القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية أجمل ما رأيت الفصل الثاني 2 بقلم رنا مصطفى

رواية أجمل ما رأيت الحلقة الثانية 2 بقلم رنا مصطفى
رواية أجمل ما رأيت الجزء الثاني 2 بقلم رنا مصطفى
رواية أجمل ما رأيت البارت الثاني 2 بقلم رنا مصطفى
رواية أجمل ما رأيت الفصل الثاني 2 بقلم رنا مصطفى

رواية أجمل ما رأيت الفصل الثاني 2 بقلم رنا مصطفى

* اتفضل معايا على البوكس ... معايا أمر بالقبض عليك 
اتصدمت و قولت
" ليه ؟ أنا عملت ايه ؟ 
* تعالى على القسم و هتعرف 
" لا مينفعش ... مينفعش اسيب مراتي لوحدها 
* ده ميهمنيش اللي يهمني إنك تتفضل معايا على البوكس 
" يا حضرة الظابط أنا ....
* يا عساكر الامن تعالوا خدوه !! 
جم العساكر اخدوني جوه البوكس و مشينا 
طلبت تليفون من العسكري قعدت كتير اتحايل عليه لغاية ما اخيرا وافق 
* تخلص بسرعة أنا مش عايز مشاكل مع الظابط 
" حاضر
أخدت التليفون و اتصلت على أختي نوران 
' ألو مين معايا ؟ 
" أنا مراد يا نوران 
' مراد ؟؟؟ بتكلمني ليه من رقم غريب ... في ايه ؟
" أنا مطلوب القبض عليا في قضية 
' ليه عملت ايه ؟ 
" معرفش والله لما اعرف هقولك ... المهم تتحركي من المكان اللي انتي فيه حالاً و تروحي على بيتي خليكي جمب رنا أوعى تسبيها لغاية ما تيجي الدكتورة نور 
' رنا مالها يا مراد ؟ أنا مش فاهمة حاجة ما تفهمني !!  
" اعملي اللي بقولك عليه بس دلوقتي يلا بسرعة يا نوران روحي على بيتي 
' حاضر 
قفلت معاها و رجعت التليفون للعسكري ... 
نوران راحت على بيت مراد زي ما قالها ... لقيت الباب مفتوح ف دخلت وقفلته وراها و قعدت تنادي على رنا ف مردتش عليها 
ف دخلت أوضة النوم لقيت رنا نايمة على السرير و متغطية عادي 
' طيب ماله مراد قالي ليه كده ما اهي كويسة و نايمة ... لحظة بس هي إزاي فضلت نايمة و البوليس جه ياسين من هنا ؟؟
حاولت تصحيها لكن مصحيتش 
رن جرس الباب ... نوران فتحت لقيت الدكتورة نور 
دخلوا لرنا هم الإتنين 
الدكتورة كشفت على رنا و ركبت جهاز أكسجين ليها 
' يا دكتورة هي مالها ؟ 
* جاتلها صدمة عصبية شديدة أدت إلى فقدان وعيها ... نامت وهي مضايقة يعني ... أنا اديتها حقنة مهدئة و هي هتصحى بعد شوية و كتبت شوية أدوية تمشي عليها لمدة شهر و هتبقى كويسة بإذن الله 
' الحمد لله 
* استأذن أنا بقا لإني سايبة المستشفى لوحدها ... عن إذنك 
' سلام 
مشيت الدكتورة و نوران قعدت جمب رنا مستنياها تصحى و عايزة تعرف هي اضايقت من ايه لدرجة إنها نامت و مصحيتش !! 
في القسم ،،،،، 
" قضية سر*قة 150 مليون دولار ايه !! انا مسر*قتش حاجة والله !! 
* الفلوس إزاي اتحولت لحسابك في نفس الوقت اللي الفلوس اتسرقت من خزنة شركة آسر ماهر محمد ؟؟؟
" معرفش !! 
* انتوا الإتنين كنتوا شركاء ... بعد كده اتفصلت شراكتكم مع بعض ، صح ؟ 
" أيوة صح 
* يبقى شركتك و شركته اتفصلوا و اتحولتوا لأعداء يبقى ده مبرر كبير يدفعك إن تسر*قه 
" أيوة منكرش فيه ما بينا عداوة بس مأخدتش منه جنيه حتى لو سر*قت كنت قولت بنفسي و ....
