط وقعه على الأرض و سابه و مشي و هو بيشتم فيه هو و أخته

❈-❈-❈

دولت دخلت جري على أيمن و هي يتقول:-

مالك يخويا اية اللى جرالك هي عين و صابتك و أكيد عين اللي ما تتسمي فتحية و بناتها

أيمن:- بس يا دولي انتي اية اللى جابك هنا بس انتي مش كنتي محبوسة

دولت لوت بوزها و قالت:-

الست هانم اتنازلت عن المحضر و قال اية مش هنمشي غير ما نمضي عدم تعرض ليهم

أيمن:- اية اتنازلت عن المحضر امتي و إزاي

زيزي:- يخويا متخليك في نفسك و إحنا مالنا اخلص شد حيلك عاوزين نغور من هنا

أيمن:- في اية إنتي كمان عاوزة تمشي غوري هو حد كان ضربك على إيدك و قالك اقعدي

زيزي:- انا زيزي يتقالي الكلام دا ؟ ماشي يا أيمن الكـ ـلب و بصت لـ دولت و قالت:-

قومي يا بنت خلينا نغور من هنا خسارة القعدة معاه

أيمن:- دولت مش هتتحرك من هنا و لو مشيت تبقي طالق و إن كان على الواد هشوف غيرها تجيبه يلا بالسلامة انتي بقي يا زيزي

زيزي:- انت بتعصي بنتي عليا يا أيمن يعني اية مش هتمشي معايا ؟

أيمن:- زي ما سمعتي كدا

زيزي بصت لـ دولت و قالت:-

و انتي مش هتنطقي بكلمة سيباه يكلم أمك كدا ؟

دولت:- أعمل اية بس يا أما أطلق و فتحية و بناتها يشمتوا فيا ؟

زيزي:- لا إزاي خليكي و سيبي أمك تتهان و تو.لع بجاز

و سابتهم و مشيت

دولي:- استني بس يا أما هقولك

زيزي:- بلا استني بلا بتنجان بقي

دولت :- عجبك كدا

أيمن:- اية مش عاجبك حصليها و أنا عند كلمتي و سرح يفكر هيعمل ايه في الأيام الجاية

زيزي خرجت الشاويش اخدها عند ضياء مضت عدم تعرض و مشيت على بيتها و هي بتتوعد لـ أيمن

❈-❈-❈

فتحية دخلت الشركة و انبهرت من جمالها و قالت:-

ما شاء الله تبارك الرحمن ربنا يزيدها و يبارك فيها لـ صاحبها

نوح كان معدي من جمبها سمع الدعوة دي بصلها حفظ شكلها و ابتسم و مشي على مكتبه

دخل المكتب و ضحك على طيبه فتحية و تلقائيتها و قال:-

يا ربي هو لسة في ناس طيبة كدا ؟ و بتدعي من قلبها لـ غيرها كدا حقيقي لسه في خير في الدنيا

نوح بقي يستقبل الناس و يعمل معاهم انتر فيو لحد ما دخلت فتحية و قدمت السي في بتاعها

نوح :- السي في بتاعك جميل ما شاء الله بس لية مشتغلتيش بعد التخرج علطول

فتحية:- سنت الحياة بقي يا أستاذ نوح خلصت و اتجوزت و ما شاء الله معايا تلت عرايس

نوح :- ما شاء الله ربنا يباركلك فيهم يا مدام فتحية

فتحية:- إن شاء الله تسلم يا أستاذ

نوح :- مبدائيا كدا حضرتك معانا باذن الله هستأذن حضرتك هتبدائي من النهارده عشان تتعودي بسرعة

فتحية:- عنيا حاضر يا أستاذ نوح أنت تؤمر

و خرجت و هي فرحانة أنها اتقبلت في الشغل و هتقدر تصرف على بناتها و تعيشهم كويس و لكن هل تسير الأمور كما رُتبت لها أم للقدر كلمة أخري...

