القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية صفقة زواج الفصل الثاني والعشرون 22 بقلم أسماء السرسي

 رواية صفقة زواج الحلقة الثانية والعشرون 22 بقلم أسماء السرسي

رواية صفقة زواج الجزء الثاني والعشرون 22 بقلم أسماء السرسي

رواية صفقة زواج البارت الثاني والعشرون 22 بقلم أسماء السرسي

رواية صفقة زواج الفصل الثاني والعشرون 22 بقلم أسماء السرسي

رواية صفقة زواج الفصل الثاني والعشرون 22 بقلم أسماء السرسي

الضابط وهو موجهه سلاحه ناحية يوسف: نزل سلا، حك ي مت، ـهم انت مطلوب القـ، بض عليك.....
يوسف رامي السلا،، ح بصدمه وفجأه لقي اللي موقعه علي الارض ومكتف ايديه ورا بعض وحط الكلا،،، بشاات في ايده وفجأه بدون انذار الصحافه تخش وتصور وراحو ناحية يوسف وقعدو يوجهه اتهماا،، ت تجاه يوسف ويصوره ويوسف ماشي مع العساكر وركب البو،، كس 
في الناحية الاخري 
اريج وهي بتحط ايدها علي بوقها بصدمه ودموعها تنهمر علي خديها بعد ان رأت يوسف من فون مازن وهو في صفحة الاخبار علي السوشيال ميديااا 
وهم وخدينه ومركبينه البو،، كس 
اريج بقلب موجوع وهي مفطوره من العيااط: اااااااااه يوووووسفففف وبعد كده حاولت تقوم ومسكت في مازن بشراسه 
اريج بشراسه وبتتكلم بنهياار: لييي تعمللل معااااه كددده هووو معملللش حاااجه انتتت اللي قتلـ،،، تهااا واتهمتتتته هوووو اناااا مششش هسيبببككككك انتتتت المفروووض تكووون بداااله هووووو مش مجررر،، م انتتتت المجررر،،، ررم وقتااا،،، ل قتلللــ،، ـه اناااا لازززم ايلغ عنكككك انتتت المجررر،، رررم 
فجاه الممرضين دخلو وادوها حقنه مهدئه بالعافيه وكلمه واحده علي لسانها بس انت المجر،، م يوسف برئ 
انما مازن طبطب علي خدها بهدوء: بكره تعرفي ان بعمل كل ده عشان نبفي مغ بعض وتحبيني زي الاول 
عند يوسف في القسم 
الضابط كان بيسأله بعض الاسئله ومنهم: اي هو السبب اللي خلاك تقتـ،، ل المدام جلنار... طب اي السبب اللي دفعڪ انڪ تمو،، تها المو،، ته البشـ،، عه دي... اتكلم خليناا نساعدك 
انما يوسف الزمن وقف عنده لما لقي جلنار في المنظر البـ،، شع ده ومين يترا اللي قتا،، لها.. ولييه... هو يعرف ان مععندهااش عدا،، وه مع حد.. مين اللي قتلـ،، ها ولييه كل دي اسئله كانت بتدور في راسه ومش لاقيه اجابه 
الضابط سڪ علي المحضر لحد م حاله يوسف تتحسن ويقدر يجااوب علي الاسئله 
الضابط: امرنا نحن وكيل النائب العام بحـ،، بس المتـ،، هم يوسف سليم الحـ،، بس تلات ايام علي زمه التحقيق مع المراعاه بالتجديد له فور انتهاء المده 
يوسف نزل الحبـ،، س وقعد في جمب وكل اللي شاغل تفكيره اريج وهل فاقت من الغيبوبه ولا لا.... 
عند مازن 
مازن وهو بيتكلم في الفون: الو ايوه ي عادل عاوزك تجبلي الواد اللي اتفقت معاه جلنار علي قتـ،، ل اريج مفهوم 
عادل: مفهوم يبيه 
ملحوظه: ايوه هو عادل اللي كان مع يوسف بس طبعا مازن وهو اللي زرعه عشان يجبله اخباره يوسف اول بأول عشان يتابعه 
وفعلا معداش نص ساعه وكان عادل جاب المجر،، م ورمااه تحت رجل مازن 
مازن وهو مصوب مسد،، سه علي راس المجر،، م ده وبيتكلم بنبره جنونيه مرعبه: تعرف اني هقتـ،، لڪ عشان بس حاولت تقـ،، تل اريج حبيبتي 
المجر،، م وهو شايف نظراته اللي ترعب: ابوس رجلك ي باشا متقتـ،، لني دناا وحيدد امي يباشاا بالله عليك 
مازن بتوجس: بوس رجلي.... 
المجر،، م بصدمه وفاتح بوقه: هااا 
مازن بتوجس: اخللللص هتبوس ولا اقتلـ،، ڪ
المجر،، م بخوف: هبوس.. هبوس وباس رجله 
مازن بستمتااع: امممم.. كماان ايوه بوس رجلي كماان... ايوه خلاص.. خلاااص.. قولي اسمڪ اي 
المجر،،، م وهو بيبلع ريقه بخوف: ح.. حوده يباشا 
مازن: اممم حوده.. لا اسم حلو وبعد كده قرب من حوده 
مازن بهدوء مرعب: انا عاوزڪ تساعدني في حاجه هتساعدني 
حوده بخوف من هيئته المرعبه تلڪ: اومر يباشاا 
مازن ببتسامه مرعبه: شااطر.. شااطر بدأت تعجبني 
... فاكر يوسف اللي خطفڪ قبلي وعدمڪ العافيه بشڪل دا 
حوده بغل: ايوه يباشا.. دنا نفسي انتـ،، قم منه 
مازن بستماع: طب واللي يجبلڪ الفرصه لحد عندڪ
حوده وهو بيضم حواجبه: ازاي... 
مازن بشر: هتروح تعترف عليه ان هو اللي قتـ،، ل جلنار عشان جلنار اتفقت معاڪ انڪ تقـ،، تل اريج ولما هو عرف راح وقتـ،، لها فاهممم 
حوده بخوف وهو بيبلع ريقه: بس انا كده يباشا ممكن اتحب،،، س 
مازن وهو بيرفع سلاحه علي مقدمه راسه: تتسـ،، جن ولا تموو،، ووت 
يتبع...
لقراءة الفصل الثالث والعشرون اضغط على : ( رواية صفقة زواج الفصل الثالث والعشرون )
لقراءة باقي الفصول اضغط على : (رواية صفقة زواج)
reaction:

تعليقات