* شششش اخرس ... كلامك ده ملهوش لازمة هنا أنت هتدخل الحجز و بعد ما التحقيق يبدأ تقول اللي عايزه 
* يا عسكري تعالى خد الأستاذ مراد الحجز عشان يرتاح شوية
جه العسكري دخلني أوضة الحجز و قفل الباب 
على قد ما القضية اللي واقع فيها كبيرة كنت شايل هم واحد وهو رنا حتى نسيت أجيب المحامي بتاعي كل تفكيري كان عليها هي وبس 
" يا ترى صحيت ولا لا ؟
رنا صحيت و استغربت لما شافت جهاز الأكسجين متركب عليها 
جات تقوم ف نوران منعتها و قالت 
' لا لا خليكي مرتاحة 
- هو ايه اللي حصل ؟ 
' فقدتي وعيك بس إنتي الحمد لله كويسة اهو ... ثواني هروح اعملك كوباية عصير 
- اه ... ماشي
دخلت نوران المطبخ ،،، رنا استغربت إن مراد مش موجود ف قالت في سرها 
- واضحة اهي مش قادر يبص في وشي ف مشي و جاب أخته هنا عشان يريح ضميره ... مش عارفة كان عقلي فين لما اتجوزتك !! 
جات نوران و ادتها كوباية العصير
' اتفضلي 
- اشكرك 
بعد ما شربت رنا العصير قالت نوران 
' هو إنتي متعرفيش البوليس ليه جه و أخد مراد ؟؟
- أخده ليه ؟
' معرفش من ساعة كده اتصل عليا من رقم غريب تقريبا ده تليفون حد من العساكر ... مقالش ايه اللي بيحصل بالظبط بس قالي اجيلك بسرعة 
قالت رنا بلامبالاة 
- ماشي 
' مش عيزاكي تتضايقي من سؤالي بس ... هو انتوا متخاصمين ؟
رنا مردتش عليها ف قالت 
' آسفة على سؤالي ... بس كنت عايزة اعرف ليه جاتلك صدمة عصبية 
- صدمة عصبية ؟!! 
' أيوة هي كانت سبب في اغمائك عشان كده سألتك 
قالت رنا و الدموع في عيونها
- اه فعلا احنا متخاصمين بس ده بقا عادي بالنسبالي ... اخوكي بيتخانق معايا على اتفه سبب ... بيحط حواجز بنفسه ما بينا و بعد كده يجي يحاسبني أنا ... مكنتش برد عليه اصلا بس آخر خناقة زودها أوي ... بقا زي غيره بيحاسبني على شىء مش بإرادتي ومليش ذنب فيه ... كل ده عشان و أنا صغيرة عملت حادث اتسبب إني مبقاش أم ... بيحاسبني على شىء مش بإيدي !! 
' خلاص متعيطيش أنا هتكلم معاه 
- لا متتكلميش معاه ... أنا مش عايزة افتح المواضيع دي تاني كفاية لغاية كده ... أنا قولتلك بس لإني مش لاقية حد احكي معاه ... حتى أهلي بطلوا يكلموني من فترة معرفش ليه ... كأنهم مش عايزيني في حياتهم و ما صدقوا خلصوا مني !! 
نوران حضنتها و قالت 
' وقت ما تحبي تحكي أنا موجودة ... يلا امسحي دموعك 
- حاضر
رن تليفون نوران ف لقيت نفس الرقم اللي رن عليها ف عرفت إنه مراد ف ردت 
' ألو يا مراد ... ها قولي أنت في القسم ليه ؟
" قضية سر*قة سيبك مني دلوقتي ... رنا صحيت ؟
' أيوة صحيت 
" اديها التليفون 
' حاضر 
مدت نوران التليفون ناحية رنا عشان تاخده ... لكن رنا مأخدتهوش 
ف خرجت نوران بره الأوضة و اتكلمت بصوت واطي مع مراد
' مرضيتش تاخده 
قولت بنبرة حزن 
" طيب حاولي تاني قوليلها إن عايز اكلمها و افتحي مكبر الصوت 
' ماشي 
رجعت نوران عند رنا و فتحت مكبر الصوت و قالت ل رنا 
' مراد اتصل عايز يكلمك يا رنا 
- مش عايزة أكلم حد خصوصاً هو ... قوليله صحيت بس عشان ضميره يرتاح ما هو كده دايما لازم يرضي ضميره في أي حاجة ... و قوليله كمان لو لسه فيه خناقة تاني لسه متخنقهاش معايا يأجلها شوية كده عشان مصدعة 
لما سمعت كده منها زعلت جدا !! 
