القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية اعاقتي ولكن الفصل الثاني والثلاثون 32 بقلم ميرا أبوالخير

 رواية اعاقتي ولكن الحلقة الثانية والثلاثون 32 بقلم ميرا أبوالخير

رواية اعاقتي ولكن الجزء الثاني والثلاثون 32 بقلم ميرا أبوالخير

رواية اعاقتي ولكن البارت الثاني والثلاثون 32 بقلم ميرا أبوالخير

رواية اعاقتي ولكن الفصل الثاني والثلاثون 32 بقلم ميرا أبوالخير

رواية اعاقتي ولكن الفصل الثاني والثلاثون 32 بقلم ميرا أبوالخير


ست معدية وجوزها بيلاقوا حد مرمي والد"م في كل مكان بيجروا يشوفوا: تعالي نشوف مين دا ونلحقه يا جمال. 
بترجي وبتنصدم لما بتشوف وشه: د دا ادم بن سلفي.
الشخص بصدمه:  سلفك دا بن راشوان ومراته هاجر. 
الست بلطم:  اتجوز بنتي لا كده هيمو"توا. 
جمال بصدمة:  شيلي معايا بسرعه نفسه ضعيف الحقي. 
شادية بخوف:  لا بلاش يروح مستشفى اكيد هيقت'لوه. 
جمال بعدم فهم:  اومال ايه دا د"مه بيتصفى. 
شادية برعب وخوف: خده ع البيت يلاااا مستني ايه. 
شالوا ادم ومشيوا وهي مرعوبة عليه: يارب يارب بلاش هو يارب. 
وصل جمال وشاديه بيت ما. 
بعد ساعتين. 
ادم بيفوق بتعب: اا انا فين. 
شاديه بخضه:  مالك حاسس بايه. 
ادم بيركز في ملامحها وبصدمة:  مرات عمي. 
بقلم ميرا ابوالخير. 
في المستشفى.  
هاجر بتلبس:  عايزة ادم هو فين. 
عزت بيسندها:  اهدي يا هاجر زمانه جاي فريد معه. 
هاجر بتدوس ع تعبها:  لا هروح اشوفه قلبي مش مطمئن. 
عزت بنفاذ صبر:  خلاص تعالي. 
شالها عزت وهي رفضت بس غصب بيقابل فريد. 
عزت بابتسامة:  فين ياعم ادم خضتونا. 
فريد بحزن:  ه هو.. 
هاجر عزت نزلها وهي راحت لفريد:  ادم كويس صح. 
فريد بحزن:  ادم لاقينا عربيته مرميه و في د"م قدمها بشويه وو. 
هاجر بصدمة: لا ادم سليم محصلوش حاجه لا سليم ادم حبيبي بخير. 
عزت مسكه من الجاكت:  انت بتقوووول ايهههه سابتتههههه. 
فريد:  سابنا ومشي معرفناش نلحقه. 
عزت هيتكلم بيبص مبيلاقيش هاجر:  هاجرررر دووور عليهاااا اوعا تغيبب بسررعةةةة. 
طلعوا يجروا الاتنين يدوروا عليها. 
بقلم ميرا ابوالخير. 
عند ادم. 
ادم بصدمة:  انتي رجعتي. 
شادية بدموع:  مكنش لازم ارجع لو رجعت بنتي هتموت. 
ادم بعدم فهم:  قصدك ايه. 
شاديه بحزن:  انا بعدت عنها زي م اتطلب مني وزي م عرفت انه علي سابها بنفس الطريقه. 
ادم بتعب وبيقوم:  مين السبب قولي يا مرات عمي هاجر في خطر. 
شادية بخوف:  الحق هي يا ادم وهحكيلك ع كل حاجه بسرعه يابني. 
ادم دماغه مربوطه وايده كمان بيقوم. 
بقلم ميرا ابوالخير. 
بعد شويه. 
هاجر بتكون بتمشي في الشوارع وقلبها بينادي عليه ودموعها نازلة. 
هاجر بتقعد ع ركبتها:  يارب انت العالم بينا احنا خلاص تعبنا اوي يارب والنبي يااااارب. 
:  ادعي كتير. 
هاجر بصت وراها ع الصوت ووقفت: ادم. 
