القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية توبا الفصل الرابع 4 بقلم ألاء عصام

رواية توبا الحلقة الرابعة 4 بقلم ألاء عصام
رواية توبا الجزء الرابع 4 بقلم ألاء عصام
رواية توبا البارت الرابع 4 بقلم ألاء عصام
رواية توبا الفصل الرابع 4 بقلم ألاء عصام

رواية توبا الفصل الرابع 4 بقلم ألاء عصام

 ذهبت  توبا لتبيع حلقها وخاتمها لحتي تقضي حياتها اليوميه به.. 
توبا... لو سمحت كنت عاوزه ابيع الحلق والخاتم دول.. 
صاحب المحل بوجه بشوش.. اه دا يعمل١٠الف جنيه. 
توبا.. طيب ماشي هبيعو. 
صاحب المحل... خودي فلوسه إهي يبنتي. 
توبا.. لوسمحت يحج متوفر شغل هنا؟!... 
صاحب المحل بأسف.... لا والله يا يبنتي.. 
توبا.. ماشي شكرا يا حج. 
وذهبت توبا لتبحث عن عمل لاكن دون جدوي وقررت توبا في نفسها... انا لازم احكم نفسي واصرف الفين بس من العشره والباقي هكمل بيهم تعاليم وللزمن ، انا لازم اكمل في حلمي، وبرضو لازم اشتغل.. 
شخص من خلفها.. أنتي بتكلمي نفسك؟! 
توبا بصدمه.. انته؟مش انته للي كنت في الجراش. 
الشخص.. لاماحه والله، واردف بثقه انا بدر توفيق صاحب اكبر شركات للاستيراد والتصدير... 
توبا ببرائه.. طيب انا بدور علي شغل.. متاح شغل عندكم؟! 
بدر.. اه متاح بس انتي خريجه اي؟؟ 
توبا بدموع.. انا لسه في ٢ثانوي وعندي ١٦سنه ومحتاجه الشغل اووي حتي لو هعل شاي وقهوه اوحتي همسح.. 
بدر وهو يتفحص جس*دها بخبث... اه.. ومالو 
توبا وقد فهمت نظرته... انته قليل الادب ولولا اني تعبانه كنت ادربت علي وشك بوكسنج..... 
وهنا اتعصب جدا وقرب منها وقال... بت لولا اني مبستقواش علي ضعيف كنت عرفتك انتي اي احنا هنخيب ولا اي، انا بس هشغلك رافه بيكي.. 
واعطي لها كارت لكي تاتي به الي الشركه 
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ. 
بتحكي توبا وبتقول... دخلت الشركه وسط تنمر واستهزاء ونظرات التكبر علي الموطفين... لان كان لبسي شكلو مش لطيف خالص... وروحت لمكتب المدير... 
خبطت وسمعت موافقه الدخول... 
احم احم.. 
اه خوشي، انتي اسمك ايي. 
احم.. توبا
انبهر جدا باسمي لاكن ماظهرش.. 
اه طيب انتي بتعرفي تعملي ايي؟!... 
.. انا ممكن اشتغل للشاي والقهوه  والتنظيف وكدا. 
... طيب طيب انا هعملك انترفيو صغير.. شايفه نفسك فين بعد خمس سنين؟.. 
توبا بثقه... اعلي من كورسيك... 
بدر.. اي الثقه العمياء دي.... اممم طيب لو انتي راجل وجه سوال بيقول هل مراتك حلوه هتردي بايه؟؟ 
حلوه بس مش احلا من مراتك.. 
إلياس... بس دي قلت ادب.. 
توبا... لاكن انته للي بدات... 
إلياس.. انا عجبني جدا ردود افالعك والاساله دي بنقدر نحدد منها مدي انفاعلك بس ما شاء الله انتي كنتي هتجبيلي الضغط، علشان كده انتي اتعينتي.... 
ومن هنا نطيت بفرحه زيي الاطفال وقولت الحمد لله الحمد لله... 
وبدات في الشغل، الشغل كان لذيذ اووي واتعرفت علي ناس جديده، قد تكون احسن من اهلي، تخيلو يا جماعه انا نفسي اهلي يرضو عليا ويحبوني، انا بحبهم اووي 🥹🥹😭😭. 
بعد انتهاء العمل روحت لبدر. 
توبا.... بدر باشا... 
بدر ببرود.. نعم؟!... 
توبا بتوتر... هو انا ينفع ابات في الشركه..؟! 
بدر.. ليه.. 
توبا.. ما حضرتك عارف إني معنديش مكان ابات فيه... 
