القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية زواج بالإتفاق الفصل الثامن والعشرون 28 بقلم مروة موسى

رواية زواج بالإتفاق الحلقة الثامنة والعشرون 28 بقلم مروة موسى
رواية زواج بالإتفاق الجزء الثامن والعشرون 28 بقلم مروة موسى
رواية زواج بالإتفاق البارت الثامن والعشرون 28 بقلم مروة موسى
رواية زواج بالإتفاق الفصل الثامن والعشرون 28 بقلم مروة موسى

رواية زواج بالإتفاق الفصل الثامن والعشرون 28 بقلم مروة موسى

فهد ضحك وذهب لبيت مصطفي
الجرس رن ومصطفي فتح الباب

فهد : اهلا ي مصطفي
مصطفي : اهلا ي فهد مين دي
فهد حكي له قصتها

جويرية : هتفضلوا واقفين كدا ادخلوا
دخلوا وقعدوا
جويرية: ايوا يعني هتوديها فين شهد دي

شهد : انا مش عاوزة حاجة غير أن مرجعش بيت اهلي
مروة : اشمعنا
شهد : عشان مرات ابويا بتكرهني

 

فهد : انا هشوف ليكي بيت وشغل جمبه

شهد بفرحة" بجد ي عمو فهد
فهد : عمو؟
مصطفي بضحك: اصلا منظرك جمبها عمو فعلا

فجأة الجرس رن ودخلت سيدرا ومحدش كان متوقع انها تيجي وهي مكنتش عارفه ان فهد هناك

جويرية بحب: تعالي ي قلبي
وسلمت علي الكل وتجاهلت فهد وبتقعد عنيها جت علي شهد

سيدرا: مين دي
جويرية بخبث: مرات فهد
الكل اتصدم من رد جويرية لأنها لعبت الموقف صح

مصطفي بذكاء: أصل اتجوزوا وهما كانوا معزونين عندنا النهاردة

مروة: مش هتباركي ليهم ولا اي ي سيدرا
سيدرا نبضات قلبها بقت سريعه ومتلجمة جدا

فهد : قومي سلمي ي سيدرا ي شهد
شهد : حاضر ي عم...
كانت هتكمل كلمة عمو لكن فهمت الموقف
شهد. : حاضر ي حبيبي
فهد عرف اد اي شهد دي ذكية وانها اتصرفت صح

شهد : إزيك ي سيدرا
سيدرا ....

سيدرا انا عاوزة امشي ووقفت متجه للباب لكن اغمي عليها

 

 

 

فهد جري عليها وشالها وبداوا يفوقوها

عند ندي بدأت تفوق وهي بتهلوس بالكلام
ابراهيم بيحاول يطمنها لكن فجأة ندي استخبت بدون وعي في حضن ابراهيم

ابراهيم استغرب من اللي حصل لكن مهتمش لانه عارف انها تحت تأثير الفزع

ابراهيم : ندي ندي ممكن تفوقي
وبدأ يفوقها

ندي فاقت ولقت نفسها قريبة من ابراهيم زقته جامد
ندي : انت ازاي تبقي قريب مني كدا

ابراهيم : معلش انا غلطان انتي كويسة

ندي بعصبية : يعني اي غلطان

ابراهيم كان بيتجاهل كلامها رغم أنها هي اللي قربت بدون وعي منه

ابراهيم: معلش مش هتكرر تاني
ندي : تمام خليك حريص وكانت بتقوم

ابراهيم : بتخافي اوي من الماية كدا
ندي قعدت تاني وبتلقائية اتكلمت : انا مش بخاف من الماية بالعكس انا بحبها
لكن هي سرقت اهلي مني بالغدر
بتفزع من الماية المتوجه عليا المفاجأة

ابراهيم : انا اسف
ندي : علي أي
ابراهيم : أصل انتي كنتي نايمة ورميت ماية عليكي عشان كدا شيلتك وجيت هنا بيكي

ندي بخضة : شيلتني؟؟؟ ورجلك
ابراهيم بضحك : دا انتي زي الريشة هو انتي مبتكليش

ندي : باكل دا انا باكل في اليوم يجي ٥ مرات
ابراهيم : اللهم مبارك يخربيتك
ندي : يعني انت بتبارك وبتخرب في نفس الوقت
وضحكوا وهي قامت علي اوضتها تغير

 

 

*** لا حول ولا قوة الا بالله العلي العظيم واتوب اليه عدد خلقه ورضا نفسه وزنة عرشه ومداد كلماته

عند سيدرا بدأت تفوق
سيدرا لقت فهد جمبها اتحرك من جمبه

جويرية : انتي كويسة
سيدرا بدموع : انا عاوزة امشي عاوزة امشي مش عاوزة اشوف وش حد ( قصدها علي فهد )

فهد بقلق عليها : استني هوصلك
سيدرا وهي بتخرج : انا بكرهك بكرهك وبكره قلبي بسببك

الكلمتين دول وجعوا قلبهم كلهم لان سيدرا من ملامحها وكلامها باين عليها الوجع اوي

خرجت وفهد خلي مصطفي يروح وراها ويروحها

جويرية بلوم لنفسها: انا السبب
فهد : انا السبب اني شايفها بتتوجع كل يوم علي بعدي وواقف مكاني

مروة :: بس هي اللي كانت طالبة دا وحضرتك نفذت ليها

فهد قعد وحط ايده علي دماغه فاللحظة دي جويرية امرتهم انهم يخرجوا من الاوضة

قعدت بمستوى فهد
جويرية : لومك لنفسك وانت بتحبها وهي بتحبك مش مناسب ليك ولا ليها سيدرا تعبانه وكل يوم حالاتها بتسوء

وانت ي فهد عايش زي الاول علي صورها وكلامها رغم أنها قدامك

فهد بوجع وعيون مدمعه : سمعتي قالت اي قالت بكره قلبي بسببك
معني كدا اني وجعتها اوي ي جويرية

جويرية : انتي وجعتها وهي مفكرة نفسها انها السبب لما طلبت منك انك تطلقها

فهد : معنتش بعرف اتصرف خالص في مشاكل تخصني بقيت بحكم كل حاجة باللي المفروض يتعمل مش المفروض اكون مرتاحة له

جويرية : متخليهاش تبعد عنك الوقت بينكوا كفيل انه يبعدكوا عن بعض
فاكر لما كنت بتقولي زمان
ان لو في شخص باقي علي حد بيحاول معاه مرة واتنين وتلاته
تخيل دي قلبك وحياتك اللي كنت بتحلم بيه يفهد

فهد : انا هروح اطمن عليها ولازم اتصرف لازم

قام فعلا وخد شهد معاه وطلع علي بيت الجد موسي

 

 

 

في البيت هناك
الجد: مصطفي مالها
مصطفي حكي له كل ما حدث لكن ليس أمام سيدرا

الجد موسي : طيب انا هاخد بالي منها اتفضل انت

بعد فترة فهد وصل ولقي جده قدامه
فهد عرف من نظرات جده له انها لا تدل علي خير

فهد : انا طالع لسيدرا
الجد : أقف مكانك ي ابن المنياوي
فهد ..........

يتبع..
لقراءة الفصل التاسع والعشرون اضغط على : ( رواية زواج بالإتفاق الفصل التاسع والعشرون )
لقراءة باقي الفصول اضغط على : (رواية زواج بالإتفاق)
reaction:

تعليقات