القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية طفلتي البريئة الفصل الثامن والثلاثون 38 بقلم بسملة بدوي

 رواية طفلتي البريئة الحلقة الثامنة والثلاثون 38 بقلم بسملة بدوي

رواية طفلتي البريئة الجزء الثامن والثلاثون 38 بقلم بسملة بدوي

رواية طفلتي البريئة البارت الثامن والثلاثون 38 بقلم بسملة بدوي

رواية طفلتي البريئة الفصل الثامن والثلاثون 38 بقلم بسملة بدوي

رواية طفلتي البريئة الفصل الثامن والثلاثون 38 بقلم بسملة بدوي

يله بدموع وغضه مؤلمه...  انتِ بتكذبي اكيد صح..  لا لا يمكن يكون عمل فيا كدا
سندرا بخبث....  عاايزه تصدقي انتي حرا مش عاايزه تصدقي برضو انتي حرا بس ثواني ممكن اثبتلك صحه كلامي ولا.. 
ليله هزت راسها بسرعه والدموع مغرقه وشها.... ايوا.. ايوا 
تمم تعالي ورايا..  ودخلوا مكتب اسد الي كان قاعد على الكرسي وباين عليه الحزن والهم 
سندرا بخبث.... اسد 
اسد ببرود..... مش فاضي الوقتي يا سندرا..  مش عايز اتكلم 
سندرا بخبث....  اسد انت ليه بتعمل كدا ها ليه حرام عليك.. انا عرفت كل حاجه وبعدين مش انت مش اخدت الي انت عايزه منها خلاص بقَ سيبها في حالها 
اسد  بهدوء.....  لسا شويه 
سندرا بحزن مصطنع..... اسد انت بتحبهااااا صح 
اسد بكذب.....  لا ﯾ حبيبتي  احب   .. لا بتهزري انت اكتر واحده عارفه اني انسان عملي جدا ماليش في الحب والكلام الفارغ دا وبعدين يوم ما احب احب الطفله دي لا مستحيل 
سندرا بفرحه وهي بتلف ايدها على رقبته بدلال....  بجد يا اسد 
اسد بابتسامه لم تصل لعيناه.... طبعا يا حبيبتي
سندرا بتقرب تقبله.. اسد بعد بسرعه....
سندرا بحزن مصطنع.... اسد في اي 
اسد بهدوء ونفس الابتسامه.....  بليل..يالا بقا عشان عندي شغل كتير وبليل افضالك وغمز 
سندرا بدلع..... اوك.. مستنيااك على نا*ر 
ليله واقفه على الباب ودموعها مغرقه وشها وجريت على اوضتها لمت هدومها ونزلت بسرعه بتتلفت حوالين منها بتشوف في حد واقف وشايفها ولا ولكن لم ترى سندرا التي كانت تقف وابتسامه شماته مرسومه على وشها.... باي باي هو دا اخر الي يقف في وش سندرا.. وقعدت تضحك 
قاطعها اسد وهو طالع من مكتتبه جريت عليه بسرعه عشان تمنعه من رؤيه ليله... اسد.. في اي.. مش قولت انك مشغول مش فاضي في اي 
اسد بستغراب من توترها وفهم ان فيه حاجه مش عايزه يشوفها.... خلصت ورايح اشوف ليلا 
سندرا بغ*ل..... والله وبتقولها في وشي عادي يا اسد.. اعترف انك بتضحك عليا يا اسد 
اسد لسا هيرد سمع صوت تحت جري لقا ليلا عن باب القصر وواقعه على الارض ماسكه رجليها بألم وفازه جنبها مكس*وره وبرق بصدمه اما شاف شنطه الهدوم جري عليها بلهفه ونسى كل مخطتاته اهم حاجه ليلته.. 
_ليلا مالك في اي 
ليلا بشراسه.....  ابعد عنييي ياااحيوا"ن
اسد بصدمه.... الكلام دا ليا... انا اسدك 
_بطل كذب بقا يا اخي انت مش بتزهق اناا سمعت كل حاجه خلاص وكمان سندرا قالتي على حقيقتك البش*عه ابعد عنييييي سيبني في حاااااالي 
اسد بص على سندرا بش*ر.. 
سندرا بخوف... اا وبعدين مش دي الحقيقه ولا اي ولا انت بتكذب عليا 
اسد  مسح على وشه بعصبيه قاطعته ليلا بدموع..... حرام عليك عملت ليك ايه عشان تأذ*يني كدا ولا وكمان اغتص*بتني 
اسد بغضب جحيمي..... مين قالك كدا 
ليلا بانهيار وبتشاور على سندرا 
سندرا برعب.... انا.. انا اا
اسد قرب من ليله عشان يساعدها تقوم بس هي بتبعده عنها 
اسد بنفاذ صبر..... بللاااش شغل الاطفااال دا يا ليلاااا
ليلا بدموع.... سيبني حرام عليك بقَ انا عملتلك اي بس لكل دا
