القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية صغيري الفصل الأول 1 بقلم مي مصطفى

 رواية صغيري الحلقة الأولى 1 بقلم مي مصطفى

رواية صغيري الجزء الأول 1 بقلم مي مصطفى

رواية صغيري البارت الأول 1 بقلم مي مصطفى

رواية صغيري الفصل الأول 1 بقلم مي مصطفى

رواية صغيري الفصل الأول 1 بقلم مي مصطفى

بعد وفاة بابا وماما عشت انا واخويا فى اسكندرية بقيت مهتمة بيه جدا وبحسه ابنى مش بس اخويا مع أن فرق السن مش كبير انا فى رابعه فنون جميله وهو فى أولى حقوق دايما شايف انى بتحكم فيه بس والله دة من خوفى عليه...
خديجة..الو يا عمر انت فين
عمر.. أيوة يا ديجا انا فى الجامعة لسالى محاضرة هحضرها واجى أن شاءالله
خديجة..طيب يا حبيبي خلى بالك من نفسك وتعالى على طول ماشى 
عمر بضحك .. حاضر ياستى متقلقيش ولو حد قالى تعالى اوديك لبابا وماما مش هروح معاه كدة كويس
خديجة..بطل لماضة شوية يلا روح علشان تلحق محاضرتك انا جيت من الكلية ومستنياك نتغدى سوا
عمر.. ماشى سلام 
بعد المحاضره ،احمد صاحب عمر ..ايه يا عم عمر على فين 
عمر.. مروح البيت ياسيدى
احمد.. لا لا بيت ايه بس تعالى نخرج شوية مع الشلة ونكمل سهر بره 
عمر ..طب بص هروح اتغدى وأبقى اكلمك بليل اشطاا 
احمد.. اشطا ياسطا
***********
عمر .. تسلم ايدك يا قلب اخوكى الاكل تحفة
خديجة..يسلملى عيونك يلا بقى ادخل ذاكر امتحانات الفاينل قربت مش هفكرك 
عمر.. فاينل ايه بس لسة بدرى 
خديجة..بدرى من عمرك ياعمر معدتش غير شهر يلا اتفضل وبلاش دلع انا مش هقبل أقل من جيد جدا فاهم 
عمر.. خلاص ياخديجة هدخل اتنيل 
دخل عمر اوضته،احمد بيتصل عليه
احمد.. ايه يابنى مكلمتنيش يعنى 
عمر.. لا منا مش هعرف انزل معاكو بقى اختى مش سايبانى فى حالى وعايزانى اذاكر علشان اجيب تقدير 
احمد.. تقدير ايه بس ياعم وبعدين هى اختك إلى ممشية كلامها عليك ولا ايه 
عمر بغضب ..انا محدش يمشى كلامه عليا يا احمد وانت عارف
احمد..خلاص ياعم امال تقصد ايه بكلامك قولها خارج مع صحابى شوية فيها ايه دى 
عمر.. طب خلاص هجهز واكلمك اقفل بقى 
*******
عمر بتفكير .. خديجة انا نازل مع صحابى شوية 
خديجة .. صحابك.صحابك إلى هما مين دول وبعدين سايب مذاكرتك ونازل ليه 
عمر.. ايه يا خديجة انت هتحققى معايا ولا ايه بقولك نازل مع صحابى افك شوية فيها ايه
خديجة..مفيهاش حاجه يا استاذ عمر بس ممكن اعرف مين إلى انت نازل معاهم بالضبط
عمر..اااااهي هيكون مين يعنى احمد وبقيت الشلة 
خديجة.. برده ياعمر انا حذرتك كام مرة من احمد دة وان الجامعة كلها بتتكلم وحش عنه وعن شلته القذرة دى
عمر بغضب.. هو فى ايه انت هتقوليلى اصاحب مين ومصاحبش مين انت ملكيش دعوة بيا 
خديجة..أيوة هقولك انت مسؤل منى من يوم وفاة بابا وماما واحنا ملناش غير بعض علشان خاطرى ياعمر ابعد عنهم مش عايزاك تبقى زيهم 
عمر..وانا مش صغير وعارف بعمل ايه عن اذنك
بعد ما عمر خرج خديجة قعدت تعيط ..يارب احميه ليا يارب أهديه وابعده عن صحاب السوء دول انا مليش فى الدنيا غيره لو ضاع منى انا كمان هضيع 
***********
احمد ..ايه قالب بوذك ليه
عمر وهو سرحان فى كلام خديجة ليه.. لا لا مفيش حاجه ها ناويين تروحو على فين
خالد صاحب احمد .. ايه رايكو نطلع نلف  بالعربية ونشرب لنا سيجارتين نروق بيهم دماغنا 
احمد.. اشطا يلا بينا 
وهما فى العربية ومشغلين اغانى عاليه وبيغنو ، احمد ..بقولك ايه ياعمر اقفل موبايلك وخد اشرب معايا السيجارة الحلوة دى هتنسيك كل حاجة 
عمر .. لا ياعم مليش فى السكة دى اشربها انت
احمد .. امسك بس يا صاحبى متكسفش ايدى وبعدين دى مرة يعنى مش هتضرك امسك بس ...
***********
عند خديجة قلقانة وبترن على عمر موبايله مقفول لقت الباب بيخبط جريت بسرعة تفتحه 
فاطمة جارة خديجة (هى فى تالتة ثانوى).. ازيك يا ديجا اخبارك 
خديجة بقلق الحمد لله يافاطمة ادخلى ادخلى
فاطمة .. ايه يابنتى مالك شكلك قلقان اوى
خديجة.. مش عارفه يافاطمة بس عمر نزل  مع صحابه ومجاش لحد دلوقتي و الساعه بقت ١٢
فاطمة بقلق حاولت متبينهوش .. لا أن شاء الله يجى بالسلامة متقلقيش 
خديجة.. أن شاء الله ربنا يستر 
الباب خبط جريت خديجة علشان تفتحه وفجأة
يتبع...
لقراءة الفصل الثاني اضغط على : ( رواية صغيري الفصل الثاني )
لقراءة الرواية كاملة اضغط على : ( رواية صغيري )
reaction:

تعليقات