القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية تزوجني لينقذني الجزء الثاني الفصل الحادي عشر 11 بقلم رحمة محمد

رواية تزوجني لينقذني الجزء الثاني الحلقة الحادية عشر 11 بقلم رحمة محمد
رواية تزوجني لينقذني الجزء الثاني الجزء الحادي عشر 11 بقلم رحمة محمد
رواية تزوجني لينقذني الجزء الثاني البارت الحادي عشر 11 بقلم رحمة محمد
رواية تزوجني لينقذني الجزء الثاني الفصل الحادي عشر 11 بقلم رحمة محمد

رواية تزوجني لينقذني الجزء الثاني الفصل الحادي عشر 11 بقلم رحمة محمد

_ حمدلله علي سلامتك ي حبيبي الف حمد وشكر لله انك بخير قلقتنا عليك 
قالتها مامت جميله وهي بتحضن رائد وبتتكلم بحنان ام وفرحانه برجوعه بالسلامه 
رائد ببتسامه وحس فعلا انها امه : الله يسلمك ي امي 
ومامت جميله كانت عامله اكل كتير لرائد وفضلت قعده جنبه وتاكله 
جميله لصابر: لا ي بابا انا كدا اغير بقا شوف ماما بتاكله ازاي ما انا حامل برضو ومحتاجه تغذيه
مامت جميله ضحكت واكلتها هي كمان
صابر بصلها بحنان وعلي وشه ابتسامه وحضنها : ربنا يقومك بالسلامه ي حبيبتي 
وفضلو يتكلمو كتير ويضحكو وبعد فتره جميله ورائد دخلو اوضتهم يرتاحو 
جميله كانت قعده قدام المرايا بتسرح شعرها بعد ما خدت شاور وبعد ما خلصت راحت قعدت جنب رائد علي السرير وكان فاتح التليفون بتاعه 
جميله بتعب: مش هتنام 
رائد ساب التليفون وشدها في حضنه وخد نفس عميق شم رحتها وطلعه تاني : دلوقتي هنام 
جميله ابتسمت وغمضت عيونها وهو طبع بو'سه طويله علي جبينها ونامو الاتنين 
صباح يوم جديد 
جميله صحيت علي صوت دوشه ورائد كان نايم قامت من جنبه بهدوء عشان ميصحاش ولما طلعت كانت صبا ومامت جميله بيضحكو 
جميله ببتسامه: صباح الخير 
صبا ومامت جميله : صباح النور
جميله بضحك: لحقتي طفشتي الواد من اول يوم وطردك 
صبا بغرور مصطنع: وهو يقدر يعيش من غيري اصلا انا الحق عليا اني جيت اطمن عليكي
جميله ضحكت: لا طبعا انا الي غلطانه فين بابا 
مامت جميله: راح الشغل هو وفريد 
صبا بتذكر : جميله هي ساره ما'تت ازاي 
مامت جميله خا'فت وركزت في رد جميله 
جميله اتنهدت وحكت ليهم الي حصل من كلام رائد وازاي ما'تت ساره وحالة رائد كانت ازاي 
مامت جميله اتنهدت براحه وافتكرت الي حصل 
******فلاااش باااك 
مامت جميله كانت عايزه تتكلم مع سميه وتعرف منها لي عملت مع بنتها كدا وبعد ما اتحبست راحت ليها واتكلمت معاها 
سميه بسخر'يه: اي الي جابك هنا 
مامت جميله بغ'ضب: لي عملت في بنتي دا ي سميه لي كنت عايزه تبعيها لمنصور كل دا عشان رفضت ابنك.. انتي اي السواد الي جواكي دا يشيخه طول عمرك بتكر'هي جميله ليييي هااا ردي عليااا 
سميه ضحكت بستفزا'ز وخب'ث ظاهر في عيونها (برغم انها في السجن بس لسه مكمله شر'ها) : غب'يه بقا تسيب منصور عشان رائد 
مامت جميله ضر''بتها بالقلم: انتي كمان بج'حه ورائد اي دا الي تقارني بمنصور 
سميه ضحكت: صحيح انتي متعرفيش رائد كان متجوز ومراته ماتت بسببه وبسبب شغله بكرا تجيلك بنتك مي''ته زيها 
مامت جميله مكنتش تعرف وقتها ان فعلا رائد كان متجوز بصت ليها بسخر''يه: عقابك هتخدي دلوقتي وهتفضلي مرميه في الس''جن طول حياتك انتي وشر'ك دا 
ولما بعدها عرفت ان رائد كان متجوز وفعلا مراته ما''تت وقتها صدقت كلام سميه وكانت طول الوقت خا'يفه علي جميله ومتو'تره 
******باااااااااگگ
جميله: ماماااااااااااا 
مامت جميله اتخ'ضت وبصت ليهم كانو الاتنين بيبصو ليها: اي ي بنت المج'نونه 
جميله وصبا ضحكو وكملت جميله: بنادي عليكي وانتي ولا هنا (وغمزت) مين الي واخد عقلك ي حلويات 
صبا: اكيد عمي صابر متقلقيش ي حلويات شويه وهيجيلك 
مامت جميله: بس ي بت منك ليها ويلا نعمل الفطار عشان اجوازكم 
وفعلا راحو المطبخ وبداو يجهزو الفطار وشويه وفاق رائد وجه صابر وفريد وكانو قعدين في الصالون وصوت ضحكهم مالي المكان 
وخرجت صبا ومامت جميله من المطبخ ودخل بعدهم رائد
فريد لصبا بهمس: وحشتيني 
صبا ابتسمت وتكلمت بنفس الهمس: وانت كمان 
فريد مكنش متوقع ردها وفرح اوي: فطار اي علي الصبح كدا خلينا خفيف خفيف وتعالي نروح (وغمز) نفطر سوا هناك 
مامت جميله سمعتو: تروح فين اترمي هنا واحترم نفسك 
صبا اتكسفت وبصت في الارض وفريد ضحك 
جميله ابتسمت لما لقت رائد حضنها من ضهرها وحاطط ايدو علي بطنها: امتي هتيجي بقا 
جميله ببتسامه: هتيجي! ما يمكن هيجي 
رائد لفها ليه ورجع خصلات من شعرها لورا ودنها: تؤ بنت انا عايز بنت وتكون شبهك 
جميله: اممم ونسميها اي بقا (ابتسمت بحماس) امم ساره نسميها ساره 
رائد بصلها: بس.. 
جميله ببتسامه: ششش انا كمان حسه انها بنت وحلو الاسم دا عجبني خلاص 
رائد ابتسم بحب ظاهر في عينه وشدها وحضنها جامد: هتبقي احلي ماما في الدنيا 
جميله طبعت بو''سه علي خده: وانتي احلي زوج واب واخ وحبيب في الدنيا 
#تمت.
 لقراءة باقي الفصول اضغط على : ( رواية تزوجني لينقذني الجزء الثاني )
reaction:

تعليقات

ستصدر قريبًا على مدونة يوتوبيا رواية المتداول التي تم طلبها مِنا كثيرًا وهي أول رواية مصرية تدور أحداثها حول تداول الـ فوركس والعملات ستتعلم من خلالها تداول العملات بأقل خسائر مُمكنه وكيف يُمكنك الربح من خلال شراء وبيع العقارات رواية بإمكانها تعليمك كيفية الربح من تداول الذهب والعملات والفوركس كيف يُمكن لشخصًا في بداية حياته مثل (عيسى) في الرواية أن يُحقق ثروة مالية كبيرة فى مدة قصيرة.