القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية سلمت له نفسي الفصل العاشر 10 بقلم فاطمة أحمد ابوجلاب

رواية سلمت له نفسي الحلقة العاشرة 10 بقلم فاطمة أحمد ابوجلاب
رواية سلمت له نفسي الجزء العاشر 10 بقلم فاطمة أحمد ابوجلاب
رواية سلمت له نفسي البارت العاشر 10 بقلم فاطمة أحمد ابوجلاب
رواية سلمت له نفسي الفصل العاشر 10 بقلم فاطمة أحمد ابوجلاب

رواية سلمت له نفسي الفصل العاشر 10 بقلم فاطمة أحمد ابوجلاب

الفصل التاسع..
فأفاق عمر علي هذه الكلمات ووقف قائلاً:
بص يا عمر أنا مش هموتك 
بس هتيجي معايا حالا 
وتكتب كتابك علي اختي 
عمر:لاء يا خالد انا مش هدبس في جواز أختك وانا اللي يتختم عليا
بعدين الله أعلم هي نامت مع كام واحد
قبلي
عمر:يا رخيص يا زبالة انت عارف أن اختي كانت بنت لحد ما أنت اللي ضيعتها
خالد:يعني دلوقتي بقينا عارفين يا صاحبي أن الحجات ده بتتباع وبتتركب
وتلاقي اختك عاملت كده
ولم يتمالك خالظ أعصابه وأنهار ضربا علي عمر
فأوقفه عمر قائلاً:خلاص يا خالد أبعد عني وهتجوز اختك وأطلع أبن أصول
وأريح ضميري وكده نبقي خالصين ومحدش ليه حق عند التاني
خالد:ماشي يا عمر بس والله العظيم لو فكرت اني كده هسيبك تبقي غلطان انا لسه مخدتش حقي منك
ويقاطع حديثهم صوت رنين هاتف خالد
وكانت زوجة أبيه: فأجاب عليها
وأخبرته ما حدث لوالده و أنهم عادو لمنزلهم
وأغلق خالد هاتفه خزين متألم ونظر لعمر بغضب قائلاً: هات بطاقتك وتعالي معايا
عشان تكتب كتابك علي اختي حالا 
عمر: ماشي يا خالد
أهو هنستر علي اختك برضو
وأبتلعا خالد كلمات عمر ولم يقل شيءٍ 
وذهبا معا لمنزل شهد
ودخلا وعندما رأته زوجة أبيه قالت: شوفت يا خالد شوفت اللي حصل لأبوك بسبب اختك
ابوك مش هيمشي علي رجله تاني 
ده قعد علي كرسي
شوفت يا خالد 
ودخل خالد غرفة والده
وعندما شاهد أباه جالس علي.. 
يتبع...
لقراءة الفصل الحادي عشر اضغط على : ( رواية سلمت له نفسي الفصل الحادي عشر )
لقراءة باقي الفصول اضغط على : ( رواية سلمت له نفسي )
reaction:

تعليقات