القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية ملاكي الخائف الفصل الرابع والثلاثون 34 بقلم دعاء أحمد

 رواية ملاكي الخائف الحلقة الثالثة والثلاثون 33 بقلم دعاء أحمد

رواية ملاكي الخائف الجزء الثالث والثلاثون 33 بقلم دعاء أحمد

رواية ملاكي الخائف البارت الثالث والثلاثون 33 بقلم دعاء أحمد

رواية ملاكي الخائف الفصل الثالث والثلاثون 33 بقلم دعاء أحمد

رواية ملاكي الخائف الفصل الثالث والثلاثون 33 بقلم دعاء أحمد

في وقت متأخر من الليل
أسد صحي فضل يبص لنسمه كأنها اخر مره هيشوفها فيها
فضل يتأمل في ملامحها الهاديه بابتسامه جميله ممزوجه بخوف بقى يملس على وشها بحنان لحد ما هي بدأت تصحى
نسمه بهدوء ونوم:أسد اي اللي مصحيك لحد دلوقتي
أسد بهمس وهو مركز مع عنيها:تعرفي  انك حته مني.... بحبك غصب عني يا نسمه كنت طول الوقت خايف من فكره ان حد يدخل حياتي لاني عارف ان نهايه الحب دا هتكون مو"ت حد فينا......
نسمه :بتحبني؟؟؟ انا سمعت صح.... أسد انت تقصدني انا.... بس ليه مو"ت.
اسد :هههههششش متفكريش في حاجه لكن خليكي عارفه اني لم اتعمد حُبك لكن حبكِ تعمدني..... خليكي عارفه ان روحي موجوده معاكي لو بعدت هتكون دي نهايتي انا مش انتي....
نسمه مسكت في دراعه بقوه:مش هسمحلك انك تسبني انا وتالين انا انا... انا كمان بحبك اوي.... كفايه انك الأمان ليا... كفايه أن شفت الطيبه في الدنيا دي معاك انت...... بالرغم اي حاجه وحشه بس انت الوحيد اللي قلبي اطمن معه فاهم انت مش هتسبني انا وتالين انا الكل اتخل عني بلاش انت كمان تتخلى عني ارجوك يا اسد
اسد رفع وشها كانت بتبكي ابتسم ومسح دموعها و قرب منها يقب"لها حاسه لأول مره انا هي عايزاه زي ما هو بيتمنها لكن بيفكر بعقله مش طايش
اسد بسرعه بعد :انا لازم انزل دلوقتي
نسمه بدموع :مش هسيبك تنزل و تسبني أسد انا بعشقك و عايزاك معايا في حياتي  كل المشاعر دي من حقي انا....
أسد :انا بعمل كدا عشانك افهمي مينفعش يكون في اي حاجه بينا و لمآ ارجع هتكوني طالق انا مش عايزك في حياتي و خالص مش عايز انتقا"م.... هترجعي لأهلك
نسمه بسرعه :طالق انت بتقول اي... طالق ازاي انت
اسد بمقاطعه وغضب:انا بكر"هك..... بكر"ه قربك انتي فاهمه عايزانى أقرب منك.... هبقي بتسلي مش اكتر ااامم و بصراحه معنديش مشكلة لو اتسليت بيكي دلوقتي 
نسمه بدموع :أسد انت اناااااني انا عارفه انت بتعمل كدا ليه....... بس مش هصدقك لاني عارفه انك ليا انا و بتحبني.... بلاش تاذي نفسك....
اسد : انتي اي مش بتفهمي يا نسمه....بقولك هطلقك مش عايزك
نسمه حضنته و هي بتعيط:اهدى انا عارفه انك بتعاني الفتره دي و عارفه انك قلقان بسبب شغلك بس متبقاش غبي يا أسد انا هفضل معاك لو قلت ايه برضو مش هبعد
اسد وهو واخدها في حضنه:نسمه انا هدخل المهمه دي يا قا"تل يا مقتو"ل
نسمه بثقه:بس انت هترجع انا وثقه في ربنا انك هترجع عشان تالين و عشاني