ادم جري عليها وشدها لحضنه:  انتي كويسه. 
هاجر بعدم تصديق مسكت في حضنه كانها لاقت الدفاء والامان وحضنته بكل قوتها وهو دموعه نازلة الاتنين دموعهم نازلة. 
ادم بيمسك وشها بين ايده بحنان:  وحشتيني اووي ياروح ادم. 
هاجر بدموع:  انت ايه عمل فيك كده. 
ادم بهدؤء:  مش مهم تعالي معايا. 
هاجر مسكت ايده بحب وهو ابتسم. 
بقلم ميرا ابوالخير. 
شالها بخفه القصر واخد هاجر وراحوا هناك. 
ادم لهاجر:  خشي خدي دوش وتعالي. 
هاجر بتعب:  حاضر. 
ادم راح الحمام التاني ياخد هو كمان. 
بعد شويه. 
هاجر كانت في حضن ادم وبيحسس ع شعرها بحب:  وحشتيني اووي. 
هاجر بتلعب في ايده:  وانت كمان يا ادم هو خلاص كده. 
ادم باسها بخفه ومشاكسه:  خلاص ايه بس. 
هاجر بحزن:  انك هت.. 
حط ايده ع شفايفها ورجع شعرها لورا:  بعشقك. 
نامت في حضنه وهو غنا لها اغنيه رومانسيه. 
اميرتى ست البنات
 طل السكات بيحضرنى
 .ده العمر ذاد 
لكا انت يومها قولتى خد هنا قرب لى قربت ليكى
 ونسيتنى فيكى اصلك غريبة
 مش زينا
 انت لىِ لوحدى
 انتِ بجد عشانى اناااا. 
هاجر ابتسمت صوته حلو اوي وباسته في خده ضمها له اكتر:  ارتاحي شويه ياقلبي. 
نامت وهو نام قبلها اتصل ع فريد وعزت وقالهم يروحوا له بكرا وابتسم في نفسه. 
بقلم ميرا ابوالخير. 
تاني يوم. 
هاجر كانت في حضن امها ومنهارة:  ليه عملتي فيا كده ليه سابتيني ليههه حرام انا تعبت اوي. 
شادية بدموع وبتطبطب عليها:  حقك عليا قربي منك كانتي هتمو"تي. 
عزت لادم:  عايز اقولك علي حاجه. 
ادم:  عارف. 
عزت برفع حاجب:  عارف ازاي. 
ادم بتنهيدة:  هاجر محدش ا"غتصبها ولا حتي ا"جهضت لانها مكنتش حامل اصلا يلي عمل كده اتفاق بينه وبين الدكتورة عشان يقوعنا في بعض. 
عزت بتكميل:  غير كمان انه هاجر اتحط لها حبوب هلوسه شديه تسيطر ع عصب المخ بحيث اول حد تشوفوا اول م تفتح تثو"ر عليه مين من يكن وهو استغل انه ادم اول واحد هتشوف لانه مبيسبهاش. 
فريد كمل عليهم:  وهو نفسه يلي قت'ل امنيه وكان هيلابسها في ادم وبعت حد يقت'له لولا وصول طنط والشخص يلي معها وبعت قبلها حد يخلص ع عاصم عشان يمحي كل الادلة. 
ادم بذكاء:  وهدد امنيه باهلها في الاول امنيه كانت كويسه وكانت يدوب هتفرق بس حبتني وكملت. 
بقلم ميرا ابوالخير. 
هاجر بتسمعهم ومصدومه من كل دا. 
ادم بص ع شاديه:  مين يلي هد"دك يا مرات عمي. 
شاديه رفعت ايدها وشاورت علي حد:  نفسه يلي طلع عليا اني بتاعت ر"جالة وبنت ل"يل والكل صدق وبوظ صورتي جوا العايلة وكلهم بقا يعيروني بكده وهو نفسه يلي رمي ع بنتي مياه نا"ر نفسه يلي سبب الكر"ه دا كله هو دا. 
كلهم بصوا ناحيه ايديها وادم والكل بصدمه:  هو انت.....
يتبع..
لقراءة الفصل الثالث والثلاثون اضغط على : (رواية اعاقتي ولكن الفصل الثالث والثلاثون)
لقراءة باقي الفصول اضغط على : (رواية اعاقتي ولكن)
reaction:

تعليقات