القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية فارس ليلى الفصل الثاني 2 بقلم شيماء كمال

  رواية فارس ليلى الحلقة الثانية 2 بقلم شيماء كمال

رواية فارس ليلى الجزء الثاني 2 بقلم شيماء كمال

رواية فارس ليلى البارت الثاني 2 بقلم شيماء كمال

رواية فارس ليلى الفصل الثاني 2 بقلم شيماء كمال

رواية فارس ليلى الفصل الثاني 2 بقلم شيماء كمال


ليلى:اول مره في حياتي احس بالطمأنينه دي وانا بحكي مع حد كنت فعلا عاوزه حد يسمعني وافضفض معاه وربنا بعتلى فارس وساعدني، واتفهم الموقف اللى انا فيه انا لازم ارن عليه اشكره.
.....
ليلى :الو ،  ازيك يفارس
فارس:الصوت ده مش غريب عليا
ليلى: انت لحقت تحفظ الصوت بقى على كده..انا ليلى
فارس:اي ده بجد ازيك يليلى طمنيني عليكي
ليلى:بخير الحمد لله..انا بس كنت كنت عاوزه اشكرك على وقفتك جمبي دي بجد انت شاب محترم جدا ربنا يزيد من امثالك يارب
فارس:اي بس الكلام ده انا معملتش حاجه وبعدين تسلمي كلك ذوق والله
ليلى:بجد انا مش هنسي الجِميل اللى انت عملته ده
فارس:اي ده انتي خلتيها جميل كمان هه ماشي يست المهم تخلى بالك من نفسك ومن اللى في بطنك عشان دي روح مالهاش اي ذنب مااشي ولو عوزتي اي حاجه كلميني
ليلى:ربنا يخليك يارب تسلم .. اقفل انا بقى انا بس كنت عاوزه اشكرك
فارس:اي ده هتقغلي لي
ليلى:نعم!!
فارس بتلبك:قصدي اقفلى اقغلي..يلا في رعاية الله
ليلى: ماشي..سلام
...............
في صباح اليوم التالى وفارس في شغله
فارس: بقولك اي يمحمود انا عندي مشوار ضرورى دلوقتي خلصلى ملف القضيه دي على ما اجي ومش عاوز اي غلطه فاهمني
محمود:رايح فين بس يباشا 
فارس:قولتلك مشوار ضرورى وخلاص واعمل اللى قولتلك عليه عشان الشغل ده مفيهوش لعب فاهم
محمود:تمام يفندم حاضر
__________
فارس:الو ازيك يا ليلى
ليلى:صباح الخير يحضرت الظابط 
فارس:بقولك اي جهزي نفسك عشان عاوزك ضروري
ليلى:خير بس في اي
فارس:لما نتقابل هقولك متخافيش خير ان شاء الله
ليلى:طيب خلاص تمام 
فارس:تمام انا جاي هقفلك بالعربيه جمب البيت على ما تجهزي
ليلى:تمام..مع السلامه
_______
ليلى اتاخرت على فارس وفارس مستنيها تحت في العربيه 
فارس وهو بيكلم نفسه:هي اتاخرت كده لي انا بقالى ساعه واقف اما ارن عليها كده....رنيت عليها ومش بترد اكيد في حاجه انا لازم اطلعلها
فارس قلق عليها ونزل من العربيه بسرعه وطلعلها العماره 
(ليلى قاعدة في شقه في عماره في الطابق الرابع)
فارس قاعد يجري على السلالم زي المجنون وهو ميعرفش شقتها في انهي طابق اصلا وصل للطابق الثاني وافتكر انه ميعرفش هي في انهي طابق
خبط على ما شقه في الطابق الثاني عشان يسال عليها وواحده طلعت وسالها على ليلى قالتله ساكنه في الرابع 
فارس:اي الجنان اللى انا فيه ده اهدى يفارس لي الخوف ده كله اكيد هي كويسه
كملت طلوع على السلم ووصلت في نص الثالث لقيت منظر يعلم بيه الا ربنا 
فارس:ليلى ليلى يحول الله ياربي يارب ساعدني 
لقيتها واقعه على السلم ودم مغرق الدريس بتاعها
انا من خوفي عليها دمعت مش عارف ليه اول مره انزل دمعه عشان حد
شيلتها واخدتها على المستشفي بسرعه 
(بعد ساعتين انتظار)
فارس:خير يدكتور مالها هي كويسه طمني عليها هي كويسه!!
الدكتور:اهدى بس...انت زوجها صح
فارس من غير تفكير:ايوه انا زوجها طمني بقى قولي هي مالها
الدكتور: المدام وقعت ولا حاجه؟!
فارس:مش عارف يدكتور والله.  انا كنت في الشغل وجيت لقيتها مرميه على الارض
الدكتور: طيب هي حصلها نزيف شديد وحاولنا نوقفه والحمد لله وقفناه والممرضات جوه بيتابعوا حالتها
فارس:طب الجنين حالته اي
الدكتور: للاسف الشديد معرفناش ننقذه وخصوصا انها لسه في بداية الحمل والجنين متكونش