عشان حياتنا لازم نعشها سوا.... انا هستناك ترجع....
اسد بأس راسها و ابتسم بحب :هرجعلك لو ربنا أراد..... دلوقتي لازم امشي
نسمه اوعي تخرجي من الاوتيل لان في مصايب كتير هتحصل بكرا..... ايا كان السبب اوعي تخرجي من الاوتيل و تالين تكون تحت عنيكي
نسمه :حاضر خالي بالك على نفسك
اسد بابتسامه :في حفظ الله
نسمه :في حفظ الله
اسد غير هدومه ونزل بسرعه جدا
نسمه عيطت بقوه و عنف ودخلت اتوضت و بقيت تصلي وتدعيله كان دموعها في الصلاه كفيله انها ترجعه ليها
في الاداره
أسد كان وزع الخطط على فريقه بالكامل اخد نفس عميق وهو بيجهز سلا"حه
معتز دخل المكتب 
أسد :في اي. 
معتز:الياس في البا"ر بيحتفل ان المهمه هتم
أسد بابتسامه جانبيه :الياس دا بتاعي انا... كارولين وفريقها اكيد بيجهزوا كل حاجه لازم نكون اسرع منهم
معتز:بس لو القنب"له مش في القاعه يا أسد هنبقى خاطرنا و الخساير هتكون كبيره اوي
اسد:عشان كدا الياس دا مهمتي.... هو فرد عادي في الما"فيا لكن اكيد عارف مكان الانف"جار..... الساعه دلوقتي اتنين الصبح... لازم اتحرك
معتز:جزء من الفريق هيكون في قاعه الاجتماعات و الجزء التاني وراء كارولين.. و جزء هيكون في انتظار اي اشاره منك
اسد :على بركه الله 
خرج من مكتبه و من الاداره كلها ودماغه مركزه مع هدف واحد بس
بعد ساعه
بيدخل البا"ر كأنه شخص عادي جدا بيقعد قريب من الياس و بيطلب كاس
بتيجي بنت وبتقعد مع الياس و بتتصرف بميا"عه
الياس بيقوم وبياخد البنت وبيخرج من البا"ر أسد ابتسم بخبث وهو شايف خطته بتنجح 
الياس اتحرك بعربيه لمكان زي كامب بس مكنش فيه حد تقريبا ووراه اسد
الياس للبنت:غريب المكان دا ليه جبتينا هنا.
نور:اي مش عجبك يا روح امك
الياس وهو بيمسكها من شعرها :روح امي شكلك هتخلينا استعمل معاكي العن"ف بس وماله
نور بحركه سريعه ضر"بته في بطنه و لوت دراعه لكن الياس مكنش ضعيف وقدر يبعدها وبدأ بينهم خنا"ق لكن في لحظه نور انسحبت واسد كان واقف أدام الياس وبيضر"به 
لحد ما الياس وقع على الأرض وفقد الوعي و أسد بقى واقف ادامه هو ونور
نور:تمام يا أسد بيه تؤمرني ياي حاجه 
اسد وهو بيشد الياس لبيت من الحجر:خليكي هنا و كوني جاهزه في اي وقت
نور:تمام يا فندم
في البيت
أسد كان قاعد أدام الياس اللي متربط و بينز"ف من أنفه 
أسد دلق عليه مايه ساقعه عشان يفوق
الياس شهق وهي بيحاول يتنفس 
اسد ابتسم وقرب منه :ياااه اخيرا وقعت تحت ايدي تعرف مستني اللحظه دي من اد ايه..... بس خلينا في الأهم 
الياس:انت مين وعايز اي؟ 
اسد:تؤتؤ كدا هتضيع وقتي القن"بله مزرعه فين 
الياس ضحك بسخريه :اه فهمت انت ظابط اامم تعرف انا بحس بمتعه وانا شايفك بتلفوا حوالين نفسكم زي الفراخ الدايخه
اسد :حلو يبقى محدش هيخرح من هنا حي بس اي رايك نلعب مع بعض شويه
الياس بسخريه:هو دا اخركم يا مصريين
اسد بابتسامه جانبيه :احنا ملناش اخر
انقض عليه وفضل يضر"به بقوه وعنف والياس بيصر"خ من الالم
