القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية حيرة عشق الفصل السادس عشر 16 بقلم شروق الحاوي

رواية حيرة عشق الحلقة السادسة عشر 16 بقلم شروق الحاوي 

رواية حيرة عشق الجزء السادس عشر 16 بقلم شروق الحاوي

رواية حيرة عشق البارت السادس عشر 16 بقلم شروق الحاوي

رواية حيرة عشق الفصل السادس عشر 16 بقلم شروق الحاوي

رواية حيرة عشق الفصل السادس عشر 16 بقلم شروق الحاوي

عشق بجمود: جاسم طلقنى 
جاسم بكبرياء عاشق مجروح: انتى طالق ياعشق 
ومشي قبل متنزل دموعة وتشوف ضعفة 
ياسين اتصدم من اللى عمله جاسم هو عارف ان جاسم بيحب عشق من وهما صغيرين  حتى ان هو حب عشق علشان جاسم بيحبها كان غيران منه 
ياسين بعتاب: لية عملتى كدا ياعشق جاسم بيحبك 
عشق بحيرة: مش عارفه يا ياسين بس هو طلقنى ورقة الطلاق اهى هو ملاها انا همضى عليها ونخلص من الموضوع دا  انا وجاسم مش لبعض 
ياسين بعصبية ومسكها من دراعها: عشق انتى بتعاندى ليية جاسسم بييحبك عاارفة يعنى ايية 
انا بعترف انا كنت بحبك علشان كنت غيران منة وعرفت السبب انك اختى انتى من امتى بالغباء دا 
عشق بضيق نفضت ايدها منه: مش عارفة  يا ياسين كل اللى عرفاة انى عايزة ابقا لوحدى بعد اذنك 
سابتة وخرجت 
راحت على اوضتها 
عشق لنفسها فى المرايا: اى مالك متضايقة ليية مش انتى كنتى عايزة تتطلقى انتى اللى مكنتيش عايزاة  يبقى زعلانة ليية انت مش بتحبية وبعدين هو كبيير دا اكبر ب 12 ولا 13 سنة ايوا كبير وكبير اوى كمان 
عشق بتذمر: يوووه مهو برضوا انا مش بحبة خلاص يا عشق روحى نامى انتى عبيطة اصلا اوووف انا هروح انام اصلا 
عند والد عشق 
كان هو ومصطفى قدام الجامعه علشان يشوفوا باسم 
ابراهيم اول مشافة دمع 
ابراهيم بدموع: روح يامصطفى ربنا يسامحك بسببك شايف ابنى قدامى ومش قادر اقولة انا ابوك او اخده فى حضنى 
مصطفى بحزن: انا اسف بي اوعدك كل حاجة  هترجع زى ما مفروض تكون 
ابراهيم بحزن: مفيش حاجة هترجع يامصطفى يلا بينا 
مصطفى مسك ايده: استنى انا وعدتك وهتشوف 
وسابة ومشى راح عند باسم 
مصطفى بتوتر: باسم 
باسم بستغراب: عمو مصطفى حضرتك هنا بس ياسين مجاش النهاردة 
مصطفى بتوتر: لا انا جاى علشانك انت 
باسم بستغراب ورفع حواجبة لفوق كدا: علشانى انا 
مصطفى بتوتر: هو مش انت كنت بتسأل على الشبة اللى بينك وبين ياسين 
 باسم زاد استغرابة اكتر من طريقة كلام مصطفى وتوترة الزايد: بس يعمى حضرتك قولت ان دا مجرد شبة وبعدين يخلق من الشبة اربعين 
مصطفى بيبلع ريقة: انت وياسين تؤام وانتو الاتنين ولاد اخويا واخوات عشق 
باسم من الصدمة بقا بيضحك: ههههههة انا وياسين اخوات وكمان ولاد اخوك كمان هههههة لا والاغرب عشق اختنا 
مصطفى بندم: هى دى الحقيقة وممكن تسأل والدك كمان 
عند عشق 
مقدرتش تنام 
عشق بتذمر: حتى النوم مش متهنية علية ربنا يسامحك يجاسر يابن ماما صفاء لما انزل اكل احسن 
نزلت تحت وملقتش حد استغربت وبصت فى الساعة كانت الساعة 2 بليل وجاسم لسة مرجعش قلقت علية 
وفجاءة دخل جاسم ومعاه نفس البنت جيلان 
عشق بغضب: انتى اى اللى جابك هنا تانى يابت انتى يلااا اطلعى برة 
جاسم بغضب: عشق احترمى نفسك وانتى بتكلمى مراتى 
عشق بسخرية: اه مراتك قولتلى مش هى نفس بتاعة تمثلية مراتى الاولانية 
جاسم بجمود: فعلا اول مرة كانت تمثيلية بس دلوقتى بقت مراتى رسمى 
عشق بصدمة: اية مراتك ازاى يعنى طب وانا اى 
جاسم بجمود: انتى ولا حاجه 
عشق بدموع: يعنى مبقتش بتحبني 
جاسم حط ايدة فى جيبة ورد ببرود  : لا ياعشق مبقتش احبك 
عشق بدموع: بس انا انا ب  بحبك ياجاسم 
عشق ببكاء: ايوة بحبك 
جاسم بجمود على عكس النار اللى جوا: جيتى متأخرة مبقاش ينفع 
عشق بصدمة:......... 
انظري إلى.
انظري الى جيدا فربما يأتي الغد ولا تجدي مجال للنظر.
تركت العمر ورائي ركضا اليكِ وأنتِ ركضتِ الي سراب مستمر.
عدتِ الي ولكن فات الاوان لاجدوي من الانتظار
 كان هناك شوقا اليكي ولكن حبِ لكِ اصبح سراب 
 ‏اذهبي إلى حيث عشقك فلم يعد للعشق هنا اثر 
جفت انهار العشق بقلبي اصبحت سراب من طول الهجر المستمر أهذا يكن ذنبي؟
أم ذنبك أنتِ بحثتي عن العشق في وادي الذئاب وتركتي جنة العشق المستمر اتركينى بمفردى
فلم تشفي الجراح بعد ومازال قلبي يئن، 
أ سمعتي نواح القلب حنينا اليكي؟! 
تركتي الورد من أجل شوك اشر، 
عقابك يكون هجرا فلم يعد للقلب حصن منيع
 أسرني الشوق يوما فصرت للعشق ذليلا وكان العقاب منكِ كسرتِ القلب الأصيل اتركيني لحالي فلم يعد يحن اليكِ القلب شوقا بل يئن وجعاً عند رؤياكى 
يتبع...
لقراءة الفصل السابع عشر اضغط على : ( رواية حيرة عشق الفصل السابع عشر )
لقراءة باقي الفصول اضغط على : (رواية حيرة عشق)
reaction:

تعليقات