" ماشي سلام يا نوران دلوقتي 
' هبعتلك محامي و هرن على مصطفى يجيلك  
" ماشي 
قفلت معاها و رجعت التليفون للعسكري 
قعدت على الأرض مضايق من نفسي و من اللي عملته فيها 
" أنا السبب ... كل ده بسببي ... وجعتها و كسرتها لدرجة الله أعلم باللي حساه جواها ... استاهل اللي أنا فيه دلوقتي ... اوووف
' أنا لازم امشي دلوقتي يا رنا ... عشان هجيب محامي ل مراد بس لو احتاجتي أي حاجة رني بس عليا و هرد عليكي على طول 
- ماشي ... اشكرك إنك جيتي هنا شكرا جدا 
' العفو ، يلا سلام 
- سلام 
حضنتها نوران و مشيت 
رنا مسكت تليفونها فتحت الفيس 
كان الفيس مقلوب على خبر القبض على رجل الأعمال الشهير "مراد السيد عامر " في قضية سر*قة 150 مليون دولار من خزنة شريكه السابق " آسر ماهر محمد " 
و كانت الأخبار كتيرة نازلة عليه :
( هل يا ترى فعلا رجل الأعمال مراد السيد عامر سر*ق المبلغ ده من شريكه السابق ... ؟ )
( الفلوس اتحولت لحساب شركة مراد السيد عامر في نفس الوقت اللي اتسحبت من خزنة شركة آسر ماهر محمد )
( أخبار كتير عن أصحاب شركات تمويل البترول حصلت سر*قة من شركة آسر ماهر محمد بمبلغ كبير لا يستوعبه العقل كمان بالدولار !! )
( مرت سنتين على انفصال الشركتين لسبب غامض ليس معروف حتى هذا الوقت و كان تصريحهم بعد الإنفصال هي عدوات أدت لذلك و نتفاجىء جمعينا اليوم ببلاغ من آسر ماهر محمد على مراد السيد عامر بتهمة السر*قة )
( عداوات كتير بين أصحاب شركات التمويل أدت إلي فسخ عقد الشراكة بين الشركتين و انفاصلهم عن بعض بعد ما كانوا قوة متحدة من سنتين هل العداوة دي اتسببت في دفع مراد السيد عامر للسر*قة لإنتقام من شريكه السابق ... ؟ )
قفلت رنا التليفون و فضلت تفكر 
- يعني بعد ما انفصلت شراكتهم جه عمل عقد شراكة جديد مع شركة بابا !! 
- أنا مالي بالحوارات دي كلها مفيش موقع و إلا جايب الخبر ده ... كنت اتجوزت واحد مثلا خريج فنون جميلة عشان يرسمني 
- بس هو مين آسر ماهر محمد ؟ أول مرة اسمع اسمه !! 
فتحت رنا تليفون و بحثت عنه لغاية ما لقيت صفحته الرسمية و فضلت تتفرج عليها لغاية ما عرفت شوية عنه 
جه مصطفى صديقي القسم و دخل الحجز 
* مراد مواقع التواصل الإجتماعي مقلوبة عليك أنت و آسر ... الزفت آسر هو اللي قدم بلاغ ضدك
* مراد أنا جبت المحامي بتاعك هو بره بتكلم مع الظابط عشان يعرف التفاصيل 
* لغاية دلوقتي منعرفش إزاي الفلوس دي كلها اتحولت لحسابك !! 
* التحقيق هيبدأ معاك بكره 
* مراد أنت سامعني ؟؟ 
* مراد !!
