القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية مزاج الفصل الثالث 3 بقلم منار همام

 رواية مزاج الحلقة الثالثة 3 بقلم منار همام

رواية مزاج الجزء الثالث 3 بقلم منار همام

رواية مزاج البارت الثالث 3 بقلم منار همام

رواية مزاج الفصل الثالث 3 بقلم منار همام

رواية مزاج الفصل الثالث 3 بقلم منار همام


اسراء: يوسف ابعد انت بتعمل اي.

يوسف وهو يق'بلها: لا

يوسف كمل وتقريبا جردها من هدومها بس اسراء فاقت وزقته بعيد

اسراء بدموع: يوسف مالك انت مكنتش كدا

قولتله كدا بلوم وعتاب

يوسف قرب منها: اسراء ه هو انتي زعلتي ب بس والله هي قالتلي لو ما عملتش كدا هتبعدي عني

اسراء: لا يا يوسف انت بقيت وحش اوي فين الطفل الجميل اللي انا حبيته مكنش بيعمل حاجه من تصرفاتك دلوقتي

يوسف: طاب...و.. ولله انا اسف مش هعمل كدا تاني وهبقا مؤدب بس متزعليش مني اسف

مسحت دموعه: وعد يا يوسف هترجع حلو تاني

يوسف: وعد يلا بقا ننام

اسراء قعدت علي السرير ونامت بعد ما مسحت دموعها ويوسف حضنها تاني

اسراء بحزن: يوسف انت مش لازم تتعود عليا علشان لما تخف هنسيب بعض.

يوسف ضمه ليه اكتر: لا اسراء مش تبعد عن يوسف.

صبآآآآآآح يوم جديد

محمد وشاهين قعدين علي السفره

اسراء بتساعد ساميه في اعداد الفطور.

ساميه: انا هخد باقي الصحون وانتي استني الشاي وهاتيه

اسراء: حاضر يا مرات عمي.

ساميه وهي طالعه قابلت يوسف وهو داخل عند اسراء

ساميه: عملت اللي قولتلك عليه

يوسف بحزن: لا اسراء زعلت وعيطت ويوسف ميقدرش يزعل اسراء

ساميه بعصبيه: انت متخلف ماتزعل ولا تتزفت......كملت بخبث..... بس تصدق كدا احسن علشان هتبعد عنك وتسيبك لوحدك... ومشيت

يوسف بص في الأرض بحزن وحس ان كلام مرات ابوه صح علشان هي قلتلو انه هيخف وتبعد عنه.

يوسف دخل المطبخ وحضن اسراء من ضهره. اسراء حتط ايدها علي راسه.

اسراء: مرحتش ليه تقعد مع جاسر زي كل يوم.

يوسف بحزن: مش هتبعدي عني صح.

اسراء لفت ليه ومسكت وشو بين اديها

: انت ليه خايف من فكرت اني هبعد عنك ما ممكن لما تخف تبقي انت اللي عايز تبعد عني

يوسف: مستحيل يوسف يبعد عن اسراء

اسراء ابتسمت ليه.: وكمان اسراء مش هتبعد عن يوسف
يلا بقا علشان نفطر

العيله كله بتفطر ماعدا آآدم و جاسر.

آآدم دخل وهو ماسك الجاكت بتاعه وشعره متبهدل.

شاهين: كنت فين يا ادم

ادم قرب علي يوسف وباسه من راسه وقعد جنب امه

: كنت بايت في شقتي التانيه يا حج

شاهين: بقا في حد يسيب فرح اخوه في نصه ويمشي

ادم: معلش يا حج انت عارف اني مبحبش الدوشه

ساميه وهي بتحط الاكل قدم ادم

: سيبه براحته يا شاهين

شاهين بص علي يوسف لقي اسراء بتحط ليه الاكل وتوكله

ممكن ربنا يكون اخد منه امه بس عطاه اللي احن منها.

جاسر نزل من فوق وهو بيجري

: صباح الخير

وقرب من امه باس راسها وخد سندوتش علي السريع

:صباح الخير يا ماما

ساميه: صباح الخير يا حبيبي اقعد افطر

جاسر: معلش عندي محاضره هتاخر

**

ميسره: ورحت مشوحه بايدي كدا وقلتله مين دي اللي تعمل الشت
قالي أنا اسف يا روحي انتي لو عايزه تلغي المنهج كله براحتك

: اطلعي برا....... دا كان صوت جاسر وهو داخل.

ميسره: احم اهدا بس يا دكتور مش كدا.

جاسر: اطلعي واستنيني في مكتبي يا ميسره

ميسره: يا دك

جاسر بحده: ميسره........ ميسره طلعت.

****
اسراء و يوسف كانو قعدين علي الأرض وكل واحد ماسك طبق وبياكل بقايا خليط الكيك

اسراء: يوسف متاكلش كتير بطنك توجعك.

