القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية زواج بالإتفاق الفصل الثاني والثلاثون 32 بقلم مروة موسى

رواية زواج بالإتفاق الحلقة الثانية والثلاثون 32 بقلم مروة موسى
رواية زواج بالإتفاق الجزء الثاني والثلاثون 32 بقلم مروة موسى
رواية زواج بالإتفاق البارت الثاني والثلاثون 32 بقلم مروة موسى
رواية زواج بالإتفاق الفصل الثاني والثلاثون 32 بقلم مروة موسى


رواية زواج بالإتفاق الفصل الثاني والثلاثون 32 بقلم مروة موسى

هما في الاوضة كلهم سمعوا صوت صريخ بالوجع 
فهد وسيدرا وندي جريوا برا يشوفوا حصل اي 
لقوا جويرية بتولد ومصطفي بيجري بيها 
الجد موسي ،انا كلمت دكتور تحت وشكلها هتبقي ولادة
مصطفي: ربنا يستر لحسن هي تعبانه 
جويرية بدموع من الوجع: لو حصل ليا حاجة خالي بالك من الطفل 
فهد : جويرية انتي هتبقي بخير متقلقيش اذكري بس ربنا دايما طول ما انتي جوا 
سيدرا : انا هروح انا وفهد ومروة نجيب الهدوم من البيت 
مصطفي : الشنطة جاهزة بالهدوم  ومروة عارفه مكانها 
جويرية دخلت العمليات تولد 
وفهد وسيدرا ومروة ذهبوا للبيت وأتوا بالشنطة 
ندي تذكرت ابراهيم فقررت الاتصال به 
ندي بخوف وتوتر : ألوا 
إبراهيم بشر وهدوء: مين .
ندي : انا ندي
إبراهيم: منا عارف صوتك باين انك ندي 
ندي : جويرية بتولد في المستشفي اللي كان فيها فهد 
وفهد فاق الصبح من الغيبوبة وبقي كويس .
بقلم مروة موسي 
إبراهيم: وانتي بتتصلي عشان تقوليلي الكلمتين دول ولا عشان تسمعي صوتي 
ندي بتوتر:وانا  اسمع صوتك ليه 
إبراهيم: عشان وحشتك مثلا 
ندي : علي فكرة انا غلطانه ومع السلامه وقفلت 
إبراهيم في نفسه : مشكلتك اني معرفتش اكشفك واعرف انك تبع فهد لكن عيونك فضحاكي بخوفك واهتمامك بيا وخصوصا لما كنت بنام واصحي في نص الليل ألاقيكي ماسكة ايدي كأم مطمنة بوجود ابنها في حضنها بس والله لندمك علي كل حاجة غفلتيني بيها 
جويرية ولدت والممرضات خرجت 
مصطفي :هي كويسة 
احد الممرضات: جابت بنوته زي القمر ماشاء الله 
مصطفي بخوف : انا بسألك علي المدام هي كويسة 
الممرضة : ايوا هي بخير وهتنزل اوضه عادية بعد فترة 
الكل بارك لمصطفي 
فهد : الله دا انا بقيت خال 
الجد بمكر شديد ؛ عقبال ما تبقي اب 
فهد نظر لسيدرا وقال يارب 
مروان : يلا ننزل لجويرية 
الكل نزل تحت 
ندي : ماشاء الله تبارك الرحمن عسولة زيي 
سيدرا : اشمعنا زيك ما انا كمان حلوة 
مروة : والله واشمعنا بقي متكونش زي عمتها 
مصطفي بحب : وليه متكونش زي جويرية وهي كل حاجة حلوة 
مروة : الله الله دا احنا نسكت قدام كلامك دا 
تعرفي ي جويرية اول حاجة مصطفي سأل عليها مش بنته سأل عليكي انتي 
جويرية بحب وهي تنظر لمصطفي : عاوزة اقولك حاجة ي مروة 
لو ناويه تحبي وتتحبي .. اختاري صح
..
اختاري الراجل اللي معندوش مانع انه يتجنن علشان يفرحك .. يخطف قلبك بمفاجأه و يكسبك انشالله بورده .. تفتحي عيونك علي كلمه حلوه يقولهالك .. و ميهونش عليه تنامي زعلانه
..
اختاري اللي يستحملك وقت نرفزتك .. وتعبك .. لو شافك مخنوقه يقدر يريحك .. يشيل عنك .. حتي لو معملش حاجه غير انه يسمعك .. ويحضنك وهو ساكت .. يستحملك ف كل حالاتك من غير ما يشتكي .. وخصوصآ الكام يوم اللي مشاعرك بتتلخبط فيهم كل شهر ..
..
اختاري اللي بيعمل كل حاجه علشانك .. بيحارب الدنيا علشان يجبلك شقه يتقفل بابها عليكم .. انشالله تكون اوضه وصاله .. الراجل اللي بيطلع عينه علشان يتجوزك .. مش اللي ابوه جايبله شقه وامه جايباله الشبكه .. ده اللي تتسندي عليه
..
اختاري اللي خايف عليكي .. اللي مبيعملش حاجه من ورا اهلك .. اللي بيحب مامتك وبيحترم باباكي .. اللي شايفك غاليه و ليكي تمن .. اللي عايز يدخل بيتك من بابه .. مش الحرامي اللي بينط من الشباك