سندرا بصوت عالي..... اسد في اي مالك سيبها تغووور (كل دا وهي فاكره ان معامله اسد الحلوه دي بسبب السح*ر)  
بص يا اسد من الاخر كداا يا انا يا هي في البيت داااا
اسد ببرود..... مستستعجليش اوي كدا على خروجك من البيت بس مش هيبقى من البيت بس لا دا من حياتنا كلها  
سندرا بخوف.... ء ء..  تتقصد..  اي 
بقلمي بسمله بدوي
قاطعهم رعد وقاسم وهما داخلين وراجل كمان بس كبير نسبياً.
اسد ببرود وهو بيشاور على الراجل....
سندرا بتهور.......  خديوي (الي كان عامل لها العمل.. الس*حر) 
اسد بضحك.... ههههه اللهم صلي هو بعينه
سندرا برعب من الي قادم.... اااا لا والله العظيم ما اعرفه 
اسد بصلها نظره ارعبتها.......  ما تذكوريشش اسمه ربنا على لساااانكم ******** بكذب 
رعد وهو ماسك الراجل من لجلبيه من ورا...... انطق اخلصص 
_يا باشا انا ماليش دعوااا انا عبد المؤمور الست دي وبيشاور على سندرا  جيتلي واديتلي فلوس كتير عشان اعملك س*حر عشان تبقي زي الخاتم في صُباعها وكمان يكر*ه مراتك فيك
اسد بحركه. سريعه واتخلى عند بروده ومسك سندرا من شعرها وايده التانيه ضرب*ها بالالم...... انتي اي ياااا شيخه شيطاااانه ااااااي كل الش*ر الي جواااااكي داااا...  وبعدين حتيي تقااارير علاجك كانت كذب وانتي سلميه مفيكييش حاااااجه 
سندرا برعب..... ااانا اسفه انا معرفش عملت كدا ازاي انا انا اسفه بجد..  سامحني اانا مشيت ورا شيطاني ومش عرفت عملت كدا ازاي بجد... انا اسفه... بس انا عملت كل دا عشان ابقى معاك انت وابني 
اسد بسخريه..... والله  ... ابنك اااه قولتيلي... ابنك الي سيبتيه في اللفه وسافرتي عشان شغلك... ابنك الي كان بعيط كل يوم بسببك ويسألني فين ماما... زماايلي كلهم عندهم ماما وانا  لا... وبص على ليله بهيام......  وهي الي عوضته عنك.. رعد اعمل شغلك 
رعد طلع الكلبشات ورايح بتجاه سندرا..... 
سندرا برعب..... اسد انت مستحيل تعمل كدا صح.... ااسد انا ام ابنك مستحيل تعمل كدا في ام ابنك صح...
اسد ببرود....... رعد اخلص
سندرا بصرااخ...... والله لنتقم منكم كلكم وووانتي بذااااات كل دااااا بسبببك هقتل*ك انتييي لو مكنتيييش موجووده 
قاطعه اسد بصفعه على وشها...... غوووي من وشي 
رعد اخد سندرا وخديوي وقاسم مشا معاهم مفضلش غير اسد وليله. 
اسد بنظرات عاشقه....  ليله 
ليلا بتبصله بتوهان... انا مش فاهمه حاجه خالص... يعني الي قالته ليا كذب.... اااه دماغي بيوجعني اوي
اسد قرب منها....... ا ا اطلب الدكتور..  اخدتي علاجك 
هزت راسها بلا وبتمسك راسها بوجع...... اااه اه الحقني... لا مش اخدت العلاج 
اسد بلهفه اشتالها وطلع بيها...  نيمها على السرير.. ادويتك فين 
ليله بارهاق..... على الكيمودين دا 
اسد..... بسم الله الشافي المعافي يالا افتحي بوءك 
اخدتهم ونامت واسد دخل الحمام واخد شاور واستقى بجانبها
اسد صحا واول ما شاف ليلا جنبه ابتسم ومد ايده يداعب شعرها بحب وقرب منها بلا وعي قبلها ودفن وشه في عنقها 
ليلا صحيت على لمساته الحنونه اتكسفت اوي منه 
ااا لو لو سمحت 
اسد بعشق وهو يطبق قبلات متفرقه على وشها برقه......  تعرفي انك وحشاني اوي...  اوي 
ليلا بضعف من لمساته الخبيره ومستسلمه لحنانه البالغ وكلمات التي لمست قلبها 
اسد قرب منها بلا وعي  وايده بتعبث في كنزتها ثواني وازاحها ورجع قبلها وهي بادلته ببراءه....
بعد شويه 
اسد بصدمه..... اي داااا ازاااااي ازاااااي...
يتبع..
لقراءة الفصل التاسع والثلاثون اضغط على (رواية طفلتي البريئة الفصل التاسع والثلاثون)
لقراءة باقي الفصول اضغط على (رواية طفلتي البريئة)
reaction:

تعليقات

7 تعليقات
إرسال تعليق

إرسال تعليق