القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية سلفتي ولكنها الفصل التاسع عشر 19 بقلم ميرا ابوالخير

رواية سلفتي ولكنها الحلقة التاسعة عشر 19 بقلم ميرا ابوالخير
رواية سلفتي ولكنها الجزء التاسع عشر 19 بقلم ميرا ابوالخير
رواية سلفتي ولكنها البارت التاسع عشر 19 بقلم ميرا ابوالخير
رواية سلفتي ولكنها الفصل التاسع عشر 19 بقلم ميرا ابوالخير

رواية سلفتي ولكنها الفصل التاسع عشر 19 بقلم ميرا ابوالخير

امجد بفرح: ايوا فاقت وانا هروح لها دلوقتي. 
سميه بخبث ودلع:  لا هتبعتها دار المسنين يا حبيبي. 
امجد بصدمة: ابعت امي دار المسنين انتي بتقولي ايه. 
سميه بدلع و قربت منه بوقا"حه وهمست في ودنه. 
امجد بعدم واعي: موافق ابعتها بس مش هتبعدي عني انا مش هقدر اعيش من غيرك.
سميه بخبث ومكر:  مش هبعد عنك ابدا يا حبيبي. 
سجدة مش فاهمه ازاي الفون اختفي كده وايه حصل بس توعدت لسميه لاقت بنت صغيرة بتقرب منها ورشت في وشها مياه صرخت. 
سجدة حطت ايديها علي وشها وهي بتعيط ولاقت البنت وقفه مبتسمه. 
سجدة بتجس وشها مفيش حاجة. 
البنت بإبتسامة:  متخفيش دي مياه حلوة راجل كبير قالي ارشك بيها وقالي اقولك هتنجحي في مهمتك. 
سجدة دموعها نزلت بفرح: طب هو مين وفين. 
البنت بتشاور عند الشجرة سجدة راحت جري لاقت ناس بتقرا قراءن و قاعدين و شيخ كبير بص لها بابتسامة صافيه: اقعدي يا سجدة. 
سجدة بعدم فهم: ا انت عارفني. 
الراجل بابتسامة:  عارفك اقعدي اقرائي معانا شويه قراءن هيريح قلبك. 
سجدة دموع الفرح نزلت: ح حاضر. 
( ربنا بيبعت بردو ناس تسندك ناس تعرف ربنا بجد). 
عند شوقي. 
 شوقي خارج :  هتخرج من غير م تسلم ع امك يا شوقي. 
شوقي بصدمة: ا انتي عرفتيني. 
حكمت بابتسامة تعب: مفيش ام متعرفش ضناها يا ابني وانت حتة من قلبي. 
شوقي جري فضل يحضنها و بيعيط ع اخره:  ظلمنا سجدة بسبب الز"بالة يلي انا اتجوزتها يا امي حقكم عليا. 
حكمت بهدؤء:  انت مكنتش تعرف ربنا بيظهر كل واحد علي حقيقته يا بني احكيلي حصل ايه. 
شوقي قص لها كل م حدث تحت دموع حكمت وهي بتشكر ربنا علي يلي حصل و انه حما ابنها من قرف مراته. 
شوقي حس انه حد جاي: انا هقوم امشي وهنتواصل عن طريق سجدة. 
حكمت بابتسامة حنان:  طيب خد بالك من نفسك ومن مرات اخوك. 
باس ايديها:  دي اختي الصغيرة ودا واجبي. 
بقلم ميرا ابوالخير. 
خرج شوقي و عدل الدقن و مشي خبط في سميه. 
شوقي مشي و سميه بصت له بشك. 
داخل امجد لاقي امه قاعدة. 
امجد بتوتر وبص لسميه:  انا هبعتك مكان احلى تعيشي فيه. 
حكمت بابتسامة: مكان ايه يا ضنايا. 
