القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية حنين الليل الفصل الحادي والعشرون 21 بقلم أميرة رمضان

رواية حنين الليل الحلقة الحادية والعشرون 21 بقلم أميرة رمضان
رواية حنين الليل الجزء الحادي والعشرون 21 بقلم أميرة رمضان
رواية حنين الليل البارت الحادي والعشرون 21 بقلم أميرة رمضان
رواية حنين الليل الفصل الحادي والعشرون 21 بقلم أميرة رمضان

رواية حنين الليل الفصل الحادي والعشرون 21 بقلم أميرة رمضان

بعد شويه من اجواء الضحك و الزغاريط لقيت رساله جات علي تلفوني بفتحها واتعصبت 
(الرساله من ليل : متضحكيش واقفي هاديه بدل ماخدك واروح)
رديت عليه في رساله بعصبيه : انت بتراقيبني متركز  مع الناس اللي انت قاعد معاهم 
ليل : لاء مش مركز الا معاكي انتي تصدقي انا ندمان اني جبتلك فستان اسود 
_ليه بقا ان شاء الله 
ليل : ملفت عليكي اوووي 
_ يالهووووووي ملفت اي ده اسود امال البس اااي 
ليل : متلبسيش يلا نروح
_ ليل انت بتتلكك صح نمشي اي دلوقتي انا لسه مرقصتش (بعتها واستنيت دقيقه مردش )
_ اتاخر في الرد ليه يمكن مشغول (ولقيت حد حط ايدو علي كتفي )
_ يارب ميكونش اللي في بالي 
ليل : لاء هو اللي في بالك سمعيني كده كنتي باعته اي #بقلمي_اميره_رمضان
_ بعت اي مبعتش حاجه 
ليل : الرساله اللي لسه بعتاها حالا 
_ اسكت مش انا الاكونت بتاعي مسروق هو انت متعرفش 
ليل بتمثيل : لاء ي شيخه تصدقي معرفش  قدااامي علي البيت 
_ انت صدقت ولا اي انا والله مش بعرف ارقص اصلا 
ليل : يعني الاكونت مش مسروق 
_ اي ده انت متعرفش منا رجعتو 
#بقلمي_اميره_رمضان
_______
ندي تلفونها رن 
الو  ايوا ي ماما انا سمعاكي  الوو(خرجت برا القاعه تكلمها)
سوسن : اتاخرتي كده ليه ي زفته يلا تعالي 
ندي : يا ماما منا هاجي مع مرات عمي وبسمه مش هاجي لوحدي 
سوسن : مرات عمك وبنتها صايعين بيتاخرو برا البيت لكن احنا لاء 
ندي : علفكره احنا لسه جايين من نص ساعه مفيش تاخير ولا حاجه ساعه كمان واكون عندك 
سوسن : طب يلا ي اختي متتاخريش بنات اخر زمن #بقلمي_اميره_رمضان
(ندي قفلت مع ولدتها وشافت رحيم بيستقبل الضيوف برا القاعه )
(ندي حست انها مبسوطه وحاسه بالامان وهو موجود وممنونه ليه جداا ، رحيم خد باله انها بتبص عليه )
رحيم : في حاجه واقفه برا ليه 
ندي : كنت بتكلم في التلفون ومش سامعه وانا جوا
رحيم : يارب بس منكونش بنكلم حد كده ولا كده 
ندي بحزن والم: انا كنت بكلم امي وبعد اللي حصل مستحيل اعمل كده تاني انا عرفت اللي فيها مستحيل حد يحبني واللي هيحبني ده هيحبني علي اي بس انا مش عارفه اشكرك ازاي علي اللي عملته معايا واللي حصلك بسببي 
رحيم : اولا مفيش حاجه اسمها محدش بيحبني لان ربنا خلق جوا كل واحد فينا حاجه مميزه بتجذب الشخص التاني ليه وبيكون شايفه احلي شخض في الدنيا اصبري لسه نصيبك مجاش 
