القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية لمة عيلة الفصل الثامن 8 بقلم هدير عبدالعليم

رواية لمة عيلة الحلقة الثامنة 8 بقلم هدير عبدالعليم
رواية لمة عيلة الجزء الثامن 8 بقلم هدير عبدالعليم
رواية لمة عيلة البارت الثامن 8 بقلم هدير عبدالعليم
رواية لمة عيلة الفصل الثامن 8 بقلم هدير عبدالعليم

رواية لمة عيلة الفصل الثامن 8 بقلم هدير عبدالعليم


يمني : إحنا قررنا نشتغل
ماما : ( بصت لنا إحنا الثلاثة إللي هو مش مستوعبة الكلام و بعدها قالت بضحك طب و ماله خدوا فرح معاكم بقا ...)
تسنيم: بفرح يعني إنتِ موافقة ي ماما 
ماما : آه وماله انزلوا اشتغلوا 
( كلنا كنا مستغربين من رد فعل ماما و فضلنا ساكتين لحد ما قالت بصوت عالي و بعصبية
ماما : أنا جيباكم هنا علشان تشتغلوا !! ؟
يمني : بس إحنا عرفنا إن بابا مش هيدفع مصاريف تعليمنا و خالى كمان 
ماما : إياك أسمع حد فيكم بيتكلم فى حاجات متخصوش لو وصلت إنى أنزل أشتغل فى البيوت لكن انتوا ملكمش دعوة
( فضلنا ساكتين إحنا كنا واثقين من إنها هتقول كده لكن قلنا نحاول معاها ) 
ماما : بعصبية لما واحدة فيكم ي هوانم تطلب فلوس درس و متلاقيش يبقا يومها قولوا نشتغل لكن أنا طول ما أنا عايشة تعليمكم ده فى رقبتي 
تسنيم: بدأت تعيط و الغريب إن تسنيم مش بتعيط بسرعة لكن كلام ماما و هى بتتكلم إللى كان ما بين الخوف علينا و الضغط عليها خلى تسنيم قالت بس ي ماما مش ذنبك إننا بنات 
ماما : بس ذنبي إنكم لازم تتعلموا و مسؤوليتكم إنكم ترفعوا رأسي
( كلنا حضنا ماما و إحنا بنقولها ربنا مش هيضيعنا ) 
^^ بعد أسبوعين^^ 
خالى : جاي من برة و متعصب و بيسأل فين يمني 
ماما : يمني جوا ، ليه ؟!
خالى : بصوت عالى محدش ليه دعوة أنا عايزها هى
ماما : عموماً هى جوا 
( خالى دخل عند يمني و طلعنا كلنا برة ، وبدأ القلق علينا هو عايز يمني ليه و ليه متعصب كده ، لحد ما سمعنا صوت يمني و هى منهارة فى العياط و دخلنا نشوف فيه إيه لكن خالى طلب من ماما تطلع برة ) 
خالى : ي بنات أنتوا جايين هنا علشان تتعلموا صح؟؟؟
فرح : آه 
خالى : يبقا تحافظوا على كرامة أمكم
(تسنيم بصت ل إسراء إللى هو كأنهم عارفين فيه إيه ، و عرفوا إن خالى عرف إللي يمني بتعمله وإنها بتحب فى الكلية )
إسراء: حطت إيديها على بوقها وهى بتقول يالهوووووي إللى كنت خايفة منه حصل!!
فرح : فيه إيه!! و إيه إللى حصل!!؟
إسراء: ملكيش دعوة ي فرح 
خالى : واضح كدة إن إسراء و تسنيم عارفين فيه إيه  
يمني : بتعيط و مش عارفة ترد لكن بعدها تنهدت وقالت بسرعة لا لا مش عارفين حاجه دى غلطتي أنا وهم ملهمش ذنب
تسنيم: آه عارفين  و ... لكن هى قالت مش هعمل كده تاني 
