القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية عمياء قلبي الفصل الثاني والأربعون 42 بقلم ميرا أبوالخير

رواية عمياء قلبي الحلقة الثانية والأربعون 42 بقلم ميرا أبوالخير
رواية عمياء قلبي الجزء الثاني والأربعون 42 بقلم ميرا أبوالخير
رواية عمياء قلبي البارت الثاني والأربعون 42 بقلم ميرا أبوالخير
رواية عمياء قلبي الفصل الثاني والأربعون 42 بقلم ميرا أبوالخير

رواية عمياء قلبي الفصل الثاني والأربعون 42 بقلم ميرا أبوالخير

عاصم لاقي سرين في حضن عادل وبيبوس دمغها راح وشدها بغضب:  بقااااا دا يلي انتي عايزاه. 
سرين بخضه: ع عايز ايه هفهمك دا...
عاصم مقاطعا:  انتي ار"خص واز"بل من انك تكوني مراتي انتي طالق يا سرين. 
سرين بصدمه ورعش:  ب بتطلقني. 
سرين اغمي عليها بين ايده وكانت هتقع مسكها بين ايده وبص بحزن سندها علي الكنبه وعادل جاب مياه وبيحاول يفوقها. 
عاصم بصلها بحزن واخد جاكته وخرج من الفيلا نهائي. 
عادل بيحاول يفوق سرين بخوف وقلق:  سرين فوقي بالله عليكي. 
سرين لارد. 
عادل رش المياة بهدؤء علي وشها بايده بتفوق بتعب و دموعها في عينها:  عاصم. 
عادل بحزن:  هيرجع صدقيني هيرجع تاني. 
سرين اتعدلت بحزن ودموع:  انت السبب قولتلك بلاش وغلط ليه عملت كده. 
فلااااااش بااااااكككككككك. 
سرين بابتسامة: تفتكر بيحبني. 
عادل:  دا عاشقك يابنتي بس بيكابر وانا عندي خطه تخليه يعترف. 
سرين بعدم فهم:  خطه ايه. 
عادل بص لاقي عاصم داخل شدها لحضنه اتخضت ولسه بتزقه با"سها من دماغها وايد شدتها كلها غضب. 
باااااااااااااكككككككك 
عادل باسف:  كان قصدي اساعدك بس مش اكتر. 
سرين بغضب:  بطلاقي مش كده برا اطلع برا. 
خرج عادل بحزن وسرين قعدت وحطت ايديها علي وشها بحزن ودموعها نازلة:  بحبك اوي يا عاصم ارجع. 
بقلم ميرا ابوالخير. 
عند قصي. 
لاقي سيلا علي الارض وفي د"م كتير علي البورنس والارض اختلطت بالد*م وقف بصدمه وجري عليها لاقها وشها شا"حب جري عليها بخضه: سيلاااا ردي عليااا سيلاا نهار اسود ايه الد"م دا كله. 
قصي شالها ولابسها اي حاجه بسرعه ونزل جري علي المستشفى. 
حطها علي السرير المتحرك خدوها منه و هو دموعه نازلة بخوف عليها وعلي ابنه. 
قصي بيترعش من الخوف قعدت علي الكرسي: يارب يارب مليش غيرك يارب يارب احمي مراتي وابني يارب. 
مرت ساعه ولسه مفيش اي اخبار عنها ولا دكتور خرج زاد قلقه اكتر علي معشوقته. 
بيخرج الدكتور قصي بيروح عليه بسرعه:  ح حصل ايه هي بخير صح. 
الدكتور.... 
بقلم ميرا ابوالخير. 
عند عاصم. 
كان في شقه و"حشه فيها بنات لـ. ـيل و خمر كان قاعد جواه بركان غضب وصورة سرين وهي في حضن عادل مش رايحه من باله. 
بنت بدلع:  مالك يا بيه سرحان في ايه. 
عاصم ببرود:  وانتي مال امك قومي ار"قصي. 
قامت بخوف وهو مش مركز كل يلي مركز فيه سرين وبس وازاي تعمل كده. 
عاصم في نفسه:  بنت ال*** بقا تحضنه وتحبه وانا يلي عملت عشانها كتير وحماتها دا الرد. 
قلبه:  وانت تصدق انها تعمل كده. 
عقله:  مانت شوفتهغ وهو بيبو"سها وهي كان عادي. 
قلبه:  مش ديما بنشوف الحقيقه اكيد في حاجه تاني. 
عقله:  لا والله ماهي يلي طلبت الطلاق وقالت بتحبه. 
قلبه:  مانت يلي قولت هتطلقها الاول وجوزاكم عادي. 
عاصم بغضب وحط ايده علي ودنه: بسسسس بسسسس اخرسوووا. 
البنت باستغراب:  دا شكله مجنون وبيكلم نفسه. 