اما بنسبه انك بتشكريني فانتي زي اختي مفيش شكر ده اقل واجب 
ندي بحزن : اختك
رحيم : ايوا اختي مالك مستغربه ليه
ندي قالت بسرعه عشان تنقذ نفسها : اقصد يعني ربنا يبعد اختك عن الحوارات دي ومتكونش زي مهما حصل 
رحيم : اللي فات خلاص ركزي في اللي جاي 
ندي : اكيد شكرا انا هدخل بقا 
(ندي دخلت وهي حزينه اكتر لان الشخص اللي دافع عنها وبقا بنسبالها الامان مش شايفها غير اخت وبس 
ندي في بالها : مش رحيم ده اللي كان معجب بيا واحنا عيال صغيرين وكان بيدافع عليا لما كنا بنلعب في الشارع وبيقولي لما تكبري هتجوزك اكيد هو مش فاكر الكلام ده دلوقتي منك لله ي زياد بعدت عني كل حاجه حلوه في حياتي وخلتني مبقتش شايفه مين كان بيحبني ومين لاء )
#بقلمي_اميره_رمضان
________
سندس : مامااااا تعالي اعرفك دي خديجه بنت عم ليل جوز حنين 
نجلاء : ازيك ي قمر عامله اي نورتي 
خديجه بحب : ده نورك ي طنط مبروك لابنك وربنا يتمملو علي خير 
نجلاء : يارب ي حبيبتي 
خديجه : اخويا اتصل بيا وبيقولي يلا عشان هنمشي سلام بقا ي سندس هتوحشيني ي طنط 
سندس : تمشو تروحو فين انتو لسه جايين 
خديجه : لاء والله مش هقدر 
نجلاء : مفيش حد هيمشي دلوقتي فين اخوكي ده 
خديجه بطريقه كوميديه : هو اللي متخرشم هناك ده  (خديجه ونجلاء وسندس راحو عنده)
نجلاء : اهلا ي ابني نورتنا والله 
فارس : ده نور حضرتك 
نجلاء : الف سلامه عليك ي ابني اي اللي حصلك 
فارس : حدثه خفيفه كده 
نجلاء : لاء اله الا الله خلي بالك يابني من نفسك طب وعملت الحادثه دي ازاي 
سندس : اي ي ماما انت هتتسهري معاه ولا اي معلش ي استاذ فارس ماما بتحب الكلام كتير
فارس بابتسامه : ولا يهمها انا كمان بحب الكلام الكتير 
نجلاء : سيبك من البت دي وقولي عملتها ازاي 
(وبعد ساعه تمت الخطوبه علي خير وكل واحد راح بيته)
#بقلمي_اميره_رمضان
________
ليل : العيال نامت 
_ اه وانا كمان هموت وانام 
ليل : كان فيه حاجه قبل منمشي عايزين نكملها 
_ اي هي 
ليل : يعني مش فاكره 
_ لاء ماهو انت عارف الزهايمر بقا يلا نام عشان شغلك صحيح معرفتش مين اللي سرق الورق 
ليل قعد علي السرير : معرفتش مين اللي خدو من الشركه لكن عرفت مين اللي كان باعت يسرقه 
_ قعدت بسرعه جنبيه علي السرير وقولت بفضول :مين 
ليل : جاسمن 
_ ااااي طليقتك ازااااي طب وهي تعمل ليه كده في ابو عيالها 
ليل : هو ده طبع جاسمن 
_ طب ليه وهي هتستفاد اي #بقلمي_اميره_رمضان
ليل : الورق اللي هي كانت عايزاه ده لو كان كامل كانت هي اللي خدت الصفقه وطبعا صقفه زي دي مكسبها ملايين 
_ هو انت اتعرفت عليها ازاي وطلقتها ليه 
(ليل بصلي وسكت)
_ انا مقصدش حاجه هو فضول بس عايزه اعرف لو مش عايز تقول عادي 
(ليل حط راسه علي رجلي وانا اتكسفت انه قرب مني بعدها بدء يحكيلي )
ليل:جاسمن كانت معايا في الجامعه وهي شكلها جميل جدا علفكرا (بص عليا لقيني بصاله بغضب شديد )