يمني : بعياط جامد أووي، لكن بجد والله هي آخر مرة وعد 
خالى : بعصبية هى آخر مرة إجباري مش بمزاجك لأني هبدأ أتابع حركتكم كلكم
إسراء: المهم بقا ي خالى كنت عايزة أقولكم حاجه حلوة
تسنيم : ي مااااما ي مااما 
يمني : بتنادي على ماما ليه ؟؟
تسنيم: علشان لازم تفرح معانا
يمني : بجدددددد أخيراً فيه حاجة تفرح
ماما : إيه ي بنات فيه إيه و خالكم بيكلمكوا فى إيه وليه قالى أطلع بره؟؟!!!
إسراء: عارفه ي ماما 
( ماما بصت لينا و هى متعصبة اتوقعت إننا عملنا حاجة غلط و قبل ما تتكلم تسنيم قالت)
تسنيم: مااااما إسراء...
ماما : رفعت حاجبها إللى هو لسه هتضرب إسراء لأنها اتوقعت إنها عملت حاجة غلط
تسنيم : زغرطوا ي ولاد ، لولووووي، إسراء طلعت من أوائل الجمهورية
فرح : نطت ل فوق ده بجد ، عملتيها إزاى ي بنت اللعيبة 
ماما : بدأت تعيط جامد أوووي 
يمني : ماما هو انتِ تفرحي تعيطي تزعل تعيطي 
تسنيم: آه ي ماما سيبينا نفرح بقا بدون عياط الله يخليكِ
ماما : فضلت تحضن فى إسراء و عمالة تقول اللهم لك الحمد اللهم لك الحمد 
خالى : بجدد مبسوطة بيكم أوووي وحضنتنا كلنا فرحنا بيكم ي ولادي
ماما : بس أنت كنت بتسأل على يمني ليه و كمان كنت متعصب أوووي فى الأول
( كلنا فضلنا ساكتين مش عارفين نرد دى لو ماما عرفت .. هترجع بينا كلنا البلد و كمان رأسها هتكون فى الأرض لحد ما تسنيم أتكلمت وقالت )
تسنيم: هتجبيلي اللبس إللى قولتي عليه صح مش إسراء نجحت وأنتِ وعدتني
فرح : هييي كلنا هنجيب لبس جديد
ماما : بضحك هى إسراء بس علشان هي إللى داخلة الكلية جديد
خالى : نسيت أقولكم خبر حلو تانى 
يمني : إيه وأنا كمان عندى ليكم خبر قمر
خالى : بضحك ..أشك إنه نفس الخبر إللى هقول عليه ف قولى أنت ِ بقا ي ست يمني
يمني : أنا نجحت بتقدير جيد جداً مرتفع 
إسراء: بجد عاااش أوووي 
ماما : لا بقا أنا زعلانة فين الإمتياز إللى قولتيلي عليه
يمني : بعصبية,محدش جاب امتياز فى الكلية كلها ي ماما 
ماما : بس إحنا لازم نجيب الإمتياز ، أنتِ مش زي أى حد 
يمني : السنة الجاية أجيب امتياز 
ماما : حضنت يمني  كدة أقدر أقول ألف مبرووووووك ي حبيبتي و عقبال التخرج و  عقبال تسنيم و فرح ياارب 
فرح : أنا كبرت خلاص و داخلة ثانوية
تسنيم: الصغنن عندنا كبر ي ولاد و داخل ثانوية
مرات خالى: جاية من برة بسرعة ي بناات 
يمني : إيه ي مرات خالى
مرات خالى : إسراء عملت إيه
ماما : نجحت و جابت الأوائل 
(فرح ضحكت  هى و تسنيم) 
فرح : إسمها طالعة من الأوائل 
مرات خالى: ضحكت هى دى آخر التربية 
خالى : فضلنا نضحك و كلنا مبسوطين 
( ونزلنا بالليل علشان نخرج لكن ..) 
خالى : مين ده ي إسراء؟؟
إسراء: بدهشة مين!!
خالى : يعنى دا على أساس إنى مش واخد بالى 