عاصم بص لها بحده وشدها من شعرها:  فكرة بردو زي م عملت هعمل اكتر تعالي يابنت ***. 
داخلو الاوضه وعاصم ابتسم بخبث. 
بقلم ميرا ابوالخير. 
عند جمال. 
بيجري بسرعه بكل لهفه عشان يشوف بنته بيركب العربية وبيسوق وبيوصل بيت سيلا بينزل وكله لهفه. 
جمال طلع البيت ونعيمه فتحت:  جمال بيه. 
جمال زقها وداخل بشوق لاقي طه قاعد مع خطيبته. 
جمال قرب من سالي ببطء:  ا انت سالي. 
سالي بعدم فهم:  ايوا حضرتك مين. 
جمال بيلمس وشها:  انا ابوكي يا بنتي انا جمال المغربي. 
سالي بصدمة:  نعمم ابو مين اي الجنان دا. 
طه وقف مش فاهم ونعيمه يلي فاهمه وعارفه من البدايه:  معه حق يا سالي. 
سالي بصدمة: حق ايههه انتو بتقولوا ايهههه. 
جمال قص كل م حدث وسالي بتسمع بصدمة ودموعها نزلت بصدمة :  ب بنت غير شرعيه ا انا بنت غير شرعيه. 
بقلم ميرا ابوالخير. 
عند قصي. 
الدكتور بهدؤء:  الحمدلله هي والبيبي بخير حضرتك جبتها في الوقت المناسب غير انه الجرعه يلي اخدتها قليله اتسببت نز"يف وقدرنا نوقفه. 
قصي بارتياح:  طب ممكن اشوفها. 
الدكتور: اتفضل في اوضه****. 
داخل قصي بلهفه وجري عليها كانت نايمه بتعب:  سيلا روحي وقلبي و كل حياتي. 
سيلا بتفوق بتعب:  قصي. 
قصي خدها في حضنه ودموعه نازلة:  جنبك يا روحي جنبك ومعاكي. 
سيلا بخوف وحطت ايديها علي بطنها:  ا ابننا يا قصي. 
قصي بحب:  بخير يا حبيبي. 
سيلا نامت بتعب وهو بدء يقرا علي دماغها قراءن بحب. 
بقلم ميرا ابوالخير. 
عند حازم كان شايل بنته ووصل له رسالة من فون مجهول ( السبب ورا يلي بيحصل ل مرات قصي هو جمال خدوا بالكم مش هسيب سيلا في حالها.. فاعل خير). 
نهال بصت لاقت حازم مصدوم: مالك ياحبيبي. 
حازم ادها بنته:  امسكيها لازم اشوف قصي في حاجه غلط. 
نهال بخوف:  طيب ربنا معاك. 
جهز ونزل واتصل علي قصي عرف انه في المستشفى راح عنده عشان لازم يعرفه. 
بقلم ميرا ابوالخير. 
عند سرين. 
كانت بتلم هدومها بحزن وعياط:  عارفه انك زعلان مني بس اديني فرصه افهمك يا عاصم انا والله بحبك اوي. 
فونها جاله رسالة ( جوزك في شقه **** مع واحدة لو مش مصدقه روحي شوفيه). 
بلعت ريقها بخوف:  لا لا مستحيل يخوني مش هروح خالص. 
بتحط هدومها في الشنطه فضولها اك"لها نزلت وطلبت تاكسي علي العنوان. 
عند المدير بتاع قصي. 
المدير:  كده هيلحق مراته و لو قصي عرف هيحميها اكيد. 
ابتسم بهدؤء. 
وصل حازم عند قصي وخرج يقابله برا الاوضه وحكي له كل حاجه اتصدم. 
قصي بصدمة: انت بتقووول ايههه ابويا عايز يمو''ت مراتي وابنيي. 
حازم:  وحط لها حبوب اجها"ض كمان. 
قصي جري علي الاوضه ووراه حازم ملاقش سيلا لاقي في د"م علي السرير وهدومها وو....
عند سرين طلعت وخبطت بنت فتحت. زقتها وداخلت سمعت صوت ضحك وصوت عاصم داخلت لاقت عاصم عاري الصدر والبنت جنبه في حضنه: ع عاصم. 
عاصم بص ببرود وفيه غضب:  عايزة ايه وجبتي هنا ليه. 
سرين بغضب: امشي اطلعي برااااا. 
البنت خرجت بدلع وعاصم هادي ومبتسم عادي. 
سرين قربت منه وضر"بته بالكف: ليهههه عملت كددده انا حبيتكككككككك ليههه. 
عاصم ابتسم وشدها لحضنه كتم كلامها بقبـ. ـله  من شفا"يفها وو....
يتبع...
لقراءة الفصل الثالث والأربعون اضغط على : ( رواية عمياء قلبي الفصل الثالث والأربعون )
لقراءة باقي الفصول اضغط على : (رواية عمياء قلبي)
reaction:

تعليقات