القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية قسوة ثائر الفصل الأول 1 بقلم بثينة صلاح

 رواية قسوة ثائر الحلقة الأولى 1 بقلم بثينة صلاح

رواية قسوة ثائر الجزء الأول 1 بقلم بثينة صلاح

رواية قسوة ثائر البارت الأول 1 بقلم بثينة صلاح

رواية قسوة ثائر الفصل الأول 1 بقلم بثينة صلاح

رواية قسوة ثائر الفصل الأول 1 بقلم بثينة صلاح


_انت بتقول ايه بابا انا مستحيل اطلق نورا ...

تنهد الاب وهو يجلس علي مكتب ابنه
_ يا ابني انا مش قولت طلقها انا بقولك اتجوز ...

_انت اكيد اتجننت انت عايزني اتجوز علي نورا...

خبط العكاز في الارض الصلبه عده مرات وهو يقول بغضب
_ ولد احترم نفسك واعرف انك بتكلم ابوك ....

اخفض ثائر راسه بخجل
_ انا اسف يا بابا... بس انا بحب نورا مش وهتجوز غيرها...

_ بس نورا ارض بور يا ثائر .....

_ وانا معترضتش علي حكمه ربنا....

_ وربنا عطاءك الحل...

قاطعه ثائر وهو يهتف بسخريه
_ اني اخونها واتجوز عليها صح مش كده ....

_ شرع ربنا ولا انت هتعترض عليه ...

ليهتف بسرعه واصرار
_ لا طبعا ...؟! بس جواز مش هتجوز فريح دماغك وفكك ميني......

_ وانا بقولك هتجوزها غصب عن عين اهلك...

ضحك ثائر بسماجه ليهتف بهدوء
_ يا بابا يا حبيبي وهو انت مفكرني بنت علشان تغصب عليا ثم الزمن ده من ايام الفراعنه دا دلوقتي البنت هي اللي بتخطب اللي هي هتتجوزه.....

_ جيل معندهوش د*م ولا دين.... ثم جدك مش هيعجبه الكلام ده هو عايز حفيد.....

_ حاضر يا بابا بكره الصبح هجبلك حفيد انما ايه مستورد...

ليهتف الاب بفرحه
_ ايه وافقت تتجوز خلاص.....

_ لا طبعا قرري مش هغيره انا بحب مراتي ومراتي بتحبني عايز هو حفيد يتجوز ولا انت تتجوز وتجبله الحفيد ....

_ ولد احترم نفسك يظهر كده جدك معاه حق واني معرفتش اربيك ونسيت عاداتنا وتقاليدنا....

_ انا اسفه يا حج مش اقصد ب... قاطعه الاب بغضب وهو يقف

_ تقصد ولا متقصدش..؟! اعمل حسابك فرحك الاسبوع الجاي علي بنت عمتك ولو شاطر اعصي أوامري ساعتها هتبقي ولا انت وابني ولا انا اعرفك وهتبري منك لليوم الدين.... ثم تركه ورحل

ليهتف بوجع
_ سامحني يا ولدي غصب عني دول ديابه تاكل الزلط وانا حاولت احميك وابعدك عنهم سامحني يا ولدي.....

.....................

واقف مكانه مش مصدق ان ابوه يمكن يعمل فيه كده او يجبره علي حاجه هو مش عاوزها ومشي وهو مصدوم شارد تأئه وصل قدام بيته فضل في سيارته شويه يفكر هيعمل ايه بس هو مش قادر يفكر تعبان وراحته معاها هي وبس.... حب اربع سنين كانوا بيعدوا يوم ورا يوم علشان يتزوجوا ويتجمعوا في بيت واحد واخيرا بعد معاناه وفي الاخيره ابوه بيقوله بكل بساطه انو يتزوج عليها...... طب ازاي..... بعد شويه نزل من العربيه وهو خلاص اخد قرره ....