ليل : في اي يستار يارب 
_ ولا حاجه متحكيش انا عايزه انام 
ليل باستفزاز : بس انا عمري ماكان فارق معايا الجمال وبدليل اني اتجوزك #بقلمي_اميره_رمضان
رديت عليه بعصبيه : نعااااام ي عووووووومر دانا جمالي مفيش منه ده كفايه انه طبيعي مش صناعي 
ليل بضحك : اهدي انا بهزر معاكي 
_متهزرش وقولت اوعي عايزه اناااااام 
ليل : خلاص ي بت بقا اسمعي انا اعجبت بيها لان هي كانت عندها طموح 
وانا قولت بس دي شبهي واتجوزنا علطول بعد الجامعه ومع اول سنه في الجواز شفت تصرفاتها الغريبه
 واتخانقنا كتير جدااا مش هحكي في التفاصيل لانها مهما ان كان كانت في يوم مراتي بس مكناش متفاهمين خالص
 حملت في ايان وتالين بعد جوازنا ب5شهور كانت عايزه تجهض لانها مش عايزه بيبي يوقف احلامها ويكون عائق ليها بس انا اصريت اني عايز البيبي ده 
#بقلمي_اميره_رمضان
وبعد سنه وشهرين من جوازنا ربنا رزقني بأيان وتالين وكانو اجمل حاجه في حياتي
 وجاسمن كانت علطول متعصبه لانهم بهدلو شكلها لانها تخنت شويه وبقا عندها ترهلات من الحمل
 كانت علطول بعيده عنهم وشيفاهم اعداء لطموحها مكانتش مهتميه بيهم ولا بيا انا اهم حاجه نفسها وشغلها ولبسها 
طبيعي ان ميعجبنيش الوضع ده غير مشاكل تانيه كتير كان الحل والوحيد لحل كل المشاكل دي الطلاق
 وهي كانت موافقه جدا علي الطلاق اهم حاجه ترجع لنفسها وشكلها  اطلقنا بعد سنتين جواز
 وكانت تالين وايان عمرهم 8شهور
_ طب واولادها ازاااي تبعد عنهم 
ليل : اقولك علي حاجه كمان ودي كانت سبب اساسي ان اقول لاولادي ان مامتكم ماتت 
_ اي 
ليل : جاسمن مضت ليا علي تنازل حضانه الاولاد مقابل اني اتنازل عن الشركه ليها وتاخد خمسه مليون جنيه 
_ انت بتهزرررر صح اكيد بتهزرررر مستحيل حد يعمل كده مفيش حد يبيع اولاده انت بتقول اااااي 
#بقلمي_اميره_رمضان
(ليل قام فتح الدولاب وطلع ورقه وكانت فعلا ورقه التنازل ومتوثقه في المحكمه )
قولت ببكاء : ازاي تعمل كده حرام عليها والله 
ليل : دي وحده متعرفش الحرام 
_ ربنا يهديها دي لما تفوق من اللي هي فيه هتندم  كتير اوووي 
ليل : انا مش هقولك انا ملاك برضو انا بعدت عن اولادي كتير وكنت طاحن نفسي في الشغل عشان اقدر اقف علي رجليا من تاني بعد مخدت كل حاجه وسابتني من غير حاجه انا كنت راهن البيت ده وخدت قرض من البنك عشان اديها الفلوس واحاول ارجع اشتغل تاني وبعد خمس سنين بقيت زي منتي شايفه عندي شركه انا وابن عمي وبقا معايا فلوس كتير اوي واقدر اعمل بيها اي حاجه بس بعد كل ده مكنتش قادر اساعد ابني وهو في الحاله دي
#بقلمي_اميره_رمضان