اسد بعد عنه وبيق"لع الجاكيت 
أسد بضيق:الساعه دلوقتي خمسه الفجر اتكلم احسنلك يا الياس القن"بله مزروعه فين... 
الياس وهو بيحاول يقوم:مش هتكلم انت فاكر نفسك بتلعب مع شويه حر"اميه فوق احنا شبكه اكبر مما انت تتخيل... انا و كارولين وكل اللي في مصر شويه عرايس خشب بيحركنا ناس مهمه اوي برا مصر
اسد:بس انت عارف المكان اللي هيزروعوا في القن"بله
الياس بابتسامه ساخره:وانا اي اللي يجبرني اني اتكلم..... 
اسد وهو بيحط رجل على رجل :صبا مثالا
الياس بسرعه و بيحاول يفك نفسه:صبا؟ انت تعرف صبا منين
اسد :تفتكر هجيبك هنا وانا معرفش انت مين.... صبا حبيبه قلبك اللي سابتك من أربع سنين لما عرفت حقيقتك الو"سخه 
الياس بغضب:صبا مالهاش علاقه بكل دا انت لو قربتلها صدقني هنسفك من على وش الارض
اسد :لو عايزني مقربلهاش اتكلم احسن لك وليها لان صدقني مش هيفرق معايا بريئه ولا مظلومه 
الياس:انت متعرفش مكان صبا... صبا اختفت من أربع سنين انا نفسي ملقتهاش الكل قال إنها ما"تت انت بتكذب عشان تخليني اتكلم لكن لا مش هتكلم صبا ما"تت
اسد :ههههههه ما"تت طب اتفرج كدا
قالها وهو بيطلع موبيله و بيفتح الجالري على فيديو لبنت ماشيه في الشارع وبتجي عربيه تخط"فها
الياس:صبااااا يا ابن ال
اسد قاطعه وهو بيضر"به بعنف مكنش شايف ادامه... نو سمعت الصوت دخلت بسرعه وحاولت تفض الشباك بينهم
اسد وهو بيمسح ايديه من الد"م:ابويا اشرف منك انت واللي خلفوك.... قسما بالله اكلمهم دلوقتي حالا اخليهم مثالا 
يغت"صبوها ... او يقت"لوها نعذ"بهم الأول تحب اخليك تتفرجعليها وهي بتمو"ت بالبطي
الياس بضعف:ارجوك هي ملهاش ذنب
اسد :يبقى اخلص اتكلم وخلصني
الياس :بحيره النيزك هنا في مرسي علم
اللي اعرفه انه في فوج كبير جدا هينزل ليله راس السنه لمكان في بحيره النيزك 
والنهارده راس السنه في كذا شخص هيزرعوا مجموعه من القنا"بل عشان يقضوا على السياح دول.... غير مجموعه تانيه هتنزرع في قاعه اجتماعات الوزراء
اسد :ليه مهم عندهم انهم يخلصوا الفوج؟ 
الياس:لان هيكون وزراء و سفراء اجانب و لو جرالهم حاجه في مصر السياحه هتنضر"ب غير المشاكل السياسه اللي هتحصل بين الدول 
اسد :يا ولاد*****شيا"طين 
اسد:نور تفضلي هنا الز"باله دا ميهربش منك لسه في بينا حوار الرائد احمد الهلالي
الياس:الرائد احمد الهلالي؟؟
اسد خرج من المكان بسرعه جدا ركب عربيته كلم معتز عشان يامنوا القاعه كويس 
و يخلوها من اي شخص لكن في وقت معين عشان فرقه كارولين متعملش احتياطتها
و قاله على خطتهم اللي هتحصل في بحيره النيزك وانه طالع على هناك 
كان بيسوق عربيته وهو حاسس ان في حاجه غلط طلع موبيله بقى يبص لصوره تالين ونسمه وهو مبتسم قفل موبيله و زود السرعه 
عند نسمه
تالين جابت كرسي ووقفت عليه أدام اوضه نسمه فتحت الباب ونزلت من على الكرسي ودخلت 
نسمه قفلت المصحف وقامت حضنتها وقعدت على السرير
