القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية اغتصاب زوجة الفصل الخامس 5 بقلم رشا محمد

 رواية اغتصاب زوجة الحلقة الخامسة 5 بقلم رشا محمد

رواية اغتصاب زوجة الجزء الخامس 5 بقلم رشا محمد

رواية اغتصاب زوجة البارت الخامس 5 بقلم رشا محمد

رواية اغتصاب زوجة الفصل الخامس 5 بقلم رشا محمد

رواية اغتصاب زوجة الفصل الخامس 5 بقلم رشا محمد



نظرت له ميرال بتعب ثم وقعت مغشي عليها

حمزة جري عليها بسرعة حاول يفوقها وهي لم تعي لشئ

نده حمزة علي أم السعد وقال : ف لمح البصر هاتي

اسدال بسرعة

أم السعد : خير ياسي حمزة عايز الاسدال ليه؟!!

حمزة بغضب وصوت جهوري : هو أنت لسه هتفتحيلي

محضر ولا ايه اجري هاتي الاسدال

جرت أم السعد خائفة تأتي له ب الاسدال

خرجت الحاجة نعيمة علي صوت حمزة : في ايه يا

حمزة بتزعق ليه ؟!!

حمزة : كلامنا مش دلوقت يا حاجة لينا كلام تاني بعد م

أطمن علي ميرال

الحاجة نعيمة : هي البت دي مش بتبطل سلبطة ابدااا

نظر لها حمزة ولم يتفوه بكلمه

أتت أم السعد له مسرعة ب الاسدال واعطته اياه

اخذ حمزة الاسدال من أم السعد والبسه لميرال وحملها

وجري بها علي سيارته وضعها بالسيارة وأخذها

للمستشفي ثم أوقف السيارة وحمل ميرال وجري بها

داخل المستشفي

حمزة بصوت جهوري : فين الدكتورة اللي هنا ؟!!

أتت له الممرضة وقالت : خير مالها

حمزة : أنت لسه هتسألي فين الدكتورة قبل م تتصفي

مني ميراااااااال بتنزززززززف ؟!!

الممرضة : طيب تعالي ورايا دكتور محمد يشوفها

حمزة : أنت متسمعيش ولا مبتفهميش؟!!

بقولك عايز دكتورة

الممرضة : الدكتورة دلوقت ف العمليات والدكتور هو

اللي فاضي حاليا

حمزة بغضب : مرااااتي مش هتتكشف علي راجل ولو

مجبتيش دكتورة تشوفها حالا أنا هطربق المستشفي ع

اللي فيها شكلك متعرفيش بتتكلمي مع مين

الممرضة : اهدي حضرتك وأنا هشوف حل بس أنا رأيي

مرات حضرتك حالتها حرجة خلي الدكتور يشوفها

عشان يلحقها

حمزة : أقسم بالله لو م شوفتي دكتورة حالا لارتكب

جناية ف المستشفي دي

الممرضة : خلاص خلاص ثواني أشوف دكتورة أميرة

سلمت الشيفت بتاعها ولا لاء ؟!!

جرت الممرضة علي الطوارئ تشوف دكتورة أميرة

موجودة ولا سلمت الشيفت بتاعها

دخلت الطوارئ وجدت دكتورة أميرة تسلم الشيفت

وكادت أن ترحل

الممرضة : الحمد لله ان لحقت حضرتك يا دكتورة

أميرة : خير في ايه ؟!!

الممرضة : في حالة تحت بتنزف ومعاها جوزها شكله

مجنون

أميرة : وهو أنا ناقصة مجانين !!

خلي دكتور محمد يكشف ع الحالة وأنا خلاص سلمت

الشيفت بتاعي

الممرضة : لااااا ارجوكي دا مجنون ومصمم محدش

يكشف علي مراته غير دكتورة والا يرتكب جريمة هنا

ومفيش حاليا غير حضرتك

أميرة : ويعني كان ناقصني المجنون دا كمان ؟!!

طيب روحي هاتيهم لما أشوف اخرتها ايه !!

الممرضة راحت ندهت لحمزة وجدته مازال يقف

بمنتصف المستشفي يحمل ميرال

الممرضة تهمس لنفسها : يابختها بيك وأنت قمر ف

نفسك كدا

حمزة : م تخلص وقولي عملتي ايه ؟!!

الممرضة : ها اااا ... تعالي ورايا دكتورة أميرة هتكشف

عليها

ذهبوا للطوارئ وأول م دخل حمزة وهو يحمل ميرال

وجد دكتورة أميرة قال : أنتِ ؟!!

أميرة : أنتَ ؟!!