 انا بقيت مش بعرف اطبطب عليهم شايف اني انا مشغول علطول ومش شايف احساس بالوحده اللي ديما كانو بيحسو بيه لحد ايان موصل للحاله الانتي شوفتيه فيها عملت كل حاجه عشان اقدر اخرجه من اللي هو فيه معرفتش لحد مظهرتي انتي في حياتي في البدايه المواقف مكانتش لطيفه بيني وبينك بس ايان حبك اوي واتعلق بيكي وانتي بعدتي دورت عليكي لحد موصلتلك وجيت المستشفي والموقف اللي حصل من عمك اللي استغربته جدا وبعدها سمعت عمك بيقولك اول عريس هياجيلك هيوافق عليه 
لقيت نفسي جيتلك ومقدرتش اسيبك تتجوزي اي حد في الاول كان عشان اولادي انما دلوقتي 
(قام وقعد قدامي وقال دلوقتي مقدرش اسيبك عشان ده (شاور علي قلبه )بقا متعلق بيكي )
فرحت اوي _ اي ي ليل انت في وعيك ولا شارب حاجه 
ليل بابتسامه : مش مصدقاني 
_ لاء مش حكايه كده الموضوع كله اني انا مش مصدقه ان انت تحب اصلا
ليل قرب مني وقال: ليه مش بحس ولا معنديش قلب 
_ ابعد بس ونتكلم باحترام #بقلمي_اميره_رمضان
ليل : تؤتؤ احنا كان فيه موضوع بنتكلم فيه قبل منروح الخطوبه 
_ مش فاكره 
ليل وهو بيقرب : هفكرك 
_ لااااااء (قومت وقفت وقولت بضحك :اهدي بس احنا نتفق اتفاق وبعدها نشوف هنعمل اي )
ليل باستغراب : اتفاق اي بقا وبعدين اقعدي متقفيش زي الارجوز كده 
_ شوف اتفاق بسط مدته شهر واحد بس 
ليل : مش موافق 
_ ليييه بس متبقاش خلقي كده 
ليل : انا مش بحب الانتظار في اي حاجه وشهر كتير 
_ طب انت كنت عرفت هو اي الاتفاق 
ليل : انا معترض علي المده #بقلمي_اميره_رمضان
_ خلاص نقسم البلد نصين هيبقا اسبوعين في الاسبوعين دول  انت هتعمل حاجه صغيره خالص وبعدها اممم بعدها 
ليل : حاجه اي اللي هعملها وبعدها اي متخلصي 
_ شوف هتصلي بانتظام طول الاسبوعين دول من غير متسيب فرض واحد ولو عملت كده انا هكون مبسوطه جدا وليك مكافاءه 
ليل : هو انا عيل صغير هتديني مكافاءه
_ ياربي عليك دي حاجه تحفيز كده مش اكتر 
ليل : واي هي بقا المكافاءه 
قولت بكسوف _ انا المكافاءه 
ليل : مش فاهم 
_ افهم بقا لو صليت كل الفروض في موعدها خلال الاسبوعين دول هيبقا ليك الحق انك تاخد حقك الشرعي 
ليل بابتسامه : اااه فهمت طب ماهو ممكن اخدو دلوقتي عادي 
_ عارفه انك تقدر وده حقك مقولناش حاجه بس انت قولت هتسيبني براحتي ومش هتجبرني علي حاجه صح 
ليل : صح 
قولت بفرحه_ خلاص يبقا احنا كده اتفقنااا
ليل : طب مفيش حاجه تصبيره 
_ ولا هتمسك ايدي حتي طول الفتره دي 
ليل : ده عند امككككك
#بقلمي_اميره_رمضان
__________
(عدي اسبوع ومفيش حاجه جديده غير ان خديجه اشتغلت معاهم في الشركه وفارس حالته اتحسنت شويه وندي بدءت تطلع من الحزن اللي كانت فيه وانا طول الوقت بلعب مع ايان وتالين ومركزه مع ليل في اوقات الصلاه ماهو لازم يصلي يعني يصلي وحقيقي بان عليه التغير بعد اسبوع واحد بس من التزامه بالصلاه وبقا مهتم بايان وتالين كتير عن الاول )
(بعد اسبوع )
في الشركه 
نوح : ليل فين ورق الحسابات بتاع الاسبوع ده عشان بعمل احصائيات للمشروع 
ليل : مع خديجه هي بتعمل الاحصائيات دي 