امجد بهدؤء: دار المسنين وهبقا ازورك. 
: بتحلم انت والحربايه يلي قالتك كده. 
سميه بصت ع سجدة بغل:  مش احسن اما تقت"ليها. 
سجدة ببرود:  خلصتي روحي مع الظابط بقا. 
بيداخل الظابط. 
امجد: خير يا فندم. 
الظابط بهدؤء:  المدام سجدة قدمت بلاغ ع مراتك انها اعتد''ت عليها وفي شهود. 
سميه بصدمة: محصلش هي يلي ضر"بتني. 
الظابط طلع فديو وفيه سجدة وهي سميه بتعمل معها كده اتصدمت:  اتفضلي معانا. 
سميه بصراخ: الحقني يا امجد. 
امجد بغضب:  سبوها انا هاجي بدلهااا. 
سجدة مسكته وكف نزل ع وشه:  اخرس خالص مش انت مسحو''ر بس انا يلي هفوقك. 
مسكت امجد وغمزت لحكمت. 
الظابط:  مدام سجدة هنستنا نقفل المحضر. 
سجدة بدلع وبصت لسميه:  طيب متنساش بقا خد بالك منها ع الاخر. 
الظابط بضحك خباها: احم تمم. 
سميه بتزقهم: ابعدووو عنييي امجد متسبهمش ياخدونيييي. 
سجدة شدت امجد و مشيت والبوليس اخد سميه. 
بعد شويه كان امجد ممد ع سرير ما وجنبه الراجل دا وبيقرا عليه قراءن. 
سجدة بعزم: هروح. 
الراجل: ربنا هينصرك ايمانك قوي. 
سجدة بصت علي امجد كانها مش هتشوفوا تاني و افتكرت كل لحظه حب كانت بينهم. 
قربت وباست دماغه وهو كان نايم. 
سجدة لشوقي: حطه في عينك. 
شوقي بهدؤء: متقلقيش. 
بقلم ميرا ابوالخير. 
عند سميه. 
كانت في الانفراضي و مياه بتدلق عليها كتير و متبهدلة اوي. 
عند سجدة وصلت البيت. 
سجدة كانت ماشيه في البيت بتاع الشيخ عشان تخلص من السـ. ـحر دا بقا ملاقتش حد قعدت تقرا قراءن البيت حصلت فيه حركات غريبه صوت الاذن سمع فيه وهنا الشيخ ظهر لسجدة. 
سجدة ببرود:  توقعت ظهورك. 
الشيخ بكر"ه:  التار بقا مش حكاية سحـ. ـر سلفتك بقا حكايتي و دلوقتي هتتقطـ. ـعي حـ. ـتت. 
سجدة وقف بلا خوف:  اللهم اني اسالك بكلماتك التامت من شر كل م خلقت اللهم اني امنت بك وبرسولك اللهم اني اشهدك انك انت الخالق. 
الشيخ اتعفرت: اخرسيييي اخرررسييي. 
سجدة مكلمة وهو بقا وشه احمر علي اخره. 
عند سميه. 
كانت متبهدلة ع اخرها. 
عند شوقي. 
شريف بغضب:  تبعته له ليييي انت عارف دا عمل ايهه في كذا بنت تروح له. 
شوقي بعدم فهم:  راحت واحنا هنروح انت قلقان كده ليه. 
شريف مسكه من قميصه: الشيخ دا كان بيبنج البنا*ت و بيغتـ. ـصبهم بطر"ق قذ"رة اي بنت تروح له تشم نوع من بخور بتاعه بيغمي عليها وهو بيعتـ. ـدي عليهم فهمت. 
شوقي بصدمة وضرب دماغه: نهار اسود امشيي بسرعه. 
يتبع...
لقراءة الفصل العشرون اضغط على : ( رواية سلفتي ولكنها الفصل العشرون )
لقراءة باقي الفصول اضغط على : ( رواية سلفتي ولكنها )
reaction:

تعليقات