القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية لعبة القدر الفصل الأول 1 بقلم إيمان

رواية لعبة القدر الحلقة الأولى 1 بقلم إيمان
رواية لعبة القدر الجزء الأول 1 بقلم إيمان
رواية لعبة القدر البارت الأول 1 بقلم إيمان
رواية لعبة القدر الفصل الأول 1 بقلم إيمان

رواية لعبة القدر الفصل الأول 1 بقلم إيمان


فى أحد قرى الصعيد
اللى فبطنك ده ابن مين قولى انطقى يابت
أسمعنى بس يابويا أنا معملتش حاجة غلط
معملتيش حاجة غلط وانتى حامل من غير جواز كنتى عوزة تعملى أيه أكتر من كده تحطى بيه راسى فى الطين
يابويا أنا متجوزة . متحوزة على سنة الله ورسوله من شريف المهندس الزراعى
ينهار أبوه مش فايا يعنى كان شغال معانا وداخل طالع وسطينا وهو مستلطخنا لو مكنش نزل أجازة كنت جبته وقطعته حتت قصاد عينك قبل ما أخلص عليكى انتى كمان 
يابويا أحنا متجوزين 
متجوزة فى السر من ورى أهلك ده اسمه جواز يا فا*جرة
ماهو انت اللى كنت مصمم انى اتجوز جمال إبن عمى الجاهل اللى كل أهل البلد بتقول عنه بلطجى وانا متعلمه ومتخرجة من الجامعة اتجوز واحد جاهل ازاى بس
إبن عمك وهو اولى بيكى خصوصا إنه طلبك منى
وانا كان يستحيل اتحوزة وانا بحب شريف
أخرسى يا فا*جرة ورفع يده وصفعها على وجهها فوقعت على الارض من قوة الصفعة
فساعدها أخيها عثمان فى الوقوف وهو يقول سبهالى انا يابواى انا حتصرف فى الموضوع ده
حتهلصنى منها ياعثمان
ايوة يابا بس الليل يليل ومش حيطلع عليها صبح
انا كنت حسلمها لجمال وهو يتصرف كنت خايق من حنيتك اللى بتتعامل معاها بيها طول عمرك بس طلعت راجل ابن راجل يا عثمان
تعالى يلا ادامى على اوضتك دلوقتى لحد ما الليل يجى
لا يا عثمان انت لا يا خويا انت الوحيد اللى كنت بتحن عليا بعد أمى الله يرحمها انت مش ممكن تأذينى لا ياعثمان بلاش انت 
كل هذا وهو يجرها خلفه دون أن يتفوه بكلمه الى أن ادخلها حجرتها وأغلق عليها بالمفتاح وأخذ المفتاح معه
جلست رهف على فراشها متكورة تبكى حالها وما وصلت اليه وهى تفكر فى شريف زوجها والجنين الذى لم تلحق ان تفرح به وفاجأة وجدت باب حجرتها يفتح ويدخل عثمان
يلا همى معايا
حتعمل ايه فيا يا عثمان
ادامى يلا
ياعثمان انت متعلم معقول حتفكر زيهم طب مش انا رهف اختك الصغيرة اللى طول عمرك بتدلعها
وكانت أخر دلعى فيكى نتيجتها أهى بجنيها بيدى
طب سلمنى لجمال يخلص عليا بلاش انت ياعثمان بلاش انت 
وأخذت تبكى بشدة وهو يجرها خلفه الى أن وصل بها الى باب الدار فستوقفه والده قائلا
خلاص يا عثمان حتخلصنا منها
ايوة يابواى الدنيا ليل ومحدش حيحس بيينا دلوقتى
على خيرة الله يابنى طول عمرك راجل يا عثمان
وأخذها وخرج دون كلمه وسار بها الى اطراف البلدة وفاجأة .
يتبع...
لقراءة الفصل الثاني اضغط على : ( رواية لعبة القدر الفصل الثاني )
لقراءة باقي الفصول اضغط على : ( رواية لعبة القدر )
reaction:

تعليقات