..
اختاري اللي بيساعدك تنجحي .. مش بيكسر مقاديفك .. اللي بيحترم احلامك و بيسندك لحد ما توصليلها .. اللي واقف جنبك و ف ضهرك
..
اختاري اللي بيحبك زي ما انتي .. لو رفيعه بيحبك .. ولو تخينه وبكرش بيحبك .. لو لابسه فستان وكلك انوثه بيحبك .. ولو مش حاطه ميك أب وشعرك منكوش برضه بيحبك .. جمالك ف عيونه أبدي و شايفك احلي بنت ف الدنيا
..
اختاري اللي يهتم بأصغر تفاصيلك .. ينزل معاكي وانت بتنقي لبس من غير ما يزهق .. يلف معاكي علي محلات وسط البلد كلها لحد ما تلاقي شوز علي مقاسك .. ياخد باله من الكحل اللي ف عينك .. و المونيكير اللي ف ايديكي .. و الروج اللي ف شفايفك .. وكأنك بنته مفيش مانع يسرحلك شعرك
اختاري الراجل اللي يستاهل انك تسيبي بيت باباكي وحضن مامتك علشانه ..
اختاري صح 
مصطفي مسك ايديها وباسها
موسي الجد : مبروك ي ولاد ان شاء الله نسمي البت اية عشان هي اية من ربنا 
الكل وافق علي اختيار الكل 
اخر اليوم كلهم روحوا لبيتوتهم 
فهد داخل البيت عينه علي إبراهيم بيدور عليه 
لكن ملقهوش طلع علي غرفته وسيدرا معاه 
فهد : آآآآه الواحد حاسس انه شبه مشلول 
سيدرا وهي جمبه : بعد الشر عنك 
فهد : كنتي خايفه عليا صح 
سيدرا ؛ كنت هموت واشوفك قايم واقف قدامي ي فهد 
تعرف حتي بقيت اقول يقوم لو عاوز يتعصب عليا انا موافق 
فهد حط ايده علي وشها : لو كنت زعلتك سامحيني 
سيدرا وهي بتمسك ايده : وانا لو كنت ضايقتك متزعلش مني 
فهد : هشششش 
عاوزين نبدأ حياتنا من الاول تاني 
سيدرا : مش هتبعد تاني 
فهد : مبعتش اول مرة غير بطلبك وكان علي عيني 
سيدرا حضنت فهد وفهد شدد علي حضنها وفضلوا وقت كبير كدا 
وبعدين كل واحد دخل غير هدومه وناموا 
جويرية : شكرا 
مصطفي : علي أي 
جويرية : علي وجودك في حياتي وانك بتحبني 
مصطفي : انا بحبك من قبل ما اشوفك من كلام فهد عليكي 
جويرية : يارب اشوف فهد ومروان وإبراهيم يبقوا أبهات زيك .
إبراهيم اتصل علي نفس الرقم اللي ندي اتصلت بيه 
إبراهيم: الوا 
ندي بنوم: الوا 
إبراهيم: انتي فين 
ندي بنعاس: في البيت عندي شارع ***** 
إبراهيم بخبث: تمام وقفلت 
وندي بدون وعي نامت تاني ومخدتش بالها من انها بتكلم إبراهيم وخد عنوانها 
بقلمي مروة موسي 
إبراهيم طلع الشقه ورن الجرس 
ندي بنعاس: مين 
إبراهيم: انا 
ندي : باستغراب ابراهيم ؟؟ وحالا ؟؟ .
ابراهيم : افتحي 
ندي ورا الباب : عاوز اي 
ابراهيم: افتحي الاول 
ندي : لاء وقول عاوز اي لإما مش هفتح 
ابراهيم زق الباب بقوة واتكسر 
دخل لقي ومسك ندي مش شعرها وكانت لسه هتصوت خدرها بمنديل 
 الصبح الكل صحي 
فهد فاق لقي سيدرا صاحيه جمبه ومركزه معاه 
فهد : صحيتي بدري ليه 
سيدرا : مش عارفه بس كل اللي اعرفه اني عاوزة ابقي جمبك فهد ممكن تكمل معايا لآخر المشوار في الحياة 
فهد باس جبهتها وقال لها : هرجع واقولك طول ما ربنا مديني عمر هبقي ليكي وجمبك ي سيدرا يلا عشان ننزل بصراحة اتأخرنا وانا طول الليل نايم محستش بحاجة من التعب 
الجد تحت علي الاكل : الاسبوع دا هيكون جواز مروان ومروة مش عاوزين نطول اكتر من كدا 
فهد : صح ي حج 
مروان بفرحة: يالهووووووي الحقوووني دا هيجوزوووني 
الكل ضحك ومروان فطر وقام يعرف مروة 
الجد : حد شاف إبراهيم 
احد الخدم: من امبارح بالليل خرج مرجعش 
فهد: معرفش هتبقي مقابلتنا ازاي خصوصا انه لازم يتحكم عليه 
الجد : متقلقش انا هروح اعرف مصطفي علي ميعاد الفرح 
ندي بدأت تفوق لقت نفسها مرميه علي الارض في بيت قديم وحواليها رجاله كتير وسمعت صوت ......
يتبع..
لقراءة الفصل الثالث والثلاثون اضغط على : ( رواية زواج بالإتفاق الفصل الثالث والثلاثون )
لقراءة باقي الفصول اضغط على : (رواية زواج بالإتفاق)
reaction:

تعليقات