القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية اعاقتي ولكن الفصل السابع عشر 17 بقلم ميرا أبوالخير

  رواية اعاقتي ولكن الحلقة السابعة عشر 17 بقلم ميرا أبوالخير

رواية اعاقتي ولكن الجزء السابع عشر 17 بقلم ميرا أبوالخير

رواية اعاقتي ولكن البارت السابع عشر 17 بقلم ميرا أبوالخير

رواية اعاقتي ولكن الفصل السابع عشر 17 بقلم ميرا أبوالخير

رواية اعاقتي ولكن الفصل السابع عشر 17 بقلم ميرا أبوالخير

ادم داخل الاوضه بسرعه لاقي هاجر مرميه علي الارض
وفي د"م كتير جري عليها: هااااجررررررر. 
هاجر كانت ايديها مفتوحه جري شالها ووشه بقا لونه ازرق وشفايفها ازرقت اوي: هاجررر عملتي ايهههه. 
نزل بسرعه والناس اتخضت طلع يجري علي عربيته. 
فريد بخضه: حصل ايه. 
ادم بخوف:  اركب سووق بسرررعةةةة يلاااااااااا. 
فريد ركب وخاف من منظر ادم وادم ركب ورا ولف ايديها مكان الجرح ودموعه نزلت:  هاجررر فوقيي.
عند الجدة. 
الجدة بغضب:  راح فين. 
الحراس:  المستشفي يا هانم. 
الجدة بغضب: حصلوني وهاتوا الماذؤن وامنيه لازم يتم كتب الكتاب باي طريقه. 
الحراس بصدمة: طب ازاي دي مست... 
الجده طخخخخخ ضربته بالكف: اخررررس نفذ وبس. 
الحراس: اؤمرك. 
الجدة في نفسها:  لو حصل ايه لازم يكتب علي امنيه ويسيب العاجزة دي نهائي البت دي حسابها تقل مع حفيدي اوي. 
بقلم ميرا ابوالخير. 
في المستشفى. 
ادم بزعيققق: دكتوووورةةةةة بسرعةةةةةة. 
الدكتورة: في ايه براحه. 
ادم بعيون ناريه:  انا صاحب الزفته علي دماغككككككك. 
الدكتوره بخوف: ح حاضر سبها طيب. 
سابها وبقا رايح جاي ود"مها علي بدلته وفريد وقف جنبه. 
ادم بغضب: ليههه تعمل كده ليههه مش فاهمه انه بعمل كل دا عشان اكشف امنيه و يلي معها وعايزين ياذ"وهاااا ليه مش واثقه اني كنت مستحيل اتجوز غيرها وقلبي ليها هي وبس ليههه. 
قعد وحط ايده علي وشه ودموعه نازلة بيطبط عليه فريد. 
فريد بحزن علي حال صديقه:  اهدا كله هيتحل. 
ادم بدموع وخوف:  انا مصدقت قربت منها ولقيت روحي ليه تسبني. 
فريد:  عشان مكسورة كل يلي حولين منها بيعملوا معاها ايه. 
ادم بدموع في عينه:  انا بحاول افرحها بس هي عايزة تبعد عني. 
فريد بيبطبط:  معلش كله هيتحل. 
الدكتوره خرجت:  المريضه نزفت كتير ومحتاجين د"م وفصيلتها نادرة. 
ادم بعصبيه:  انا هتبرع يلااااا انجزززي اقسم بالله لو حصل لها حاجه لهقت"لكم كلكككمممم. 
داخل وبدء نقل الد"م وهو باصص عليها بخوف وحزن خلصوا وخرج. 
ادم لفريد:  عايز كل حاجه عن امنيه والماذؤن المزور بتاعنا يختفي خالص لحد م نبعت له وعايزك تاخد العينه دي وتعمل تحليل  DNA لاني متاكد اني مش قربت منها. 
فريد:  تمم اعتبره حصل بس لو طلع احم ابنك. 
ادم بثقه:  انا واثق لانه اصلا محبتش امنيه زمان انا خطبتها عشان انسي هاجر لما حبت علي واتخطبت له حبي لهاجر مقلش بالعكس زاد. 
فريد:  اتعذ"بت في بعدها كتير يا ادم. 
ادم بص علي الاوضه وحس بشويه تعب وتجاهله. 
بقلم ميرا ابوالخير. 
عند امنيه في الطريق. 
امنيه:  اعمل ايه لحد. دلوقتي محصلش حاجه. 
المجهول بخبث:  في حاجه هبعتها لك باي طريقه تحطيها في المحلول. 
امنيه بعدم فهم:  هي ايه دي وليه كمان. 
المجهول بمكر:  حقنه ******. 
امنيه بصدمه: ايههههه دي خطر. 
المجهول:  لا هتوديها في غيبوبه طويلة يكون خلصنا منها شويه. 
امنيه:  تمم. 
المجهول قفل وابتسم بخبث:  غبية يا امنيه هههه اول هدف خلصت منه باقي انتي وبعدين يبقا ادم خلاص. 
بقلم ميرا ابوالخير. 
عند علي ومريم. 
علي بيفتكر ذاكرياته مع هاجر وماسك صورتها مريم جت.
علي هيقوم مسكت ايده: طلقني وارجع لها.
علي بسخريه وحزن: ياريت كان ينفع يا مريم انا سابتها عشان لو كملت معها كانت هتمو"ت بسببه.
مريم بخوف:سبب مين وليه انا مش فاهمه حاجه. 
علي:  بسبب *****. 
مريم توسعت عينها: ايههههه. 
بقلم ميرا ابوالخير. 
بعد ساعتين. 
هاجر كانت نايمه في اوضه وادم كان ماسك ايديها:  مش وحشتك بقا اصحي عارف انه عملت كتير بس والله غصب انا بحبك اوي يا هاجر من صغرك ومصدقت لاقيتك في حياتي تعرفي انه بابكي وصاني عليكي ابتسم كنتي لسه صغيرة وكان يلي يزعلك ازعله بس كله اختلف من الحادثه سببت لك اعاقة بس عمر حبي ليكي م قل اصحي يا روحي. 
قرب وشدها لحضنه ومن تعبه لانه اتبرع لها ومش اخد اي حاجه نام وشدها لحضنه وباس دماغها الممرضه داخلت ابتسمت علي شكلهم وطفت النور وخرجت. 
يتبع..
لقراءة الفصل الثامن عشر اضغط على : (رواية اعاقتي ولكن الفصل الثامن عشر)
لقراءة باقي الفصول اضغط على : (رواية اعاقتي ولكن)
reaction:

تعليقات