" أيوة سامعك اهو 
* أنت مش معايا خالص يا مراد بقولك اتحول لحسابك 150 مليون دولار إمبارح الفجر الفلوس طلعت ل آسر ... عارف لو مفوقتش من سرحانك ده و ركزت في اللي أنت فيه دلوقتي ... لو لزقت فيك التهمة هتتسجن 16 سنة حتى لو رجعنا الفلوس واخد بالك ولا أقول مرة كمان ؟
" عارف  
* مالك مضايق كده ليه ؟ متقلقش هطلعك من هنا و هسمح كل الأخبار اللي عنك على النت 
" أنا مش مضايق لإني هتسجن أنا مضايق من حاجة تاني
* ايه هي ؟ 
" متشغلش بالك المهم أول حاجة اعملها ترجع الفلوس دولا دولار اللي وصلوا ل حسابي لمروان و بعد كده هشوف إزاي أثبت أني برىء في التحقيق 
* حاضر ... اجبلك حاجة تأكلها ؟ 
" بعدين روح اعمل اللي قولتلك عليه 
* ماشي 
خرج مصطفى و رجعت اقعد زي ما كنت و كل تفكيري في رنا 
حاطط عيوني على الباب على أساس تيجي لكن مجتش و بتكلم مع نفسي و بقول
" مستنيها ليه مين قالك إنها هتيجي ولا هتبص في وشك حتى ... أنت تستحقق كل اللي بيجرالك ده ذنبها هي ... كل دمعة نزلت من عيونها بسببك سواء بقصد أو من غير بتتحاسب عليها اهو ... أنت شخص وحش يا مراد ... وحش جدا 
رنا راحت غسلت وشها و لبست و خرجت 
أثناء ما هي ماشية في الشارع طلعت تليفونها و اتصلت على " آسر ماهر محمد " ... جابت رقمه من صفحته 
رنت أربع مرات ... مردش عليها ف المرة الخامسة رد 
- أستاذ آسر معايا ؟ 
* لا أنا مدير أعماله 
- حضرتك أنا عايزة أكلم أستاذ آسر لو سمحت ؟ 
* أستاذ آسر مشغول دلوقتي أظن بما إنك تعرفيه يبقى عرفتي اللي حصل في شركته 
- اه عرفت ... عشان كده أنا اتصلت ... أنا عايزة اساعده عندي الحل ! 
* ماشي هقوله لما يجي الشركة هتصل عليكي 
- تمام 
قفلت رنا معاه و قعدت في كافيه كانت عايزة تروح القسم ل مراد بس مش راحت عنده 
- لا مش هروح مش هستحمل ولا امسك أعصابي لو قال كلمة مش كويسة عليا ... إنتي غبية يا رنا !! عايزة تروحي لواحد شك في شرفك لمجرد إنك ماسكة التليفون كتير ؟؟ شك فيكي من غير دليل حتى ؟؟ أهانك بطريقة وحشة جدا و قال عليكي كلام مفروض ميتقالش أساسا ... و كل ده عشان اتسجن كام ساعة عايزة تروحيله !! لا أنا هقعد هنا مش هروحله يكفي بس إني اساعده يخرج ... ويبقى كده عملت اللي عليا بزيادة أوي ... وحدة غيري بعد اللي قاله عليا كانت قت*لته من زمان !! و غير كده هو عنده أخته و صديقه و أهله كل دول جمبه اما أنا معنديش حد ... أنا هقعد هنا 
- واحد كابتشينو لو سمحت ؟
* حاضر يا فندم
في القسم ،،،،،،، 
العسكري قال 
* مراد السيد عامر عندك زيارة 
" ماشي 
دخل واحد قعد جمبي مباشرةً كان لابس كاب 
" أنت مين ؟ 
رفع الكاب و قال بإبتسامة 
' معقولة نسيتني !! أنا آسر يا مراد ... لا بجد اعاتب عليك مش عشان عدى سنتين مشوفناش بعض تنساني نهائي كده ... ده احنا كان بينا ملايين الدولارات زمان ... نسيت كل حاجة يا مراد ؟؟ 
' لبست الكاب بس عشان الصحافة يبطلوا يجروا ورايا ... حلو شكل الكاب صح ؟ ... دي غالية أوي ... جبتها من فرنسا من حوالي  شهر كده
اتفاجئت جدا و قولت 
" آسر أنت هتشلني والله يعني مقدم فيا بلاغ سر*قة و جاي تقولي نسيت كل حاجة كانت ما بينا !! 