دخل حمزة وضع ميرال علي سرير الكشف ثم قال

للممرضة : اتفضلي أنت دلوقت ولو احتجناكي هننده

عليكي

الممرضة : لا طبعا لازم أفضل مع الدكتورة اساعدها

حمزة : أنا موجود معاها لو احتجناكي هنندهلك وطلع

من جيبه فلوس وادهالها وقال : دول عشان خوفك علي

ميرال ومساعدتنا

الممرضة أخدت الفلوس ونظرت لها وقالت : بس دول

كتير أوي !!

حمزة : مفيش حاجة كتير عليكي كفاية تعبك

ومساعدتك لينا بس من فضلك خليكي برا ومتخليش

حد يدخل مهما كان

الممرضة أخدت الفلوس وحطتها ف جيبها وقالت : من

عيوني حاضر وخرجت واغلقت الباب خلفها

كل دا وكانت الدكتورة أميرة مزهولة من دخول حمزة

وميرال تاني عليها وشريط ليلة الدخلة بتاع ميرال يمر

أمامها ثانيًا

حمزة : الحقي ميرال هي ملهاش أي ذنب ف اللي عملته

معاكي الحقيها عشان دي وظيفتك ودي روح

هتتحاسبي عليها أمام ربنا

أميرة : وأنت مش هتتحاسب علي كل اللي عملته فيها ؟!

وأنت ليه مشوفتش ربنا وأنت بتعمل فيها كدا تاني ؟!!

حمزة : المرة دي أنا مليش يد فيها هي اللي أرهقت

نفسها وجالها مضاعفات وأول م شوفتها كدا شيلتها

وجربت بيها علي هنا

أميرة : وأنت عايزني أصدقك بعد كل اللي شوفته منك؟!

حمزة : أنا مش كذاب يمكن يكون فيا حاجات كتير غلط

لكن مش كداب

أميرة : غريبة !! ... شايفة انك خايف عليها وباين عليك

بتحبها أومال ليه بتعاملها كدا ؟!!

حمزة : بلاش تحكمي علي حد بالظاهر لأن في حاجات

كتييييير مستخبية لو عرفتيها هتقلب موازينك

بس كفاية كلام والحقي اكشفي عليها

أميرة كشفت علي ميرال واعطتها أدوية توقف النزيف

وعلقت لها محاليل

ثم قالت لحمزة : ميرال هتقعد هنا يومين تحت

الملاحظة عشان ترتاح تقدر تتفضل دلوقت وسيب رقم

فونك ف الريسبشن عشان لو في اي حاجة نتصل بك

حمزة : أنا مش همشي أنا هفضل معاها

أميرة : أنا كان ممكن أنتهز الفرصة بوجودك هنا وأعمل

فيك محضر لكن خوفك وقلقك عليها موترني وحاسة

ان اللي ظاهر منك غير اللي جواك

حمزة : أنا مش متعود احكي مع حد بذات لو ست

لكن أنا هحكيلك عشان أنا استجدعتك وعشان أنا كنت

ناشف معاكي المرة اللي فاتت حبتين

شوفي يا دكتورة : ميرال دي تبقي بنت عمتي لزم لكن

هي كانت عايشة ف مصر وكانت مدلعه وبراحتها حبتين تلاتة

ومكنتش بتيجي طنطا ابداااا من وهي كانت صغيرة

ف يوم اتصلت عليا عمتي وقالت :

Flash back....

اذيك يا حمزة

حمزة : اذيك يا عمتي واذي صحتك

عمته : الحمد لله ياولدي ... أنا عيزاك ضروري

حمزة : عنيا ليكي يا عمتي بس أنت مال صوتك أنت

تعبانه ؟!!

عمته : الحمد لله ياولدي علي كل حال عيزاك تكون

عندي ف مصر الصبح

حمزة : معلش يا عمتي خليها كمان يومين عندي شوية

شغل اخلصهم

عمته : الأمر ميستناش أكتر من كدا ياولدي هستناك

الصبح ان شاء الله .......

يتبع ........

ياتري عمت حمزة عيزاه ف ايه ؟

وياتري ايه اللي هيحكيه حمزة يخلي موازين الرواية

تتقلب ؟

وياتري حمزة هيكون رد فعله ايه لما يعرف ان الحاجة

نعيمة هي السبب ف اللي حصل لميرال ؟
يتبع...
لقراءة الفصل السادس اضغط على : (رواية اغتصاب زوجة الفصل السادس)
لقراءة الرواية كاملة اضغط على : (رواية اغتصاب زوجة)
reaction:

تعليقات

3 تعليقات
إرسال تعليق

إرسال تعليق