نسمه :صباح الجمال 
تالين بابتسامه :صباح الفل هو بابي مشي
نسمه بخوف لكن ابتسمت :اه يا حببتي اضطر انه يخرج بدري يروح الشغل قوليلي انتي كنت عايزه منه حاجه 
تالين:لا دا ثر بيني وبين بابي
نسمه :اي دا في أسرار بينكم انا معرفهاش كدا يا تالين 
تالين:اصل هو قالي ان هو هيعملها مفاجأه ليكي
نسمه بابتسامه :مفاجأه؟مفاجاه اي؟ 
تالين:بصى هقولك بث مش تقوليه اني قلتلك
نسمه :اشطا اي بقى المفاجاه دي
تالين:بابا قالي انه هيجيلي نونو صغير العب معه و هيبقى اخويا وانتي هتكوني امنا احنا الاتنين
نسمه بابتسامه :أسد قالك كدا اني هجبلك نونو صغير
تالين:اه و قالي اني هلعب معه كتير وانه هيحبنا احنا التلاته انا وانتي والنونو و هيشتري بيت تاني كبير و هنعيش مع بعض على طول
نسمه :نونو؟ هههه طب انتي عايزه يكون عندك اخ 
تالين بسعاده:اه اه عثان نلعب ثو و انا هلعبه معايا بلعبي بث هو انتي هتحبيه اكتر مني عثان هيبقى ابنك انتي وانا مث بنتك
نسمه حضنتها وابتسمت:انا هفضل احبك طول عمري يا ام نص لسان انتي
تالين وهي بتحضنها بسعاده:وانا هحبه لما يجي 
نسمه :هو مين؟ 
تالين ببراءه:اخويا 
نسمه اتمنت فعلا انه يرجع و يعيشوا كلهم سوا 
عند تيا 
في المستشفي 
بدأت تفوق من المهدا لقيت عدنات قاعد جانبها لسه زي ما هو
تيا:عا عايزه اشرب
عدنان قام بسرعه ورفع راسها بقى يشربها
تيا دموعها نزلت وهي بتحاول تفتكر اي حاجه
عدنان قاعد جانبها بقى يمسحلها دموعها:متضغطيش نفسك الدكتور قال ان الموضوع هياخد وقت
تيا:انا اسمي اي؟ واحنا فعلا متجوزين؟
عدنان :انتي اسمك تيا يوسف الشهاوي وانا فعلا جوزك و حبيبك وانتي أغلى حد عندي يا تيا انا بحبك بحبك اوي كان نفسي اقولك دا من بدري لكن مكنش في نصيب اني اعترف بالحب دا
تيا:ليه.؟ هو احنا كنا متجوزين ازاي يعني انا كنت بحبك و ازاي عملت الحادثه؟
عدنان:انتي كمان بتحبيني و بتغيري عليا اتجوزنا بس بطريقه مختلفه لكن مع الوقت قدرتي تخليني اعشقك يا تيا  بشقاوتك و طفولتك
تيا بدموع:طب انا ليه مش فاكره؟
عدنان بكدب:لان للأسف عملتي حادثه وانتي خارجه من البيت و نقالنكي المستشفى
تيا:فين اهلي؟ امي ابويا؟
عدنان بحزن:اهلك متوفين من زمان لو سمحتي اهدى وبطلي تفكري ممكن
تيا بارهاق:عايزه انام
عدنان اتعدل وقعد جانبها ناحيه المخده بقيت سانده راسها عليه وو هو واخدها في حضنه
دعاء احمد 
............
في قصر الجنزوري
الساعه تانيه الصبح
لارين صحيت وكانت رايحه لاوضه كوثر هانم لكن استغربت من وجود ناس في القصر لكن فهمت انهم اللي بيجهزوا القصر لخطوبه وريث... للحظه حاسه انها متضايقه لكن نفضت الأفكار من دماغه لكن وقفت مرعوبه لما شافت....
يتبع...
لقراءة الفصل الخامس والثلاثون اضغط على : ( رواية ملاكي الخائف الفصل الخامس والثلاثون )
لقراءة باقي الفصول اضغط على : (رواية ملاكي الخائف)
reaction:

تعليقات

تعليق واحد
إرسال تعليق

إرسال تعليق