نوح أول ما خرجت زفر براحة و كمل المقابلات عشان يختار واحدة كمان و كأن قلبه حاسس بـ اللي هيحصل ليها

❈-❈-❈

نسرين كلمت صبري و قالت:-

أيوة يا زفت انت فين إحنا مش متفقين هتنفذ النهاردة ؟

صبري :- لية الغلط دا بس يا ست الكل إنتي عليكي إن الشغل يخلص في معاده غير كدا بلاش غلط عشان منزعلش من بعض

نسرين زفرت بغيظ و قالت:- اصبري يا نسرين اصبري انتي دلوقتي محتاجاه لحد ما تخلصي من نوح و تشفي غلك و بعد كدا بـ أقرب جذمة و دوسي عليه

نسرين:- طيب طيب مفهوم هتخلص امتي النهارده لازم أسمع خبره مسمع في السوشيال ميديا

صبري :- عنيا ليكي يا ست الكل كل حاجه هتخلص زي ما انتي عاوزه و زيادة كمان اقعدي قدام تلفزيونك معاكي رموتك و كوباية الشاي بالنوعناع و إسمعي و اتمزكي كمان

نسرين:- أما أشوف يا صبري و لو حصل زي ما خططنا بالحرف ليك عندي مكافأة مالية كبيرة جدا اكتر من اللي اتفقنا عليه

صبري:- لا يا ست الكل أنا مجرم عندي كرامة مش بيقبل أي حاجة غير حقه اه أنا عندي دم يا ست الكل

نسرين:- طيب يا صبري طيب أهم حاجة تخلص بسرعه أنت مش عارف أنا مستعجلة إزاي ؟

صبري:- يا ست الكل لما بتيجي تسوي فرخة مش بتهدي عليها عشان تاخد السوي المظبوط ؟

نسرين:- أيوة طبعاً

صبري :- يبقي تهدي بقي عشان تاخدي شغل نضيف

نسرين:- اديني ماشية وراك اهو يكش بس متغرقناش

صبري :- عيب عليك يا ست الكل أنا شغلي نضيف و عالي أوي يعني

نسرين:- تمام يا صبري خلص و كلمني عشان ابعتلك باقي الفلوس

صبري:- عنيا يا ست نسرين يا ست الكل سلام سلام سلام

صبري قفل معاه و قال:-

أما ولية لكاكة نازلة كلام لحد ما كلت دماغ أمي أركز أنا إزاي دلوقتي في المهمة دي بقي .. قوينا و وفقنا يا رب دا إحنا داخلين على حوار عالي أوي هينقلني نقلة كبيرة و هبقي أكبر سفاح فيكي يا منطقة

❈-❈-❈

صلاح واقف متربص لـ تمارة مستنيها عشان يقطع عليها الطريق

أول ما شافها جاية هي و ورد استخبي ورا الجدار و مشي وراهم بصمت

ورد :- ها يا تمارة و اية تاني اللي حصل

تمارة:- بس يا ستي و توحة بقي راحت تقدم على شغل في الشركة دي و لما ترجع هنعرف اية اللى حصل يا هتتقبل يا هتقعد جنبنا نغني ظلموه

ورد ضحكت على تعبيرات وش تمارة و قالت:-

لا باذن الله تتقبل أهم حاجة خلي انتي بالك من نفسك و مذاكرتك يا تيمو أنا همشي بقي سلام

تمارة :- سلام يا صديقي الصدوق و كل واحدة منهم مشيت في طريقهم

صلاح فضل ماشي وراها لحد ما بقول في منطقة خالية من الناس و قال:-

تمارة

تمارة اديرت و أول ما شافته بصت لية و قالت بحاجب مرفوع:- خير يا صلاح يلزم خدمة

صلاح:- الصراحة أيوة اقفي عاوزة اتكلم معاكي

تمارة:- مفيش بيني و بينك كلام يا صلاح اتكل من هنا بدل ما اعملك مشكلة و جت تمشي صلاح قال ليها

