القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية حور العاصي الفصل الأول 1 بقلم بثينة صلاح

 رواية حور العاصي الحلقة الأولى 1 بقلم بثينة صلاح

رواية حور العاصي الجزء الأول 1 بقلم بثينة صلاح

رواية حور العاصي البارت الأول 1 بقلم بثينة صلاح

رواية حور العاصي الفصل الأول 1 بقلم بثينة صلاح

رواية حور العاصي الفصل الأول 1 بقلم بثينة صلاح

_أبيه عاصي  انت قفلت الباب ليه.... 
ابتسم عاصي بمكر وهو يقترب منها 
_عشان نتحاسب يا روح قلب ابيه... 
ابتعدت عنه بخوف لتهتف بتعلثم 
_ آآ... والله يا ابيه لو ضربتني هعيط هخصامك ومش هكلمك تاني.... 
خلع حزام سرواله ليهتف بحده وهو يلفه علي قبضته 
_ دانا اللي هكسرك راسك التخينه دي..... 
ثم جذبها من ذراعها يهزها بعنف 
_ انا مش موصي عليكي يا روح مامي متلبسيش مفتوح ولا كمان رايحه ترقصي مع الواد المايع ده...... ثم انهي حديث وهو يهوي بحزامه علي زراعها 
فركت حور  ذراعها بالم وهي تشهق بالبكاء 
_ آآ... ابد والله... ه.. هو.... آآ.... 
_ دلوقتي بتقطعي وفي الرقص اوسطي.... 
_ عيب يا أبيه اسمها مكنه.... 
_ نهارك أبوكي اسوح مهبب بطين علي راس اللي جابوكي..؟! اسمها ايه يا رو*ح امك... ثم جذبها من خصلاتها بعنف ثم القاءها علي فراشه بعنف وهو يتذكر تلك اليد تحرضت علي ملكيته ليهتف بغيره تملكته 
_ ودلوقتي جه وقت العقاب.... وقبل ان تعي ما سوف يحدث كان يقيدها بيده اقترب منها يتأمل ملامحها عن قرب...  امسك خصله من خصلاتها وهويغمض عينه ليسنتشق عبيرها 
....وبتلقائيه اخفض نظره الي شفتيها   الكرز يريد تذوق شهد شفتيها المرتعشه فما زادتها الا اغراء.... كاد ان يقبلها ولكنه فاق فجأءه  ابتعد عنها بغضب وهو يعصر شعره بين قبضته ليهتف بصراخ 
_ برا... يلا روحي علي اوضتك.... 
فزعت حور من تغيره لتركض سريعا الي غرفتها وهي ترتجف 
_ ايه اللي كنت هتعمله ده ازاي كنت هتغلط كده دي بنتك طفله انت اللي مربيها فوق يا عاصي ...... 
ثم اخرج فونه 
_ ايوه يا حبيبتي اعملي حسابك يوم الجمعه هاجي اتقدم ليكي.... 
_ بجد يا عاصي هتتقدم ليه... 
_ وانا امتي وانا بهزر يا سالي... 
_ مش قصدي يا حبيبي من فرحتي انا بحبك اوووووي....
بعد منتصف الليل 
كانت مازالت مستيقظه تضع يدها علي فاها تمنع صوت شهقاتها بخوف وجسدها يرتجف وفجأءه شعرت بيد تتحرك علي جسدها ووووووووو
يتبع..
لقراءة الفصل الثاني اضغط على : (رواية حور العاصي الفصل الثاني)
لقراءة باقي الفصول اضغط على : (رواية حور العاصي)
reaction:

تعليقات