القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية امتلكها الأسد الفصل السابع 7 بقلم بثينة صلاح

 رواية امتلكها الأسد الحلقة السابعة 7 بقلم بثينة صلاح

رواية امتلكها الأسد الجزء السابع 7 بقلم بثينة صلاح

رواية امتلكها الأسد البارت السابع 7 بقلم بثينة صلاح

رواية امتلكها الأسد الفصل السابع 7 بقلم بثينة صلاح

رواية امتلكها الأسد الفصل السابع 7 بقلم بثينة صلاح

ملاك بخوف :  أبيه اسد انت قفلت الباب ليه..... 
امسكها أسد من يدها بغضب : علشان هفسحك يا روح قلب أبيه... 
ضحكت ملاك بوجع  : لا انا تعبانه وعاوزه انام..... 
أسد بغيظ :  لا والله دلوقتي بقيتي تعبانه..... 
ملاك بدلع :  اه والله.... 
اسد بحده  :  بت انتي اتعدلي.... 
ثم جذبها من يدها بعنف :  ثم خدي هنا انا قيلك ايه قبل ما نخرج.... 
ملاك ببراءه :  اسمع الكلام... 
اسد : وانتي عملتي ايه...... 
ملاك بتلقائيه : ابيه اسد ميبقاش قلبك اسود بقا.... 
اسد بغضب :  نهاراااااا ابوكي اسود انتي بتقوليلي انا كدا..... 
انكمشت ملاك علي نفسها بخوف وهي تبتعد عنه ليبتسم اسد بخبث هو يقترب منها : انتي غلطتي يبقا تتعاقبي..... 
وقبل ان تعي ملاك اي شئ كان اسد التهم شفت"يها بين شف"تيه يقبلها بعنف وهو يتذكر امجد وهي تذهب معه اسقطها علي السرير لينام فوقها وهو مازال يق"بلها تحولت الي نعومه وهو يتفنن في قب"لته.....
ابتعد عنها عندما شعر انها بحاجه الي الهواء.... ويا ليته لم ينظر لها فكانت هيئتها مغ"ريه وزادت اغر"اء بانتفاخ شفت"يها  
بتلقائيه امتدت يده بفك سوسته الفستان ليسقط ارضا انقض عليها كألاسد الجائع يقبل عنقها يضع عليه علامات ملكيته.... تاوهت ملاك باستمتاع وجسد"ها يستجاب معه متعطش يريد بالمزيد 
ابتسم اسد بخبث وهو يري حالتها التي تؤاكد انها تعشقه تبادله نفس الشعور..... بخطوات عابثه ابتعد عنها... ليسمع همهات اعتراضها 
اسد ببرود مزيّف:  ملاك البسي هدومك وروحي اوضتك.... ثم تركها وذهب الي المرحاض 
فاقت ملاك وهي تلعن نفسها ودموعها تاخذ مجراها  تستحقر نفسها لانه يستغلها فقط وان كان يحبها....
 فكان من المفترض ياتي لخطبتها جذبت ملابسها عليها لتركض الي غرفتها..... 
راتها سحر هكذا لتشهق بصدمه اسرعت تقتحم غرف ابنها لتراه ياخد شاور معني ذلك ان صار بينهما علاقه .......
اسرعت الي غرفتها بغضب شديد تفكر كيف تبعد اسد عن ملاك 
في الصباح 
استيقظ اسد بابتسامة ونشاط وهو يقررر الاعتراف لها بحبه الذي يخفيه عنها منذ الصغر بعدما تاكد من مشاعرها اتجاه ..... ارتدي ملابس بيتيه عباره عم طقم رياضي اسود وفلانه سوداء.....ذهب الي غرفتها ولكن لم يجدها.....
تقدم الي الصالونه ليتصنم موضعه وهو يراها تضع دبله في يده  من شخص اخر بل أخاه 
اسد بغضب :  ممكن افهم ايه اللي بيحصل هنا دا..... 
سحر بمكر : مش هتبارك لاخوك خطب ملاك......
تقدم اسد من ملاك يجذب الخاتم من يديها بعنف :  ازاي تلبسيه من غير ما تأخدي راي.... 
ملاك بدموع حبيسه :  أبيه اسد آآ.... 
اسد بغضب  :  انتي تخرسي خااالص.... 
سحر وهي تبعد اسد عن ملاك بقوه :  انت الظاهر اتجننت وانا معرفتش اربيك...... 
اسد بسخريه :  ما تسيبي الكلام دا لحد تاني.... وملاك مش هتتجوز يعني مش هتتجوز..... 
ملاك :  بس انا موافقه يا أبيه... 
اسد بصدمه :  موافقه علي ايه  .... 
ملاك بوجع :  اني اتجوز امجد..... 
سحر بعصبيه : طول عمرك مبتحبش السعاده لحد زي ابوك...  ادي سمعت بودنك العروسه موافقه واهلها موافقين.... 
اسد ببرود وهو يقاوم دموعه : اذا كنتي انتم اهلها وشايفين مصلحتها  فأنا جوزها يا سحر هانم ووووووو 
يتبع...
لقراءة الفصل الثامن اضغط على : (رواية امتلكها الأسد الفصل الثامن)
لقراءة باقي الفصول اضغط على : (رواية امتلكها الأسد)
reaction:

تعليقات