يمني : ب استغراب واخد بالك من إيه!!؟؟
خالى: البيه عمال يبص عليكِ و كأنه عارفك و كمان و إحنا داخلين قالك إزيك ي إسراء
يمني : ما كله بيبص ي خالى 
خالى: طب أنا هقوم أعلمه الأدب بقا علشان يبص حلو
ماما : طب استني 
( كان خالى قام يضرب الولد إبن... لكن إللى حصل كان أغرب ما يكون) 
خالى : بعصبية بتبص على بناتي ليه 
الولد: دى إسراء صحبتي 
خالى : بصدمة إيه ؟؟ صحبتك!
إسراء: والله مش عارفه أصلاً 
الولد : اعملي محترمة بقا 
إسراء: زقت الواد و قالت والله معرفوش 
خالى : بدأ يهدى و قال صحبتك إزاى؟!
الولد : بكلمها فى الفون 
فرح : ضحكت بصوت عالى أوووي ي كدبك ي أخى
الولد : ...
خالى : إحنا أساساً البنات عندنا مش معاها تليفون غير فى الجامعة
الولد : بصراحة بقا أنا بحب إسراء بس هى فعلاً مش عارفاني و..
خالى : لسه هيضربه ، ماما قالتله الدنيا دواره حسبي الله ونعم الوكيل فيك
( و عرفنا  بعدها إن الولد ده كان مع إسراء فى الدروس وكان متابع تحركاتها لكن هى مش عارفه ) 
* فى البيت بعد ما رجعنا*
يمني : خلاص بقا ي ماما أنتِ هتفضلي زعلانه كده كتير 
ماما : ساكته...
تسنيم: دا ولد محتاج تربية من أول وجديد والله
فرح : فعلاً محتاج يتعدم فى ميدان عام 
تسنيم : ضحكت و هى بتقول مش للدرجة دى ي فرح
ماما : أنتوا تسكتوا خالص سمعتوا مش عايزه إسمع صوت حد منكم
إسراء: بدأت تعيط 
( كلنا كنا بدأنا نزعل لأن ماما مش عارفة تفهمنا المره دي ، إحنا عارفين إنها زعلانه من الموقف إللي حصل لكن مش ذنبنا إن فيه ناس قليلة تربية..)
خالى : ما خلاص بقا ي أم البنات 
ماما : أهم حاجة إنكم تتعلموا و تكملوا وإياكم تفكروا فى الإرتباط و الحب دلوقتى
يمني و إسراء : أكيد ي ماما هنكمل إن شاء الله
ماما : بدأت تهدى
إسراء: ماما تلفونك بيرن
يمني : مين !
إسراء: رقم غريب..
( ماما ردت على الرقم الغريب  لكن أول ما ردت طلبت مننا كلنا نطلع برة إلا خالى ،استغربنا أوووي و بعد شوية يمني دخلت و طلعت وشها متغير ...)
تسنيم: إيه مالك 
إسراء: مين بيكلم ماما 
يمني : دااا....
يتبع...
لقراءة الفصل التاسع اضغط على : ( رواية لمة عيلة الفصل التاسع )
قراءة باقي الفصول اضغط على : ( رواية لمة عيلة )
reaction:

تعليقات

ستصدر قريبًا على مدونة يوتوبيا رواية المتداول التي تم طلبها مِنا كثيرًا وهي أول رواية مصرية تدور أحداثها حول تداول الـ فوركس والعملات ستتعلم من خلالها تداول العملات بأقل خسائر مُمكنه وكيف يُمكنك الربح من خلال شراء وبيع العقارات رواية بإمكانها تعليمك كيفية الربح من تداول الذهب والعملات والفوركس كيف يُمكن لشخصًا في بداية حياته مثل (عيسى) في الرواية أن يُحقق ثروة مالية كبيرة فى مدة قصيرة.