كانت في المطبخ طالع عينيها علشان تعمل الكيكه اللي بيحبها وبرضوا انحرقت منها زي كل مره سمعت باب بينفتح
_ حبيبي انت جيت....

وضع ثائر ميداليه مفاتيحه وهاتف علي الطاوله
_ ايوه يا حبيبتي...
اقبلت عليه بهيئتها الطفوليه المحببه الي قلبه لتقبل خده بخفه
_ حمدالله على السلامة خمس دقايق والاكل هيكون جاهز... كادت ان ترحل ليجذبها من خصرها داخل أحضانه وهو يدفن وجهه في خصلاتها الحريريه يستنشق عبيرها
_ حبيبي انت كويس....

ابتعد عنها وهو يزفر براحه وهو يمسد علي شعرها
_ اه كويس بس تعبان من الشغل شويه....

مسدت علي خده بحنان لتهتف برقه
_ طيب يلا غير هدومك وخد شاور وانت هترتاح.....

أومأ براسه عده مرات ليهتف بحذر وهو يخفي نظراته عنها لكي لا يكشف
_ بابا كان عندي النهاردة في الشغل وقالي جدي تعبان اوي ونفسه يشوفني قبل ما يموت .......

_ طب الف سلامه عليه ثواني واكون محضره الشنط...

مسك يدها يمنعها من الذهاب ليهتف بجمود
_ لا انا هسافر لوحدي

نظرات له بشك وهي تعمل ان يحاول ان يخفي عنها شي ولكن ليس الان أومأت برأسها ولا تبعد نظراتها عنه
_ طيب هحضرك شنطتك عم تاخد شاور....

أومأ براسه ليقبل راسه بقبله طويله زرعت الشك باوصلها
_ ربنا يخليكي ليا.... رحل وتركها وهو يتعود لهم بالهلاك

بعد أسبوع
"بارك الله لكم وبارك عليكم وجمع بينكم بالخير " انتهي المأذون من عقد قران ثائر السويسي من ابنه عمته نرجس وانتهي الزواج وذبح الذبائح بما يليق بعائله السويسي ب قنا.... كان الجميع سعدون الا هو قلبه يعصر الالما لما افترقت يده ارد كسرها
اقدم عليه جده وهو بذلك الكرسي المتحرك ليهتف بفرحه

_ مبروك يا ولدي.....

انحني يقبل يد جده باحترام ليهتف بتهكم
_ العروسه اللي لسه مشفتهاش لغايه دلوقتي اي خايفين اخطفها من شده جمالها......

امتعض ملامح الجد لينظر الي ابنه بغضب من تربيته ليهتف عاصم بسرعه
_ لا ابدا يا بني بس دي عاداتنا وتقاليدنا ممنوع تشوفها قبل الزواج..يلا ادخل يا حبيبتي عايزك ترفع راسنا ....
نظر الي ابيه نظره حاد قابلها الاخر برجاء تنهد بغضب ليدلف ثم يغلق الباب خلفه

كانت ترتدي فستان ابيض وحجاب تعطيه ظهر وهي تشعر بالارتباك وخجل وسعاده بانها اصبحت زوجه بمن احبتت منذ الطفوله

_ بصي يا بت انتي اللي اوله شرط اخره نور .... لعبه الزواج دي اخرها شهر او شهرين هيبقي زواجنا علي الورق ...انا متزوج وبحب مراتي.... ومش عاوزه اي حد يعرف بالاتفاق ده فااااهمه...

ولكن لا يوجد رد
ادارها اليه بعنف وهي يصرخ بها
_ انا لما اكلمك ردي عليا آآ..... بتر جملته وهو يطالعها بصدمه وعيونه علي اتساعها
يتبع..
لقراءة الفصل الثاني اضغط على : (رواية قسوة ثائر الفصل الثاني)
لقراءة باقي الفصول اضغط على : (رواية قسوة ثائر)
reaction:

تعليقات