القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية نيران أشعلت القلب الفصل التاسع عشر 19 بقلم إسراء هاشم

رواية نيران أشعلت القلب الحلقة التاسعة عشر 19 بقلم إسراء هاشم 

رواية نيران أشعلت القلب الجزء التاسع عشر 19 بقلم إسراء هاشم

رواية نيران أشعلت القلب البارت التاسع عشر 19 بقلم إسراء هاشم

رواية نيران أشعلت القلب الفصل التاسع عشر 19 بقلم إسراء هاشم


رواية نيران أشعلت القلب الفصل التاسع عشر 19 بقلم إسراء هاشم


زينه ببكاء حصل يا هلال والله حصل سيلا اللي اتفقت عليا عشان تطلقني وتفضحني وهي اللي قالتلي كدا وعشان انت تطردني برا البيت بفضيحه 
سيلا بانهيار ورحمه امي ما حصل يا هلال كدب 
هلال بينظر لي زينه وبعدها ينظر لي سيلا بغضب جح"يمي وبيقف قدام سيلا وزينه تقف خلفه وبيرفع هلال ايده لينزل بي ك"ف قوي بكل قوته علي وجهه وهنا زينه تبتسم بشماته هي ونعمات لنجاح خطاتهم وسيلا تغمض عيونه بخذلان ودموعها تنزل بانتظار القلم الذي سينزل علي وجهه ولكن هنا بيفاجئهم هلال وهو يلف بسرعه وبينزل القلم علي وجهه زينه اللي برقت بصدمه وسيلا اللي فتحت عيونها بدهشه وشافت هلال وهو يعطيها ظهرة وان الق"لم كان لزينه مش ليها 
نعمات بغضب انت اتجننت انت بتضر*ب بتي وهنا هلال بيرفع ايده وهو بيقول معوزش اسمع صوتك خالص ياعمه وبيمسك هلال زينه من شعرها بغضب جح"يمي وهو بيقول انطقي وقولي الحق"يقه بدل ورحمه ابوي مهر"حمك وهقت"لك بايدي يا زينه وهنا بتقرب عليه نعمات وهي بتحاول تبعده عن زينه ولكن هنا هلال بيقول بصوت قوي هز ارجاء البيت عمه ابعدي لسه دورك مجاش 
نعمات هنا بتقف مكانها بصدمه وخوف منه ومن نظرته ونبرته صوته وبتقول دور اي انت بتكلمني انا كدا 
هلال:: ايوة بكلمك انتي كدا لسه حسابك جاي وبيرفع هلال عيونه وهو ينظر للجميع وبيقول بغضب معوزش حد يدخل فالي هعملو والا قسما بالله هيكون حسابة عس*ير معايا فاهمين  
الجميع بيهز راسه بخوف فهم لاول مرة بحياتهم يرو هلال هكذا ولم ينطقو حرف ويترقبو ماذا سيفعل هلال 
هلال:: بيمسك وهو لسه قبضه علي شعر زينه وبيقول انطقي حصل اي واي اللي بينك وبين فهد خلاكي تقولي كدا يا زينه وقسما بالله لو كدبتي في حرف يا زينه لكون دبح"ك ومعلق رجب"تك علي البيت انطقي يا بت عوض 
زينه:: بخوف ودموع وجسمها يرتعش بخوف وبتقول انا قولت الحقيقة سيلا هي السبب هي اللي خلت فهد يخط"فني واغت"صبني وضيع شر"في 
هلال:: وهنا بيتحول مثل الو"حش الكا"سر وبينزل هلال ضر"ب باللا"قلام فيها بغضب وزينه تصرخ وبيطلع هلال الطبن"جه بتاعته من جيب حلبابه وهو يرفعه في وجه زينه ويقول بغضب واضح انك مسمعتنيش زين بس انا مهعدش كلامي مرتين وبيضغط علي الز"ناد بتبصله زينه بر"عب 
سيلا:: بتدخل لا يا هلال انت هتعمل اي وبتقرب سيلا عليه ولكن هلال بيبصلها بنظر"ة اخرستها ورجعت مكانها تاني 
نعمات:: بتشوف كدا بتترعب وبتحاول تتسحب لورا لكي تهرب من غير ما حد يشوفها 
هلال:: بيضر"ب ط"لقه بتعدي بجانب راس زينه وهنا بتخرج صرخه من زينه وبيقول هلال الطل"قه الحاية هتبقا فراسك يا زينه وبيوجه السلا"ح في نص راسها 
زينه:: بخوف وصراخ ودموع هقول والله هقول الحقيقه خلاص بس نزل السلا"ح 
هلال:: اخلصي قولي اي اللي بينك وبين فهد 