اقفي بدل ما أنا اللي اعملك مشكلة يا تمارة

تمارة بصتله بإستهزاء و قالت:-

واحد في موقفك يا صلاح لازم يحط عينه في الأرض على الأقل قدامي مش يقف يهدد بعين بحجة كدا

صلاح:- على قول العين البجحة بقي يا تمارة إسمعي كويس الكلمتين دول أنا هاجي أتقدم ليكي و انتي هتوافقي

تمارة ضحكت جامد و قالت:- أوافق إني اتجوزك أنت يا أبو صلاح ليه يخويا مستغنية عن روحي أنا لما هفكر اتجوز هتجوز واحد أمه تراعي ربنا فيا مش مستنيه عشان تكسرني

صلاح :- مليش فيه الكلام دا اعملي حسابك على بليل هتيجي عندكم نزور الست الوالده و نشرب معاها شاي

تمارة :- بقي انت عاوز تتجوزني انا يا صلاح و إلا عاوز تضمن سكوتي على فضيحة أختك خدها من قصرها و أمشي عشان طلبك مرفوض

صلاح:- يعني اية مش موافقة

تمارة :- أنت شكلك بتحب الرغي الكتير و أنا مش فاضيه قولتك مش موافقة اية مبتسمعش

صلاح :- يبقي انتي كدا اختارتي العداوة يا تمارة و خافي على اخواتك

تمارة:- و أنا مش بتهدد يا صلاح و أعرف انت واقف تتكلم مع مين أنا تمارة أيمن يعني هتفكر تقرب لـ واحدة من أخواتي هقلب على الوش التاني و مش بس كدا فيديو أختك هيسمع في المنطقة كلها

صلاح:- طب فكري اعمليها كدا يا تمارة و أنا هشر.ب من دمك

تمارة قريت منه خطوة و قالت:- سبق و قولت ليك إني مش بتهدد يا صلاح بس انت شكل فضيحة أختك لحست دماغك خالص و اه ابعت سلاماتي لـ أمك و قولها خططتك المرة دي يا نونا فشلت عشان تمارة مش موافقة على الجواز مني

صلاح:- يبقي انتي اللي اختارتي يا تمارة و مترجعيش تلوميني على اللي هعمله

تمارة رفعت حاجب و قالت بثقة:-

قولتهتلك من نص دقيقه و هقولها ليك تاني إياك ثم اياك تقرب لحد يخصني عشان هتواجه شر تمارة و ربنا ما يوريك شرها و ابقي أسأل تمارة عملت ايه في مرات أبوها سلام يا أبو صلاح

و سابته و مشيت و هي من جواها أخدت القرار خلاص إنه لو عمل أي حركة ندالة و اذي أي واحدة من أخواتها هتفضحة في الحارة كلها عشان يعرف إن الله حق

صلاح بعد ما مشيت صمم اكتر و قال:-

و الله يا تمارة لكون كاسرك و مخليكي خدامة عندي أنا و أمي و مش بس كدا دا هيبقي على قلبك زي العسل و أول خطوة هتبقي في أختك جوري و أنا عارف كويس مين اللي هي ساعدني في الموضوع دا

❈-❈-❈

أيمن و دولت دخلوا شقتهم و قعدوا و أيمن فضل يفكر هيعمل اية معاهم

أيمن في نفسه:- لازم أعمل حاجة اكسرهم بيها عشان بعد كدا الموضوع دا ميتكررش تاني

دولت :- يرضيك اللي بناتك عملوه فيا دا يا أيمن ؟.

