القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية حب مظلم الفصل التاسع 9 بقلم نجلاء محمد

رواية حب مظلم الحلقة التاسعة 9 بقلم نجلاء محمد
رواية حب مظلم الجزء التاسع 9 بقلم نجلاء محمد
رواية حب مظلم البارت التاسع 9 بقلم نجلاء محمد
رواية حب مظلم الفصل التاسع 9 بقلم نجلاء محمد

رواية حب مظلم الفصل التاسع 9 بقلم نجلاء محمد

ذهب جلال الى قسم الشرطه 
جلال: ي حضره الظابط بنتي مجتش من امبارح قلبت عليها الدنيا مش لاقيها 
الشرطي: لازم يعدي 48 ساعه علشان نبدأ باجراءات البحث
جلال: ي باشا بقولك مجتش من امبارح ودي بنت واول مره تعملها 
الشرطي: في بنات بتمشي بمزاجها عادي يعني روح ي عم الحاج وهي هتيجي 
غادر جلال بحزن وهو يحسبن الله على هذا الشرطي الحقير 
جلال ببكاء وهو يسير ف الشارع: ي ترى انتي فين يبنتي 
--------------------------
احمد: ها خلصتوا؟
محمد: اه خلصنا ي احمد 
احمد: صورتوا الفيديو؟
محمد: حصل برضو
احمد: اعملها ختم كدا ف وشها وانشر الفيديوهات وبعد كدا ارموها قدام بيتها
محمد: ماشي 
محمد بابتسامه: تعالي بقا نعملك ختم حلو كدا على وشك يقمر
بيسال ببكاء وصوتها يكاد يخرج: ابعدوا عني..
اقترب منها محمد وجرحها في وجهها 
صرخت بيسال نتيجه المها 
ولكن لم يهتز جسد محمد حتى وحملها واخذها في سياره والقاها أمام منزلها وغادر
---------------------------------------
في أمريكا
زياد: ياللا ي دنيا علشان منفوتش الطياره
دنيا: طيب انا خلصت
زياد: ف دماغك حاجه معينه؟
دنيا: بص طبعا امك عارفه دلوقتي ان انا وانت ميتين ف هنبدأ ب...............
زياد بضحك: دي هتموت فيها
دنيا: اه
غادر زياد ودنيا إلى المطار
--------‐--------------‐-------------
خرج جلال مره اخرى ليبحث عن ابنته ف وجدها ملقيه أمام المنزل 
وقف بصدمه
جلال بصراخ: بنتي بنتي مين عملك فيكي كدا قومي بنتي قومييييي قومي مين عمل فيكي كدا
اجتمع اهل الشارع كله حوله وحول ابنته والجميع يستغفر الله ويحاولون تهدئة جلال ولكن لم يستطيعوا 
لم يتحمل جلال منظر ابنته ووقع مغشي عليه 
طلب الناس الاسعاف وأتت وأخذت جلال وابنته 
------------------------------------
في الطياره
زياد: انا هنام شويه
دنيا بلا مبالاه: طيب 
زياد: هو انتي مش طايقاني لي؟
دنيا: مممم يمكن علشان رجعت لقيتك مع واحده ف سريري مثلا؟
زياد: م انا اعتذرتلك
دنيا ببرود: اه عندك حق 
زياد: اوف بقا ي دنيا خلاص انا اسف 
دنيا: ماشي ماشي ياللا نام نام ي زياد
زياد: ماشي هتخمد
-----------------------------------
سميره: ها عملت اي؟
المحامي: الظابط طلب يشوف جثه دنيا اللي ف المشرحه
سميره بفرحه: حلو اوي خليه يروح 
المحامي بقله حيله: ماشي 
سميره بفرحه: واخيرا الفلوس كلها هتبقا ملكي
-----------------------------------
في المستشفى 
استيقظ جلال وبصراخ: بنتي فين بنتي
الممرضه: اهدى ي حج بنتك ف العمليات
جلال: عمليات اي عمليات اي اي حصلها
الممرضه: الدكتور هيدخل دلوقتي يفهمك كل حاجه
وخرجت
دخل الطبيب
الطبيب: بص ي حج بنتك اتعرضت للاغتصاب وعندها نزيف داخلي وللأسف الحاله متأخره ادعيلها 
جلال ببكاء: مين عمل فيها كدا مين
الطبيب بحزن: صدقني مش عارف بس هي لما تفوق هتعرفنا كل حاجه
يتبع....
لقراءة الفصل العاشر اضغط على : ( رواية حب مظلم الفصل العاشر )
لقراءة باقي الفصول اضغط على : ( رواية حب مظلم )
reaction:

تعليقات