نوح بضيق : طب انا عايز نسخه منهم 
ليل : عادي روح خدهم منها واعملها نسخه 
#بقلمي_اميره_رمضان
_______
فارس : ازيك ي بشمهندس 
رحيم بمشاكسه : اهلااااا نورتني امال فين الشاش اللي كان علي راسك 
فارس : خلاص بقا خلصت منه عقبال الباقي 
رحيم : يارب الموتوسيكل بتاعك جاهز اهو اتفضل 
فارس : اي ده بجد ده شغلك انت 
رحيم : ايوا ي ابني مالك مستغرب ليه #بقلمي_اميره_رمضان
فارس : دانا كنت جايبهولك خرده ازاي عملته كده 
رحيم بضحك : هو انت بتكلم طباخ انا مهندس ميكانيكي 
فارس بتفكير: اي رايك اشتغل معاك 
رحيم : انت تفهم في الشغلانه دي 
فارس : شوف انا مليش في الشغلانه دي لكن بحب اوسع شغلي وانت مكسب لاي حد 
رحيم : ازاي 
فارس : هقولك اي رايك اشاركك انا بالفلوس وانت بشغلك وبدل الورشه دي يكون مصنع 
رحيم : مصنع اي ي بشمهندس انت ليك في البرمجه في الإلكترونيات الحاجات دي لكن ميكانيا لاء المشروع هيفشل 
فارس : لاء طبعا انت مش هتكون لوحدك هتجيب ناس متخصصه معاك وانت هتبقا الكل في الكل وانا عليا اني ادفع في الحوار ده كله 
رحيم : وانت هتستفاد اي بقا 
فارس : هستفاد اكتر منك هبقا قاعد مكاني الجنيه اللي هدفعه دلوفتي بعد فتره هيرجعلي  1000 وعلي حسب شطارتك 
والارباح هتبقا بالنص 
رحيم : طب افرض خسرنا 
فارس : انا واثق فيك وفي شغلك  بس رغم كده لو لقدر الله خسرنا يبقا ده قضاء وقدر ومحدش ضامن بكرا فيه اي اهم حاجه نسعي اننا نعمل حاجه 
رحيم بتفكير : فكره حلوه بس عايزه تخطيط وتفكير كتير 
فارس : فكر براحتك ورقمي معاك يبقا كلمني وقولي ردك اي وانا واثق اننا هنعمل المشروع ده 
_______
خديجه قاعده بتشتغل والباب خبط 
خديجه : ادخل 
(دخلت حبيبه )
حبيبه باستفزاز: مستر نوح عايز ورق الحسابات بتاع الاسبوع ده 
خديجه بغيظ : وباعتك انتي ليه مجاش هو ياخدو ليه 
حبيبه بدلع: هو قالي كده اقوله لاء انا مقدرش اقول لمستر نوح لاء ابدا
خديجه اتضايقت خدت الورق وطلعت بسرعه علي مكتب نوح وفتحت الباب بسرعه ودخلت 
نوح : في اي مش في باب تخبطي عليه 
خديجه : دانا هخبطك دلوقتي علي دماغك باعتلي البت المايصه دي تستفزني 
نوح : مالها يعني عملتلك اي 
خديجه: بتستفززززني 
نوح : طلاما مقالتش ليكي حاجه مباشره يبقا مفيش داعي للافكار اللي في دماغك 
خديجه بعصبيه: ده علي اساس اني بتبلي عليك ومشفتكش قاعد معاها خمسين مره قبل كده 
نوح : وانتي مالك انا اعمل اللي عايزه وانتي هنا اللي بيربطنا ببعض الشغل بس وبلاش شغل  الجنان ده
خديجه : تمام  ، شوف بقا قسما بالله  ي نوح لو شفتك قريب منها تاني ولا حتي بالغلط لاوريك شغل الجنان على اصوله 
وهات الورق دده
يتبع...
لقراءة الفصل الثاني والعشرون اضغط على : ( رواية حنين الليل الفصل الثاني والعشرون )
لقراءة باقي الفصول اضغط على : ( رواية حنين الليل )
reaction:

تعليقات