القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية غرام الأكابر الجزء الثالث الفصل العشرون 20 بقلم منال عباس

رواية غرام الأكابر الجزء الثالث الحلقة العشرون 20 بقلم منال عباس
رواية غرام الأكابر الجزء الثالث الجزء العشرون 20 بقلم منال عباس
رواية غرام الأكابر الجزء الثالث البارت العشرون 20 بقلم منال عباس
رواية غرام الأكابر الجزء الثالث الفصل العشرون 20 بقلم منال عباس

رواية غرام الأكابر الجزء الثالث الفصل العشرون 20 بقلم منال عباس

فى صباح يوم جديد على أبطالنا
يستيقظ عاصم على صوت رنين هاتفه 
عاصم بخضه: الو ....خير يا مصطفى 
مصطفى : انت ليك شحنه ملابس هتتصدر للكويت 
عاصم : ايوا بس لسه كمان يومين ..
مصطفى : يبقي لازم تجيلى حالا .....
عاصم : طيب مسافه السكه واكون عندك ...
غرام : فى ايه يا عاصم 
عاصم : مش عارف لسه ..لما اروح لمصطفى افهم فى ايه 
غرام : ربنا يستر 
قام عاصم وأخذ شاور واستبدل ملابسه 
عاصم : غرام اجهزى اوصلك فى طريقي
غرام : ما تعطلش نفسك وانا هروح مع السواق 
عاصم : لا ..هوصلك علشان اكون مطمن عليكى 
غرام : طيب حاضر 
نزل عاصم للاسفل ...وجد ادهم يتناول الإفطار 
عاصم : صباح الخير يا حبيبي
ادهم : صباح الخير يا بابا ..ما اعرفش أن حضرتك هتنزل بدرى كدا كنت انتظرتك نفطر سوا 
عاصم : أفطر انت انا هاخد قهوة وبس 
ادهم : فى حاجه اقدر اساعد بيها ...شايف حضرتك مشغول !؟
عاصم بابتسامه : لا يا حبيبي كله تمام ..انت اخبار شغلك ايه 
ادهم : الحمد لله كله تمام 
عاصم : الحمد لله
نزلت غرام إليهم 
غرام : صباح الخير 
ادهم : صباح الخير يا ماما
غرام :ياااه من فترة ما اتجمعناش على الفطار سوا 
ادهم : فعلا يا ماما 
تناولت غرام وجبه الافطار
وخرجت مع عاصم لايصالها....
فى الطريق 
عاصم : غرام ..
غرام : نعم يا حبيبى
عاصم : خلى بالك من نفسك علشان خاطرى
غرام بابتسامه : وانت كمان يا عصومى 
عاصم : بحبها منك اوووى.. وبحبك اوووى يا غرامى 
غرام : مش اكتر منى ....
عاصم : لا اكتر بكتير ..انتى بنتى ومراتى وكل ما ليا 
احتضنت غرام يده ووضعتها على صد * رها 
معلنه له أنه يسكن القلب والفؤاد .....
         عند هنا وأحمد 
يصلان إلى مقر الحضانه حيث يعملان 
هنا : احمد 
احمد : نعم حبيبتي
هنا : مش ملاحظ أن البواب مش موجود والبوابه مفتوحه ...
احمد : تلاقيه راح يشترى حاجه ...
هنا برفع كتفيها : يمكن 
يدخلان الاثنين 
وتلاحظ سما أن هناك شئ غريب يحدث 
فالامن غير متواجد 
تفتح حجرة مكتبها ..لتجد جميع الأوراق تقع في الأرض ....وجميع الادراج مفتوحه 
هنا بصرخه ياتى على إثرها احمد مسرعا
احمد : فى ايه يا هنا ..وايه اللى بهدل الملفات كدا ..
هنا بارتجاف : مش عارفه حاسه ان فى حاجه غلط ..والأمن كمان مش متواجد ...
احمد : دي عمليه سرقه ..بس سرقه ايه ..دى مجرد اوراق وملفات لاطفال ...
هنا : مش عارفه ..بس قلبي مش مطمن ..
احمد : انا هبلغ الشرطه ..