انت لازم تنتقم من فتحية و بناتها على المرمطة دي

أيمن:- من غير ما تقولي أنا هعمل كدا انا بفكر ليهم في عقاب يفتكروه العمر كله

دولت:- الله عليك يا ايمون أنا بقي عندي العقاب المناسب اللي هيكسر تمارة و أمها و هيخلي أخواتها يخافوا

أيمن بصلها بإهتمام و قال:-

قولي يا دولت سامعك

دولت :- اية رأيك لو تعمل * في تمارة

أيمن بتوتر :- لا طبعاً دي بنتي مهما كان و هتبقي في وشي

دولت :- بس مش محترمه و دي اللي هيجبها الأرض

أيمن :- أقوم أخلي حد يعتدي عليها إنتي هبله يا دولت ؟

دولت :- و اية يعني يخويا ما إحنا هنجوزها لية في الآخر و نلم الموضوع بس تكون عنيها هي و أمها جت الأرض

أيمن:- لا أنا مش مقطنع بالكلام دا

دولت :- سبلي بس انت نفسك و أنا هقنعك يا ايمون يا حبيب قلبي

❈-❈-❈

صلاح راح عند حته معينة و استني فيها لحد ما لمح سلمي و نادي عليها

صلاح:- سلمي يا سلمي

سلمي راحت عليه و قالت:-

صلاح في حاجة وإلا اية

صلاح:- مصلحة يا سلمي و أنا و انتي مستفدين منها أنا عاوز اكسر تمارة و انتي تزلي جوري ها اية رأيك

سلمي بصتله و قالت بخبث :- طلما هاخد حقي من جوري يبقي اشطا معاك قولي هعمل اية

صلاح:- بصي يا ستي انتي هتعملي ***

سلمي ضحكت و قالت:-

دا انت دماغك سم و شكلك كدا عاوز تقضي عليهم

صلاح:- مش مهم دلوقتي المهم عرفتي اللي هتعملية يا سلمي

سلمي :- عيب عليك يا صلاح دا جوري دي حبيبتي حبيبتي و أنا بحبها قوي و عشان كدا هساعدك في اللي انت عاوزة و من غير مقابل

صلاح بضحك :- واضح جداً إنك بتحبيها أوي يا سلمي

سلمي:- من أعماق قلبي أتحدث

صلاح:- يبقي خلاص طيري إنتي و أنا وراكي علطول بس متنسيش في حته فيها ناس

سلمي:- علم و ينفذ يا صلوحة

تمارة قلقت على أخواتها من كلام صلاح و خافت يأذي حد منهم و هي مش موجوده فرجعت تاني تقابلهم قابلت لينا في طريقها فـ اخدتها معاها

سلمي لمحت جوري ماشية مع ساندي في وسط ناس فـ مشيت بسرعة و وقفت قدامهم و قالت:-

يا أهلا باللي دايرة على حل شعرها هي و أخواتها و محدش قادر يلمهم

جوري :- انتي بتكلميني أنا يا سلمي يظهر إنك غلطانة

سلمي بصوت عالي:- لا طبعاً بكلمك إنتي يعني انتي مش عارفين ماشية مع مين و أختك تمارة ماشية مع صلاح ابن الست نوال

جوري لسة هتتكلم صلاح ادخل و قال:-

بس يا سلمي استري عليهم دول ولايا برضوا و أنا مستعد أصلح غلطتي و اتجوز تمارة

تمارة جت من وراه و قالت:-

خطة خسيسة زي صاحبها بالظبط و لكني قولتلك قبل كدا مش أنا يا صلاح اللي يتلعب معايا حصل

صلاح بصلها بصدمة هو كان فاكر أنه هيستخدم أختها و هيعمل فضيحه عشان أهل المنطقة تجتمع على جوازهم و بكدا يضمن سكوتها و يكسرها لكنه مكنش متوقع أنها ترجع بالسرعة دي

سلمي بصت لـ صلاح بغيظ عشان كان مفهما إن تمارة مش هتيجي

جوري جت تمسك ايد ساندي عشان تتقاوي بيها لكن ساندي خزلتها و قالت:-

ميشرفنيش اصاحب واحدة هي و أخواتها ماشين على حل شعرهم

جوري بصتلها بصدمة. و لينا جريت عليها اخدتها في حضنها

كل الحارة واقفة تتفرج و أم أشرف هي و أم عبده نزلوا جري يقفوا جمب تمارة

تمارة بصت لـ ساندي و قالت:-

و أخي ميشرفهاش تصاحب صحاب نادلة مش واثقة فيها و بصت لـ صلاح و قالت:-

كنت بتقول اية بقي أنا ماشية معاك ؟

أم أشرف:- قطع لسان اللي يقولك عليكي و لا على ولاد فتحية كلمة واحدة انتوا أشرف من الشرف