' اعمل ايه يعني ؟؟ المبلغ كبير الصراحة ولو مرجعش شركتي ... هيحصلي إفلاس ... يرضيك الناس يقولي آسر شركته بقا مفيهاش جنيه حتى ؟؟ 
" تقوم تسجني أنا !!
' مكنتش هقربلك غير لما عرفت إن حسابك حصله زيادة كبيرة جدا جدا جدا في نفس الثانية اللي اختفت فلوسي من عندي 
" والله !! آسر ... أنت أكتر واحد على الكوكب كله عارف و متأكد مليون في المية إني مش بسر*ق جنيه واحد من حد ولا باخد أي حاجة مش من حقي 
' الكلام ده ملهوش أي لازمة فلوسي لسه موجودة في حسابك
" هرجعهم لك زي ما هم ... و تاخد زيادة عليهم كمان تمن الشوشرة اللي حصلت 
ضحك بصوت عالي وقال ببرود
' أنت فاكرني أنا عامل الهيصة دي كلها عشان الفلوس ترجعلي بس !!! أنت صدقت الهبل اللي أنا قولته في الأول ؟ إن هيحصلي إفلاس و كده ؟ ... قد ايه أنت غبي و هتفضل طول عمرك غبي اللي دخلك مجال رجال الأعمال والله ظلمك  
' يا حبيبي أنا ميهمنش ابدا ال 150 مليون دولار خليهم عندك مش عايزهم أنت عارف كويس أوي إني أقدر أعمل ضعفهم خلال شهرين بس !! 
" و يا ترى هتعمل ضعفهم إزاي ؟ بالحر*ام كالعادة صح ؟ بتقول عليا غبي لإني مش نصا*ب زيك ... أنا عندي اعيش و أموت و أنا غبي أحسن من إني اعيش زيك في عالمك القذ*ر 
' أنا مش عارف دماغي كانت فين لما دخلت شراكة معاك ! بص يا مراد من الآخر كده أنا عايزك تتسجن تعرف ليه ؟
قرب مني وقال وهو بيبصلي في عيوني 
' لإني بكرهك ... عمري ما كرهت حد قدك كده ... فضلت سنتين كاملين بدور على طريقة اسجنك بيها و لما فصلت شراكتك معايا بسبب إن مش عجبتك طبيعة شغلي و حاولت تبلغ عني أكتر من مرة ... لما اتفصلنا اتعصبت منك جدا مشيت بعد ما خسرتني سُمعتي كأنك بتقولي اسجني يا آسر ... فأنا عملت كده اهو ... مهما حاولت تخرج مش هتخرج ... مهما جبت ألف محامي مش هتخرج ... مهما حاولت تدافع عن نفسك مش هتخرج برضو ... هتعفن هنا في السجن لبقية عمرك !! 
" أنت بتتكلم كده بشجاعة عشان فيه الناس اللي أنت شغال معاهم أنت في حمايتهم بس أنا بتكلم بشجاعة عشان ربنا بيحميني 
' مش خايف على أهلك مني ؟
" لا ... أهلي عارفينك كويس ولو كنت ناوي تأذيهم كنت عملت كده من زمان بس مش هتقدر تقرب منهم لأنهم كلهم مع بعض 
' اممممم عندك حق أنت صح 
" اطلع بره 
' عنيا حاضر 
رجعت قعدت مكاني و خرج آسر وقف وراء القضبان و قالي بإستفزاز 
' بس أنا يا حبيبي يا مراد مش قصدي على أهلك اللي هم مامتك و باباك و أختك و الناس دول أنا قصدي على الفرد الجديد اللي دخل العيلة من كام شهر !
اتفاجئت من كلامه و قومت وقفت
" قصدك على مين ؟؟؟ 
لِبس الكاب و قالي بإبتسامة 
' مراتك !! ... قصدي على مراتك اسمها رنا على ما اعتقد ؟ زعلت أوي منك لما معزمتنيش على فرحك ... بس شوفتها كان شكلها تحفة بالفستان الأبيض 
اتعصبت جدا و مسكته من رقبة الجاكت وقولت بعصبية 
" إياك تقربلها !! دي لا يا آسر  ... مراتي لا ... حسابك معايا مش معاها ... اعمل فيا اللي أنت عايزه لكن متدخلهاش في أي حاجة ولا تنطق بإسمها حتى !! 