هنا : لا كلم عاصم الاول 
احمد : اوك 
عند عاصم 
وصل عاصم الى مصطفى 
مصطفى : ازيك يا عاصم كويس انك جيت بدرى
عاصم : الحمد لله ..فى ايه يا مصطفى
مصطفى : فى اخباريه جايه لينا .أن ...............
بالتعاون مع شركات أجنبية وعربيه ....
عاصم : كدا فهمت .علشان كدا لؤى شك فى بنود العقد .. وخصوصا أنهم شركه كبيرة ومع ذلك عايزين النقل والشحن  يكون بالسفن ..
كأن الايام بتعيد نفسها ...نفس ايام أسعد الشريف اللى بسببه تركت شغلى كضابط ...لكن المرة دى مش هنغلط نفس الغلطه ..وانا عندى الخطه ل كدا 
وبدأ يوضح فكرته لمصطفى .......  وبعد أن انتهي 
مصطفى : الله عليك يا عاصم ..فعلا بالرغم من كل السنين دى .الا انك مثلى الاعلى ...
يرن هاتف عاصم 
عاصم : الو ايوا يا احمد 
احمد : ايوا يا عاصم ..احنا فى مشكله 
عاصم : مشكله ايه ...
قص عليه احمد ما حدث 
عاصم : طيب أهدى كل اللى طالبه منك انكم تجمعوا ملفات الطلبه تانى ..وشوفوا اى ملفات ناقصه وانا جاى ليكم انا ومصطفى حالا ...واغلق الهاتف
مصطفى : فى ايه 
عاصم : اعتقد لو اللى فى بالى صحيح ..يبقي دا الخيط التانى للقضيه ...وأخذه معه وغادرا ...
           عند غرام فى المستشفى
تمر غرام على الحالات وتدخل حجرة شروق 
غرام بابتسامتها : صباح الخير 
يرد كل من يحيي وشروق : صباح الخير
غرام : الحقيقه عندى ليكم خبر حلو وحبيت أبلغه ليكم بنفسي ...
يحيي بلهفه : خير يا دكتور غرام
غرام : نتيجه العينه الحمد لله سلبي ...والورم ورم حميد ...مجرد شويه ادويه وراحه ومدام شروق هترجع لطبيعتها أن شاء الله
يحيي بفرحه : الف حمد والف شكر ليك يا رب
وشكرا يا دكتور غرام يا وش الخير
غرام : الشكر لله
شروق : انا بجد مش عارفه اشكرك ازاي ..ربنا يكرمك فى صحتك وأولادك ...
غرام : احنا بقينا أهل ويلا شيدى حيلك علشان نفرح بالاولاد ...
شروق : ربنا يفرح قلبك يارب 
استاذنتهم غرام لاستكمال عملها .....
يأتى رساله الى يحيي 
يفتح يحيي الرساله 
اذهب إلى مكتب غرام فى الحال ستجد فنجان قهوتها ضع فى قهوتها تلك الماده الموجوده في. كيس صغير تحت الوساده تحت رأس زوجتك ..
اذا اردت أن لا يفتضح امرك ...وان تبقي زوجتك على قيد الحياة ...
يقرأ يحيي الرساله فى ذهول ...
ولا يدرى ماذا يفعل ...
فاتصل على غرام ..
غرام باستغراب لما يتصل عليها فلقد تركها للتو ..
يحيي بصوت منخفض خوفا أن يكون مراقب ..
يحيي : دكتور غرام ...ارجوكى نفذى اللى هقولك عليه ..القهوة اللى على مكتبك ..اول ما تدخلى وقعيها بأى شكل ..
غرام : وانت عرفت انى طلبت قهوة ازاى ...وأوقعها ليه ..
يحيي : مفيش وقت ..هشرح ليكى بعدين وخليكى واثقه فيا واغلق الهاتف وذهب إلى حجرة غرام ونفذ المطلوب ..وخرج بسرعه .
دخلت غرام حجرة مكتبها بمرافقه الخبير الألمانى ..حيث أتى لعمل صفقه عمل بينهم لعلاج حالات مصابه بأمراض مزمنة فى المخ 
وما أن دخلت غرام ..حتى أوقعت القهوة وكأنه دون قصد ..
