القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية جعلتني أحبها ولكن الجزء الثاني الفصل السادس 6 بقلم إسماعيل موسى

 رواية جعلتني أحبها ولكن الجزء الثاني الحلقة السادسة 6 بقلم إسماعيل موسى

رواية جعلتني أحبها ولكن الجزء الثاني الجزء السادس 6 بقلم إسماعيل موسى

رواية جعلتني أحبها ولكن الجزء الثاني البارت السادس 6 بقلم إسماعيل موسى

رواية جعلتني أحبها ولكن الجزء الثاني الفصل السادس 6 بقلم إسماعيل موسى

رواية جعلتني أحبها ولكن الجزء الثاني الفصل السادس 6 بقلم إسماعيل موسى


♥️ الثقه المفرطه تورط الإنسان
مثل الطيبه تمامآ

بطريقها نحو المنزل وبخت نرجس مهند، انت غير واعي لافعالك؟ مخدر؟ كيف سمحت لنفسك بخدمة شيماء تحت عيني زوجها؟
اخدمها أمام العالم كله، ما المانع؟

المانع انها متزوجه، فارس لاحظ ما كنت تفعله، لولا انني تداركت الأمر لحدثت مشكله كبيره
شيماء تستحق اكثر من ذلك؟

شيماء؟ مهند أفق، ازل الغشاوه عن عينيك، إنها فتاه اقل من عاديه، لا يعني انها عاملتك بلطف ان تحبها كل ذلك الحب

انا حر زعق مهند منهيآ الكلام

اسمع سأحضر لك فتاه افضل منها تعاملك كسيد حقيقي تشعرك برجولتك
لا اريد غيرها، انا مكتفي نرجس، انتبهي انت لمشاكك وخدعك، انا لست غافل عن خطتك

اي خطه سألته نرجس بانزعاج؟
فارس، الرساله، اسمعي نرجس لن اسمح ابدا ان تستغلي فارس
ما دمتي في خدمتي

مهند حبيبي، انا اساعده، يعلم فارس اكثر منك انني سانهي تلك المشكله، جيد ان ذكرتني سأخرج الليله لدي عمل هام

بدلت نرجس ملابسها بعد أن هاتفت ذلك الشخص المجهول، اقنعته انها مساعدة فارس وانه طلب منها رؤيته

استقلت سيارة مهند الجديده، العنوان كان شارع صاخب وسط المدينه
كان رجل بلا عنوان ينتظرها هناك، ملامحه باهته، نسيه الزمن

أخبرني عن المبلغ الذي تطلبه؟ دخلت نرجس في الموضوع فورا

لا اريد نقود قال الرجل كل ما ارغب به أن يعلم فارس الحقيقه
ان ينقذ والده الحقيقي الذي نهشه المرض ويعيش علي اعانات الناس يتسول اللقمه.

هل يمكنني رؤيته؟
اذا كنتي ستساعديه لا مانع لدي، سأصلك به حينها اكون قد أديت مهمتي وارحل

ركب الرجل السياره مع نرجس وقادها بين حواري قديمه متخبطه في عدم التخطيط
في منزل شبه متهدم أمرها ان توقف السياره وان تتبعه

سارت نرجس خلف الرجل الذي دلف لداخل المنزل، في غرفه عفنه وجدت رجل خمسيني راقد علي سرير يئن من الألم

انت والد فارس؟ سألته نرجس باحتقار
مسح الرجل بعينيه الضعيفتين الغرفه حتي عثر علي وجه نرجس المشع
نعم انا والده، لكن ليس لدي ما يثبت ذلك الا مجموعه من الصور

تعني انك كنت عشيق والدته؟
لا، رفض الرجل تلك الاهانه، فارس ابني من زوجتي، كانت احوالنا صعبه واضطررنا ان نتخلى عنه لعائلة فارس

حدقت نرجس بوجه الرجل بتمعن، انت حارس الشركه؟
فتح الرجل فمه باندهاش كيف عرفتي؟

كنت أعمل هناك أيضا، اعتقد اني رأيتك اكثر من مره

ابتسمت نرجس أخرجت من حقيبتها حزمة نقود ووضعتها بحضن الرجل، كل اول شهر سيصلك راتب شهري، امنحني بعض الوقت حتى امهد لفارس بطريقتي
شكرها الرجل بامتنان كان يحتاج شراء دواء وزيارة طبيب
كان هناك عدة صور قديمه تجمع الرجل، زوجته بفارس ابنهم
اخذتها نرجس لتريها لفارس بعد أن تأكدت انه لا يملك غيرها

وانت واشارت فارس للرجل الذي قادها لمنزل الرجل
لديك مكافأه لكني لا احمل نقود اخري هل يمكنك أن ترافقني نحو المنزل؟
لا احتاج نقودك ، قال الرجل فعلت ذلك من أجل الخير

من يفعل الخير يستحق الخير يا هذا تلك النقود حقك
اكيد لديك اسره تحتاج لنقود
علي مضض وافق الرجل ورافقها في السياره لكن نرجس لم تقصد المنزل، قادت تجاه طريق خالي واوقفت السياره بحجت عطل أصابها
نزل الرجل يتابع نرجس تفتح غطاء السياره الخلفي، طلبت منه نرجس ان يضع يديه على احدا الأسلاك ريثما تشغل المحرك
استجاب الرجل لطلبها

فتحت باب السياره شغلت المحرك، ضغطت بنزين دهست الرجل أسفل عجلات السياره، ثم ضغطت دربياش دهسته مره اخري
نزلت من السياره جثت نبضه كان ميت

قادت السياره ببطيء واخرجت هاتفها وطلبت فارس المتلهف لمعرفة الحقيقه
فارس الاخبار التي لدي ليست جيده
اخبريني أمرها فارس بقلق

الرجل يقول الحقيقه، انا اسفه ان اقول ذلك، لكن والدتك كانت عشقيقه لقد تأكدت من ذلك بنفسي
صرخ فارس اصمتي يا لعينه كيف تقولين ذلك؟

فارس اعلم انك مصدوم لكني رأيت صورك معه حينما كنت طفل
ساحضرها لك لتتأكد من الحقيقه
انا بطريقي نحو منزلك

قبل أن تصل المنزل، أوقفت نرجس السياره، عاينت الصور، أخرجت منها الصور للتي كانت تجمع فارس مع والدته الحقيقيه، أخرجت قداحه واشعلت النار فيها ثم واصلت القياده

كان فارس بأنتظارها بالحديقة، ناولته الصور بسرعه، قالت الرجل خطير جدا، يحتفظ بنسخ اخري، لكني حللت المشكله، ستدفع له مقابل صمته
هراء، كذب، صرخ فارس
قلتي بنفسك انت ابن ابيك؟

قلت ما ظننته الحقيقه فارس، فكر بتروي فارس يمكننا إنهاء المشكله
امنح الرجل نقوده واعدك اذا هاتفك مره اخري سأقوم انا بقتله
ساتركك الان، خذ وقتك، فكر، انا طوع امرك
الرجل طلب نصف مليون جنيه ثمن سكوته
اذا طلبت مني قتله سأفعل ذلك من أجلك

رحلت نرجس تركت فارس يتخبط في أفكاره، صدمه افقدته صوابه وزلزلت سلامه الداخلي.
يتبع...
لقراءة الفصل السابع اضغط على : ( رواية جعلتني أحبها ولكن الجزء الثاني الفصل السابع )
لقراءة باقي الفصول اضغط على : ؛ ( رواية جعلتني أحبها ولكن الجزء الثاني )
reaction:

تعليقات