القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية صغيرة الأيهم الفصل الثالث 3 بقلم بثينة صلاح

 رواية صغيرة الأيهم الحلقة الثالثة 3 بقلم بثينة صلاح

رواية صغيرة الأيهم الجزء الثالث 3 بقلم بثينة صلاح

رواية صغيرة الأيهم البارت الثالث 3 بقلم بثينة صلاح

رواية صغيرة الأيهم الفصل الثالث 3 بقلم بثينة صلاح

رواية صغيرة الأيهم الفصل الثالث 3 بقلم بثينة صلاح

_ انت بتعملي اية هنا يا بت يلا علي المطبخ اعملي قهوه..... هتفت بها الهام بغضب من جمالها وخوفا من ان يرآها ايهم

لتهتف ليلي ببراءة

_ بس انا مبعرفش اعمل قهوه يا طنط ....

شهقت الهام بصدمه منه نعتها لتمسك معصمها بقوه

_ طنط دي تبقا امك يا كلب*ة يلا انجري علي المطبخ.....

_ الله يسمحك يا طنط عيب عليكي هتدخلي النار كمان ماما قالتلي متشتميش حد اكبر ليلي بنت شطوره وبتسمع الكلام....

_ بت انتي ان عندي مراره واحده مش ناقصه تتفقع فأخلصي غوري من وشي.....

_ متخافيش ليلي عندها واحده وبتعطيها ليك....

_ سميرررررىه فوزززززىه ارموا بنت دي في المطبخ ....

هتفت ليلي بغضب طفولي

_ شريره انتي واحده بشعه وحشه ....

_نهارك أسود انا شريرة وحشه طب ورحمه امي ممعدي عليكي نهار يا حقير*ة .....

كادت ان تمسكها من شعرها لتسرع ليلي بالصراخ

.......................
عند ايهم كان بيتكلم في الفون

_ انت متاكد يا اياد ان امها ماتت مقتوله والجاني من الصعيد .....

_ اياد: ........

_ طب واهلها اللي في الصعيد نظامهم ايه.....

استمع ايهم الي صوتها ليركض اليها بسرعه ما ان تقدم منهم ليهتف بغضب

_ الهااااااااااااااام..... فزع الاثنان بخوف لتركض ليلي تختفي خلف الاشجار الحديقه

لتسرع الهام بالحديث بارتباك

_ اا ايهم آإنا .......

ليردف بعصبيّة

_ علي اوضتك وليه حساب معاكي تاني.....

زفر بغضب وحاول التقاط انفاسه ذهب الي الحديقه يبحث عنها
ليهتف بابتسامة حنونه

_ ليلي حبيبتي انتي فين....

_ ليلي ماتت ....

_ بعد الشر عليكي ياقلبي انا عمو حبيبك....

_ انت مش عمو ولا حبيبي كمان....

_ متقوليش كده انتي مش بتحبي عمو .....

_ لا عمو وحش علشان ساب الشريره تضرب ليلي وتخاوفها .....

_ بس عمو بيحب ليلي كتير وهيحميها من الشرار وهو دلوقتي زعلان منك ومش هيديكي الشوكلاته .....

خرج ليلي بسرعه تركض اليه

_ ليلي بتحب عمو كتير يلا هات الشوكلاته.....

شاور علي خده بإبتسامة

_ فين مكافأة عمو....

أسرعت ليلي تقبله علي خده لتأخذ الشوكلاته وتاكلها بنهب لتلوث فمها ووجهها ابتسم ايهم علي طفوليتها اقترب منها بتلقائيه يسمح وجهها ليسرح بجمال عينيها ما ان اقترب من فمها ليشعر بصاعق كهربي اصاب جسده ابتعد عنها ليهتف ببرود

_ يلا تعالي معايا الوقت اتأخر ولازم تنامي.....

عبست بشفاه بتذمر
_ بس انا مش عايزه انام دلوقتي .....

قرص وجنتها بخفه ليهتف بمرح وهو يحملها

_ انا قولت ايه ليلي بنت شطوره وبتسمع الكلام مش كده عمو ....

أومأت برأسها بمضض ادخلها غرفتها ثم دثرها جيدا بالغطاء ثم خرج تنهد بتعب ليذهب الي غرفته اخذ شاور وبعدين غير هدومه ونام بعد نصف ساعه شعر بجسد صغيره يتحرك عليه وووووو
يتبع...
لقراءة الفصل الرابع اضغط علي : (رواية صغيرة الأيهم الفصل الرابع)
لقراءة باقي الفصول اضغط علي : (رواية صغيرة الأيهم)
reaction:

تعليقات