فارس:لا حول ولا قوة الا بالله...طب انا ممكن ادخل اشوفها
الدكتور:ممكن تدخل تشوفها بعد نص ساعه على ما الممرضات يشوفوا حالتها استقرت على اي
_____
قعدت النص ساعة دي ادعيلها كتير  مش عارف لي حاسس ان هي بقت جزء من قلبي شعور غريب مش كده مع اني لسه عارفها...انا مش من النوع اللى اي حد ادخله قلبي وكده انا انسان عملى اكتر من اني افكر في جواز وحب والكلام ده بس ليلى غيرتني في يوم وليلة
______
(بعد نص ساعه)
دخلت اشوف ليلى لقيتها نايمه على السرير ومش واعيه اووي زي ما تكون متخدره مش عارف
فارس بمزح:اي يست ليلى تخوفي جوزك حبيبك عليكي
ليلى بتعب:جوزى!!
فارس وبيبصلها وبيهمس في أذنها: كده وكده يعني عشان الدكتور سالني تقربلها اي قولتله جوزها
ليلى:طيب
فارس:اي هتغضلى نايمه على السرير مش هتيجي معايا على بيتك الجديد
ليلى:بيت اي بس
فارس: بعدين نتكلم بس قوليلى اي اللى حصلك
ليلى بتعب: وقعت من على السلم
فارس: خير خير
ليلى:شكرا
فارس:حتى وانتي تعبانه بتقولي شكرا
ليلى:شكرا عشان انقذتني للمره التانيه
فارس:بلاش الكلام ده بقى عشان منزعلش
____________
ليلى فضلت في المستشفي يومين اتنين تحت المتابعه وانا فضلت معاها وعيني منزلتش من عليها لحظه كل ما الاقيها بتتوجع قلبي بيوجعني اووي مش عارف اي اللى حصلى في يوم وليله كده  ليلى لما استعادت وعيها بالكامل حكيتلها على اللى الدكتور قاله وكنت روحت جبتلها هدوم تلبسها في المستشفى والممرضات ساعدوها في لبسها 
_____________
(لما جه وقت ان ليلى تخرج من المستشفى )
فارس: اشيلك
ليلى:نعم!
فارس:متبصليش كده والله مش قصدي بس انتي مش قادره تمشي الخطوتين دول على ما نوصل للعربيه
(مسكت ايديها  وقربتها مني شويه عشان تسند عليا لغاية ما وصلنا للعربيه)
ليلى:شكرا يحضرت الظابط بجد مش عارفه اقولك اي على وقفتك جمبي دي
فارس:م بلاش حضرت الظابط دي مش احنا بقينا صحاب وبعدين بلاش شكرا دي تاني
ليلى:تمام يحضرت الظابط
فارس: تاني
ليلى:خلاص يفارس
فارس: ايوه كده
___________
ليلى:اي ده انت ماشي من الطريق ده ليه
فارس:انتي خايفه مني؟؛
ليلى:لا مش قصدي والله بس لي ماشي من الطريق ده
فارس:واخدك على بيتنا عشان مينفعش تقعدي لوحدك وانتي تعبانه كده
ليلى:لا لا مش هينفع روحني البيت والنبي
فارس:ليلى متخافيش انا مش وحش والله
ليلى:مش قصدي كده ي فارس بس مينفعش اجي عندك البيت...
فارس:لما نوصل لو معجبكيش اهل البيت والبيت نفسه هبقى اوديكي بيتك حلو كده
_____________
فارس وهو ماسك ايد ليلى ومسندها وداخلين البيت اللى من بره حاجه كده خياال اشجار وورد احمر وعباد الشمس والهواء اللى بيحرك الاشجار دي حاجه كده تحفهه
والدة فارس (فاطمه):اهلا يحبيبتي اتفضلى ادخلى ادخل يفارس
ليلى بصت لفارس باستغراب ..فارس فهم نظرتها دي
فارس: دي ماما يا ليلى انا كلمتها عليكي وكانت مستنياكي وترحب بيكي
ليلى:ازيك يطنط انا اسفه بس والله فارس اللى ضغط عليا اني اجي وانا متشكره جدا ومستحيل انسى وقفته معايا دي
فاطمه: متقوليش كده يحبيبتي اتفضلى
(ليلى دخلت وكانت مستغربه ان ازاي ماما مرحبه بيها كده بس طبعا ماما مكانتش موافقه ..قال ازاي واحده غريبه منعرفش حاجه عنها تدخل بيتنا فضلت اقنع فيها وقولتلها هتحبيها والله ولو مارتحتيش ليها انا همشيها وطبعا مكنتش همشيها بس دول كلمتين اقنعها بيهم لحد ما وافقت)
فارس: اومال فين حنين يماما
فاطمه:عند سلمى صاحبتها وزمانها جايه 
لسه ماما بتكمل كلامها لقت حنين جات
فارس:لسه كنت بسال ماما عليكي اهو
حنين:اي ده احنا عندنا ضيوف
فارس بحذر:.............
يتبع...
لقراءة الفصل الثالث اضغط على : (رواية فارس ليلى الفصل الثالث)
لقراءة باقي الفصول اضغط على : (رواية فارس ليلى)
reaction:

تعليقات