القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية عروس منبوذة الفصل الخامس 5 بقلم سولييه نصار

رواية عروس منبوذة الحلقة الخامسة 5 بقلم سولييه نصار
رواية عروس منبوذة الجزء الخامس 5 بقلم سولييه نصار
رواية عروس منبوذة البارت الخامس 5 بقلم سولييه نصار
رواية عروس منبوذة الفصل الخامس 5 بقلم سولييه نصار

رواية عروس منبوذة الفصل الخامس 5 بقلم سولييه نصار

-نععععم !
قالتها البنت وهي بتصرخ ابتسم مروان وقال؛
-انتي اللي قولتي هتتجوزيني مهما حصل ...حاولت افهمك اني مش عايزك بس لزقتي فيا ...
-فأنت جايبلي ضرة تربيني....
صرخت في وشه فقال بإستفزاز :
-للاسف هي مش ضرة ولا حاجة هي مراتي علي سنة الله ورسوله ...واحنا بينا قراية فاتحة بس وانا بفس*خها دلوقتي 
فضلت تصرخ رودينا وتعيط ...حسيت بالإرتباك ...كانت بتصرخ زي الاطفال وتعيط ...أنا ارتبكت من اللي بيحصل احد ما اتجمعوا العيلة كلها علينا ...كان مروان واقف ببرود..راحت رودينا لجدها وقالت:
-اتجوز عليا يا جدو..أنا يعمل معايا كده ..
بس مروان لجده وقال :
-دي مراتي يا جدي علي سنة الله ورسوله مراته اللي اخترتها عشان اكمل حياتي معاها وتبقي ام لابني بعد مي  الله يرحمها ...
-كان ممكن تقول أنك مش عايز رودينا وانا 
ضحك مروان وقال:
-انا  ميت مرة قولت مش عايزها ومش هي اللي هتكون ام لابني ومش هتهتم بيه ...كلكم وقفتوا ضدي وقا*طعتوني ...انتوا اللي عملتوا كده ودلوقتي  احب اقول سلمي مراتي ولو مكانش ليها أي احترام في البيت ده يبقي أنا وهي ورحيم  هنسيب البيت ونمشي تمام ؟!!
كلهم سكتوا ..جده كان بيبصلوا من غير رضي واتنين تانيين راجل وست كبار كانوا بيبصولوا بغضب لكن راجل وست برضه كبار في السن كانوا مبسوطين اووي من اللي بيحصل وقربوا مني وهما بيرحبوا بيا وعرفت انهم اهله....
فضلت قاعدة مع العيلة وانا ساكتة ومصدومة وبدعي ربنا ان تجهيزات الاوضة بتاعتي متأخدش وقت 
......
أخيرا بعد ساعة سمحولي اطلع أنا ومروان ...كنت بغ*لي منه. ...أول ما دخلنا وقفل الباب ...مسكت مزهرية ورمتها ناحية مروان ....قدر يتفاداها بسرعة وبصلي وقال:
-ايه يا مجن*ونة انتي ...
بس أنا مهتمتش وروحت ناحيته وصرخت؛
-بتست*غلني ...انت بتس*تغلني !!!
ولسه هضربه مسك ايدي وقال بلطف:
-اهدي طيب ممكن ...وبعدين ما انتي بتست*غليني عشان ابعدك عن اهلك...
بعدت عنه فقال بهدوء:
-انتي مبتحبنيش يعني عشان تنق*هري بالشكل ده ...
ربعت ايدي وقولت:
-كان من حقي اعرف مش تخبي عليا ...
هز كتفه وقال:
-طيب ما أنا فعلا قولت الحقيقة ومكد*بتش ...هما فعلا ضاغطين عليا لحد ما قريت فاتحة وانا مش عايزها حاولت افهمهم بس رفضوا نهائيا ....
-طيب ليه متجوزتهاش ...هي باين بتحبك وهتهتم بإبنك...
-مستحيل اتجوزها لو آخر واحدة علي الأرض ...
اتعصبت وزعقت:
-ممكن افهم ليه؟!؟ممكن  افهم اشمعنا انا...متتجوزها هي ..
صرخ في وشي كمان:
-لانها انسانة لا تؤتمن عايزة تمتلكني وبس ومش بتحب ابني ... رودينا كانت خطيبتي والبنت اللي بحبها  قبل ما اتجوز مي  ...كانت انسانة متم*ردة قبل فرحنا بيومين اختفت وسابت رسالة باردة انها هتسافر القاهرة عشان تبقي موديل...اهلها قلبوا عليها الدنيا بس مقدروش يلقوها عشان كده اتجوزت مي  ولقيت معاها الحب  والاحترام ...بعدها طبعا رودينا رجعت لما فش*لت كموديل ....والعيلة سامحتها بعد كام علقة محترمة ...
ابتسم بسخرية وكمل :
-طبعا انتي في غني تعرفي الحاجات اللي عملتها عشان تبو*ظ جوازي أنا ومي ...لحد ما مي خلفت رحيم وتو*فاها الله في المستشفي ومن وقتها بتخطط ازاي ترجعني ليها وقلبت العيلة كلها ضدي ...
اتنهدت وانا بسمع قصته وقولت:
-كنت تقول كده من الأول.... وتفتكر بعد ما نطلق مش هترجع تلاحقك ...
بصلي وقال:
-لا أنا هخليها تفقد الامل خالص ...
ارتاحي دلوقتي عشان شوية يكون رحيم صحي تشوفيه ...
.......
بعد ساعتين كنت ارتحت وغيرت هدومي ونزلت وانا بدور علي مروان  لسه هنزل السلم لما شوفت رودينا بتبصلي بح*قد وقالت:
-مفيش حد بياخد حاجة أنا عايزاها 
وقبل ما افهم كلامها زقتن*ي جامد علي السلم لحد ما وقعت!!!
يتبع...
لقراءة الفصل السادس اضغط على : ( رواية عروس منبوذة الفصل السادس )
لقراءة باقي الفصول اضغط على : ( رواية عروس منبوذة )
reaction:

تعليقات