صلاح ببجاحة :- أيوة ماشية معايا يا تمارة و أنا أهو بقولك قدام الحارة كلها اتحوزك متخافيش و قولي موافقة

أم عبده:- تتجوزك انت يا ابن نوال لية بايعينها اوعي تكون فاكر ملهاش حد لا اصحي دي بنتي واللي يجي عليها أكله بـ سناني

جوري جريت على تمارة استخبت وراها و هي بتهمس ليها :-

تمارة أنا خائفة أنا والله ما عملت حاجه

تمارة باست على رأسها و همسات ليها :-

طول ما أنا في ظهرك متخافيش يا جوري و بصت لـ صلاح في عينه و قالت:-

أنا حذرتك و أنت مسمحتش الكلام و انت نفذت تهديدك جه الدور عليا

صلاح بخوف:- يعني اية

تمارة:- يعني هابي فضيحة يا أبو صلاح انت و الاخت سلمي

سلمي أول ما سمعت كدا وشها أصفر و تمارة قالت بصوت عالي :-

اسمعوا يا أهل الحارة الأستاذ صلاح جه عاوز يتجوزني عشان أستر على أخته و مفضحهاش مع إني كنت هعمل كدا من غير حاجة لكنه هددني أنه هيتبلي عليا أنا و أخواتي و أنا قولتها ليه في وقتها فضيحة أختك هتبقي في المنطقة كلها

أما بقي الأخت سلمي اللي بتقول علي اختي ماشية على حل شعرها

بصت لـ سلمي في عنيها و قالت:- لية يا سلمي شيفاها زي الست الوالدة اللي اتقفشت بتخون أبوكي على سريرة قولي انتي ماشية على مسيريتها وإلا اية نظامك

سلمي وشها أصفر بطريقة صعبة و مبقتش عارفه تاخد نفسها من كتر الإحراج و قالت :-

اية اللى انتي بتقولية دا أكيد مش صح طبعاً

تمارة بضحكة خبيثة:- لا صح و الكل عارف إنه صح يا سوس

و مكتفتش بكدا طلعت تليفونها و هي يتقول لـ صلاح:-

اتفرج مع الجمهور على أختك يا أبو صلاح

صلاح بهمس:- لا يا تمارة متعمليش كدا

تمارة :- مهو لو كنت احترمت نفسك مكنش كل دا حصل يلا يا بشا جيم اوفر

أم أشرف بضحك :- كيادة يا بت و يتاخدي حقك وقتي

❈-❈-❈

فتحية خارجة من الشركة هي و نوح و صبري واقف متربص ليهم لحد ما لمح نوح و ضر.ب نار عليه
يتبع...
لقراءة الفصل الثاني عشر اضغط على : ( رواية اعادة تأهيل مؤقتة الفصل الثاني عشر )
لقراءة باقي الفصول اضغط على : ( رواية اعادة تأهيل مؤقتة )
reaction:

تعليقات

ستصدر قريبًا على مدونة يوتوبيا رواية المتداول التي تم طلبها مِنا كثيرًا وهي أول رواية مصرية تدور أحداثها حول تداول الـ فوركس والعملات ستتعلم من خلالها تداول العملات بأقل خسائر مُمكنه وكيف يُمكنك الربح من خلال شراء وبيع العقارات رواية بإمكانها تعليمك كيفية الربح من تداول الذهب والعملات والفوركس كيف يُمكن لشخصًا في بداية حياته مثل (عيسى) في الرواية أن يُحقق ثروة مالية كبيرة فى مدة قصيرة.