' بس هي عجباني ... عليها ملامح كيوت و جميلة جداً !! 
صرخت وقولت و أنا بخنق فيه
" قسماً عظماً لو بس سمعت إنك قربتلها مش هبلغ عنك لا .... هقت*لك بإيدي !! 
كنت ماسكه من رقبته و بدوس عليها بإيدي وهو كان هيتخنق .... جم العساكر منعوني و حطوا الكلبشات في ايدي 
لما سيبته فضل يكح وشه قَلَب أحمر و قالت بتحدي 
' هكسرك و هكسر كبريائك ده كله بس بطريقتي و هتشوف بنفسك يا مراد ... والله لوريك مين هو آسر ماهر محمد !! 
مشي و أنا كنت هتجنن و مش بقول غير جملة وحدة 
" رنا لا .. رنا لا 
أخدت نفسي بالعافية و اتصلت على نوران 
" نوران روحي عند رنا اياكي تتحركي من جمبها و زودي الحراسة على البيت و افتحي كل كاميرات المراقبة 
' مراد أنا روحتلها بس هي مش موجودة سألت الحراس عنها قالولي خرجت من ساعة 
" نعمممم !! بصي اتصلي عليها عشان أنا لو اتصلت مش هترد ف اتصلي إنتي 
' دي أول حاجة عملتها بس تليفونها مقفول 
" انتي بتقولي ايه !! اتصلي تاني يا نوران أكيد فتحته 
' قبل ما ترن عليا بكام دقيقة رنيت عليها برضو مقفول !! 
" لا مستحيل ...آسر وراء كده !! 
اتعصبت ف روحت رميت التليفون على الأرض 
في شركة آسر ،،،،،،، 
' تبعت واحد بلط*جي دلوقتي على قسم الشرطة الغربي يدخل أوضة الحجز اللي موجود فيها حبيبي و الغالي عليا مراد  ... مش عايز حته وحدة في جسمه تبقى سليمة ... و ياخد أي تمن يطلبه 
* اوامرك يا فندم 
قعد آسر على مكتبه طلع صورة رنا من درج المكتب 
بصلها وضحك 
' هنشوف مين فينا الأقوى يا مراد أول حاجة ألبسك قضية سر*قة اسجنك و أكسر كبريائك ... تاني حاجة أجيب بلط*جي يكسر جسمك ... تالت حاجة و الأهم اكسرلك قلبك بالقمر دي ... اللي جاي دمار عليك !!
دخل السكرتير و قال 
* أستاذ آسر فيه وحدة عايزة تقابلك 
' مين هي ؟
* معرفش بس بتقول عندها حل لمشكلتك
' طيب دخلها 
* حاضر 
خرج السكرتير و قالها 
* أستاذ آسر بيقولك ادخلي ، اتفضلي 
آسر لف بالكرسي فجأة لقي صاحبة الصورة واقفة قدامه 
ابتسم ابتسامة خبيثة و قال في سره 
' بنت حلال كنت لسه في سيرتك ... جيتي بنفسك لقدرك ! 
قالت رنا وهي بتمد ايدها بتسلم 
- أنا ابقا رنا عاصم مرات مراد السيد عامر
ابتسم و سلم عليها وقال 
' و أنا ابقا آسر ماهر محمد ! 
يتبع...
لقراءة الفصل الثالث اضغط على : ( رواية أجمل ما رأيت الفصل الثالث )
لقراءة باقي الفصول اضغط على : ( رواية أجمل ما رأيت )
reaction:

تعليقات

ستصدر قريبًا على مدونة يوتوبيا رواية المتداول التي تم طلبها مِنا كثيرًا وهي أول رواية مصرية تدور أحداثها حول تداول الـ فوركس والعملات ستتعلم من خلالها تداول العملات بأقل خسائر مُمكنه وكيف يُمكنك الربح من خلال شراء وبيع العقارات رواية بإمكانها تعليمك كيفية الربح من تداول الذهب والعملات والفوركس كيف يُمكن لشخصًا في بداية حياته مثل (عيسى) في الرواية أن يُحقق ثروة مالية كبيرة فى مدة قصيرة.