القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية متمردة الفصل الأول 1 بقلم سولييه نصار

 رواية متمردة الحلقة الأولى 1 بقلم سولييه نصار

رواية متمردة الجزء الأول 1 بقلم سولييه نصار

رواية متمردة البارت الأول 1 بقلم سولييه نصار

رواية متمردة الفصل الأول 1 بقلم سولييه نصار

رواية متمردة الفصل الأول 1 بقلم سولييه نصار

-مش هتجوزه 
صرخت جامد  فلقيت ق*لم جامد نزل علي وشي  لحد ما وقعت علي الارض ....شدني  جوز امي  من شعري  وقال :
-عيدي تاني يا روح امك ...بتقولي ايه 
-سيب شعري يا حي.وان انت فاكر نفسك مين ...
ضر*بني بالقلم تاني لحد ما نزلت د*م من بوقي ...
مسكني جامد وخنق*ني وقال:
-هتتجوزيه يا شمس حتي لو اضطريت اقتلك ....اومال كل ده بصرف عليكي من غير اي فايدة ...
بكيت وانا ببصله وقولت :
-انت كده بتبيعني حرام عليك ...انت معندكش ضمير أنا بحب عادل وهتخطبله 
ضحك بسخرية وقال:
-تتخطبي لواحد فقير ميقدرش يدفع المهر اللي هطلبه...يا بت عدي بيه هيدفع فيكي مليون جنيه فاهمة يعني ايه ؟!!!
-ميهمنيش ...مش هتجوزه برضه أنا بكر*هه وبكر*هك كمان لانك عايز تجوزني واحد عاجز  عشان الفلوس حرام عليك معندكش دين بس لا أنا مش هتجوزه متفتكرش انك هتقدر تجبرني علي حاجة أنا مش حباها ...
خلع جوز امي الحزام وقال:
-هنشوف يا شمس أنا ولا انتي 
وبعدين بدأ يض*رب فيا جامد ....
......
بعد ما خلص حبسني في اوضة من غير اكل ولا شرب وحدد أن جوازي هيكون بعد اسبوعين ...كنت منهارة وبعيط ...في يوم امي دخلتلي الاكل وقعدت جمبي وقالت:
-ربيع عايز مصلحتك 
-مصلحتي اني اتجوز عاجز يا امي عشان الفلوس واسيب اللي بحبه 
-يا عبيطة عدي بيه هيعيشك ملكة .
-مش عايزة اعيش ملكة يا ماما أنا بحب عادل مش هتجوز غيره حتي لو مو*توني سامعين !!!
-يا بنتي 
-متقوليش بنتي ...جوزك كان بيضر*بني قدام عينك ومفكرتيش تدافعي عني ...انتي ام  انتي ...انتي خسارة فيكي الكلمة 
سكتت امي وحسيت أنها حزينة ...أنا عارفة أن ربيع اقوي منها وهي مفيش حاجة في ايديها عشان تعملها بس انا كنت مخنوقة ...بس قررت برضه مش هستسلم ...كان لازم اشوف خطة عشان متجوزش عدي ...
....
بعد يومين قولت لماما تقول لربيع اني موافقة علي الجواز ...وقتها الكل فرح وانا بقيت انزل مع امي اشتري طلبات وقتها قدرت ازوغ واقابل عادل ...
....
-هيجوزوني يا عادل لواحد غيرك ...عدي النجار 
-ايه عدي بيه 
-هو الزف*ت ده ...اتصرف يا عادل ...أنا مقدرش ابقي لغيرك ..
-عايزاني اعمل ايه يعني أنا مش جاهز اتجوزك 
-هتتخلي عني يا عادل ؟!!
ارتبك وهو بيبصلي وقال:
-انا بحبك فعلا بس انا مش قد الناس دي .
-ما دام بتحبني اثبت ده 
-اثبته ازاي ؟؟!
-نهرب ونتجوز مستعدة اعيش في عشة معاك !!!
حسيته اتوتر ...فقربت منه ومسكت أيده وقولت:
-يا عادل أنا بحبك والله ومش هبقي لغيرك ...خلينا نهرب بعيد عن هنا ...نتجوز ونسافر ونأسس حياتنا ...هنشتغل أنا وأنت ونوفر مستقبل لينا ولولادنا ...
-ماشي 
قالها وهو مرتبك ....
.......
بعد يومين كنت مجهزة شنطتي وكان الكل نايم ....كنا متفقين أنا وعادل أننا نتقابل في الشارع العمومي ونهرب ...
طلعت من البيت بشويش وروحت وقابلت عادل كان متوتر ومرتبك...لسه هسأله لقيت حد شد أيدي ...لقيت ربيع ...بصلي بغضب وضر*بني بالقلم وقال:
-كنت حاسس هتعملي كده وفعلا عادل جالي وقالي علي كل حاجة وخد المكافأة بتاعته !!!!
يتبع...
لقراءة الفصل الثاني اضغط على : (رواية متمردة الفصل الثاني)
لقراءة باقي الفصول اضغط على : (رواية متمردة)
reaction:

تعليقات