القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية بريئة في جحر الوحش الفصل الأول 1 بقلم بسملة بدوي

رواية بريئة في جحر الوحش الحلقة الأولى 1 بقلم بسملة بدوي
رواية بريئة في جحر الوحش الجزء الأول 1 بقلم بسملة بدوي
رواية بريئة في جحر الوحش البارت الأول 1 بقلم بسملة بدوي
رواية بريئة في جحر الوحش الفصل الأول 1 بقلم بسملة بدوي

رواية بريئة في جحر الوحش الفصل الأول 1 بقلم بسملة بدوي

انتِ ليه عملتي كدا وانتِ عارفه اني بحبه

_بس هو اختار اختك ويالا عشان تجهزي لازم نكون ف القاعه قبلهم عشان نستقبل الضيوف

حرام عليكِ هو انا مش بنتك زيها ليه بتعملي فيا كدا بالله عليكِ مش هقدر اشوفهم مع بعض واللهِ العظيم مش هقدر والنبي متجبرنيش قاطعتها بغضب.... هتيجي يعني هتيجي انتِ ايه معندكيش دم عشان تسيبي اختك ف يوم زي دا بطلي انانيتك دي بق ﯾ لورين

لورين بعييط.... انانيه حرام عليكِ بجد والي هي عملته دا مش اسمه انانيه اما تاخد خطيب اختها وتلف عليه دا ماسموش انانيه ﯾ رزان هانم

_اتكلم عدل يا بنت واذا كان مش برضاكِ هيبق غصب عنك قومي البسي اخلصي

هزت راسها بانهيار حاضر هاجي

دخلت القاعه بقلب مسكور وهي شايفه اختها جنب حبيب عمرها وواخده مكانها

لورين بصوت باكي..... مبروك

لوجين بدلع.... الله يبارك فيكِ يا لولي اي رأيك ف فستان خطوبتي

لورين بدموع بتلمع ف عنيها وهي بتبُصلهم بقرف.. خطوبتك الِ هي كانت مفروض تكون بتاعتي صح .. تعرفوا انتو الاتنين لايقين ع بعض اوي فعلا الطيور ع اشكالها تقع بس صدقوني انا مش هسيب حقي وهدفك تمن خيانتك وغدرك غالي اوي يا خالد

فاقت من ذكرياتها على الِ داخل الاوضه وبيقول بصوت ساخر.... انا انضحك عليا وجوزوني مشهو. هه ولا اي.. مش كفايه طفله هتبقِ مشهوهه كمان

لم تعيرُه اي اهتمام واستمرت ف البكاء... احنا هنتفق على شويه حاجات عشان نقدر نكمل مع بعض

اومأت له لورين بضعف ليكمل بقسوه جرحت كرامتها... طبعا انتِ عرفه انا اتجوزتك ليه فايريت ماتنسيش نفسك ومتستنيش مني اي مشاعر او حب عشان دول ملهومش وجود ف حياتي ولا ف قاموسي من الاساس... بمجرد ما تحملي هتاخدي جناح ليكِ خاص.. ياريت تكوني فهمتي كلامي... اسمع صوتك فاهمه

  لورين بصوتها الانثوي .. م م مفهوم ح ححضرتك

ثانيه ثانيتين وانفجر ف الضحك.... هههه حضرتك اول مره اشوف واحده بتقول لجوزها حضرتك؟!! ... ع غفله نزع الطرحه الموضُوعه ع وجهها اترعبت هي ع اثرها...

تاه ف عيونها الساحره الحزينه وذلك النمش المنثور ع وجهها ماذادها سوى جمالاً توقفت عيناه على شفتياها المتكرزه خرجت من فاهه آه طويله مصدومه من هذا الملاك الذي يبقع امامه.. ليردف بلا وعي وهو يتأملها بتوهان فقد سلبت كل ذره ف عقله وانفاسه بجمالها... نطق بتخدر.... انتِ بجد حلوه اوي انا عمري ما شوفت جمال بالشكل دا... باشر بالتقدم منها وڪَرد فعل منها ارتدت للخلف بخوف جاعلاً منه يفوق من دوامه مشاعره وهو ينهر نفسه بعنف من مشاعره التي لاول مره يشعر بها حتى مع زوجته الاولى وحب حياته.... الحمام ع ايدك اليمين تقدري تغيري فيه

وڪانها كانت تنتظر تلك الكلمات ع احر من جمر وفرت من امامه بلمح البصر متجهه للباب الذي اشار عليه

 وقفت امام المرآه تنهر نفسها بشده من عدم تفقُدها لتلك الملابس وها هي الآن تنصهر من الخجل بسببها

لورين لنفسها.. الله يسامحك ياماما هخرج كدا ازاي

ليث ببرود... بقالك ساعه ف الحمام ايه ناويه تنامي جوا

لورين بخجل.... خ خارجه اهو

ماسافه ما فتحت الباب.. رفع عيناه بفضول ثواني وتحولت لاخري مصدومه... جميله ف كل مره يراها فيها يشعر كانها اول مره.... جعانه؟

رفعت عيناها لِتجاوبه ولكن ابدت الكلمات بالخروج من جوفها من شده خجلها ف الاخر كان عاري الصدر لا يستُره الا شورت قصير.

ليث باستمتاع بخجلها.... مالك؟

لورين بكسوف شديد ... م م ممككن تلبس ح ححاجه

وكم اعجبه منظرها وراق له حيائها الذي ولو مره يراه ف حياته..... هممم بس انا مبسوط كدا... لم يرد احراجها اكثر واستقام ليرتدي تيشرت سريعاً.

لتنظر للارض بخجل شديد ثواني واتجهت نحو السرير تأخد وساده ولحاف وتسير بأتجاه الاريكه ليطاعها الاخر بنظرات منصدمه وهو يتكلم مع نفسه.... بتعمل اي المجنونه دي هي مش هتنام ف حضني؟! .. بتعملي اي؟

رفعت انظارها المرتعبه وقالت بتلعثم.... ه‍ هنام

رفع حاجبه باستنكار.. على الكنبه

اومأت بخوف لاحظه الاخر لينتبه ع تصرفاته الغريبه... اي مالي مش دا الي كنت عايزه مضايق ليه؟ ليه عايز الوقتي اخدها ف حضني وانام..جلس ع الاريكه التي تجلس عليها وبحركه سريعه اجلسها ع قدميه ولكن فوجأ بها تتمسك بحقيبه صغيره بيديها امسكها بهدوء والقاها ع الكرسي المقابل له ولكن لم يلاحظ انها مفتوحه فخرجت كل ما يوجد بها ولكن صُدم عندما رأي صورته اخاه فيها؟ امسكها بقلب مقبوض واشار عليها وهو يوجهه حديثُه لتلك المنصدمه.. صوره اخويا بتعمل اي معاكِ؟

لورين ف نفسها.... معقول اتقفش من اول يوم كدا ليه ياربي ليه اكيد الوقتي هيعرف اني هنا عشان انتقم من اخوه مش عشان اجبله الولد يارب والنبي ماتكشفش يارب يارب وفجأه
يتبع...
لقراءة الفصل الثاني اضغط على : ( رواية بريئة في جحر الوحش الفصل الثاني )
لقراءة باقي الفصول اضغط على : ( رواية بريئة في جحر الوحش )
reaction:

تعليقات