يوسف وهو مشغول في الأكل

: ما انتي بتاكلي اهو

اسراء اخدت منه الطبق وحطتهم في المغسله الي كانا فوقيها وقربت منه تمسح باقي اثار الخليط

: اممم دقنك كبرت ومحتاجه تتحلق.

يوسف: واسراء هي اللي هتحلقه ليا زي كل دور

إسراء ابتسمت بحماس: أكيد طبعاً نطلع الكيك من الفرن واحلقلك

دخل عليهم ادم وهو حاسس ان راسه هتنفجر من الصداع بسب كميه الشرب بتاعت امبارح

ادم: بتعملو اي

يوسف: بنعمل كيك بشوكولاته

ادم وهو بيطلع ازازه ميه من التلاجه

ادم: الله يسهلك يا عم

يوسف: ادم يقعد وياكل معانا.

ادم: لا معلش مرا تاني يا يوسف علشان عندي شغل انا بس جيت علشان اقول لي ماما تعملي فنجان قهوه.
بس الظاهر انها مش هنا

اسراء: هعملهولك انا يا دكتور ادم ولا يهمك

ادم ابتسم: شكرا يا مرات اخوي

♡♡♡♡
جاسر دخل المكتب وميسره كانت قاعده علي الكرسي وحاطه رجل علي رجل اول ما، شافته قامت بفزع

جاسر اتقدم وقلع الجاكت وقعد علي الكرسي وشاور ليه

: تعالي

ميسره اتقدمت منه: يا جاسر انا ولله كنت....

قطعها لما سحبها من ايدها وقعدت علي رجله.

: اي اللي انتي لابساه دا

ميسره وهي بتحاول تقوم وشها كله بقا احمر

: انا.. انا

جاسر بيحرك ايده علي وشها وبهدؤ

: احنا مش قلنا هنوسع لبسنا ونفكر نلبس الحجاب كفايه مرقعه لحد كدا..

ميسره بتحول متبصش ليه وبتبص في الأرض من الحرج وشعرها نزل حوالين وشها

: بس انا بحب البس كدا

جاسر: وانا مبحبش تلبسي كد ولو جيتي بلبس زي دا تاني هتصرف انا علشان خالي عماد مش هيتصرف شكله واظن ان قطتي عارفه انا هعمل اي كويس

ميسره رفعت عنيه ليه: بس يا جاسر.

جاسر: بلا بس بلا بتاع يا ميسره ومتقوليليش انا بحب البس كدا انتي بتلبسي كده علشان تعجبي الناس هتقوليلي لا هقولك طاب انتي بتشوفي نفسك وانتي ماشيه والناس.

ميسره وطت راسها اكتر واتكلمت بصوت واطي

: حاضر

جاسر قرب منها وهمس في ودنها.

: بقولك اي اللي عايزه توريه الناس ما ورهولي هنا.

رفعت وشها بصتله بصدمه. وضربته علي كتفه وخبت وشها فيه

ميسره: انت مشفتش بربع جنيه تربيه.

جاسر ضحك لدرجه ان عنيه دمعت

: خلاص يا بنتي.. اممم عرفت لمه اعوز اسكتك اعمل اي

ميسره لسه هترد عليه الباب اتفتح

دكتور مصطفى: دكتور جاس...... امم مكنتش اعرف ان عندك موعد غرامي يا دكتور جاسر

جاسر قوم ميسره وقام وقف قدامه. وحط ايديه في جيوبه

: لو حضرتك خبطت قبل ماتفتح الباب يا دكتور يا محترم كنت عرفت

مصطفى: وبرضو الدكتور المحترم يقعد بالطريقه دي معا طالبه عنده

جاسر بص علي ميسره الي واقفه بعيد وقرب من مصطفى وتكلم بصوت واطي

: اولا انا مش محتاج ابرر ليك حاجه ثانياً دي بنت خالي قبل ماتكون طالبه عندي. يعني انا اخاف عليها من نفسي قبل اي حد ويلا هوينا.

بليل*****

آدم كان راجع من المستشفى وسايق العربية سرحان فيها وفي رقتها وجمالها ضرب الدركسيون بغضب

: غبي غبي ازي اخليها تمشي

وقف فجأة لما كان هيخبط في شخص

نزل من العربيه بكل هيبته وكانت نفس البنت إللي بيفكر فيها وفي كام راجل بيجروا وراها .

أول ما نزل من العربية استخبت ورا ضهره

: أبوس إيدك الحقني.....
يتبع..
لقراءة الفصل الرابع اضغط علي : (رواية مزاج الفصل الرابع)
لقراءة باقي الفصول اضغط علي : (رواية مزاج)
reaction:

تعليقات

تعليقان (2)
إرسال تعليق

إرسال تعليق