نظر الخبير الألمانى إليها بضيق ..ثم ابتسم 
وطلب منها أن يغادر وسيعود لاحقا ...
خرج ذلك الشخص وتحدث باللغه الالمانيه 
بأن خطتهم قد فشلت وباقى ساعات قليله ويجب ايجاد خطه بديله ...
الطرف الآخر : تمام مهمتك انتهت ويجب أن تترك المكان بسرعه ....
وصل عاصم ومصطفى إلى الحضانه عند أحمد 
عاصم : لقيتوا حاجه مفقودة 
هنا : ايوا 3 ملفات 
وبالبحث عن الاولاد دووول لقيتهم بيسان وزياد واياد ...
عاصم : بس الاولاد كبروا وتركوا الحضانه من فترة 
هنا : مش عارفه ليه هما بالتحديد ..يمكن علشان بياناتهم موجوده كامله هنا ..بس كل الطلبه من يوم ما فتحنا الحضانه وملفاتهم وبياناتهم موجوده ومتسجله ...
عاصم : النهارده تروحوا وتاخدوا طنط حسناء وبيسان  وتروحوا على الفيلا عندى وممنوع تتكلموا مع حد لأى سبب ...وتركهم وغادر هو ومصطفى 
جلس عاصم هو ومصطفى بالسيارة 
اتصل عاصم على لؤى 
لؤى : ايوا يا عاصم ما جيتش الشغل ليه 
الشحنه لازم تتشحن بكرة ومحتاجين توقيعك ..كمان البند اللى قولت ليك عليه ..عايزين نتناقش فيه ..
عاصم : روح دلوقتى بيتك وخد اولادك وسما وروح على الفيلا عندى 
وما تعرفش حد على ما اوصل ليك ...
لؤى باستغراب : انت بتقول ايه انا مش فاهم حاجه
عاصم : نفذ اللى بقولك عليه وبسرعه واغلق الهاتف
مصطفى : فهمت دماغك يا صاحبي 
عاصم : المهم الوقت يسعفنا ...
اتصل عاصم على غرام 
غرام : ايوا يا عاصم كنت هكلمك 
عاصم : مالك حبيبتى 
قصت عليه غرام ما حدث من يحيي
عاصم : برافو عليكى انك نفذتى كلامه ..
هكلم السواق حالا يجيلك ولازم تروحى .وعرفى الكل انك تعبانه ..
غرام : هو فى ايه 
عاصم : لما ارجع هنتكلم ...
ينظر عاصم لمصطفى 
عاصم : اظن كدا الجزء اللى عليا عملته 
ورينى همتك يا حضرة الضابط 
مصطفى : كدا فل وجارى تنفيذ الخطه 
يذهب عاصم إلى منزله...
ليجد الجميع فى انتظاره 
غرام : فى ايه يا عاصم ..احنا كلنا موجودين ومش فاهمين حاجه ...
حسناء : خير يا ابنى 
عاصم بهدوء : طب ممكن نتغدى الاول وبعدين احكى كل حاجه ...ونظر إلى غرام فين كرمك يا غرام ..دا حتى دا بيت الأكابر ولا نسيتى 
ابتسمت غرام ... دقائق والغدا هيكون جاهز 
ودعت الجميع للذهاب لتناول الغداء .....
يتبع...
لقراءة الفصل الحادي والعشرون اضغط على : ( رواية غرام الأكابر الجزء الثالث الفصل الحادي والعشرون )
لقراءة باقي الفصول اضغط على : ( رواية غرام الأكابر الجزء الثالث )
reaction:

تعليقات

ستصدر قريبًا على مدونة يوتوبيا رواية المتداول التي تم طلبها مِنا كثيرًا وهي أول رواية مصرية تدور أحداثها حول تداول الـ فوركس والعملات ستتعلم من خلالها تداول العملات بأقل خسائر مُمكنه وكيف يُمكنك الربح من خلال شراء وبيع العقارات رواية بإمكانها تعليمك كيفية الربح من تداول الذهب والعملات والفوركس كيف يُمكن لشخصًا في بداية حياته مثل (عيسى) في الرواية أن يُحقق ثروة مالية كبيرة فى مدة قصيرة.