بدر.. بصي طبعا مينفعش ان اي حد يبات في الشركه... بس علشان ظروفك انا ممكن اخليكي تباتي.. 
توبا... ينصر دينك يا شيخ... 
♕♕♕♕♕♕♕♡♡♡♕♕♡♕♡♕♡♕♡♕
توبا كانت فرحااانه اوووي لانها بدات في تحقيق ذاتها 
جه الليل وطبعا توبا كانت في سابع نومه... 
وفجاه حست بصوت ففاقت تشوف في اي، فجاه ظهر قدامها حراميه بيسرقو.... 
المهم توبا مشيت بحذر وقعدت تحت المكتب بتاع بدر... وكانت مرعوبه ااوي... 
♡♡♡♡♡♡♡♡♡♡♡♡♡♡♡♡♡♡♡♡♡♡
اما عند  بدر كان بيشتغل في البيت، وبعدين اكتشف إن في ورق ناقص مهم جداا نسيه في الشركه،، فلبس بسرعه ونزل راح الشركه.. 
واول ما دخل الشاركه علي البوابه شافها مفتوحه فتحه صغيره والامن كان نايم، فمن هنا ابتدي بدر يحس إن في حاجه مش مظبوطه.. فبدا يدخل بدر الشركه بحذر..
 وهو داخل كان واقف في مكان غير ظاهر، فطلع المسدس من جيبو وصوب طلقتين في الهواء ترهيب... والحراميه جريو خوفا... 
زفر بدر براحه "انا لازم اغير الزفت الامن دا لو في حد هنا في الشركه كان زمانه ما...، اي دا احي'يه دي توبا هتبات هنا، اكيد اغتصبوه'ا او قتلو'ها" وجري بدر علي المكان للي نايمه فيه توبا، وملاقهاش، ومن هنا قعد يندب في نفسه، وراح علي الكتب وقعد علي الكرسي ورجع الي الواء، وهو بيلف بالكرسي  كانت توبا طلعت، وشافها بتبكي (نعم انه من المسلسل التركي 😂😂) 
وسرح في عنيها عينيها كانت مبهره بطريقه غريبه،، 
اردفت توبا ببكاء "كان،، كان في حراميه،، هنا" 
اخذها بدر الي حضنه قالا "خلاص خلاص محدش هيعملك حاجه هما مشيو دلوقتي" 
توبا ببرائه وعيون لامعه "بجد؟!" 
بدر وقد نسي نفسه "بجد يا حببتي". 
وهنا استفاقت توبا من للي هيا بتعمله وقالت" نهاار اسود انته ازاي تحضني وازاي تقولي يا حببتي!؟"
بدر باستفزاز "بصراحه انتي مززه اووي وانا مقدرتش" 
توبا "لا بقولك اي انته فاكرنري سهله ولا اي، دا انا من بولاق يابااا..." 
بدر"بس بس.. اي مصوره فتحت "
توبا "يخيش دا انا لو كنت بايته في الشارع بيبقي أأمن من كدا!؟" 
بدر "انتي اصلا ملكيش بيات هنا تاني" 
توبا والدموع ابتدت تجمع في عينيها "ايي هترميني وتطردني صح، انا كنت حاسه" 
بدر"بس يا هبله انا قصدي، انك هتابتي في بيتي "
توبا بصدمه "كلو الا الشرف يا استاذ احمد" 
بدر باستغراب "احمد مين؟" 
توبا "ملعش الدرامه اخدتني شويه" 
بدر "لاكن انا مبهزرش، انتي فعلا هتقيمي عندي" 
توبا "لاكن دا عيب وحرام، انا عندي إني ابات في الشارع ولا إني ابات مع راجل غريب في مكان واحد" 
بدر فرح جدا بكلامها "دا الدنيا لسه بخير فعلا، علي فكره ماما واختي واخويا معايا يعني مش لوحدك" 
توبا "بجد!!" 
بدر "بجد، يلا" 
بعد القليل من الوقت 
.. طيب اجيب اتنين كيلو تفاح طيب.. 
.. يبنتي دا بيتي بقولك.. 
.. طيب انا هقعد عنكم لحد ماقبض اول مرتب ويتصلح حالي ماشي؟؟ 
طيب هنشوف الموضوع دا بعدين... 
ودخلنا وبصراحه انا اتعاملت احسن معامله سواء من طنط وفاء مامته او سلمي اخته ولسه متعرفتش علي اخوه.... 
ودا كان احسن يوم اشوفو من بعد طلاق ماما وبابا....
اما عند عز والد توبا.. 
زوجته.. في خبر  هيفرحك اووي يا بيبي. 
عز.. قولي يا حببتي. 
زوجته #####
عز.. ايههه
يتبع....
لقراءة الفصل الخامس اضغط على : ( رواية توبا الفصل الخامس )
لقراءة باقي الفصول اضغط على : ( رواية توبا )
reaction:

تعليقات