زينه:: بدموع هو اللي ضحك عليا والله وفهمني انو بيحبني وهيتجوزني وكان دايما يقفلي عند المدرسه وكان يستناني وكانت دايما بتبقا معايا شهد مرات ليث وهو طلع بيكدب عليا وعينه من شهد وكان بيتقرب مني عشان شهد وانا كنت عارفه انك كنت هتحب شهد ولما ليث قالك انو بيحبها وعاوز يتجوزها انت سكت ومتكلمتش وخبيت حبك وقتها واتقبلت الموضوع واعتبرتها مرات اخوك عشان خاطر سعاده صحبك وانا كنت غيرانه من شهد ان كلكم هتحبوها انت وليث وفهد وكلكم هتتجننو عليها بس كان الوقت عدا وفهد استغلني وفضل يخدع فيا وخدني البيت وفضل يقولي هتجوزك ومحستش بحاجه غير انو انا مبقتش بنت بنو"ت  وساعتها قولتلو انت لازم تتجوزني ساعتها فاجئني انو بيحب شهد وانو مستحيل يتجوزني وبعدها بكام يوم  عرفت ان شهد هتتجوز ليث عرفت فهد وكان هيتجنن انها رفضتو ووافقت علي ليث وعرفتو انك انت كمان هتحب شهد ورايدها بس عشان خاطر ليث سكت وفهد حاول مع شهد كانت هتصدو حتي بعد ما اتجوزت مكنش فهد سايبها في حالها وجنونه زاد اكتر وانا كانت جوايا نا"ر الغيرة بتزيد بسبب امي طمعتني فالفلوس وان شهد احسن مني وكمان حملت بعد جوازها علطول وانت مكنتش طايق تتجوزني وتقولي انتي اختي 
فهد كان عاوز شهد باي طريقة وعشان يكسر"ها واتفق معايا اجبلو شهد بيت الجبل وانا وافقت وكلمت شهد وخدتها علي اساس ده بيت حد من قرايبي وهجيب حاجه من هناك كانت رافضه بس انا فضلت ازن عليها وروحنا وكان فهد مستنينا هناك سلمتهلو ومشيت وهو اغتص"بها لحد ما نز"فت ولانها كانت حامل مستحملتش وما"تت 
فاليوم ده انت روحت بيت الجبل معرفش ليه وشوفت شهد هناك وفي نفس الوقت كان ليث عرف مكانها وراح البيت وشافك انت مع شهد وهي علي رجلك وفد"مها وفكر ان انت اللي ورا قت"لها لان مكنش في غيرك معاها فالوقت ده وانت اللي كنت معاها وبقا الكر"ة بينكم وانت سكت ومقولتش حاجه وانك ملكش دخل وفهد مسكتش فضل ورايا بس انا عملت العملية ورجعت بنت تاني بس من كام يوم فهد خط"فني واغتص"بني وهددني لو مقولتش ان سيلا ورا اللي حصل ده هيق"تلني زي ما ق"تل شهد بس والله كل حاجه حصلت غصب عني يا هلال انا بحبك والله 
هلال:: كان بيسمعها وبداخله نا"ر 
وسيلا وقمر واقفين مصدومين من اللي سمعوة 
نعمات:: جت تتسحب وبتلف عشان تهرب وتخرج من باب السرايا لقيت اللي وقف قصادها وهو ليث وبيقول بصوت مر"عب رايحه فين يا عمه هنا بينتبه الجميع لصوته وبيبصو باتجاهه وبتبصله زينه بر"عب من انو يكون سمعها 
نعمات بخوف وة وانت مالك عاد هتقف قصادي انت كمان يا ليث وبعدين مكنتش رايحه في حته عاد 
هلال:: بيبص لليث بترقب ولنعمات وبيقول لسه حسابك يا عمه مفكرة انك هتهربي بعد اللي عملتيه حسابك تقيل اوي يا عمه 
نعمات بخوف وة حساب اي وبتحاول تهرب وبتقول اوعو عدوني من اهنا انا مجعداش فالبيت ده تاني وانا هتهان فيه ارجع بيتي بكرامتي وجايه تخرج ولكن بيقف قصادها هلال هو وليث مثل الحائط ليسد الباب بتبصلهم نعمات بخوف وهي بتقول انتو واقفين كدا ليه مفكرين انكم هتحبسوني اهني ولا اي 
هلال بنبرة هادئه ولكن مخيفة عيب تقولي كدا يا عمه مفيش خروج من اهني قبل ما اصفي كل حاجه بينا وبيبص لي ليث وبيقول انت اهني من امتا 
ليث بيبص لي زينه بنظرات حار"قه من اول ما اتفقت مع فهد انو يق"تل مراتي وبيقول ليث بغضب بس ورحمه شهد لي ادفع التمن غالي اوي لكل واحد السبب في موت"ها وبيخرج ليث سلا"حه وهو ينظر لي زينه بنظرات كلها كر"ة وغضب نظرات قا"تله وبيقول واولهم ______
يتبع..
لقراءة الفصل العشرون اضغط على : (رواية نيران أشعلت القلب الفصل العشرون)
لقراءة باقي الفصول اضغط على : (رواية نيران أشعلت القلب)
reaction:

تعليقات